الأوقاف تؤكد اهتمامها المستمر بتعزيز وترسيخ أسس الحوار الحضاري    كلية الطب العسكرى    صور| إجراءات أمنية وكاميرات مراقبة وبوابات إلكترونية لتأمين احتفالات السيد البدوي    16.30 جنيه الأعلى.. سعر الدولار اليوم الخميس بختام تعاملات الأسبوع    رئيس الوزراء يلتقي نائب رئيس شركة بوينج الأمريكية    وزير التموين ومحافظ البحيرة يشهدان بدء الأعمال الانشائية ل "مول العروبة" بمدينة دمنهور    البحيري: محفظة مشروعات ال SMEs سجلت 24.5 مليار جنيه في يونيه الماضي    مخزونات النفط الأمريكية تقفز 9.3 مليون برميل مع هبوط نشاط التكرير    «إنماء للتطوير» تطلق مشروع «The Iris« بالعاصمة الإدارية الجديدة    العدوان التركى على سوريا    فيديو| مستشار الحكومة اليمنية: نعيش أوضاعًا مأساوية بسبب الحوثيين    باكستان تحذر الهند من تحويل تدفق الأنهار    مكتب الأمم المتحدة للفضاء الخارجي يدعو لتنفيذ مشروعات تحقق التنمية المستدامة    الاتحاد الإسباني يرفض نقل الكلاسيكو لملعب ريال مدريد.. رسميا    جهاز المنتخب يراقب مباراة بيراميدز وسموحة    ملعب الماراكانا يستضيف نهائي كوبا ليبرتادوريس 2020    ضبط 20 ألف قطعة كيك ومخزن حلوى بدون ترخيص بالفيوم    شرطة النقل تضبط 1154 قضية في مجال مكافحة الظواهر الاجتماعية السلبية    "أمطار وسحب".. تعرف على تفاصيل طقس الجمعة (بيان بالدرجات)    تركي آل الشيخ يتوعد مسؤولًا بسبب ما فعله مع منتقبة    وزير الخارجية التركى: زيارة أردوغان لواشنطن لا تزال قائمة    شاهد.. نانسي عجرم تتوجه للرياض لهذا السبب    "الإفتاء" توضح الحكم الشرعي في أخذ شبكة الزوجة دون رضاها    بالفيديو.. حال تعدد الفتاوى خالد الجندي: اختر الأنسب    خطبة الجمعة غدا عن ذكر الله وترجمتها إلى 17 لغة    الصحة: تطعيم 7 ملايين طالب ضد مرض الالتهاب السحائي    اعراض مرض القلب عند النساء.. 6 مضاعفات تنتهى بنوبة قلبية    اجتماع تنسيقي لوضع اللمسات النهائية لفعاليات مهرجان تعامد الشمس بأسوان (صور)    تفاصيل لقاء شيخ الأزهر بمجموعة من قدامى المحاربين    توخيل عن المباريات الدولية: أرهقت لاعبينا    قرار من الرئيس الأمريكي بشأن عضو الكونجرس البارز المتوفى في ظروف غامضة    هل يجوز يؤدي شخص عُمرة أو حجة لآخر حي؟    محافظ قنا يتابع أعمال القافلة الطبية ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"    بمشاركة أنغام و"الكينج" وعمر خيرت.. تعرف على تفاصيل الدورة 28 من "الموسيقى العربية"    الكشف الطبي على 2300 مواطن في قرية دقهلة بدمياط مجانا    إزالة 26 حالة تعدٍ على الأراضي الزراعية في كفر الشيخ    معلمو ملوي تكرم 465 معلم مثالي وترسل برقية تأييد للقيادة السياسية    كيف تُقضى الصلوات الفائتة بسبب النوم أو النسيان؟    مفتي الجمهورية ينعي ضحايا حادث حافلة المعتمرين بالسعودية    الكرداني: هدف ناشئين مصر للسلة التأهل لكأس العالم    تعرف على ضوابط التسويق الإلكتروني بمشروع قانون "حماية البيانات الشخصية"    "شعبة الإعلان" تصدر بيانا حول حادث سقوط رافعة مترو الأنفاق    قرار جمهوري بالعفو عن سجناء بمناسبة ذكرى نصر أكتوبر    رونالدينيو: فينيسيوس سينضم قريبًا لقائمة أفضل لاعبى العالم    بيان عاجل من «التعليم» بشأن انتشار الالتهاب السحائي    126 لاعب من 31 دولة يشاركون في منافسات بطولة مصر الدولية للريشة الطائرة    التحفظ على طرفي مشاجرة بالأسلحة النارية بحلوان    فعاليات واحتفالات متتابعة بيوم المرأة في سلطنة عمان    بالصور.. البابا تواضروس يدشن كنيسة جديدة ببلجيكا    الابراج اليومية حظك اليوم الجمعة 18 أكتوبر 2019| al abraj حظك اليوم | ابراج اليوم| الابراج اليومية بالتاريخ | الابراج الفلكية    لحظة وفاة الملاكم الأمريكي باتريك داي على الحلبة (فيديو)    تعرف على وصايا الرئيس السيسي لطلاب أول دفعة بكلية الطب العسكري    وزير الإسكان يوجه بدراسة تجربة الغطاء الآمن لبالوعات الصرف الصحي    ريال مدريد يقترب من صفقة أحلامه    إدراج 17 جامعة مصرية ضمن تصنيف التايمز العالمي    صور| «إبراهيم نجم» يوضح خطوات تنفيذ مبادرات المؤتمر العالمي للإفتاء    رئيس اتحاد النحالين العرب: مهرجان العسل هدفه ربط المنتج بالمستهلك (فيديو)    النشرة المرورية .. كثافات متحركة بمحاور القاهرة والجيزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ناشط إسلامي: الغرب بالنسبة للإخوان "دار حرب"
نشر في المصريون يوم 17 - 05 - 2016

كشف محمد لويزي، الناشط السابق في حركات إسلامية تابعة لتنظيم الإخوان المسلمين في حوار أجرته معه الإذاعة الألمانية، عن إستراتيجية الإخوان ورغبتهم في الانتشار في أوروبا.
وقال لويزي، العضو السابق في حركة التوحيد والإصلاح المغربية، وحزب العدالة والتنمية، واتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا، ورئيس الطلاب المسلمين في فرنسا سابقًا في حواره مع الإذاعة الألمانية، بأن الإخوان يروون العالم العربي كدار الإسلام حيث يتبع الإخوان المسلمون مخططًا استراتيجيًا يسمى "خطة التمكين" - السرية - الهادفة إلى الوصول إلى سدة الحكم عبر آليات الفعل الاجتماعي والثقافي والمشاركة السياسية، خطوة خطوة، من أجل فرض ما يسمونه "أحكام الشريعة" في الحكم والقضاء والتشريع والتعليم والاقتصاد والعلاقات الدولية.
وأشار لويزي إلى أن تلك الخطة الإخوانية قد لخصها حسن البنا في رسائله في ثلاث مراحل: وهى مرحلة التعريف بالإسلام والدعوة إليه، ثم مرحلة الاصطفاء والتكوين ثم مرحلة التنفيذ والوصول إلى أفق التمكين لكن الأمر مختلف في الدول الغربية.
وأضاف لويزى أنه إذا كان هدف الإخوان من "التمكين" كهدف مشترك مع باقي أطراف الأخطبوط الإخواني العالمي، لكن يسبقه هدف آخر وهو "التوطين"، لافتًا إلى إن العالم الغربي في عرف الإخوان ليس "دار إسلام" وليس "دار استجابة" فهو "دار حرب" بالنسبة لبعض فصائلهم فيما يكون "دار عهد" و"دار دعوة" بالنسبة لآخرين.
وتابع لويزى أن هدف "التوطين" يسعى لتحويل "الدار الغربية" من مستوى لآخر وتكريس الإسلام، كما يفهمونه، وبلورته في مؤسسات مرئية على المجال المادي حتى تتم صناعة "الكتلة المسلمة"، وتوحيدها خلف مطالب الإخوان ومشروعهم.
وأوضح لويزى بأن نظريًا عدد الإخوان بالدول الغربية، وبالمقارنة مع هدفهم وما يتطلبه ذلك من طاقات بشرية جمة، يبقى عدد الإخوان المسلمين الذي أدوا قسم البيعة الشرعية للجماعة ضئيلا جدًا مشيرًا إلى أنهم يحاولون التنكر لانتمائهم، ما يساعدهم على اختراق تنظيمات سياسية واجتماعية أكثر قدرة على التأثير.
وألمح لويزي إلى أن الإخوان يجعلون المساجد فى فرنسا التي يحتلها الإخوان مراكزهم السياسية للأسف الشديد واصفا إياهم بأن الإخوان المسلمون كالماء الجاري تمامًا لما تعترض صخرة مجرى الماء لا يقف الماء دونها بل يسعى للمرور بجانبها وربما من فوقها.
وأكد الناشط الإسلامي السابق إلى إن الإخوان يستغلون فضاء الديمقراطية والحرية للدعوة والتوسع والانتشار مع الحرص الدائم على سلوك "التقية" والالتواء وعدم الإفصاح عن حقيقة تصوراتهم ونواياهم لكل ما يعتبرونه مخالفاً للدين كما يتصورونه ملمحًا إلى إن الإخوان لا يعتبرون ذلك تناقضًا بل تكتيكًا ذكيًا يقع في شباكه بعض "السذج" من أنصارهم من غير المسلمين.
وأضاف لويزي إلى إن الإخوان المسلمين الفرنسيين يزرعون بذور الفرقة وكراهية الآخرين في الرؤوس ويستدلون على ذلك بنصوص دينية ويوظفون العديد من القضايا في إحداث القطيعة بين المسلمين وواقعهم وأوطانهم كما يستغلون القضية الفلسطينية والصراع السوري وغيرهما من القضايا على حد قوله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.