ننشر أول صورة للشاب المقتول بسبب الحشيش في المعصرة    صور.. السياح يلتقطون السيلفى بأبو سمبل قبل تعامد الشمس على وجه رمسيس الثانى    يحيى الجمال يكشف كواليس كتابة روايته «أحلام شمس»    "تحيا مصر": السيسي أمر بتخصيص 30 مليون جنيه لمبادرة "سجون بلا غارمين"    بالفيديو| رئيس بعثة مصر في أولمبياد الشباب: "شبابنا أبهج العالم"    عزاء "سلمان" وصور اللحظات الأخيرة.. آخر تطورات قضية "خاشقجي"    وكيله: الزمالك لم يطالبني بإبعاد سيسيه عن مواجهة البطولة العربية    عمرو مرعى يكشف حقيقة مفاوضات الزمالك.. ويؤكد: أستهدف دورى أكبر    أسوان تنهي استعدادها لمواجهة السيول ب18 سد و10 بحيرات بتكلفة 400 مليون جنية    آلاف المهاجرين يواصلون الفرار من هندوراس إلى أمريكا بسبب الفقر والعنف    مطار القاهرة يٌسير 26 رحلة إلى الأقصر وأسوان لنقل أكثر من 3 آلاف سائح    فيديو| فييرا: دخول فرق جديدة للمنافسة على لقب الدوري في صالح الكرة المصرية    اليوم.. "الثقافي الروسي" ينظم محاضرة للمستعرب بشير مالصاجوف    جورباتشوف: قرار ترامب الانسحاب من معاهدة الصواريخ متهور    اليوم.. الأمام الأكبر يفتتح ندوة الأزهر الدولية "الإسلام والغرب"    تعرف على السيدة التى اقتحمت مقر اقامة المصري فى الكونغو    "قوى عاملة البرلمان" تناقش إعفاء "المؤمن عليهم" من المبالغ الإضافية للتأمين    هذا ما قاله أسطورة مانشستر يونايتد عن "صلاح"    دورة إنقاذ بحري ل 50 شابًا في العريش    أبو شقة: قانون الإجراءات الجنائية يعد الدستور الثاني للدولة - فيديو    "رشوان" يوجه رسالة هامة ل مصطفى النجار.. هذا ما قاله    إخماد حريق مصنع الإسفنج بأبو النمرس    بالصور .. أمن الإسماعيلية يوجه ضربة قاصمة لكافة التعديات على اراضي الدولة بشارع العشريني    بالفيديو.. رسالة غير متوقعة من متحدث المترو للمنتحرين    سكرتير محافظة جنوب سيناء يستقبل وفدًا أوكرانيًا للترويج للسياحة بشرم الشيخ    متحدث "الري" يكشف تفاصيل إنشاء مصر لسد في تنزانيا    دوريات أمريكية تركية في منبج السورية    عمرو أديب عن فيديو الهضبة ودينا الشربيني: «الحب الرومانسي لسه موجود؟»    «الأوقاف»: إنهاء الاستعداد لافتتاح مراكز إعداد محفظي القرآن    العثور على 120 مسمارا في أمعاء مريض عقلي    نجل الفنان محمد فوزي: والدي كان سابق زمنه في الغناء رغم تعاقب الأجيال    التحريات: السيطرة على حريق نخيل الصف منع كارثة بخط الغاز    التلفزيون هذا المساء.. خالد أبو بكر يشيد بإجراءات السعودية فى قضية "خاشقجى".. صاحبة أطول غطسة تتحدث ل"كلام ستات".. "صبايا" يعرض تجربة طفلين مع "التنمر المدرسى".. و"كل يوم" يفتح ملف الحضانات الإسلامية    تجربة مصر الجديدة أمام خبراء التخطيط    جارديان : أرودغان "وحشي" .. مع الأعلام    بالفيديو والصور- مزرعة برسيق السمكية.. حلم أهالي البحيرة في غليون جديدة    أمين الفتوى: "الإيشارب" وغطاء الرأس ليسا من الحجاب    الحبس لأم ضربت ابنتها حتي الموت    كشف طبي شامل لأعضاء التدريس والعاملين بجامعة أسوان    فرصة لبكرة    وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى ندوة ب« »:    نصار: 133.5 مليون دولار حجم الاستثمارات السويدية    ميسى يغيب عن برشلونة 6 مباريات حاسمة    خلال استقباله نائب وزير خارجية اليونان..    نيتانياهو يؤجل هدم «الخان الأحمر».. والفلسطينيون يعتبرونها «محاولة تخدير»    دواوين الوزارات × 24 ساعة.. مدبولى ينيب وزير الأوقاف لحضور ندوة الأزهر الدولية    مصر تعرض استضافة المقر الدائم لوكالة الفضاء الإفريقية    المسجد الصينى تحفة تاريخية.. والآثار تؤكد: ليس أثرا    «الأعلى للإعلام»: بدء تلقى طلبات ترخيص الوسائل الإعلامية    انتخابات المحليات ..متى؟    «النواب» يوافق على إعلان حالة الطوارئ ثلاثة أشهر..    المركزية للتقاوى: نقف بالمرصاد لأى تلاعب بالأسعار    كواليس اجتماعات وزراء النقل العرب والعد التنازلى لافتتاح مترو نادى الشمس فى "سكة سفر"    وزيرة الصحة : نقل اقسام مستشفى أبوتيج الى احدى الوحدات الصحية لحين تشغيل المستشفى الجديد    بالفيديو.. خالد الجندى: السماء والأرض تبكيان على الصالحين    «النور من حقك» لمكافحة العمى لغير القادرين برعاية الأورمان    وكيل وزارة الأوقاف السابق: الرجم عقوبة "تبادل الزوجات"    أقلعتُ عن كبيرة كنتُ أقع فيها فهل يتقبَّل الله توبتي؟.. "البحوث الإسلامية" يجيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«راهبة» أحمد صبري.. الموناليزا المصرية

تعد لوحة «تأملات» كما سماها صاحبها رائد فن البورتريه أحمد صبري (1889 - 1955) أو «الراهبة» كما سماها الناقد ومحبو الفنون الجميلة من أهم اللوحات التي أثارت جدلاً وطال عنها الحديث في النصف الثاني من القرن الماضي بسبب اختفائها وعدم إجابة كل المسئولين في الموسسة الرسمية عن مكان وجودها ولكن هل لهذا العمل الفني قيمة حقيقة بالطبع فهذه اللوحة من أهم أعمال الفنان الكبير أحمد صبري حصل بها الفنان علي ميدالية الشرف من صالون باريس الدولي عام 1929 وتقدر قيمتها المادية بنحو 75 مليون دولار واللوحة في حد ذاتها تعتبر نموذجا مثاليًا لفن البورتريه الكلاسيكي، كما أنها تمثل النموذج الفني لأسلوب الفنان أحمد صبري والذي يتعمد من خلاله إغراق لوحته بالضوء وهو ما يتناسب وطبيعة مصر كما نجد رصانة التكوين وهو ما يتفق مع المدرسة الكلاسيكية والفنان المصري القديم، كما أنه أخذ من التأثيريين بين نقاء ألوانهم وشفافيتها وأضاف إلي كل ذلك صدق المشاعر والأحاسيس لمن يرسمه وهو ما يتفق مع الواقعية، واللوحة تمثل راهبة جالسة في وضع ما بعد القراءة وكأنها تفكر فيما قرأت ناظرة بعينها الغارقة في الشرود إلي مشاهدها بشكل مباشر وخلفها هالة من الضوء عالجها صبري بحرفية فنان متمكن من خاماته فرغم غطاء الرأس الأبيض تظهر تلك الهالة من النور
ومن المعروف أن الفنان أحمد صبري الذي تخرج في مدرسة الفنون عام 1916، عمل مدرسًا للرسم بمدرسة مصطفي كامل الابتدائية وعين رسامًا للحشرات بوزارة الزراعة ثم رسامًا بوزارة الأشغال ثم استاذًا بمدرسة الفنون الجميلة العليا بقسم التصوير الذي أسند إليه رئاسته فيما بعد.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.