الرئيس السيسي: حروب الجيل الرابع والخامس مبنية على الفهم والوعى الحقيقى    مدير كلية الدفاع الجوي ل"مصراوي": نؤهل الطلاب على 3 محاور.. وهذه رسالتي لأُسر الخريجين    شاهد.. هدية تذكارية من أوائل الكليات والمعاهد العسكرية للرئيس السيسي    الإعلان عن تلقي طلبات تعيين مدرسين بنظام الحصة بالبحر الأحمر    رئيس لجنة المراة : دور النساء حيوي في مكافحة الفساد    سعر الدولار والعملات العربية والأجنبية.. اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    سعر الذهب اليوم الاثنين 25 أكتوبر 2021    مدبولى: الشركات العاملة في مصر حققت نجاحاً كبيراً ونتطلع إلى زيادة الاستثمارات    سامى رئيسا لبرلمانية المصرى الديمقراطى بالشيوخ وحاتم ل حماة الوطن    محافظ أسيوط يقود حملة مكبرة لإزالة التعديات على ترعة بني سميع    التعاون الإسلامي: الحوار هو السبيل الوحيد لحل الأزمة في السودان    بدء الإغلاق التام في روسيا بعد ارتفاع حصيلة الإصابات بكورونا    تسيميكاس بعد ثلاثية صلاح فى مانشستر يونايتد: كرة هاتريك جديدة تنضم لمتحفنا    مصرع 3 أشخاص إثر فيضانات بعد أمطار غزيرة في تونس    صحف كتالونيا تشيد بميندي بعد الكلاسيكو    29 جنسية بالدوري المصري الموسم الجديد..وحضور تونسي كبير    شوبير يكشف موقفه من الترشح في انتخابات اتحاد الكرة: البعض يرى أنه تحول إلى عزبة وهو ناظرها    رفع 42 سيارة ودراجة نارية متروكة ومتهالكة من الشوارع    رياح وشبورة وانخفاض بالحرارة.. تفاصيل حالة الطقس حتى السبت المقبل    الإعدام شنقا ل بهاء كشك الذراع الأيمن للإرهابي هشام عشماوي و2 آخرين ب "خلية المرابطين"    مصرع شخص وإصابة 3 آخرين في تصادم مروع بالقليوبية    القومي للأطفال يبدأ اختبارات الدفعة الثانية من ورشة مواهب مصر    الوعي والانتباه.. السيسي يوجه رسالة لخريجي الكليات والمعاهد العسكرية    الأزهر يحسم الجدل حول حكم زراعة كُليَة خنزير في جسم الإنسان    وزارة الصحة تستقبل 1.58 مليون جرعة من لقاح "جونسون آند جونسون"    صور.. رئيس هيئة الرعاية الصحية يتابع تأمين افتتاح طريق الكباش في الأقصر    الرئيس الأوغندي: حادث التفجير في كمبالا عمل إرهابي على ما يبدو    عبد الغفار: زيادة عدد الجامعات الحكومية والخاصة يهدف لتطوير التعليم    إزالة 7 تعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة في الغربية    العثور على جثة فتاة مقتولة وسط الزراعات في المنوفية    نائب وزير الإسكان يُشارك في ندوة عن ملف الأمن المائي العربي في ظل ندرة المياه    ديبالا يدخل التاريخ بعد هدفه في ديربي إيطاليا    شيرين رضا ترد على جدل قُبلتها ل خالد النبوي في «قمر 14»    شيرين رضا: أتمنى أن يمتلك حفيدي صفات عمرو دياب    الزمالك في معسكر مغلق اليوم استعدادا لإنبي    نكشف كواليس معسكر الزمالك بعد قرار عودة مرتضي منصور..كارتيرون يمنح ثنائي الزمالك قبلة الحياة    وزيرة البيئة تشارك في قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر بالسعودية    كوريا الجنوبية تعتزم البدء في تطبيق خطة التعايش مع كورونا نوفمبر المقبل    أحد مصوري فيلم Rust للمحقيين: أليك بالدوين كان حريصا فى استخدام الأسلحة قبل أن يطلق النار بالخطأ    سيميونى عن تعادل أتليتكو أمام سوسييداد: ندفع ثمن الأخطاء فى بداية المباريات    تفاصيل لقاء وزيرة الهجرة مع الجالية المصرية فى "بوسطن"    «الخشت»: اتخذنا قرار علاج الطلاب بالمجان دون سقف مالي فى مارس 2020    الفلبين تسمح بإعطاء فرق الرعاية الصحية جرعات معززة من لقاحات كورونا    اليوم ..أولى جلسات محاكمة 20 متهما في واقعة «كفن عين شمس»    إصابة 3 أشخاص فى تصادم بين سيارة ودراجة بخارية بجرجا جنوب سوهاج    تعرف على معنى اسم الله مالك الملك وفضله    حظوظ مواليد برج العقرب في شهر أعيادهم: إحباط مهني    الصحة: تسجيل 886 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و43 حالة وفاة    «الصحة»: سنلغي التسجيل المسبق لحجز اللقاحات بعد انتهاء قوائم الانتظار    متى يستحب الدعاء باسم الله الرؤوف ؟    رسالة جديدة من أبو مازن إلى رئيس أمريكا    وفاة جيمس مايكل تايلر أحد أبطال مسلسل "فريندز" عن 59 عامًا    الفرق بين رأفة الرسول صلى الله عليه وسلم وبين رأفة الله تعالى    تريد أن يكون يقينك في الله 100% .. طرق بسيطة ينصح بها عمرو خالد    الزمالك: توقيت تفعيل الشرط الجزائي سبب تعثر تجديد بن شرقي    محاضرات وورش وأمسيات بثقافة الأقصر    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليا مبلغا أكبر من عبد الله السعيد ورفضت    تعرف على حقيقة مشاجرة كرموز .. وإستغاثة سيدة للإفراج عن زوجها بالإسكندرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بريطانيا تسعى لتهدئة الأجواء مع فرنسا بعد خلاف بشأن صفقة الغواصات مع أستراليا
نشر في النهار يوم 24 - 09 - 2021

سعت بريطانيا الجمعة لطي صفحة الخلاف مع فرنسا بشأن صفقة الغواصات مع أستراليا التي اعتبرتها باريس بمثابة "طعنة في الظهر".
فقد أثار الأسبوع الماضي تخلي أستراليا عن صفقة ضخمة لشراء غواصات تعمل بالديزل من فرنسا، لصالح غواصات أمريكية تعمل بالطاقة النووية غضب الرئيس إيمانويل ماكرون، خاصة وأنه تم التوصل إلى الاتفاق من خلال محادثات سرية سهلتها بريطانيا.
والجمعة تواصل رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هاتفيا بعد اتهام باريس حليفتيها لندن وواشنطن بأنهما "غدرتا" بها ووصفها لندن بأنها "شريك الصغير" لواشنطن.
واتفق جونسون وماكرون الجمعة على "مواصلة العمل معا بشكل وثيق .. في جميع أنحاء العالم على جدول أعمالنا المشترك، من خلال الناتو وعلى الصعيد الثنائي".
كما أشارا إلى "الأهمية الاستراتيجية" للتعاون البريطاني الفرنسي في منطقة المحيطين الهندي والهادي وفي إفريقيا.
واتفقا أيضا على "تكثيف التعاون" ضد مهربي البشر عبر قناة المانش، والبقاء على اتصال بشأن تراخيص صيد الأسماك بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والترتيبات التجارية في إيرلندا الشمالية.
تشكل صفقة الغواصات حجر الزاوية لتحالف استراتيجي جديد يضم أستراليا وبريطانيا والولايات المتحدة يُعرف باسم "أوكوس" ويُنظر إليه على أنه محاولة للتصدي لتطلعات الصين في منطقة المحيطين الهندي والهادي.
لكن بقيت فرنسا وآخرون في حلف شمال الأطلسي خارج هذا التحالف، على الرغم من أن ثلاثي "أوكوس" شدد على أن الحلف ليس من المفترض أن يكون إقصائيا.
وفي وصف مقتضب لمكالمة جونسون، قال مكتب ماكرون إن رئيس الوزراء عرض "إعادة التأسيس للتعاون" وإن الرئيس الفرنسي "ينتظر مقترحاته".
وكان ماكرون أكثر مرونة بعد محادثات هاتفية الأربعاء مع الرئيس الأمريكي جو بايدن.
ووفقا لبيان مشترك، تعهد ماكرون وبايدن بعقد لقاء نهاية أكتوبر قبل قمة الأمم المتحدة للمناخ بأسكتلندا.
وجاء في بيان لداونينغ ستريت أن جونسون "يتطلع الى استقبال الرئيس ماكرون في جلاسكو في نوفمبر لحضور كوب 26"، حيث اتفق كلاهما على الحاجة الى إجراءات مناخية أقوى.
صدمة فرنسية
خلال اجتماع لمجموعة "إي 12" الأمنية الأوروبية التي تضم بريطانيا، اعتبرت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي أن الاعلان عن تحالف "أوكوس" شكل "صدمة".
وقالت للصحفيين في استوكهولم حيث يعقد الاجتماع "نحن نتوقع تقديم ايضاحات ليس فقط من عضو في إي 12 لكن ايضا من بلد اوروبي وحليف".
وأدى الغضب الفرنسي من صفقة الغواصات إلى استدعاء ماكرون سفيريه لدى واشنطن وكانبيرا في احتجاج دبلوماسي غير مسبوق.
لكن المبعوثة الفرنسية في لندن لم تغادر، ووصف وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون لندن بأنها مجرد "عجلة ثالثة" في الصفقة.
وهذا الأسبوع ناشد جونسون فرنسا بمزيج من كلمات فرنسية وانجليزية قائلا "أعطوني فرصة"، ودعا باريس الى الهدوء وإلى أن "تتمالك نفسها"
وأدى خلاف صفقة الغواصات الى تدهور العلاقات بين باريس ولندن إلى أدنى مستوياتها منذ استفتاء بريطانيا عام 2016 على مغادرة الاتحاد الأوروبي.
خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أثار العديد من الخلافات بين البلدين، لا سيما حول حقوق الصيد، والتجارة بين بريطانيا وايرلندا الشمالية، وهو ما برز خلال اجتماع مجموعة السبع في حزيران/يونيو.
كما كان تدفق المهاجرين مصدر توتر كبير بين باريس ولندن، حيث اتهم سياسيون بريطانيون الفرنسيين بعدم فعل ما ينبغي لوقف قوارب المهاجرين عبر قناة المانش.
واعتبر خبراء إنه لا تزال هناك رغبة لدى الجانبين بمواصلة التعاون الوثيق في الشؤون الدفاعية.
وقال هانز كونداني وأليس بيون غالاند المحللان في معهد تشاتام هاوس للسياسات إن صفقة الغواصات "ولدت غضبا مشروعا في فرنسا ووجهت بوضوح ضربة خطيرة للثقة والتعاون بين فرنسا والمملكة المتحدة، في علاقة هي متوترة اصلا بسبب سنوات من النزاعات التي أعقبت تصويت بريطانيا على الخروج من الاتحاد الأوروبي".
وأضافا أن "الواقع هو أن البلدين يشتركان في مجموعة مماثلة من المصالح في منطقة المحيطين الهندي والهادي وخارجها، وسيحتاجان الى إيجاد سبل للتغلب على التوترات الحالية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.