فرق شبابية لتطهير وتعقيم الشوارع أثناء فترة الحظر بقنا | صور    السياحة تكشف كيفية تسكين الوفد الثاني للعائدين بفنادق الحجر الصحي    وزير الاتصالات: البنية المعلوماتية «بخير».. ولم نتلق شكاوى بامتحانات الثانوي    ذروة وداع الأحباب.. ماذا ينتظر الأمريكيين يوم 16 أبريل؟    استشاري بالأمن الدولي يكشف تأثير أزمة «كورونا» على القوى العظمي في العالم    وزير الأوقاف يتلقى برقية عزاء من السفارة الأفغانية في وفاة حمدي زقزوق    ميتشو: "رينجرز" الأسكتلندي مهتم بضم مصطفى محمد    يوفيتش سلاح ريال مدريد للتعاقد مع نجم نابولي    مانشستر سيتي يعتزم التحقيق مع نجمه لعدم التزامه بالحجر المنزلي    عند إلغاء الدوري.. الأهلي سيتويج بطلاً في هذه الحالة    اعترافات المتهمين بسرقة التروسيكلات ب15 مايو    وزير التعليم عن عودة الدراسة: السنة خلصت    حبس طرفي مشاجرة الزرايب 4 أيام    قصة حب "ملك وزياد".. طرح إعلان "فرصة تانية" لياسمين صبري    آنغام تنعي الشاعر صلاح فايز    رامي عياش يشوق جمهوره لأغنيته الجديدة "يا حب ياصعب" | فيديو    شاهد .. أمير كرارة يطرح البوستر الرسمي ل"الاختيار"    شاهد.. "إبداعات الصغار" على قناة القومي لثقافة الطفل    فيديو.. شيخ الأزهر: الالتزام بتوجيهات الدولة لمجابهة كورونا "فرض"    البحوث الإسلامية يدشن حملة «المسئولية المجتمعية»    إنهاء خدمة عامل بأوقاف المنوفية فتح المسجد أمام المصلين لأداء صلاة الظهر    هل تشهد مصر قفزة سريعة في إصابات كورونا؟.. الصحة العالمية تجيب    "احمي أسرتك احمي وطنك".. حملة للتوعية بطرق الوقاية من كورونا في 3 محافظات    تحرير 7 محاضر لمنشآت طبية ألقت نفايات خطرة في الشارع بسوهاج (صور)    جامعة البصرة تنجح فى تصنيع 1620 وسيطاً ناقلا للفيروس لمكافحة كورونا    مسلمو "هونان" الصينية يتبرعون بمواد غذائية لأهالي "ووهان" لمساندتهم في مكافحة فيروس كورونا    صحة قنا تصدر قرار بتكليف مديراً جديد للرعاية العاجلة والحرجة    رفع 23 طنا من القمامة والمخلفات بقرى مركز البلينا بسوهاج    إعانات مالية ل 200 أسرة من الأكثر احتياجا في كفر الشيخ    «السياحة والآثار» تصطحبكم فى زيارة افتراضية ل«الدير الأحمر»    خلينا سند لبعض مبادرة "نبيلة"    سيف زاهر يفجر مفاجأة نارية بشأن الدوري المصري    ناجي أسطي يحتفل بأحد الشعانين: "نحتاج الكثير من الصلوات"    ما مدى صحَّة حديثِ «الصَّيحة»؟ وهل هناك أصلٌ لأبيات كتاب «عظائم الدُّهور» المُنتشرة؟    "التزموا بالتعليمات".. شيخ الأزهر يوجه رسالة ثانية حول فيروس كورونا    الكويت تستقبل المصريين المخالفين للإقامة لترحيلهم من دون اي التزامات مالية    أب وابنته وطبيب.. 3 متعافين من كورونا يغادرون مستشفى العزل بالقليوبية    "الأولمبي": لا يوجد لاعبين داخل المركز    مباحث المصنفات تفك شفرة صاحب محل إلكترونيات بعين شمس    النيابة تصدر قرارات جديدة في واقعة سقوط طفل من شرفة منزله    الكنيسة الأرثوذكسية تمنع زيارة الأقباط للمدافن خلال عيد القيامة    صور..«الزراعة» تدفع بمعدات الرش والتطهير لمجابهة «كورونا» في بشتيل    التنمية المحلية: تحرير مخالفات ضد 416 حضانة وإغلاق 2000 سوق | فيديو    4 مليارات قناع حصيلة مبيعات الصين منذ بداية أزمة فيروس كورونا    رئيس جامعة حلوان يجتمع مع رؤساء الاتحادات الطلابية بالجامعة أون لاين .. لحل مشاكل التعليم عن بعد    طلاب «أولى ثانوى» يبدأون الامتحانات التجريبية ب«اللغة العربية» من المنازل    وزير الاتصالات: 600 ألف طالب أدوا الامتحان بالتابلت    إزالات فورية لحالات مخالفة على مساحة 340 مترُا بطما    دعم جنوب سيناء ب 57 سيارة إسعاف مجهزة للحالات الطارئة    ما "السر" وراء تراجع الإصابة بكورونا فى ألمانيا؟    إخلاء سبيل متهمة بالانضمام لجماعة إرهابية    عفو رئاسى عن جماهير وفاق سطيف الجزائرى بسبب كورونا    وائل جمعة يكشف مفاجأة نارية لجماهير الكرة المصرية بشأن محمد صلاح    «مركز الفتوى» يوضح أحكام التعامل مع الريح الشديدة    توقعات الابراج حظك اليوم الاثنين 6 ابريل 2020 | الابراج الشهرية | al abraj حظك اليوم | الابراج وتواريخها | توقعات الابراج لشهر أبريل 2020    إيفونا: أعتز كثيراً بهدفي في مرمى الزمالك    قبل بدء امتحان الصف الأول الثانوي 2020.. تعرف على هذه النصائح أولا    بالصور.. مبادرة "شباب فيصل" لدعم العمالة الغير منتظمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كشمير- بيونج يانج - طهران.. صواريخ وقنابل نووية وتهديد حذر فى آسيا
نشر في اليوم السابع يوم 18 - 08 - 2019

العالم على حافة التوتر وبينما تبدو الحرب قريبة تتراجع بنفس الدرجة، والتوتر يتنقل بين نقاط فى آسيا، ترتفع حرارتها وتحيطها سحب التهديد من كل جانب يبقى تهديد حذر باستعمال القوة من دون أن يمتلك أى طرف شجاعة البدء بحرب يصعب توقع نهاياتها.

من مضيق هرمز حيث التوتر بين الولايات المتحدة وإيران بلغ أعلى درجات التهديد ليعود إلى حالة ثبات حذرة يصعب توقع خطواتها القادمة، وبعد أن حشدت الولايات المتحدة بعض حاملات الطائرات فى الخليج واحتجزت أمريكا ناقلة إيرانية فى جبل طارق وردت إيران باحتجاز ناقلة بريطانية فى مضيق هرمز تناثرت التصريحات بين الأطراف لتتوقف عند توتر يبقى قابلا للاشتعال، فقد قال مساعد وزير الدفاع الإيرانى سعيد شعبانيان، إن بلاده «جاهزة لاستهداف أى عدو يقع على مدى ألفى كيلومتر»، بعد أن صارت منظومة «باور 373» جاهزة للاستخدام وهى منظومة دفاع صاروخى متقدمة أعلنت إيران نصبها، مؤخرا.

ومن الخليج إلى الهند وباكستان، ومنذ ألغت الهند الوضع الخاص للشطر الهندى من كشمير وفى أول أغسطس بدأت أزمة حادة بين الهند وباكستان. وتبادل الطرفان التهديدات ووضعت القوات المسلحة الهندية فى ولاية جامو وكشمير السابقة، فى حالة تأهب قصوى، وقالت الهند إن لديها معلومات تشير إلى أن الجماعات «المدعومة من باكستان»، قد تحاول زعزعة استقرار الوضع فى المنطقة.

قضية كشمير مستمرة بين الهند وباكستان منذ عام 1947، تاريخ استقلالهما عن بريطانيا، وترى إسلام آباد أن الهند تحتل جامو وكشمير، بينما تتهم نيودلهى جارتها بدعم الانفصاليين وتوفير معسكرات تدريب لهم. البلدان عززا باستمرار ترسانتهما النووية والصاروخية، ما يضع المنطقة والعالم، فوق خطر السلاح النووى.

وزير الخارجية الباكستانى، شاه مسعود قرشى، قال، فى خطاب له، إن «بلاده لن تكون السبب فى نشوب صراع، لكن إذا اختارت الهند اللجوء للقوة مجددا.. فستضطر باكستان للرد دفاعا عن النفس»، بينما وزير الدفاع الهندى، راجناث سينج قال، إن بلاده لا تزال تلتزم بشدة، بسياستها فى عدم البدء باستخدام السلاح النووى»، لكن الظروف اللاحقة ستحدد ما إذا كان موقفها سيتغير.

مجلس الأمن اجتمع لبحث القضية بناء على طلب الصين وباكستان، وقال مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، تشانغ جون، عقب جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولى حول كشمير الجمعة: «ندعو الطرفين إلى ضبط النفس وندعو إلى تفادى أى أعمال تؤدى إلى التصعيد». وطلب الرئيس الأمريكى ترامب الحوار لإنهاء النزاع.

كل هذا فى وقت ما تزال التوترات التجارية والسياسية تتصاعد بين بكين وواشنطن، بسبب الاتفاقات التجارية المعلقة، وتصريحات أمريكية اغضبت الصين بشأن الاحتجاجات فى هونج كونج. واتهمت الصين أطرافا أمريكيين بدعم من تصفهم بالانفصاليين فى هونج كونج. وهددت بكين باستعمال القوة لإنهاء المظاهرات المستمرة من 11 أسبوعا اعتراضا على مشروع قانون بتسليم المجرمين لمحاكمتهم فى الصين، وبالرغم من تعليق القانون إلا أن المظاهرات استمرت ووسعت مطالبها بالانفصال عن الصين. ولا تبعد روسيا عن هذه النقاط المتوترة، حيث تواجه شدا وجذبا من الولايات المتحدة وتسعى لبناء تحالفاتها اقترابا من الصين. ويعود التوتر للكوريتين وعلى وقع مناورات أمريكية كورية جنوبية جرت قبل أيام، أطلقت كوريا الشمالية مقذوفين باتجاه بحر اليابان فى سادس عملية من نوعها، وأعلنت بيونج يانج إنهاء المحادثات مع سيول فى الجنوب والتى كانت قطعت شوطا قبل أن تعود لتصل إلى التوتر.

كل هذه التوترات المصحوبة بالتهديد تشير إلى تحرك لخطوط التوتر ضمن صراعات باردة تلعب فيها بكين وموسكو وواشنطن أدوارا تختلط فيها المنافسات التجارية مع التحركات الاستراتيجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.