عدد الإصابات بكورونا في الهند يتجاوز 800 ألف حالة    بعد تلقيها تهديدات من متحرشين .. الجمهور يطارد رانيا يوسف    أسعار الذهب اليوم االسبت 11-7-2020.. سعر جرام الذهب عيار 21 يواصل الهبوط    أحمد كريمة: لا لوم على المرأة عند التحرش لأن الله أمر الرجال بغض البصر    "السيدة نفيسة" يستقبل ثامن الجمع الجزئية العائدة    الكنيسة تحذر من مجموعات مجهولة تتوجه إلى المسيحيين وتقدم لهم نسخا مزورة للإنجيل مجانا    أليو ديانج: التسجيل أولًا أمام الوداد المغربي مفتاح العبور لنهائي دوري الأبطال    ساري يرفض الرد على مواجهة ريال مدريد أو مانشستر سيتي بدوري الأبطال    على شمال الصعيد.. الأرصاد تكشف طقس اليوم السبت    نسخة من لعبة الفيديو "سوبر ماريو بروس" تسجل سعرًا قياسيًا في مزاد    سعر الدولار اليوم السبت 11 يوليو 2020 مقابل الجنيه المصري    بالأخضر المبهج.. شاهد أحدث ظهور ل درة عبر انستجرام    وزير الطيران: لا مانع من تشغيل مطار طابا شرط مساهمة المستثمرين    أسباب ضعف عزم السيارة    اليوم.. انطلاق امتحانات السنوات النهائية ل 80 ألف طالب وطالبة بجامعة القاهرة    أيهما أفضل هاتف Galaxy Note 10 أم Note 9 تعرف على المميزات .. فيديو    تعرف على مواعيد السكة الحديد اليوم السبت 11- 7 - 2020    الأمم المتحدة ترحب بإعلان رفع القوة القاهرة عن صادرات النفط الليبية    أنصار العدالة والتنمية يستفزون المجتمع الدولى بالصلاة" أمام "آيا صوفيا"    أوبرا الإسكندرية تستأنف نشاطها بعد توقف 4 أشهر    ترامب يصدر عفوا عن مستشاره روجر ستون قبل أيام من دخوله السجن    السودان: تشديد عقوبة نشر شائعات عبر الانترنت وإصلاح قانوني لإنصاف المرأة    ولاية كاليفورنيا تفرج عن 8 آلاف سجين في إطار مكافحة كورونا    السياحة والمصايف: مستعدون لفتح الشواطئ العامة بهذه الشروط    سكك حديد مصر: وصول 10 عربات قطارات روسية جديدة إلى ميناء الإسكندرية    الدولة حاربت التحرش بالقانون ومكنت المرأة سياسيا واجتماعيا    عمرو أديب ينعى محمود رضا: فقدنا أحد الفنانين العظماء.. وعمل فرقة أسطورية    كيف استقبل رمضان صبحي الوافد الجديد للأهلي؟    مبادرات لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين للتوعية بالمشاركة في العملية السياسية    تراجع عدد الوفيات بفيروس كورونا في المملكة المتحدة لليوم الثالث على التوالي    محافظة الوادي الجديد تعلن تسجيل 7 حالات جديدة بفيروس كورونا    "الوطنية للانتخابات": رابط اللجنة الانتخابية بموقع الهيئة ليس لمجلس الشيوخ    أسامة نبيه: سأجري المسحة الطبية اليوم قبل قيادة الشعلة السعودي    دعاء في جوف الليل: ‫اللهم إني أسألك بركةً تطهر بها قلبي وتبيض بها وجهي    بالصور.. حريق هائل يلتهم شقة سكنية غربي الإسكندرية    إثيوبيا.. الكشف عن هوية قتلة المغني الشهير هاشالو هنديسا    "أمازون" تطالب موظفيها بإزالة تطبيق "تيك توك"    أوقاف الإسكندرية: لجنة لمتابعة الإجراءات الاحترازية وتحصيل 1100 صك أضاحي    زيدان يعلق على تخطي عقبة ديبورتيفو ألافيس بتصريح مثير    ملف الجمعة.. رد من الأهلي بشأن أزمة نادي القرن.. ومواجهات أوروبية نارية    علاء نبيل: الأهلي لن يحتاج صفقات جديدة الفترة المقبلة    زهدت الفن.. مخرج "سلسال الدم" يكشف كواليس أخر أعمال عبلة كامل الدرامية    يسري الجندي: انتهيت من كتابة 4 مسلسلات    "الله يرحمك يا أمي".. أحمد الفيشاوي ينعى المنتجة مي مسحال    اتحاد جدة يعلن دخوله في مفاوضات لضم حجازي وتريزيجيه    خلل بالصفائح الدموية.. مواطنة تستغيث وتطالب بالعلاج علي نفقة الدولة    الريال ضد ألافيس.. زيدان: لا أهتم بركلات الجزاء.. المهم تسجيل الأهداف    فيديو| أمين الفتوى: المتحرش ليس لديه أي مبرر ديني يبيح فعله    روسيا: الدول الغربية تجعل من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية مشلولة    استفسارات القراء| ما معنى النفقة بنوعيها.. خبير قانوني يجيب    انتشار كورونا عبر الهواء مبعث قلق لكن الرذاذ أكثر شيوعًا    شمال سيناء: شفاء نحو 55% من حالات كورونا.. والوفيات لا تتجاوز 5%    زحام وتجمعات في محيط شاطئ المعمورة بالإسكندرية.. فيديو    مباحث العاشر تفرج عن والد طفل البلكونه لبراءته من تعذيبه.. صور    الشعب الجمهوري ينفي ترشح رئيس الحزب في انتخابات مجلس الشيوخ    واشنطن تعرب عن "خيبة أملها" إثر قرار تحويل آيا صوفيا إلى مسجد    أسهم الولايات المتحدة تصعد بدعم بيانات من "جيلياد"    الأوقاف: لا مخالفات في ظهر الجمعة اليوم والمساجد مغلقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انتهاء مهلة تقديم الترشيحات للانتخابات الرئاسية الجزائرية بإيداع ملفين لمترشحين اثنين
نشر في الشروق الجديد يوم 26 - 05 - 2019

أعلنت الإذاعة الرسمية الجزائرية الأحد، أن المهلة القانونية لتقديم الترشيحات للانتخابات الرئاسية بالجزائر انتهت ليل السبت الأحد. فيما أعلن المجلس الدستوري، تسجيل إيداع ملفين لمرشحين اثنين للرئاسيات المقررة يوم 4 يوليو المقبل على أن يفصل المجلس في صحة الملفين.
ويتمسك رئيس أركان الجيش الفريق قايد صالح، بموعد الانتخابات فيما يرفضه المحتجون معتبرين أن أركان النظام القديم لا يمكنهم ضمان انتخابات حرة ومنصفة.
وقالت الإذاعة الرسمية، إن "المجلس الدستوري المكلف بدراسة ملفات الترشح "سيجتمع الأحد للفصل في هذا الوضع غير المسبوق" بدون توضيحات وبدون ذكر أي مصدر".
غير أن المجلس الدستوري أعلن في وقت لاحق في بيان أنه "سجل إيداع ملفين اثنين في 25 مايو " لدى أمانته العامة، وهما "من طرف عبد الحكيم حمادي وحميد طواهري". وتضمن البيان أن المجلس "سيفصل في صحة ملفي الترشح" في مهلة يجب ألا تتعدى عشرة أيام بحسب القانون الانتخابي. ولا يعد هذان المرشحان معروفين لدى الرأي العام في الجزائر، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.
ولكن يظهر قرار صادر عن المجلس الدستوري بتاريخ 13 مارس الماضي أن حمادي وطواهري كانا من بين المرشحين للانتخابات الرئاسية الجزائرية الذي كان مقررا في 18 أبريل.
ويذكر أن الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ألغى في 11 مارس، قبل أيام من استقالته في الثاني من أبريل هذه الانتخابات.
وحدد الرئيس الانتقالي الجزائرية عبد القادر بن صالح الذي تولى رئاسة الدولة بعد استقالة بوتفليقة، في مرسوم في 10 أبريل، الرابع من يوليو موعدا للاقتراع الجديد.
ويرفض المتظاهرون الذين يواصلون تحركهم منذ فبراير انعقاد انتخابات رئاسية قبل رحيل مجمل وجوه "النظام" الممسكين بالسلطة منذ نحو عقدين، تاريخ وصول بوتفليقة إلى الرئاسة. كما يطالبون بإنشاء هيئات انتقالية قادرة على ضمان انتخابات حرة وعادلة.
من جانبه، أبدى رئيس أركان الجيش الفريق قايد صالح الذي تحول بحكم الأمر الواقع الرجل القوي في الدولة، تمسكه بموعد الانتخابات معتبرا أنها "الوسيلة الوحيدة للخروج من الأزمة".
وكانت وزارة الداخلية الجزائرية، أعلنت خلال الأسبوع الجاري "في آخر حصيلة لعملية تسليم استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية للراغبين في الترشح للانتخاب الرئاسية، أنه تم إيداع 77 رسالة نية ترشح" لديها.
ويشار إلى ضرورة حصول الراغبين في الترشح إلى الرئاسة على آلاف التواقيع من الناخبين أو مئات من أعضاء المجالس المنتخبين.
وقبل ساعات من انتهاء مهلة تقديم الملفات أعلن أشهر ثلاثة مرشحين محتملين انسحابهم من السباق الرئاسي، وفق وزارة الداخلية.
وفي منشور على صفحته على فيس بوك، قال اللواء المتقاعد علي غديري الذي كان أول من أعرب عن رغبته في الترشح إنه قرر "عدم تقديم ملفه للمجلس الدستوري" تماشيا "مع رغبة الشعب".
كما أعلن حزب التجمع الوطني الجمهوري "تعليق" مشاركته في الانتخابات وعدم تقديم ملف ترشيح أمينه العام بلقاسم ساحلي إلى "غاية توفر الشروط المناسبة لنجاح هذا الاستحقاق الانتخابي المصيري"، بحسب بيان للحزب.
من جانبه، قرر رئيس حزب جبهة المستقبل عبد العزيز بلعيد، سحب ملف ترشيحه، نظرا "لانعدام التحضير الحقيقي والجدي لهذه المحطة الهامة (...) وانعدام التنافسية السياسية المطلوبة لإضفاء الجو الديمقراطي لهذه الرئاسيات"، وفق بيان للحزب.
وكانت غالبية الشخصيات السياسية قد رفضت الانتخابات منذ إعلانها، على غرار علي بن فليس الذي ترشح مرتين ضد بوتفليقة، وكذلك عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم أهم حزب معارض في البرلمان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.