البابا تواضروس يرأس قداس تدشين الكاتدرئية المرقسية    غدا.. الرئيس السيسي يشهد الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف    الري توضح أهداف الدولة من بناء 200 سد خلال العامين الماضيين.. فيديو    الرئاسة: الاستثمار فى التنوع البيولوجى يصب فى السياحة    تراجع أسعار الأسمنت اليوم الأحد 18 نوفمبر 2018    عطل فني بأنظمة إنهاء إجراءات السفر بمطار القاهرة    وفد من القرم يشارك في اجتماع الأمم المتحدة القادم    انطلاق فعاليات الأسبوع العربي للتنمية المستدامة في نسخته الثانية.. غداً    بدء حجز وحدات مشروع JANNA إلكترونيا منذ العاشرة غدا.. والتخصيص بالأسبقية    خبير اقتصادى: إنهاء 50 ألف ملف ضريبى خطوة جيدة    الملابس الجاهزة: تحقيق صادرات بقيمة 1.6 مليار دولار خلال عام 2018    أخبار قد تهمك    هذا المحتوى من    بدء أعمال المؤتمر الإقليمي رفيع المستوى حول تطوير أداء عمليات حفظ السلام بالقاهرة    شوبير: الأهلى يطيح بكارتيرون في حالة الهزيمة بالبطولة العربية    شوبير: مباراة الوصل الإماراتي تحدد مصير جهاز الأهلي    ضبط عاملين بإحدى شكرات الطيران حاولا تهريب «ساعات يد»    تعرف علي الحالة المرورية بطرق القاهرة اليوم    سحب رعدية ممطرة ورياح نشطة فى أماكن متفرقة من السعودية    وزير الداخلية يصدر قرارا بحرمان مواطنة مغربية من الجنسية المصرية    الخبر التالى:    “كتائب حلوان” و”الإضرار بالاقتصاد” وتجديد حبس صحفيين ونشطاء أمام قضاة العسكر اليوم    الخبر التالى:    أحمد حلمي ومنى زكي يحتفلان بعيد ميلادهما اليوم.. تعرف على فارق العمر بينهما    مملكة البحرين تتولي «اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي»    أحمد مجدي: التسامح دليل على القوة وصفاء القلب    انطلاق حملات تعريف لأهالى بشمال سيناء بحملة 100 مليون صحة    صحافة: غضب بعد حذف الملايين من التموين و”سي آي إيه” تقرب نهاية “بن سلمان”    السفارة الروسية في واشنطن تعزي ضحايا حرائق ولاية كاليفورنيا الأمريكية    حظك اليوم وتوقعات الأبراج 18 نوفمبر 2018    رفع 4016 إشغالا وضبط 12 قضية سرقة تيار كهربائي بالبحيرة    هل نسيان البسملة أو عدم قراءتها في الفاتحة يبطل الصلاة ؟    المستشار الألماني السابق ينتقد بشدة السياسة التجارية الأمريكية    أمم أفريقيا.. منتخب الجزائر يبحث عن حسم التأهل أمام توجو    17 مليون جنيه لإنهاء أعمال الكهرباء بطريق العائلة المقدسة بالبحيرة    بريطانيا تقف على حافة أكبر أزمة منذ الحرب العالمية الثانية بسبب "البريكست"    الخبر التالى:    النتائج الأولية في إعادة الفرز.. حزب ترامب يحكم فلوريدا    الخطيب فى اختبار كبير.. وظاهرة التماثيل تتكلم لا تشاهدها إلا فى اﻷهلى!    اليوم.. المجر يواجه فنلندا واليونان يستضيف إستونيا بدوري الأمم الأوروبية    البرتغال تعبر إيطاليا إلى قبل نهائي الأمم الأوروبية    اخبار الزمالك يكشف تعليق رئيس الزمالك على العرض الفشنك للنقاز    شاهد| إطلالة جديدة ل«هيفاء وهبى» ب«الهوت شورت» من دبي    نقابة الصيادلة تحذر المصريين من شراء الأدوية عبر الإنترنت    «مهرجان مُزيف» يستغل أسماء صحف للترويج له.. و«الوطن» تنفي صلتها به    وزير الهجرة تكشف اَخر تطورات قضية الصيدلي المقتول بالسعودية    عمرو أديب عن إيقاف «شباب نجريج» عضوية محمد صلاح: «ده يشتري المدينة كلها»    بالفيديو| برلماني: مجانية التعليم لم يتبق منها سوى الاسم    معبد الأقصر يشهد ختام ﻣﻬﺮﺟﺎﻥ ﺍﻟﺸﻌﺮ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ﻓﻲ ﺩﻭﺭﺗﻪ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ    تحضيرات لتجهيز وحدة صحية بحي الكرامة في العريش    «قنصوه» يكرم ذوي الاحتياجات الخاصة المشاركين في «100 مليون صحة»    أخبار قد تهمك    بعد انحياز الرئيس له..    فكرتى    رئيس الأركان يغادر إلى الصين فى زيارة رسمية    أخبار قد تهمك    كوميديا رمضان 2019 للرجال فقط    الصحة: إيفاد قافلة طبية لجنوب السودان وإجراء عدد من الجراحات الدقيقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إحسان عبدالملك أو مروة: انتظرونى مدربة لمنتخب مصر

إحسان عيد كابتن الأهلي ترفع الكأس.. طموحات لا تنتهي
إحسان عيد عبدالملك «الشهيرة بمروة عبدالملك» موهبة مصرية خالصة لا تعرف إلا النجاح وتحقيق الأحلام.. لعبت كرة القدم وتألقت مع نادى وادى دجلة والمنتخب وحصدت البطولات والألقاب وكانت هداف الدورى فى السنوات الثلاث الأخيرة.. لكنها تركت كرة القدم عندما جذبتها كرة اليد وهى من عائلة «هاندبولية» لعبت للأهلى وحلقت بعيدا فى سماء اليد المصرى فهى كابتن الأهلى لمدة 6 سنوات وأفضل جناح فى مصر وأفريقيا عام 2004 وهداف الدورى لمدة 7 سنوات.
طموحاتها لم تتوقف عند ذلك فهى تعشق النجاح بكل تلك المقومات السابقة حلمت بالاحتراف وكانت أول لاعبة محترفة فى تاريخ كرة اليد المصرية النسائية.. ابنة منطقة زينهم والسيدة زينب التى تحدثت عنها الصحف الفرنسية ووصفتها بالنجمة.. مازالت تحلم بالمزيد. تحدثت مع «روزاليوسف» عن نفسها.. عن أفكارها.. عن نجاحاتها السابقة وعن أحلامها وطموحاتها القادمة.
* كيف جاءت الفرصة للاحتراف؟
- وضعت السيرة الذاتية الخاصة بى على الإنترنت ودعمتها ب CD يحمل مجموعة من مبارياتى مع الأهلى والمنتخب.. وأرسل لى نادى «لونبرج» الألمانى وهو يلعب فى الدرجة الأولى فى الدورى الألمانى برغبته فى إجراء اختبارات تمهيدا للتعاقد معى، وبالفعل خضت فترة اختبار بالنادى ونلت إعجاب الجميع، ولكن التعاقد لم يتم بسبب الخلاف على بعض الأمور المالية.. بعدها تلقيت عرضا جديا من نادى أونيس فى فرنسا وأبديت موافقتى على اللعب فى صفوفه وطلبت أن تكون المفاوضات عن طريق النادى الأهلى وبعد عدة مخاطبات أنهينا الاتفاق فيها على كل الأمور انتقلت للعب فى الدورى الفرنسى فى صفوف أونيس.
* ولكن نادى أونيس يلعب حاليا فى الدرجة الثالثة بعد هبوطه العام الماضى.. ألم تخشى على تاريخك المشرف مع كرة اليد من خوض تجربة فى نادى درجة ثالثة؟
- الدورى الفرنسى لكرة اليد مكون من خمس درجات ودورى الدرجة الثالثة الفرنسى أقوى بكثير من الدورى المصرى الممتاز، كما أنه يضم العديد من لاعبى المنتخبات الأفريقية خاصة من الكونغو ومن الجزائر وتونس.
ولكل تلك الأسباب فضلت بدء رحلتى الاحترافية بالصعود تدريجيا باللعب لنادى درجة ثالثة بالرغم من طلب نادى «ميتس الفرنسى» ويعتبر رقم واحد فى فرنسا للتعاقد معى.. وإذا نظرنا لتجارب الآخرين نجد أن الناجحين فى رحلة الاحتراف الكروية مثل هانى رمزى وميدو بدآ فى أندية صغيرة.
* كيف استقبلت أسرتك قرارك بالاحتراف فى فرنسا؟
- بالرغم من أن جذور أبى صعيدية إلا أنه كان متفهما جدا والدتى وأسرتى المكونة من 5 بنات وولد وحيد أيضا كانوا مشجعين جدا لى، ولا أخفى عليك أنه من ضمن أهدافى الأساسية للاحتراف هو مساعدة عائلتى ماديا وهو ما يجعلنى أصبر على الغربة.
* هل واجهتى صعوبة فى الحصول على الموافقة بالاحتراف من الأهلى أو اتحاد اللعبة.. خاصة أنك المحترفة الأولى فى تاريخ اللعبة؟
- تشرفت بالاجتماع مع كابتن حسن حمدى وكابتن محمود الخطيب اللذين شكرا لى تواجدى المميز فى النادى لفترة طويلة ككابتن للفريق وكلاعبة ووافقا على بيعى دون مقابل لتسهيل احترافى.
كما اجتمع بى كابتن هادى فهمى رئيس الاتحاد الذى لم يختلف موقفه عن مسئولى الأهلى ووافق على احترافى بدون أى مقابل مادى أيضا.. ومن خلالكم أقدم الشكر لهم على كل ما قدموه لى.
* كيف استطعت التأقلم مع الحياة الاحترافية خاصة فى ظل فشل معظم لاعبى الكرة الرجال؟
- نعم فى البداية واجهتنى عدة صعوبات للتأقلم خاصة أننى سافرت فى منتصف شهر رمضان الماضى، ولكن حسمى لموضوع خلع الحجاب قبل السفر وتوفير النادى لسكن مناسب وقريب منه وإجادتى للغة الإنجليزية والاستقبال الرائع من مدربى وزميلاتى فى الفريق الذين يقدمون كل العون لى حتى إنهم كثيرا ما يساعدوننى فى ترجمة اللغة الفرنسية ويهونون على المجهود الذى كنت أبذله فى الصيام ويسألوننى عن الصلاة عندما يشاهدوننى أصلى فى النادى، إضافة إلى وجود لاعبة المنتخب التونسى شادليه كلبونى معى فى الفريق والتى تعيش مع أسرتها فى فرنسا وأقضى معها معظم الوقت كان لهم أبلغ الأثر فى تخطى تلك الصعاب.
* ما موقف الفريق الحالى فى جدول الدورى؟ وهل شاركت مع الفريق بالفعل فى مبارياته؟
- دورى الدرجة الثالثة يضم 14 فريقا وأونيس الآن فى المركز الثانى والجميع هنا مصرون على الصعود هذا الموسم، وبالنسبة لى أعتقد أننى أسير فى الطريق الصحيح مع الفريق فقد شاركت فى 8 مباريات كأساسية وغبت مباراة واحدة للإصابة، ومتوسط إحرازى للأهداف فى كل مباراة 10 أهداف، وأنا هدافة الفريق حاليا بمشاركة كابتن الفريق الفرنسية، وبحمدالله نلت إشادة من الصحف الفرنسية التى كتبت «إحسان عيد نجمة أونيس تقوده للفوز».
* ما أحلامك وطموحاتك القادمة؟
- حاليا لا أفكر إلا فى تقديم مستوى مميز مع فريقى يساعده فى الصعود وتحقيق إنجاز ورفع اسم بلدى وسمعة اللاعبة المصرية، ولكن بالطبع لدى أحلام بأن أصنع اسما فى أوروبا يمكننى من الانتقال لنادى أعلى بعد نهاية عقدى فى شهر مايو 2011 وأيضا لدى حلم أتمنى تحقيقه بعد الاعتزال وهو أن أكون مدربة منتخب مصر، ولذا أحرص على استغلال وجودى بأوروبا لمحاولة الحصول على دورات تدريبية تمكننى من الوصول إلى مستوى متميز يؤهلنى للنهوض بكرة اليد النسائية المصرية.
* كيف تقضين يومك فى فرنسا؟
- استيقظ الساعة 12 ظهرا وأذهب للتمرين الساعة السادسة مساء ويستغرق من ساعتين إلى ثلاث ساعات ثم أعود إلى المنزل لأقضى وقتى فى التواصل مع الأهل فى مصر من خلال الإنترنت وأيضا مشاهدة القناة الفضائية المصرية التى تشعرنى بأنى فى مصر، وفى أيام الإجازة من الممكن أن أخرج إلى التنزه أو التسوق.
* ما الفارق بين كرة اليد فى مصر وفرنسا؟
- الفوارق كبيرة جدا ليس فى المستويات فحسب ولكن أيضا فى الالتزام والنظام والجماهير التى تملأ مدرجات الصالة فى كل مباراة وهو ما يمنحنا حماسا كبيرا.
* لديك موهبة أخرى فى كرة القدم حققتِ فيها إنجازات وخاصة إنك هدافة الدورى لآخر ثلاثة مواسم.. هل أنهيت مسيرتك كلاعبة كرة قدم؟
- لا أنكر حبى لكرة القدم التى استمتعت بممارستها وحصد البطولات فيها مع زملائى فى نادى وادى دجلة ولا أخفى سرا أنه لو جاء عرض احتراف فى كرة القدم قبل عرض أونيس كنت سأقبل به.
وربما أعود لكرة القدم مستقبلا ولكن تركيزى الحالى مع كرة اليد.
* من مثلك الأعلى؟
- فى كرة اليد كابتن سامح عبدالوارث المحترف السابق فى فرنسا وكابتن أحمد الأحمر الموهبة الفذة، وطبعا أختى حنان عيد كابتن الأهلى فى كرة اليد لمدة 15 عاما.
ولا أنسى شخصيتين أدين لهما بالجميل كابتن أشرف شكرى رحمه الله المدير الفنى لكرة اليد للنادى الأهلى للرجال والسيدات والذى تدربت على يديه من عمر 17 عاما وهو شخصية أثرت فى حياتى كثيرا وغيرت من طريقة تفكيرى وهو الذى كان دائما ما يدفعنى للاحتراف والأستاذ مصطفى زقزوق مدير عام شركة وادى دجلة السابق الذى دائما ما كان يشجعنى.
* ما الذى أعجبك فى الشارع الفرنسى وتتمنين انتقاله للشارع المصرى؟
- هناك الكثير من الناس يدعون حب مصر دون أن يقدموا دليلا على هذا الحب. وأكثر ما شاهدته فى الشارع الفرنسى هو مدى التزام المواطنين وحبهم لبلدهم الذين يعبرون عنه بهذا الالتزام، فعلى سبيل المثال هناك قوانين صارمة تنظم عملية جمع القمامة بتصنيف معين للمواد البلاستيكية مكان والزجاجية مكان آخر لأنهم يحولون القمامة لتجارة رابحة بإعادة تدويرها.. نظام تمنيت رؤيته فى مصر.
* ماذا عن الدراسة؟
- أدرس فى الفرقة الرابعة بمودرن أكاديمى فى «بزنس وإدارة أعمال» وأشكر المسئولين عنه لأنهم ساعدونى كثيرا وأتمنى من الدكتور وليد دعبس أن يؤجل لى امتحان شهر يناير القادم لصعوبة لحاقى به لارتباطى بمباريات مهمة مع النادى الفرنسى إلى شهر أغسطس 2011 حتى أتمكن من تأدية الامتحان حتى لا أتعرض للرسوب.
* هل الزواج قرار مؤجل فى حياتك؟
- بضحكة قالت كأى بنت: أفكر فى الزواج ولكن أنتظر قدوم شخص مصرى مناسب يتفهم ظروفى كلاعبة.
وبالمناسبة هناك تونسى مقيم فى فرنسا تقدم للزواج منى ولكنى أبلغته برفضى لأنى لن أتزوج إلا مصريا.
* ما صلة القرابة بينك وبين نجم حرس الحدود والمنتخب القومى أحمد عيد عبدالملك؟
- ليست هناك صلة قرابة.. فقط تشابه أسماء.. وإن كان أحمد أخا كبيرا لى بالإضافة إلى أنه نجم كبير.
* هل تحدث معك أحد من الاتحاد المصرى أو النادى الأهلى طوال الشهور الماضية لاحترافك؟
- أود أن أتوجه بالشكر لكابتن جوهر نبيل عضو اتحاد اليد وكابتن حسين زكى نجم المنتخب المصرى لسؤالهما الدائم عنى وتشجيعهما المستمر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.