وزير التعليم ينعى ضحايا كنيسة أبي سيفين بإمبابة    الأمين العام للأمم المتحدة يعزي حكومة وشعب مصر في ضحايا حادث كنيسة أبو سيفين    رئيس كوريا الجنوبية يتعهد بتحسين العلاقات مع اليابان ومساعدة كوريا الشمالية إذا تخلت عن برنامجها النووي    الطواريء الأرمينية: ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار مركز التسوق إلى 67 قتيلا ومصابا    الجيش الصيني يعلن إجراء مناورات جديدة حول تايوان    ترامب يطالب بإعادة وثائق استولى عليها عملاء «إف بي آي» من منزله    الأرصاد الجوية تكشف حالة طقس اليوم    مصرع عامل صدمته سيارة ملاكى أثناء قيادته دراجة بخارية بدار السلام فى سوهاج    ضبط 10 آلاف كتاب دراسي بدون تفويض من أصحاب الحقوق الأدبية بمكتبة في القاهرة    الدولار يسجل 19.17 جنيه.. مفاجأة فى أسعار العملات الأجنبية اليوم    أسعار العملات العربية والأجنبية اليوم الاثنين 15-8-2022    الهند تسجل 14 ألفا و917 إصابة جديدة بفيروس كورونا    ليفربول محمد صلاح يستضيف كريستال بالاس في الدوري الإنجليزياليوم    فرج عامر: سواريش مدير فني محدود وذات قدرات تدريبية ضعيفة    جامعة القاهرة تشارك في معرض أخبار اليوم للتعليم العالي    مواقيت الصلاة في محافظات مصر..الإثنين 15 أغسطس    البلدي ب 135 جنيها.. أسعار اللحوم والكبدة بمنافذ وزارة الزراعة    رشا مجدي : حريق كنيسة أبو سيفين أوجع قلوبنا جميعا | فيديو    مصرع طفل عقب سقوط عربة كارو على رأسه بالدقهلية    الله يقرفك ياشيخ| القصة الكاملة لاتهام محمد رمضان بالشذوذ.. فيديو أثار الأزمة    جهود مكثفة لإخماد عشرات الحرائق في الجزائر    رابط نتيجة تنسيق المرحلة الأولى لطلاب الثانوية العامة في مصر 2022 علمي وأدبي    خبيرة مناهج تكشف عن اتجاه حكومي لتسليم الكتب للطلاب ك«عهدة» (فيديو)    غرامة مالية على من يرفع صوته في الأماكن العامة بالسعودية    هبة قطب تكشف سر نجاح العلاقة الزوجية | سبب غير متوقع    نقابة الأطباء تنعى الدكتور نبيل عادل سيدار «شهيد الواجب»    ضبط مستريحين استوليا على 16.8 مليون جنيه من المواطنين بسوهاج    بدء صرف مساعدات تكافل وكرامة عن شهر أغسطس    المحلة: إزالة 45 حالة تعد على الأرض الزراعية و أملاك الدولة المحلية    برج الميزان اليوم.. عليك أن تهتم بصحتك    مقتل 13 عنصرا من جماعة "الشباب" الصومالية بضربة أمريكية    محافظ جنوب سيناء يتابع تنفيذ المشروعات وأعمال التطوير والتجميل الخاصة بالاستعداد لمؤتمر المناخ    «شرم الشيخ الدولي» أول مستشفى خضراء في مصر وأفريقيا    دراسة ماجستير تكشف أهمية الانفوجراف فى متابعة القضايا الصحية    ميدو: نستخدم الفار في مصر بشكل خاطئ.. وصرفنا ملايين "على الفاضي"    سيف عبد الرحمن: رجاء حسين أحدثت توازنا بين عملها ودورها كزوجة    نعيم عيسى: جلست 6 سنوات بدون عمل ولم يسأل عني أحد في مرضي.. ڤيديو    انتهاء أزمة فيلم «أهل الكهف» واستئناف التصوير خلال أيام    متى يبطل المسح على الجورب ؟ احذر 3 حالات تفسد فيها صلاتك    عقوبة التكاسل عن صلاة الفجر .. تارك العبادة محروم من 19 هدية ربانية    ل طلاب الثانوية العامة 2022 مؤشرات وتوقعات تنسيق كلية التجارة    وزيرة ألمانية: نفوق الأسماك في نهر أودرا كارثة بيئية    شاب مسلم يخاطر بحياته ويقتحم النار لإنقاذ ضحايا كنيسة أبو سيفين (فيديو)    من التنصيف حتى الحشو.. أسهل طريقة لعمل الممبار    طريقة عمل البقلاوة السورية    كواليس حديث مدير الكرة بالمقاصة مع الحكم بعد ركلة جزاء الأهلي.. وحقيقة الثلاثة إنذارات    سيد معوض منتقدًا سواريش: «خسر جميع الأعذار»    القبض على المتهم بالتعدي على فتاة في القاهرة    محمد فاروق: سموحة يفكر في ضم زياد طارق    نعيم عيسى باكيا: بحس بالحسرة.. أنا انتهيت ومبمثلش وزملائي مش بيزوروني    حسام داغر: هنا توفيت سعاد حسني بلندن.. 18 صورة من آخر مكان سكنت فيه السندريلا    الأهلي يطالب قطر القطري بالدفعة الأولي من مقابل بيع بدر بانون    عميد تربية رياضية طنطا يشيد بكنترول اختبارات القدرات عقب اعتماد نتيجتها    حدث بالفن| تأجيل مهرجان القلعة وحفل عمرو دياب ومفاجأة من عروسين لكارول سماحة    سمير عثمان: «أحد الفنيين شال فيشة شاشة الفار من أجل عمل الشاي»    هل يجوز أداء الصلاة عن شخص متوفي؟.. الإفتاء تجيب    بعد انتشار الجرائم المروعة| علي جمعة يتحدث عن حدود العلاقة بين الولد والبنت    الأوقاف تفتتح الأسبوع الثقافي الرابع ب 7 محافظات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الحكومة تنفذ أكبر حملة لإزالة التعديات على الأراضى الزراعية.. الاثنين المقبل
نشر في الوطن يوم 21 - 11 - 2018

تبدأ وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، بالتنسيق مع القوات المسلحة والشرطة والمحافظات والوزارات المعنية حملة مكبّرة، الاثنين المقبل، لإزالة التعديات على الأراضى الزراعية، التى ستضم المحرر لها محاضر من قبل، أو تعدّيات فى مهدها، مع اتخاذ جميع الإجراءات القانونية للتصدى لها، حفاظاً على الرّقعة الزراعية الخصبة بالوادى والدلتا، وتنفيذ إزالة فورية للمخالفين.
«الزراعة»: مصر خسرت 84 ألف فدان ب1.9 مليون حالة مخالفة منذ أحداث 25 يناير.. وعلى الدولة تبنى مشروع قومى لتطوير القرى وتنميتها
وقال سيد عطية، رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضى، إن «الحملة ستنطلق بجميع المحافظات، للحد من تلك الآفة التى تُهدّد الاقتصاد الزراعى، سواء بالبناء أو التشوين أو التجريف»، موضحاً أنه سيتم تشكيل لجان للتأكد من دقة بيانات التعديات، وغرف عمليات مركزية تتبعها أخرى فرعية بجميع مديريات الزراعة، للإزالة الفورية، نظراً لخطورتها على الأمن الغذائى، وإحالة مخالفات البناء إلى النيابة، والتنسيق مع المحافظات لتقديم التسهيلات اللازمة، وتخصيص خط ساخن «37499385» للإبلاغ عن اسم المتعدى والحوض والناحية.
وكشف تقرير صادر عن الوزارة، أن «إجمالى التعديات بلغ مليوناً و901 ألف و791 حالة على مساحة من الأراضى الخصبة بلغت 84 ألفاً و939 فداناً و9 قراريط، منذ 25 يناير 2011، وحتى 18 نوفمبر 2018، موضحاً أنه ما تمت إزالته 508 آلاف حالة على 38 ألفاً و338 فداناً، وما لم تتم إزالته مليون و393 ألفاً و260 حالة على مساحة 56 ألفاً و601 فدان و7 قراريط.
وصنّف التقرير، حالات التعديات بمساحاتها على 3 مراحل، الأولى: تعديات بسيطة بلغت 402 ألف و944 حالة، بمساحة 19 ألفاً و120 فداناً، وهى عبارة عن تشوين مواد البناء وحفر أساسات، وبناء الأسوار على سطح الأرض، والثانية: حالات تعدّيات متوسطة بمساحات بلغت 441 ألفاً و878 حالة على مساحة 16 ألفاً و899 فداناً، وهى تعديات بسيطة تم تطويرها بإقامة قواعد وأعمدة خرسانية وأسوار عليها، والثالثة: تعديات جسمية بلغت 548 ألفاً و438 حالة على مساحة 20 ألفاً و580 فداناً، وهى تعديات متوسطة تم تطويرها، وأصبحت مبانى مكتملة بها طوابق، ليصبح إجمالى حالات التعديات مليوناً و393 ألفاً و260 حالة على مساحة 56 ألفاً و601 فدان من الأراضى الخصبة.
وكشف عن رؤية وزارة الزراعة للحد من التعديات على الأراضى، بتحديد عدد من البدائل المقترحة لتخفيف الزحف على الأراضى الزراعية، بأن يفوض القانون وزير الزراعة فى استصدار قرار بإزالة المخالفة بالطريق الإدارى، حتى يمكن إزالتها فى المهد دون الانتظار لصدور حكم فى الدعوى، مطالبة بالتوعية المستمرة، بإطلاق حملة بوسائل الإعلام المختلفة والأوقاف والمؤسسات الدينية والعلمية، لتوضيح خطورة التعدّى على الأراضى الزراعية. وطالب التقرير، الدولة بتبنى مشروع قومى لتطوير القرية المصرية وتنميتها، وذلك بتخفيف الإجراءات والاشتراطات البنائية لأعمال الإحلال والتجديد للمبانى القديمة فى القرى والعزب والنجوع والسماح بالتوسّع الرأسى، مع منحهم قروض إسكان تعاونى من بنك الإسكان والتعمير، على أن تكون طويلة الأجل بفوائد بسيطة مع التيسير فى شروط منحها، للحد من الزحف العمرانى على الأراضى الزراعية.
وأشار إلى ضرورة تخطيط قرى جديدة ل«الوادى والدلتا»، التى لها ظهير صحراوى، شريطة أن تكون ملاصقة للزمام الزراعى للقرية الأم على أن يمدها بالمرافق، لافتاً إلى أن المشروع القومى لاستصلاح وزراعة 1.5 مليون فدان يعتبر مشروعاً تنموياً متكاملاً يشمل مجتمعات عمرانية وحرفية وصناعية وغيرها، ويسهم فى وضع الحل الأمثل لوقف زحف السكان.
وعرض التقرير عدداً من حقائق توضّح خطورة التعدّى على الأراضى الزراعية، منها تراجع نصيب الفرد من الأراضى إلى 2 قيراط بعدما كان 13 قيراطاً عام 1897، رغم انخفاض المساحة ل4.9 مليون فدان، وارتفاعها عام 2018 إلى 9 ملايين و260 ألف فدان، وذلك بسبب الزيادة السكانية.
وعن الاحتياجات الفعلية من الأراضى الزراعية، تشير الدراسات -وفقا للتقرير- إلى أن احتياجات الفرد من الأراضى الزراعية لتغطية جميع احتياجاته الغذائية 920 متراً مربعاً، أى 5.25 قيراط تقريباً، وطبقاً لتعداد السكان الحالى 2018، فإننا نحتاج إلى 22 مليون فدان، وتقدر الاحتياجات عام 2050 ب23.5 مليون فدان. وعن نصيب الفرد من المياه، تابع التقرير أن حصة مصر من المياه كانت عام 1959 تساوى 55.5 مليار متر مكعب، وتعداد السكان كان وقتها 20 مليون نسمة، أى أن نصيب الفرد من المياه كان 2700 متر مكعب، وبلغ عام 2018 نحو 523 متراً مكعباً، مؤكداً أن الدراسات تشير إلى أن احتياجات الفرد من المياه تزيد على 1300 متر مكعب، أى أن احتياجات السكان من المياه حالياً تزيد على 140 مليار متر مكعب، وفى عام 2050 نحتاج إلى 227 مليار متر مكعب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.