بينها «جامب سوت» و«هوت شورت».. أسبوع الإطلالات الجريئة لرانيا يوسف    المجلة العلمية ل«التربية النوعية» ببورسعيد تنجح في الحصول على معايير مُعامل أرسيف    «أبيض وأحمر».. إطلالات ريم سامي على «ريد كاربت» الجونة السينمائي    وزير النقل: هناك حوالى 50 كيلو جاهزين للتوسعة وجاري توسعتها على الطريق الدائري    أسعار الذهب اليوم الجمعة 30-10-2020.. المعدن الأصفر يواصل التراجع    بورصة الدواجن اليوم الجمعة 30-10-2020 في مصر    البنك الدولي: تحويلات المصريين بالخارج تتزايد رغم التراجع عالميا    ترامب: يريد خصومنا تحويل أمريكا إلى كوبا شيوعية أو فنزويلا اشتراكية    جعفر: نجاح الزمالك فى وجود اللاعب البديل.. وأتمني إحتراف مصطفي محمد    سفارة مصر في إثيوبيا: تسكين 52 مواطنًا مصريًا في أحد فنادق أديس أبابا    فرنسا تقرر فرض الكمامات على الأطفال اعتبارًا من سن السادسة    فيديو.. نائب رئيس البرلمان العربي: نثمن جهود مصر في مكافحة الإرهاب    المنظمة العالمية للأرصاد الجوية تكشف توقعاتها بشأن آثار ظاهرة النينيا على مختلف المناطق    التعليم العراقية تعلن تخفيض المناهج وأوقات الدوام خلال العام الدراسى الجديد    فيديو.. خبير استراتيجي: أياد خفية تقف وراء الحوادث الإرهابية بفرنسا    تعادل المقاصة والاتحاد السكندري يستعيد ذاكرة الانتصارات وهزيمة التعاون السعودي وإصابة كارتيرون بفيروس كورونا    نابولي يهزم ريال سوسييداد في الدوري الأوروبي    مختار مختار: لاعبنا المقاصة و"الناس اللي بره والتانيين".. ولماذا لا يكون هناك رد فعل مع الحكام    حبس صاحب مصنع لتصنيع الترامادول والمنشطات الجنسية بالقناطر 4 أيام    حى الدقى يشن حملة إزالة مخالفات لإعادة الانضباط ورفع كفاءة الطرق    حادث تصادم علي طريق الاتوستراد ووقوع مصابين    أجهزة الأمن تضبط 24 كيلو مخدرات و169 سلاحاً خلال ال 24 ساعة الأخيرة    «الأرصاد» تحذر من انخفاض درجات الحرارة غدًا الجمعة    سفارة مصر بإثيوبيا تعلن تسكين 52 مواطنا لم يلتزم بعضهم بالحجر الصحى    «ورد».. معرض فني جديد بالهناجر الأحد    5 جوائز المخرج أحمد فوزي صالح عن فيلم «هاملت من عزبة الصفيح» من منصة الجونة    فاز بجائزة السعفة الذهبية في كان.. ستاشر المصري يشعل السوشيال    افتتاح معرض"ورد" للفنانة وفاء ياديس بالهناجر الأحد    صور | عرض مسرحية «السقوط شيء حتمي» بالهناجر    نشوى إسماعيل تكشف السبب وراء تركها مجال التشكيل الفنى والعمل سائقة أتوبيس بلندن    مساء dmc يحتفل بالمولد النبوى بحضور الحبيب الجفرى وأسامة الأزهرى.. ويؤكدان أن الاحتفال به ليس بدعة ومن يعتقدون بأنه حرام منغلقين.. الإساءة للنبى غير مقبول ومشاهد الذبح والقتل فى فرنسا عمل إجرامى يسئ للإسلام    طبيب ينصح بعدم تبادل القبلات.. وأبلة فاهيتا ترد: أكيد مراتك صاحية    طارق رحمى : الغربية مستعدة لمواجهة الموجة الثانية لفيروس كورونا    الحبيب علي الجفري: الرسول احتفل بمولده كل أسبوع.. فيديو    الإبراشي: الدولة رصدت أموالًا ضخمة لتطوير مرفق السكك الحديدية    أحمد موسى لاعب النصر يقترب من الزمالك ويتنازل عن 50 مليون ريال .. فيديو    عمرو حنفي: جاهزون لاستقبال الأمطار والسيول بهذه الطريقة.. فيديو    نائب رئيس زيمبابوى يشكر مصر على المساعدات المقدمة لبلاده لمواجهة كورونا    الكشف على أكثر من 100 ألف مواطن ضمن مبادرة (100 مليون صحة) بالوادي الجديد    مصطفى بكرى : الرئيس السيسي كان واضحًا في رسائلة لكل مسيئ    اتفاق لإنشاء مجمع مصانع لاستزراع الأسماك لإنتاج 25 ألف طن سنوياً    الباطن يحقق انتصاره الأول في الدوري السعودي للمحترفين    المشاط:عقد العديد من الاجتماعات التنسيقية مع السفارة العراقية بالقاهرة للإعداد للجنة العليا المشتركة    أخصائي تغذية: 33 نوعًا من الأمراض مصاحبة لمريض السمنة    كبار علماء الأزهر يحتفلون بذكرى المولد النبوي في مؤسسة البيت المحمدي    موعد إعلان نتيجة المقبولين في مدن جامعة عين شمس    وزيرة التضامن تدشن مبادرتي "شتاء دافئ" و"أنا واليتيم" من الإسماعيلية    خالد الجندى للغرب: النبى محمد أغلى من أرواحنا.. فيديو    الأوقاف: افتتاح مصلى السيدات بمسجد الأحمدي بطنطا السبت    تصل ل مليون جنيه.. عقوبات المدارس الممتنعة عن رد 25% من قيمة خدمات الباص    الأحد.. إعلان نتيجة المرحلة الأولى لانتخابات «النواب»    "تنسيقية شباب الأحزاب" تعقد أول مناظرة فكرية بين مرشحيها    "الجو جميل" للهضبة عمرو دياب حصرى على أنغامي    تعرف على الأعرض السبعة للسكتة الدماغية .. إنفوجراف    بعد التعاقد مع أري بابل تعرف على إحصائية المحترفين الأجانب في الإسماعيلي "تقرير"    شاهد.. لقاء الخميسي على السجادة الحمراء لمهرجان الجونة السينمائي    شطة: صراع القوى تسبب في تشويه صورة الكاف    غدا.. اتحاد الألعاب الإلكترونية ينظم الدورة الختامية لأندية 6 أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علماء أزهريون: زكاة الفطر جائزة نقدا أو طعاما تيسيرا علي الفقراء والمساكين
نشر في آخر ساعة يوم 20 - 06 - 2017

قرب نهاية شهر رمضان الكريم، يعود الحديث عن مقدار الزكاة الواجبة قبل حلول عيد الفطر المبارك، والسبل التي يمكن إنفاقها فيها، لكي يستفيد منها أكبر قدر من الفقراء والبسطاء، بما يضمن وصول أموال الزكاة لمستحقيها، إذ تعد الزكاة واحدة من أهم الحلول التي قدمها الإسلام لعلاج الفقر في المجتمعات الإسلامية، فهي العلاج الرباني للكثير من مشاكل المجتمعات الإسلامية، علي أن تنفق في مصارفها الشرعية التي أقرها سبحانه في قوله: (إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ) "التوبة:60".
دار الإفتاء حددت قيمة زكاة الفطر لهذا العام بما لا يقل عن 12 جنيها عن كل فرد، وقال الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، إن قيمة زكاة الفطر تعادل 2 كيلو ونصف الكيلو من الحبوب عن كل فرد، حيث يقدر مجمع البحوث الإسلامية القيمة وفقا لأقل أنواع الحبوب سعرا وهو القمح.
وأضاف المفتي في بيان رسمي، أن تقدير قيمة زكاة الفطر لهذا العام، جاءت بالتنسيق مع مجمع البحوث الإسلامية برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، ب 12 جنيها كحد أدني عن كل فرد، وأشار علام إلي أن دار الإفتاء مالت إلي الأخذ برأي الإمام أبي حنيفة في جواز إخراج زكاة الفطر بالقيمة نقودًا بدلا من الحبوب، تيسيرًا علي الفقراء في قضاء حاجاتهم ومطالبهم.
وشدد مفتي الجمهورية علي ضرورة إخراج زكاة الفطر قبل موعد صلاة العيد لنيل أجرها، وحتي يتيسر للمحتاجين الاستفادة منها، وأنه من الضروري إخراج زكاة الفطر قبل موعد صلاة العيد لنيل أجرها، وحتي يتيسر للمحتاجين الاستفادة منها، وشدد علي أن إخراج زكاة الفطر بعد صلاة العيد يعد صدقة من الصدقات، ولا تُجزئ عن زكاة الفطر، وأشار إلي ضرورة إخراج الزكاة في مصارفها الشرعية التي بينها الله سبحانه وتعالي في كتابه العزيز خاصة للفقراء والمساكين، لقول النبي صلي الله عليه وسلم: "اغنوهم عن السؤال في هذا اليوم".
وعن مصارف زكاة الفطر، يقول الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن والشريعة بجامعة الأزهر، ل "دين ودنيا": "المقصود بزكاة الفطر أن يخرجها الإنسان عن نفسه وعمن تلزمه نفقته، وتقدر ب 2.5 كيلو من الطعام الذي يغلب علي أهل البلد، أو ما يساويه من الأموال، والأنفع في رأي غالبية الفقهاء إخراجها في صورة أموال لأنها أنفع للناس في وقتنا هذا، ويفضل التعجيل بإخراج زكاة الفطر لإغناء الفقراء والمحتاجين عن السؤال في يوم العيد، الذي هو يوم فرح وسرور علي جميع المسلمين، وهي كفارة للذنوب وستر للعيوب".
وأشار كريمة إلي أن رأي الإمام أبي حنيفة النعمان هو أرجح الآراء وأكثرها يسرا علي المسلمين، لذلك أخذ به الكثير من العلماء كما يعمل به الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية والعديد من دور الإفتاء في العالم، وذلك لأن مؤسس المذهب الحنفي أجاز إخراج زكاة الفطر أموالا لأنها أنفع للفقير وأيسر له، وهاجم بعض المتشددين الذين يرفضون إخراج الزكاة مالا، قائلا إنهم لا يفقهون شيئا في أمور دينهم، ويثيرون الفتن بجهلهم، مشددا علي أن الزكاة لا تجوز علي الأب والأم لكنها تجوز علي الأخ أو الأخت.
أما عن مفهوم الزكاة في الإسلام، فيري الشيخ عبد الحميد الأطرش، رئيس لجنة الفتوي الأسبق بالأزهر الشريف، في تصريحات ل "دين ودنيا"، أن زكاة الفطر هدفها تطهير الصائم من اللغو والرفث وأي فعل غير صواب اقترفه خلال شهر الصيام من ناحية، وتوفير مدخل مالي لرعاية الفقراء والمساكين في المجتمع الإسلامي، لكي يعود المجتمع صحيحا سليما من الأمراض التي يخلفها الفقر فيه من حسد وحقد وصراع بين أبناء المجتمع الواحد، لذلك جاء التشريع العظيم بالزكاة لكي تعالج كل هذا، ومن الملاحظ أنه لا يوجد أمة من الأمم استطاعت أن تقدم حلا بمثل حكمة وبراعة الحل الرباني المتمثل في الزكاة.
وأشار الأطرش إلي أن الزكاة ليست مجرد مبالغ نقدية يخرجها الفرد المسلم، لكنها درس في كيفية تحرر الفرد من خصلة البخل والحرص وتكنيز الأموال، فالهدف منها هو تطهير النفوس لقوله سبحانه وتعالي: (خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) "التوبة: 103"، وشدد الأطرش علي أن الزكاة علاج أكيد للفقر، ولكن المشكلة في التطبيق بسبب رفض البعض إخراج زكاتهم سواء كانت زكاة الفطر أو الزكاة المقررة بشكل عام، محذرا هؤلاء من التفريط في واحدة من أصول الإسلام الخمسة، مذكرا بقوله تعالي: (وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) "الحشر: 9".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.