محافظ القاهرة: تجهيز 253 مدرسة كمنافذ لصرف المعاشات    الإمارات تطلق مختبرا حديثا بقدرات تشخيص فائقة لمكافحة كورونا    إيطاليا.. 837 وفاة جديدة ب«كورونا» والإجمالي أكثر من 12 ألف    ضبط 100 كيلو لحوم غير صالحة للاستهلاك بالسلام    في أول ظهور له على "السوشيال ميديا".. محموج حميدة يعلق على "كورونا"    إذاعة الصلاة والقرآن في مكبرات الصوت من المنكرات    ضبط مصنع كمامات غير مرخص بالإسكندرية    تمديد ساعات حظر التجوال وإغلاق البنوك إسبوعين..الحكومة ترد    الموازنة الجديدة    «سمح بصلاة الجماعة في مسجد»| الأوقاف تنهي خدمة مدير عام بمديرية شمال سيناء    كورونا| أستاذ مناعة: أعراض اوروبا وأمريكا مختلفة تمامًا عن الصين    مرصد الأزهر: يوم الأرض الفلسطيني سيظل شاهدًا على جرائم الاحتلال    تباين في الأسمنت..ننشر أسعار مواد البناء المحلية الثلاثاء 31 مارس    منطقة لومبارديا الإيطالية تسجل 381 وفاة بكورونا في يوم واحد    النقل يوفر 4 اتوبيسات فاخرة لنقل الركاب العالقين عند وصولهم لمطار القاهرة    ميسي: معجب بأسلوب محمد صلاح مع ليفربول    نقيب المحامين يكلف بإطلاق أكبر مكتبة قانونية إلكترونية في الشرق الأوسط    محافظ القليوبية يتابع تسليم شريحة التابلت لطلاب الصف الأول الثانوي ببنها والخصوص    وزارة البترول تعد خطة متكاملة لتعظيم الإحتياطي والإنتاج    أمطار وشبورة.. الأرصاد تصدر بيانا عن طقس غدا الأربعاء    تدشين حملة مكبرة لتعقيم وتطهير الأحياء وقرى المحلة وتخصيص مدارس لصرف المعاشات    دبي تدعم طيران الإمارات وتغلق سوق الذهب    ليس اللاعبين.. توتنهام يعلن تخفيض أجور موظفيه    مهاجم ريال مدريد يخطف جائزة ثمينة من نجم برشلونة    مش أول مرة.. «إيناس عز الدين» أدعت كذبًا الإصابة بالسرطان منذ عام    توقعات الابراج حظك اليوم الثلاثاء 1 ابريل2020| al abraj حظك اليوم | الابراج وتواريخها | توقعات الابراج لشهر ابريل 2020    محمد رمضان يتربع على عرش اليوتيوب بأغنية "شارع أيامي" تتر مسلسل "البرنس" (فيديو)    "الصحة الاماراتية": حالة وفاة و53 إصابة جديدة بكورونا وإجمالى المصابين 664    نجم يوفنتوس يقترب من الرحيل عن الفريق    رئيس أركان الجيش الإسرائيلي وقائد قيادة الجبهة الداخلية ورئيس هيئة العمليات يخضعون للحجر الصحي    "التعليم" تعلن آليات تقييم الطلاب المصريين فى الخارج    جامعة كفر الشيخ تقرر تصنيع الكمامات الطبية توفيرا للنفقات    23 ألف حساب لطلاب جامعة أسوان للتعليم عبر المنصة الإلكترونية    دعاء الريح .. 22 كلمة حرص عليها النبي عند الرياح الشديدة    الليلة.. محمد عساف يحيي احتفال ذكرى رحيل عبدالحليم حافظ على شاشة التليفزيون المصري    السفارة الروسية لدى إيطاليا تنكس الأعلام حدادا على وفيات "كورونا"    بالصور..محافظ بورسعيد يتابع بدء تنفيذ خطة "التعليم عن بعد"    "الصحة السعودية": تسجيل 110 إصابات وحالتي وفاة جديدة بكورونا    وزير النقل يشهد وصول 20 جرار سكة حديد جديدة إلى ميناء الإسكندرية    الهجرة تشكر «رحمي ومرسي» لمساعدتهم في توزيع مساهمتها على الأسر الأكثر احتياجا    سقوط مدير شركة ينصب على الراغبين فى السفر للعمل بالخارج    صور.. كيف يحافظ مصطفى محمد على لياقته؟    في عيد ميلادها.. تعرف على سن إيمي سمير غانم واسمها الحقيقي    الكشف عن نتيجة تحليل إيناس عز الدين بعد إعلانها إصابتها بالكورونا    رفع وتثبيت وإضاءة القطع الأثرية الثقيلة على الدرج العظيم بالمتحف المصري الكبير    تأجيل الحكم على المتهمين بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية السابق ل17 مايو    «البحوث الإسلامية» يوضح حكم الجمع بين الصلاتين بسبب غلق المساجد    حنان ترك تحث جمهورها على الدعاء لرفع البلاء والوباء    رحلة استثنائية من مصر للطيران لعودة مصريين عالقين فى لندن    البابا تواضروس يبعث رسالة محبة للشباب القبطي    مدمرة يابانية تصطدم بقارب صيد صيني بالقرب من جزيرة ياكوشيما    ظهور جينيسيس G80 2021 الفاخرة لأول مرة مع تصميم غير مسبوق ورفاهية حقيقية    عبد العزيز: جروس كان ديكتاتورا ويقدس أوباما.. وميتشو تعرض للظلم    عامر: لم أوقع للأهلي.. والمفاوضات تعطلت لسببين    لعزلها بسبب كورونا.. 5 معلومات عن قرية الهياتم في الغربية    عماد متعب مستاء من الانتقادات التي وجهت له    «الري»: أولوية لتحول المحافظات الأعلى استهلاكًا للمياه من الري التقليدي ل«الحديث»    النشرة المرورية.. سيولة في شوارع وميادين القاهرة الكبرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طهران تحذر: الحرب ليست فى مصلحة واشنطن..
إيران ترفع سقف إنتاج اليورانيوم.. وبوتين: لافائدة من خروج طهران من الاتفاق النووى

أكد الرئيس الإيرانى حسن روحانى أن بلاده «أعظم من أن تتعرض للترهيب»، متعهدا خلال حفل إفطار بتجاوز هذه المرحلة ب «نجاح ورفعة وشموخ»، مؤكدا على هزيمة العدو، وفقا لتعبيره. كما تعهد وزير الدفاع الإيرانى أمير حاتمي، من جانبه، بالنجاح فى هزيمة التحالف الأمريكى الإسرائيلي.

وتأتى تصريحات حاتمى فيما أكد وزير التعليم الإيرانى محمد بطائحى أن هناك 14 مليون طالب بمدارس البلاد «جاهزون للقتال فى حال اندلاع الحرب».
وأوضح بطائحى إمكانية تكرار ما جرى خلال ما وصفه بفترة الدفاع المقدس، فى إشارة إلى سنوات الحرب العراقية - الإيرانية.
وقد أثارت تصريحات الوزير موجة من الانتقادات العنيفة داخل إيران وخارجها، حيث انتقدت المنظمات المعنية بحماية حقوق الأطفال ورواد مواقع التواصل الإجتماعى إقحام الأطفال فى النزاعات السياسية والعسكرية لدولة إيران، وانتهاك حقوقهم الشرعية.
وقد طالب بعض المنتقدين الوزير الإيرانى بالالتفات إلى مهامه الفعلية وفى مقدمتها إصلاح أثار الدمار التى لحقت بعدد من المدارس المتضررة من جراء موجة الفيضانات العنيفة التى ضربت البلاد قبل شهرين.
وفى السياق نفسه، نقلت وكالة أنباء «رويترز» عن مسئول إيرانى تأكيداته باستعداد طهران للتعامل مع مختلف السيناريوهات المحتملة من المواجهة إلى الدبلوماسية، مؤكدا فى الوقت ذاته أن أمريكا لا يمكنها تحمل تفجير حرب جديدة بمنطقة الشرق الأوسط. ونقلت «رويترز» عن المسئول الذى لم تكشف عن هويته أن تفجير أى صراع جديد بالشرق الأوسط قد ينتج عنه «تبعات لا يمكن تخيلها». وأضاف أن إيران واقع الأمر لا ترغب فى اندلاع حرب جديدة بالمنطقة.
وفى سياق متصل أعلنت إيران أمس تراجعها عن التزامات جديدة ضمن اتفاق 2015 النووي، والمتعلقة بتحديد سقف إنتاج اليورانيوم المخصب وإنتاج الماء الثقيل فى منشأة »آراك« النووية. وعدت طهران بتراجع عن التزامات إضافية إذا لم تستجب القوى الغربية لمطالب طهران بشأن أزمتها المتصاعدة مع واشنطن.
وفى الوقت ذاته، صرح مسئول مطلع بمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية لوكالة أنباء »إسنا«الإيرانية بأن قرار التراجع الجديد قد جاء بناء على توجيهات من جانب مجلس الأمن القومى الإيراني. وأوضح أن طهران لم يعد لديها حاليا سقف محدد لإنتاج اليورانيوم والماء الثقيل. وأوضح الإعلان الإيرانى أنه فى حالة عدم قيام القوى الغربية بالتدخل لصالح طهران خلال الفترة المتبقية من مهلة ال 60 يوما، فأن بلاده سوف تواصل التراجع عن إلتزامات إضافية، فى إشارة إلى البدء فى إنتاج اليورانيوم عالى التخصيب.
ووفقا للاتفاق النووي، فإن نسبة 3٫67% تم تحديدها كسقف لنقاء اليورانيوم عند تخصيبه، وذلك أدنى من نسبة النقاء التى تبلغ 90 % واللازمة لإنتاج اليورانيوم عالى التخصيب والذى يتم استخدامه فى تصنيع الأسلحة النووية.
وفى واشنطن، اشتكى أعضاء بالكونجرس الأمريكى من أن إدارة الرئيس ترامب لا تطلعهم على أى معلومات بشأن تطورات حالة التوتر مع إيران، مؤكدين على لسان السيناتور الجمهورى لينزى جراهام «نحن جميعا نقبع فى الظلام».
وفى موسكو أكد الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أمس أنه لايرى فائدة من خروج إيران من الاتفاق النووي، مشيرا إلى أنه «لقد قلت للإيرانيين مرارا، أننى لا أرى فائدة ستعود عليهم بالخروج من هذا الاتفاق النووي، وأنا الآن أتحدث بصراحة، وتحدثت عن ذلك كثيرا خلال محادثاتنا، لكننا سنرى ماذا سيحصل»، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.
وقال الرئيس الروسى إنه إذا أعلنت إيران انسحابها من الاتفاق النووي، فسينسى الجميع أن الولايات المتحدة كانت أول من انسحب منه.
وفى برلين، حذرهايكو ماس وزير الخارجية الألمانى من أن فشل محاولات إنقاذ الاتفاق النووى مع إيران من شأنه أن يؤدى إلى تداعيات خطيرة فى الشرق الأوسط.
وقال الوزير المنتمى إلى الحزب الاشتراكى الديمقراطي، فى البرلمان إن هذا الأمر ستكون له تداعياته أيضا على الأمن فى أوروبا « علينا وسنفعل كل ما يلزم من أجل تجنب أى تصعيد عسكري».
ووصف ماس الوضع بأنه «بالغ الخطورة ودعا الولايات المتحدة إلى العمل على ايجاد حل دبلوماسى» ولا نعتقد أن إستراتيجية أحادية تعتمد الحد الأقصى من الضغط ستجدينا حقا، وتابع أن «الدرجة القصوى من الضغط تنطوى على خطر حدوث تصعيد غير مقصود».
وفى برلين، ناقش البرلمان الألمانى «البوندستاج» أمس احتمالات الفشل التى تهدد الاتفاقية النووية والتوترات المتصاعدة ما بين واشنطن وطهران.
وجرت الجلسة تحت عنوان «الدفاع عن الاتفاق النووى مع إيران: تجنب خطر الحرب»، وقد جاءت بناء على طلب من جانب الكتلة البرلمانية لحزب اليسار.
وفيما يتعلق بأصداء الأزمة الإيرانية على أسواق البترول العالمية، رفعت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها بالنسبة لمعدلات الطلب على البترول لتبلغ 30٫9 مليون برميل يوميا خلال الربع الثانى من العام الحالى، على أن ينخفض مرة ثانية إلى 30٫2 مليون برميل خلال الربع الثالث.
ورجحت الوكالة أن يساهم الإنتاج الأمريكى من البترول فى تعويض النقص فى الإمدادات الإيرانية والفنزويلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.