«عبدالعال» يحيل عددًا من مشروعات القوانين إلى اللجان المختصة    ورشة عمل في «تربية بنها» لمتابعة الخطة الاستراتيجية للجامعة    خطة "الداخلية" لتأمين أعياد الميلاد    تقرير الخبراء يؤجل محاكمة علاء وجمال مبارك فى «التلاعب بالبورصة» ل17 مارس    مدير أمن سوهاج يتفقد سير لجان الانتخابات التكميلية بجرجا    تقرير: 10 ملايين طفل مصري يعانون من فقر متعدد الأبعاد    محافظ مطروح يتفقد المنتجات الحرفية واليدوية بمكتبة مصر (صور)    «غاز حقل ظهر.. هل ينقذ الصناعة المصرية من الانهيار».. مقال ل «إلهام أبو الفتح» ب «الأخبار».. فيديو    عمران : 6.1 مليار جنيه رصيد التمويل القائم في نهاية الربع الثالث من عام 2017    تعرف على موعد زيادة أسعار تذاكر المترو (فيديو)    استراتيجية عمانية للتنمية السياحية حتي عام 2040 بحضور وفود تمثل 70 دولة و 30 وزيرا للسياحة و700 خبير عالمي    هيئة تنشيط السياحة تستضيف وفدا إعلاميا من غرفة التجارة الأمريكية    خفوت الدور الأردني في منطقة الشرق الأوسط    مصادر يمنية: مقتل 11 من مليشيا الحوثي في غارات للتحالف العربي بموزع    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير كنيسة في باكستان إلى 8 قتلى و44 مصابا    الملياردير «المصري» ل«رويترز»: السعوديون عاملوني «بكل احترام»    تسوية في بريطانيا لتفادي نكسة أخرى بشأن بريكست    عمليات إجلاء إلزامية في مقاطعة بولاية كاليفورنيا بسبب حرائق الغابات    «باسم مرسي» يخضع لأشعة جديدة قبل العودة للتدريبات بالزمالك    سقوط إنتر واستعادة نابولي قمة الدوري أبرز اهتمامات الصحف الإيطالية    الأهلي يصطدم بسبورتنج في مواجهة مصرية.. والصفاقسي يواجه المجمع الجزائري    إصابة 6 أشخاص في حادثين بالسويس    «الأرصاد»: طقس الغد دافئ.. والعظمى في القاهرة 24    قوات الحماية المدنية تنتشل الجثة الأخيرة من أنقاض منزل قنا    "قد النملة ويعمل عملة".. "توك توك" يقتحم مزلقان ويصطدم بقطار ويعطل الحركة    إغماء متهم ب«اقتحام السجون» بسبب «نزلة برد»    ميناء دمياط: حريق مخزن الخردة تحت السيطرة ولم يؤثر على سير العمل    السجن 6 سنوات لتاجرين مخدرات بحدائق القبة    بث مباشر لقناة " فرانس 24 "    بالصور- تعرف على شيرين حسني المغربية التي تُوجت ملكة جمال العرب 2018    بالصور.. محافظ جنوب سيناء يبحث تطوير سانت كاترين والحفاظ على هويتها    وزير الثقافة يفتتح مهرجان التحطيب الدولي بالأقصر الخميس القادم    "الإفتاء" يجوز للمرأة تلاوة القرآن بدون حجاب    "الحق في الدواء" يطالب بإقالة وزير الصحة.. ويؤكد: "عماد الدين" مصدر الأزمات    4 ملايين جنيه لسد عجز المستلزمات بمستشفى سوهاج الجامعي    عبور 888 فلسطينى معبر رفح بالاتجاهين وسط تشديدات أمنية    الخضراوات تستقر.. و"البطاطس" ب3.50 جنيه للكيلو    «‬روس أتوم»: مفاعل الضبعة رقم واحد في الأمان على مستوى العالم    "صدى البلد" يكشف أسعار تذاكر مباريات المنتخب في مونديال روسيا    مشاهدة مباريات اليوم بث مباشر لايف على موقع يلا شوت yalla shoot    تدريبات أستشفائية لليوم الثاني علي التولي للاعبي الأهلي الأساسين    مرتضي منصور يكشف سر الافراج عن المحبوسين من جمهور الزمالك    تردد القناة المفتوحة الناقلة لمباراة برشلونة وديبورتيفو لاكورونيا مجانا في الدوري الإسباني    مؤتمر أدباء مصر بشرم الشيخ يواصل جلساته لليوم الثالث    شاهد.. نجل رامز جلال يثير الجدل على السوشيال ميديا    رئيس جامعة الأزهر : لا نحتاج إلى صلاح الدين لتحرير القدس ولكن"صلاح النفس"    عاجل| مفتي القدس: أبناء فلسطين سيفشلون وعد ترامب ولن ينفذ    انتقال بث "يوم الإعلام العربي" من القدس إلى إذاعات عمان    الاشتباه في إصابة ربة منزل بأنفلونزا الطيور بأشمون    كيف يؤثر النوم بجانب "الموبايل" على جسمك؟    للرجال.. ركوب الدراجات الهوائية يضر بالقدرة الجنسية    وزيرة التضامن تزور الإعلامية آمال فهمي بمستشفى المعادي للاطمئنان عليها    حكيم يحتفل بمرور 27 عاما على بدايته في عالم الفن    "الصحة": مصرع 3 مواطنين وإصابة 15 في حادثي سير    مستشار مفتى الجمهورية يوضح حكم المسح على "الجوارب"    "كِبار العلماء": اقتدوا بسنة النبي واحرصوا على صلاة الاستسقاء    عدد ركعات السنن المؤكدة.. تعرف عليها    الإعدام .. عقوبة الشاب السعودي المجاهر بالانحلال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلسلات إيرانية «مدبلجة» بالسورية عن الأنبياء نوح ويونس وإبراهيم وموسى.. والدراما المصرية مازالت تعيش فى «الوهم»
الإيرانيون قادمون
نشر في اليوم السابع يوم 11 - 11 - 2010

فى الوقت الذى تتصارع فيه شركات الإنتاج المصرية على خطف النجوم ومنحهم أجورا فلكية فى دراما تعتمد فى جزء كبير منها على إعادة تقديم الأفلام الناجحة، تجهز شركات الإنتاج الإيرانية عددا من المسلسلات الدينية لتصديرها مدبلجة بالعربية إلى العالم العربى الإسلامى عبر القنوات الفضائية العربية، حيث تأتى هذه الخطوة بعد نجاح مسلسل «يوسف الصديق» ومن قبله «مريم المقدسة» و«السيد المسيح» التى احتلت شاشات الفضائيات العربية، وحققت أعلى نسب فى المشاهدة.
المسلسلات الإيرانية التى يتم تنفيذها حاليا تدور حول قصص الأنبياء يونس ونوح وإبراهيم وولده إسماعيل، وتتعاون إيران فى مشاريعها المقبلة مع سوريا لتحقيق النجاح الجماهيرى المطلوب عربياً من خلال اللهجة السورية، حيث تكشف الكواليس عن تجهيز إيران وسوريا لأكثر من 10 مسلسلات إيرانية باللهجة الشامية أصبحت جاهزة للعرض بالتعاون مع 5 شركات إنتاج فنية فى سوريا، وهناك 7 أعمال أخرى يجرى العمل على دبلجتها حالياً.
وبعد نجاح السوريين فى المسلسلات التاريخية وتميزهم فيها بعدد من المسلسلات القوية كالظاهر بيبرس وأبو جعفر المنصور والاجتياح وغيرها من المسلسلات التى نالت إعجاب المشاهد العربى جاءت الدراما التركية واخترقت كل البيوت واعتلت قمة نسب المشاهدة لتميزها فى الجانب الرومانسى الذى اختفى من الدراما المصرية إلا أن المرحلة المقبلة تشهد تحولا فى سوق الدراما فالمسلسل الإيرانى المدبلج باللهجة السورية سيجتاح كل القنوات من خلال خطة سورية إيرانية فى قطاع الدراما ويأتى ذلك فى الوقت الذى تعيش فيه الدراما المصرية وهماً ليس جميلاً على حد قول الناقدة ماجدة خيرالله التى ترى أننا نحاول أن نقنع أنفسنا أننا الأفضل والأكثر بصيرة وفضيلة، ولكن سرعان ماتسقط كل الادعاءات والأكاذيب بمجرد حدوث عامل خارجى غير مقصود يعرى الحقيقة سواء أكان سوريا أم تركيا أم إيرانيا.
وتضيف ماجدة خير الله: وإذا سألنا أحد المسؤولين فى ماسبيرو عن سبب عدم تحمسهم لإنتاج مسلسلات دينية؟ يجيبون: أصل المسلسل الدينى بيتكلف كتير ومابياكلش مع الناس!! خلينا أحسن فى اللى بيجيب فلوس ومضمون ويشاء الكريم أن يفضح أكاذيب ادعاءاتهم وغباء منطقهم وضحالة تفكيرهم، وتقوم محطة «ميلودى» فى نوبة صحيان ضمير وهى تتحدى قلة الأدب، وتعرض المسلسل الإيرانى يوسف الصديق ورغم أننا لسنا فى رمضان ولا شوال ولكن فى ذى القعدة، إلا أن المسلسل حقق نسبة مشاهدة عالية جدا وأصبح توقيت عرضه مقدسا فى كل بيت مصرى، حتى أصبح حديث الساعة بين كل طبقات الشعب.
وأشارت ماجدة خيرالله إلى أن الدراما الإيرانية أهم من الدراما التركية ولن تكون مجرد موجة وهتعدى مثل الدراما التركية لكنها دراما حقيقية مبنية على أسس وصناعها يعملون بشكل احترافى جدا وأضف إلى ذلك اختفاء المسلسل الدينى من الدراما المصرية فالإيرانيون بالبلدى كده «لعبوها صح» فقد درسوا العالم الإسلامى وما يعانيه من أمية دينية ووجود برامج دينية تبتعد فى خطابها عن تقديم الموعظة.
يتفق أيضا الكاتب يسرى الجندى مع الناقدة ماجدة خيرالله فى أن الإيرانيين قادمون والسبب هو الغباء الذى تتعامل به المؤسسات الدينية التى تغل أيدينا وتعوقنا عن الإبداع وأنا شعرت بالغيرة عندما رأيت مسلسل «يوسف الصديق» لأنى لدى مشروع مسلسل عن سيدنا الحسين ومشروع آخر عن الخوارج والفتنة الكبرى لكن المؤسسات الدينية تعوق خروج العمل بسبب ظهور شخصيات من التابعين.
يضيف الجندى من المفترض أن يدافع الإعلام عنا ويسوق لنا لكن للأسف هذا لا يحدث مثلما يحدث فى الإعلام الإسرائيلى الذى يعرف كيف يسوق لنفسه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.