محافظ كفر الشيخ يضع إكليل زهور على نُصب شهداء الشرطة .. صور    مدير تعليم مطروح يقود مسيرة طلابية لتهنئة مدير الأمن بعيد الشرطة    حسب الله: مجلس النواب يطالب مراجعة نصوص قانون الرياضة .. فيديو    رئيس جامعة سوهاج يتفقد امتحانات الفصل الدراسي الأول لكلية تعليم صناعي| صور    محافظ الشرقية: تفعيل مبادرة «صنايعية مصر» بالتعاون مع جامعة قناة السويس    الوفد الوزاري المصري بألمانيا يبحث مع شركتين لسبل التعاون المشترك    تراجع ثقة المستهلكين الأتراك في يناير    "إسكان البرلمان": قانون التصالح في البناء يتضمن حلول لمشكلة المخالفات    «مياه سوهاج» تنظم ورشتي عمل لبحث الرقابة على صرف المنشآت الصناعية    محافظ الدقهلية يفتتح توسعات مستشفى ميت غمر العام بتكلفة 3.5 مليون جنيه    خبراء سيارات: الركود يضرب القطاع بسبب «خليها تصدى» والمبيعات تراجعت 60%    محافظ المنيا يحُيل مسؤل مخالفات عملية احلال وتجديد محطة مياه ملوى للنيابة العامة    وزير الداخلية الإيطالي يدافع عن نفسه أمام اتهامات باستخدام أساليب نازية لإخلاء مركز للمهاجرين    الجيش الإسرائيلي يطلق النار على شباب فى غزة    مقتل جندى فى انفجار سيارة ملغومة قرب كركوك بالعراق    لافروف يناقش مع نظيره العراقي سبل مكافحة الإرهاب    سفير فلسطين لدى مصر يطالب بدور أوروبي فاعل في عملية السلام وحل القضية الفلسطينية    وزير الخارجية:قضايا السلم والأمن أولوية لمصر خلال رئاسة الاتحاد الأفريقى    محدّث مباشر في الدوري - حرس الحدود (0) - (1) الجونة.. الضيوف يتقدمون    تعرف على تاريخ مواجهات مصر وتونس بكأس العالم لليد    ساري: إيجوايين على بعد ساعات من التوقيع لتشيلسي.. ومن المستحيل أن يخوض مباراة توتنام    الأرجنتيني "هيجوايين" يصل لندن لإجراء الكشف الطبي في تشيلسي    استئناف البحث عن سالا لاعب كارديف سيتي في القنال الإنجليزي    السجن المشدد ١٥عاما لتاجر مخدرات بالشرقية    «تعليم مطروح»: امتحان الدراسات للشهادة الإعدادية «موزون» وخالي من الغموض    تشريح جثة "المكوجي الشجاع": دافع بروحه عن قبطية تحرش بها عاطل بالبساتين    تأجيل أولى جلسات محاكمة 43 متهما في حادث الواحات ل 6 فبراير    أسرة الشهيد فتحي جعفر: عاش راجل ومات بطل .. ولا راد لقضاء الله    ضبط 1000 كيلو لحوم بلدية ودواجن غير صالحة للاستهلاك في حملات مكبرة بالمنيا    صور| «الطيب» يتفقد جناح الأزهر بمعرض الكتاب    شاهد.. شيرين رضا من كواليس فيلم الضيف    محافظ أسيوط: رصد 23 حالة جديدة منهم 11 طفلا و12 مسنا بلا مأوى    والد شهيد شرطة: «نرجو السيسي الموافقة على فترتين رئاسيتين كمان»    3 نجوم عرب في ترشيحات الأوسكار 2019    مرصد الإفتاء: المجتمع الدولي بات مطالبا بإدراك أهمية الأوطان    أمين الفتوى يوضح كيفية صلاة قيام الليل وأقصى عدد لركعاتها .. فيديو    خبيران فى الأشعة التداخلية والمسالك البولية بالمركز الطبى العالمى    قضايا الطفولة الصحية في مؤتمر دولي    تنفيذ 1003 أحكام قضائية متنوعة بالمنيا    الكنيسة الكاثوليكية تهنئ الرئيس والشعب المصري بعيد الشرطة وذكرى 25 يناير    تنس - تأهل دجوكوفيتش يلحق بنادال لنصف نهائي أستراليا المفتوحة.. وخروج سيرينا ويليامز    فيديو| كراره يستقبل السقا ودياب فى «سهرانين» الجمعة على ON    وزيرة الصحة تشهد توقيع بروتوكول لتدريب الأطباء المصريين في إنجلترا    القوات المسلحة تشارك فى تأمين الجبهة الداخلية فى ذكرى 25 يناير وأعياد الشرطة    القوي العاملة بجنوب سيناء توفر 300 فرصة عمل لأبناء المحافظة    وزير الداخلية: لا تهاون مع من يرفع السلاح.. ورجالنا يضحون بنفس راضية    31 يناير.. افتتاح العرض الغنائي "سيرة حب" على مسرح البالون    أسامة الأزهري في أولى ندوات معرض الكتاب الدولي غدا    وليامز تودع بطولة استراليا بعد انتفاضة بليسكوفا    السعودية تؤكد رفضها القاطع لجميع الممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطينى    مراكز الأوقاف لإعداد محفظي القرآن خطوة لحماية النشء من أفكار التطرف    اوعى تفقد الأمل في التغيير!    المحافظة على وزنك في الشباب يضمن لك عمرًا أطول    أحمد توفيق يكشف كواليس رحيله عن بيراميدز قبل مواجهة الزمالك    مقتل العقل المدبر لهجوم إقليم وارداك الأفغاني في قصف جوي    اختبار دم للكشف المبكرعن ألزهايمر    مستشار المفتي يكشف عن خطأ شائع حول كفارة اليمين    تفحم شقة سكنية فى المرج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفسقية الحنفية.. «بزابيز» الماء الطاهر من السلطان حسن للطنبغا الماردانى

كشف أبوالعلا خليل الباحث والمؤرخ المتخصص فى الآثار الإسلامية حكاية الفسقية الحنفية بمسجد الطنبغا الماردانى،حيث قال إن مسمى الفسقية يطلق على مجمع المياه وسط الدار لتلطيف الجو أو بصحن المسجد لوضوء المصلين.
وتابع: وقد تعددت مسميات فساقى الوضوء ومنها فوارة، وبركة، وبحرة، وحوض الوضوء،كما سميت الفسقية أحيانا بالفسقية الحنفية أو الشافعية نسبة الى المذهب الذى يصح الوضوء عليه منها.
ومصطلح الفسقية هنا يشمل الفسقية بحوضها ومظلتها وقنوات تصريفها،حيث يذكر د.محمد عبدالستار عثمان فى العمارة الفاطمية» والفسقية الحنفية هى التى بها بزابيز يمكن التحكم فى خروج الماء من حوض الفسقية لغلقها وفتحها،وتسمح بالوضوء لكل متوضئ دون أن يأخذ الماء مباشرة من حوض الفسقية.
لأن المذهب الحنفى لا يجيز ذلك عكس المذهب الشافعى الذى يجيز الوضوء من حوض الفسقية مباشرة لجميع المتوضئين، وبالتالى لا تكون هناك حاجة لمثل هذه البزابيز التى نراها فى الفسقية الحنفية».
وقال إن صحن مسجد الطنبغا الماردانى بباب الوزير تتوسطه « الفسقية الحنفية»، وكانت فى الأصل بصحن مدرسة السلطان حسن بقرب باب المدرسة الحنفية ومجاورة للفسقية الكبيرة الحالية بمدرسة السلطان حسن والمعروفة بالفسقية الشافعية.
وقد سجل على الفسقية الحنفية النقش التالى: «نقلت لجنة حفظ الآثار العربية هذا الحوض والقبة من جامع السلطان حسن الى هذا الجامع فى عصر خديوى مصر عباس حلمى الثانى اطال الله أيامه وذلك فى سنة احدى وعشرين وثلاثمائة والف هجرية».
وأضاف:كانت الفساقى الحنفية هى النمط السائد فى العمارة المملوكية، باعتبار ان المذهب الحنفى كان هو المذهب الشائع، كما وضعت شروطا محددة للمحافظة على نظافة الفسقية والذوق العام، ومن الطريف ما يذكره وقف مدرسة السلطان حسن« وجعل البحرة المذكورة لينتفع بها فى الوضوء مما جرت به العادة ولا يمكن أحدا من البول حول الفسقية المذكورة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.