السودان: متمسكون بالتوصل لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة    «القباج» لأبناء دور الرعاية: «التعليم» سر قوتكم وجواز سفركم للمستقبل | فيديو    محافظ المنوفية يفتتح مدارس دراجيل و30 يونيو الرسمية للغات | صور    رئيس الهيئة البرلمانية لحماة وطن: التنسيقية أثبتت جداراتها    محافظ قنا: نعمل على تذليل جميع العقبات أمام المستثمرين    وزير المالية: الدين العام في فرنسا 120% من الناتج المحلي وفي مصر 88%    مجموعة السبع تتعهد بتسريع وتيرة الابتعاد عن سيارات الاحتراق الداخلي    محافظ المنوفية يفتتح مشروع صرف صحي جزيرة الحجر بمركز الشهداء    مسؤول سعودى: الإعلام له دور محورى فى مواجهة تفشى الأوبئة    زعماء مجموعة السبع يتعهدون بهزيمة "كوفيد-19" والمساعدة في تطعيم البشرية جمعاء    الكنيست الإسرائيلي يبدأ جلسة التصويت على تشكيل الحكومة الجديدة    لاعب إنجلترا يسجل رقماً قياسياً خلال لقاء كرواتيا في يورو 2020    مصدر بالأهلي يوضح لمصراوي موقف أفشة وسليمان من مواجهة الترجي    صبحي: كروت مجانية لأبنائنا الأيتام لدخول مراكز الشباب مجاناً | فيديو    ضبط تشكيل عصابي للاتجار بالمواد المخدرة في القليوبية    بعد كشف لغز مقتله.. "مصراوي" في قرية "الطفل معاذ" بالقليوبية - فيديو وصور    أحمد حاتم يتابع ردود الفعل على "ليه لأ".. وينتظر طرح 3 أفلام    خاص| «فاكسيرا» تحسم الجدل حول تطعيم الحوامل بلقاح كورونا    صحة المنيا تنظم قافلة طبية لأهالي منشأة الدهب في أبوقرقاص    وزيرة الصحة تصل إلى "جنيف" لمناقشة ملفات العمل المشتركة مع رؤساء الهيئات والمنظمات الدولية والأممية    حبس شيري هانم وابنتها.. القصة الكاملة لقضية الاعتداء على قيم المجتمع    مشادة كلامية بين مسئولتين في "تعليم بني سويف".. وإصابة إحداهما    الزمالك يحصد ذهبيتان في بطولة ألعاب القوى للاحتياجات الخاصة    الموت يفجع الفنان حمادة هلال.. اعرف التفاصيل    مانشستر سيتي يحتفل بهدف سترلينج مع إنجلترا: "ولدنا حطها بطريقة ولا أروع"    تطبيق التحول الرقمى ببورسعيد كأول محافظة كونها قاطرة التنمية    أول تعليق من خالد ابو بكر عقب التحفظ على جميع محتويات «شقة الزمالك»: «موكلي ابن باشوات»    ردًا على المحكمة.. محامي صاحب شقة الزمالك يكشف مصادر القطع الأثرية    بالفيديو.. شاهد أول أهداف إنجلترا في اليورو بأقدام ستيرلينج    البحيرة: الانتهاء من زراعة 26065 فدان قطن بالمراكز    نقيب الفلاحين: السيسي أنقذ القرى المصرية    رئيس مدينة الغردقة يتابع أعمال التطوير والرصف بمنطقة مبارك    الفنان أمير صلاح الدين يسرب فيديوهات جديدة من حفل زفاف محمد فراج وبسنت شوقي    ما حكم الإنفاق على الفقراء بدلا من الحج والعمرة في أيام الوباء؟.. الإفتاء تُجيب    فيديو.. صراخ وشتائم في الكنيست خلال التصويت على الحكومة الإسرائيلية الجديدة    السعودية تسمح للمرأة التسجيل للحج دون محرم بشرط    الأرصاد تكشف طقس الأسبوع الجاري.. ربيعي ممتع (فيديو)    رئيس جامعة مطروح يتفقد لجان الامتحانات بكلية الذكاء الاصطناعي    "الخمس أيام الجايين مهمين أوي".. هنا الزاهد تكشف تطورات الحالة الصحية لوالدتها    أبرز مواصفات أسئلة امتحانات الثانوية العامة 2021    البحرين: حريصون على تعزيز التعاون مع تونس    سيراميكا: الزمالك لم يطلب صالح أو إبراهيم.. ولم نخاطب الأهلي لضم مروان وبواليا    بوتين: مستعدون لتسليم مرتكبى الجرائم السيبرانية إلى الولايات المتحدة    شائعة: تداول رسالة صوتية تزعم انتشار مرض "الحصبة" بين الأطفال بمختلف محافظات الجمهورية    بالصور.. أول وحدة طاقة في المحطة البيلاروسية النووية تدخل حيز التشغيل التجاري    ضبط 13576 شخص لعدم إرتدائهم الكمامات الواقية خلال 24 ساعة    أوقاف السويس : صكوك الأضاحي مشروع قومي ووطني    مكتبة الإسكندرية تشارك في المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية    بالفيديو.. أستاذ قانون: القيادة السياسية أولت أهمية للأنظمة القضائية    رودريجيز يهاجم الجهاز الفني لمنتخب كولومبيا بعد استبعاده من كوبا أمريكا (فيديو)    شاب يحاول الانتحار أمام قطار في بني سويف .. ويقظة السائق تنقذه    أتيليه الإسكندرية يستضيف عروض مهرجان تري كور للأفلام القصيرة جدًا ومسابقة VS فيلم    رئيس البرلمان يفتتح الجلسة العامة بمناقشة الموازنة العامة للدولة    أخبار الأهلي : اليوم.. المنتخب الأولمبي يواجه جنوب إفريقيا وديا للمرة الثانية    تعرف على أهداف سورة الرعد والعبرة منها    هل تتذكر الأسد السينمائي؟.. وداعا «سكار» أشهر أسود أفريقيا | صور    تأملات فى سورة الرعد    تعرف على فوائد سورة الرعد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأخر ظهور ''مفوضية التمييز'' إلى النور.. ونواب: الأجندة مزدحمة
نشر في مصراوي يوم 08 - 01 - 2017

منذ أن تقدمت النائبة أنيسة حسونة بمقترحها لإنشاء مفوضية مكافحة التمييز في يونيو العام الماضي، لم يُعرض القانون للمناقشة على أعضاء البرلمان خاصة بعد إرجاء مناقشته من قبل رئيس لجنة حقوق الإنسان وقتها، محمد أنور السادات لحين الاجتماع مع لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية.
وتُعد مفوضية مكافحة التمييز من القوانين المكملة للدستور، حيث نص الدستور في مادته 53 على: "المواطنين لدى القانون سواء، وهم متساوون في الحقوق والحريات والواجبات العامة، لا تمييز بينهم بسبب الدين، أو العقيدة، أو الجنس، أو الأصل، أو العرق، أو اللون، أو اللغة، أو الإعاقة، أو المستوى الاجتماعي، أو الانتماء السياسي أو الجغرافي، أو لأي سبب آخر. التمييز والحض على الكراهية جريمة، يعاقب عليها القانون". وتلتزم الدولة باتخاذ التدابير اللازمة للقضاء على كافة أشكال التمييز، وينظم القانون إنشاء مفوضية مستقلة لهذا الغرض.
وأرجعت مارجريت عازر- عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، سبب تأخر البرلمان في مناقشة المشروع إلى أولويات القوانين على الأجندة التشريعية للمجلس، مضيفة: "حالياً قانون المحليات هو الأهم في المناقشة والصدور ويستحوذ على الاهتمام الأكبر، وفور الانتهاء منه ستتم مناقشة مقترح إنشاء مفوضية التمييز".
ويتكون مقترح النائبة أنيسة حسونة من 28 مادة بهدف تحقيق المساواة بين المواطنين، وتمثلت أبرز ملامح القانون في تساوي المواطنين في الحقوق والحريات دون تمييز لأي سبب، ضرورة وضع سياسات وبرامج تكفل المساواة وتمنع التمييز بين المواطنين. كما ألزم المقترح الدولة وكافة الجهات المخاطبة بأحكام القانون عند ممارسة أنشطتها بالحياد والمساواة دون تمييز، وكذلك جواز إقرار معاملة خاصة لفئة من الفئات وفق قواعد التمييز الإيجابي بشرط مراعاة المساواة بين أشخاص كل فئة في هذا الشأن.
وفيما يتعلق بالشروط والمؤهلات الضرورية واللازمة لممارسة عملًا أو وظيفة معينة حظر ما يهدر مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، كما أعطى القانون المفوضية ضمانات الاستقلال التام في ممارسة مهامها، وعن تشكيل المفوضية حرص المقترح على أن يكون عدد أعضاء المفوضية مساوي لعدد محافظات الجمهورية.
ويقول النائب مصطفى بكري- عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إن مشروع القانون لابد أن يُعرض على اللجنة التشريعية، وحتى الآن لم يتم ذلك ولكنه مُدرج على أجندة النقاش، مضيفاً: أنه من المرجح أن يتم عرضه على اللجنة خلال الفترة القادمة.
كما تقدمت النائبة منى منير- عضو لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب، بمشروع قانون لإنشاء المفوضية في نوفمبر الماضي، وكانت أبرز ملامح القانون أن يتكون مجلس المفوضية من 15 عضوا من بينهم رئيس المفوضية، ويكون من بين أعضاءها ممثلي للمجالس القومية، أن تكون مدة المفوضية 6 سنوات وتُجدد مرة واحدة، وأن تكون قرارات المفوضية بأغلبية الحضور بحد أدنى ثلث أعضاءها.
وتقول منير، إن تأخر مناقشة مقترحها يرجع لازدحام الأجندة التشريعية للبرلمان، ومن المحتمل أن يناقش المقترح خلال الشهر القادم، وأن المجلس يُبلغ أصحاب المقترحات بموعد النقاش للتقدم بمشروع القانون مرة أخرى، لافتة إلى أن المقترحات التي تم تقديمها من النواب حول مفوضية مكافحة التمييز تختلف من حيث زاوية تناول القانون.
وطرحت مؤسسة نظرة للدراسات النسوية مقترح لإنشاء مفوضية مكافحة التمييز، في أكتوبر 2014، وقالت في مقترحها إن المفوضية لابد أن تتبع مجلس النواب وتختص بتلقي شكاوى التمييز.
على أن تتشكّل المفوضية من رئيس للمفوضية، ونائب وخمسة وعشرين مفوض، ويحل نائب رئيس المفوضية محل رئيس المفوضية في حال غيابه، وأن تلتزم المفوضية خلال أول ثلاث سنوات من عملها بتنقية التشريعات المصرية بما يتطابق مع المادة 53 من الدستور، عن طريق طرح مشاريع قوانين على مجلس النواب، ويلتزم البرلمان بأن يناقش المقترح في مدة لا تتجاوز 6 أشهر واتخاذ إجراء بشأنه، والتعاون مع الجهات المعنية بقضايا التمييز في الدولة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.