صناعة الدواجن: كثرة الحلقات الوسيطة والسماسرة وراء ارتفاع أسعار البيض    وزير الخارجية التونسى يبحث مع نظيره الجزائرى التعاون بين البلدين والوضع في ليبيا    الوكالة السورية: إصابة مدنيين اثنين جراء استهداف إسرائيلي على جنوب طرطوس    رسميا..نادي إنتر ميلان يتعاقد مع هنريك مخيتاريان    انطلاق فوج حجاج الجمعيات الأهلية بالمنيا إلى الأراضى المقدسة    سميحة أيوب: ما يقدم على المسرح «هيافة» بدون فكرة أو رسالة    الدفاع الروسية: الجيش يستولي على قرى بيلوجوروفكا الأوكرانية    قراران بإزالة تعد على 10 أفدنة في ملوي الجديد    قطاع الناشئين بالمقاولون العرب يكرم محمد النني    بسمة إبراهيم تتوج ببرونزية رفع الأثقال في دورة ألعاب البحر المتوسط    لطلاب الثانوية العامة 2022.. نصائح لاجتياز اختبارات القدرات بسهولة    بدء أولى جلسات محاكمة المتهم في مذبحة الريف الأوروبي    تجديد حبس سائق متهم بسرقة مشغولات ذهبية من داخل فيلا في التجمع الخامس    وفاة مدرس اختل توازنه وسقط من القطار بالشرقية    الإسكان تعرض ملخصا عن مشروعات مستقبل التنمية العمرانية أمام المنتدى الحضري العالمي ببولندا    إيمان البحر درويش يطمئن الجمهور ويوجه رسالة: "أنا كويس وزي الفل".. فيديو    كاراجر: صلاح يسير على خطى كريستيانو رونالدو    وزير الرياضة يتلقي خطاب شكر من نظيره البحريني بنجاح اجتماعات مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب    انقطاع المياه مساء اليوم بمركز المحلة 3 ساعات لإعمال الصيانة    الأمم المتحدة تعلق على احتجاجات ليبيا    محافظ الجيزة يعلن فتح المجازر والكشف على الذبائح مجانا للمواطنين طوال العيد    اليوم.. المستشار عادل عزب يتولى مهام عمله كرئيسا لمجلس الدولة رسميا    انتشال جثتين أسفل أنقاض عقار القصعي المنهار شرقي الإسكندرية    الأرصاد: ارتفاع فى نسب الرطوبة على كافة الأنحاء بسبب منخفض الهند الموسمى    مصرع مهندس على يد طليق ابنته بسبب خلافات الرؤية فى المنوفية    هيئة المحطات النووية تستقبل العاملين الجدد بعد تأدية قسم الولاء    ترند مصر اليوم | هدى المفتي تخطف الأنظار .. رحيل بدر بانون .. خطوات ورابط تقديم الصف الاول الثانوي .. زلزال الامارات    كريم عبدالعزيز: تصوير كيرة والجن جاء في ظروف صعبة    مادلين طبر: إلهام النجار من أجمل محطات حياتي الفنية    (فيديو) الإفتاء تكشف حكم قضم الأظافر للمضحي    أحكام الحج والعمرة| أعمال الحج (3) يوم النحر.. يوضحها علي جمعة    خالد عبد الغفار يتفقد المبنى الجديد لمستشفى السلام بتكلفة 101 مليون جنيه..صور    (فيديو) باحث: لقاح الأنفلونزا الجديد يمكن الحصول عليه عن طريق الأنف ثم الحقن    خبير ألماني: احتواء جدري القرود قد يستغرق أسابيع    بالفيديو.. 8 زلازل تضرب إيران في أقل من 24 ساعة    تأهيل ترع بأطوال تصل إلى 5428 كيلو مترا بالمحافظات    هيئة المواصفات والجودة تفوز بعضوية مجلس إدارة المنظمة الأفريقية للتقييس    ناقدة رياضية: مصر ستحقق ميداليات في ألعاب البحر المتوسط 2022 تفوق سابقتها    عمران: 18 ألف مستفيد من «التمويل الأصغر» للمشروعات بنهاية أبريل 2022    متى شرعت الأضحية على الأمة المحمدية ؟ اعرف شروط صحتها    اليوم الثالث من ذي الحجة .. أدعية من القرآن مكتوبة ومستجابة    كيفية وطرق التقدم في مسابقة المعلمين    التعليم تتيح سداد مصروفات العام الدراسى الجديد للطلاب.. غدا    غدًا.. اجتماع رفيع المستوى بين الوكالة الدولية والهيئة العربية والمصرية للطاقة الذرية    أهم الظواهر الفلكية خلال يوليو الجاري.. تعرف عليها    مصرع وإصابة 3 أشخاص من عائلة واحدة في انقلاب تروسيكل بسوهاج    كوريا الجنوبية تسجل أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا    بمناسبة ذكرى 30 يونيو.. الشعب الجمهوري ينظم احتفالية لتكريم الشهداء | فيديو    الأعلى للإعلام يحذر وسائل النشر من استباق نتائج التحقيقات والمحاكمات في الجرائم.. ونواب : تفعيل لجان الرصد لردع مخالفي ضوابط نشر الجريمة ضروري.. وحرمة الموت أمر يجب مراعاته    «هيئة الدواء» توجه رسالة عاجلة للمواطنين بشأن ارتفاع درجة الحرارة    وفد أمريكي يبحث مع طالبان المساعدات والاحتياطات الأفغانية المجمدة    بعد استقالته .. هاني شكر يحيى حفلا غنائيا فى لبنان 17 يوليو    يا مسهل ... تامر حسني يشوق جمهوره لفيلمه الجديد "بحبك "    أفضل دعاء في عشر ذي الحجة بعد صلاة الفجر.. 8 أذكار ثوابها حجة    محمد فؤاد وهشام عباس وإيهاب توفيق يشعلون أسيوط الجديدة بحفل غنائى ضخم (صور)    خالد عبد الغفار: أولى مراحل التأمين الصحي الشامل في 6 محافظات تدخل الخدمة كاملة نهاية العام    جابر القرموطى يشيد بحملة اليوم السابع "خليك واعى": نمد إيدينا ونشارك    عمرو أديب عن هزيمة الأهلي بثلاثية أمام سموحة: كان لازم الحكم يدي نص ساعة وقت بدل ضائع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"المالية" تعلن إعفاء السيارات المستوردة للسياحة من الجمارك
نشر في الفجر يوم 22 - 03 - 2021

أعلن الدكتور محمد معيط وزير المالية، طرح مشروع اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك الجديد، للحوار المجتمعى من خلال نشره على الموقع الإلكترونى لوزارة المالية: www.mof.gov.eg والموقع الإلكترونى لمصلحة الجمارك: www.customs.gov.eg كما تم إرسال نسخ منه لكل جهات الدولة، والاتحادات ذات الصلة حتى يتسنى لمجتمع الأعمال إبداء ملاحظاته عليها خلال أسبوعين، موضحًا أنه سيتم تلقى هذه الملاحظات ودراستها ووضعها بعين الاعتبار؛ من أجل الخروج بصيغة توافقية تُسهم فى تحفيز الاستثمار، وتوسيع القاعدة التصديرية، وتعزيز تنافسية المنتجات المصرية فى الأسواق العالمية.
أكد الوزير، أن مشروع اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك الجديد، يُراعى الملاحظات التى أبداها بعض المتعاملين مع الجمارك، فور صدور القانون الجديد، ويضم تعريفًا دقيقًا لبعض المصطلحات مثل: مستخرجات قائمة الشحن، والإرساليات البريدية، ومسارات الإفراج، ونظام التسجيل المسبق للمشحونات «ACI»، لافتًا إلى أن مشروع اللائحة التنفيذية يتضمن أحكامًا أكثر مرونة فى تطبيق الإعفاءات الجمركية للمصريين، والسائحين العائدين من الخارج، حيث تمت زيادة قيمة «المسموحات» المعفاة من الضريبة الجمركية من 1500 إلى 10 آلاف جنيه.
قال الوزير، إن مشروع اللائحة التنفيذية يوضح بشكل دقيق الإجراءات الواجب اتباعها من العاملين والمتعاملين مع الجمارك؛ حتى لا يُترك باب الاجتهاد مفتوحًا للتقديرات الشخصية، موضحًا أن السيارات المستوردة لأغراض السياحة معفاة بشكل كامل من الضريبة الجمركية، باستثناء سيارات «الليموزين» التى يتم إعفاؤها حتى 400 ألف جنيه، وما يزيد على ذلك تُفرض عليه الضريبة الجمركية.
أضاف أن مشروع اللائحة التنفيذية يؤكد عدم الإخلال بأى إعفاءات مقررة فى القوانين الأخرى السارية، مشيرًا إلى أن هذا المشروع تضمن النظم الجمركية المستحدثة التى تشمل المناطق الحرة، والمناطق الاقتصادية ذات الطبيعة الخاصة، دون الإخلال بأى حقوق أو مزايا أو ضمانات مقدرة للمستفيدين بهذه الأنظمة طبقًا لأحكام القوانين الخاصة الاستثمار، والمناطق الاقتصادية ذات الطبيعة الخاصة، كما أجاز للمستخلص الجمركى تقسيط قيمة التأمين النقدى المقرر للحصول على ترخيص بمزاولة المهنة، على 5 سنوات بأقساط سنوية متساوية، يتم إيداعه بمصلحة الجمارك على ذمة أى غرامات أو تعويضات يتم فرضها نظير الوقوع فى المخالفات.
أوضح الوزير، أنه يجوز تعديل وجهة البضائع الواردة، والنظام الجمركى المقرر تطبيقه عليها، وأعداد وأوزان البضائع، وتصحيح الأخطاء المادية بقوائم الشحن دون فرض أى غرامات، كما يجوز تعديل «الإيضاحات» التى يدونها صاحب الشأن بنفسه، قبل تحديد «الطرود» للمعاينة، وتصحيح الأخطاء المادية والحسابية فى أى مرحلة حتى بعد الإفراج الجمركى، وتعديل الوجهة النهائية للرسائل المصدرة قبل وصولها، مع تعزيز ذلك بطلب من التوكيل الملاحى، أو شركات الطيران، أو وكلاء الشحن، لافتًا إلى أن مشروع اللائحة التنفيذية تضمن حصرًا دقيقًا للخدمات التى تقدمها مصلحة الجمارك، للمتعاملين معها، مع تحديد المقابل المستحق عنها الذى لا يتجاوز القيمة الفعلية للخدمة، كما تضمن السماح بإنهاء المنازعات عبر «التحكيم»، حتى فى حالة عدم وجود البضائع محل النزاع مع الاكتفاء بالفاتورة الجمركية التى تشمل توصيفًا كاملاً للبضاعة التى سبق أن تم مطابقتها جمركيًا، وبيان العبوة، أو كتالوجات تتفق بياناتها وأرقامها مع ما تضمنه البيان الجمركى.
أشار الوزير إلى أن مشروع اللائحة التنفيذية، يشمل ضمانات كافية لحماية حرمة المساكن الخاصة، ومقرات الشركات والهيئات التى تتعامل مع الجمارك، عند إجراء المراجعة اللاحقة للبيانات الجمركية التى تم الإفراج عن البضائع بموجبها، بحيث ترتكز على معلومات موضوعية ولا تستهدف التفتيش، بل الاطلاع على الأوراق والسجلات والوثائق لفحصها، بواسطة رجال الجمارك ممن لهم حق الضبطية القضائية، الذين يحررون محضرًا فى مواجهة صاحب الشأن يتم فيه إثبات كل الإجراءات، بعد إحاطته بحقوقه وواجباته المقررة قانونًا، وما أسفرت عنه نتائج الفحص، حتى يستطيع أن يسجل اعتراضه، ويتم عرض تقرير المراجعة اللاحقة، على رئيس مصلحة الجمارك، لاتخاذ القرار المناسب بناء على المعلومات الموضوعية، ويجوز له إعادة النظر فيما انتهى إليه هذا التقرير بناء على تظلم صاحب الشأن.
قال الوزير إن مشروع اللائحة التنفيذية، يسهم فى إرساء فلسفة أن الموانئ بوابات عبور وليست أماكن تخزين، حيث ينص على منح المستودعات بالموانئ مهلة ثلاثة أشهر لتوفيق أوضاعها مع أصحاب الشأن بحيث لاتزيد مدة بقاء البضائع على ثلاثة أشهر، موضحًا أن هناك مزايا تحفيزية للمجموعة الذهبية من المشغل الاقتصادى المعتمد «القائمة البيضاء»؛ بما يتوافق مع أحكام اتفاقية تيسير التجارة، منها: تقليل زمن الإفراج الجمركى، وتفعيل المسار الأخضر، وتقليل عمليات المعاينة والفحص، والاكتفاء بالمراجعة المستندية فى تطبيق الاتفاقيات الدولية ما لم تشترط التحقق من المنشأ «على البضاعة»، وقبول «التعهد» كضمان عند تطبيق الأنظمة الجمركية دون الحاجة إلى ضمانات نقدية أو خطابات ضمانات بنكية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.