3 يوليو.. القوات المسلحة تنتصر لإرادة المصريين وتنقذ الوطن من براثن جماعة الظلام    أسعار الذهب تعاود الارتفاع.. تعرف عليها    بتروتريد ..تسجيل قراءة عداد الغاز المنزلي وطرق الدفع    إزالة عقار مخالف في أول فيصل .. فيديو    الجفري: التحرش والتعدي على القُصّر جريمة لا تبرر    وزير الزراعة: نستهدف رفع مستوى الإنتاجية وتقليل استيراد المحاصيل الإستراتيجية    الصحة العالمية: لا يوجد حتى الآن موعدًا محددًا لظهور لقاح ضد فيروس كورونا    بوتين يسخر من رفع علم المثليين على مبنى السفارة الأمريكية    بالطائرات.. نقل وزير دفاع تركيا ورئيس الأركان إلى فرقاطة حربية قبالة سواحل ليبيا    بريطانيا تخشى من موجة ثانية لكورونا    تشكيل هجومي ل أتلتيكو مدريد ضد مايوركا في الدوري الإسباني    ظهور نتيجة المسحة الأولى للاعبي الإسماعيلي    أخبار الأهلي.. النادي يتسلم ملعب السلام في النصف الثاني من يوليو.. حقيقة التفاوض مع تراوري    أشرف توفيق: نستعد لمرحلة صعبة.. وثقتي كبيرة في رجال سلة الأهلي    السبت.. نهائي كأس ألمانيا بين بايرن ميونيخ وليفركوزن    "فايز" يقترب من تدريب المنتخب الإماراتي    صفقة خارج التوقعات.. الأهلي يطلب نجم بيراميدز    إخلاء سبيل «دينا مراجيح» بعد القبض عليها بتهمة الفيديوهات الخادشة للحياء    لجنة هندسية لحصر تلفيات حريق مغلق أخشاب بالمنيا    بالأسماء.. إصابة 15 عاملًا إثر انقلاب سيارة نقل في البحيرة    مباحث التموين تداهم مصنع كمامات مغشوشة في قنا    لماذا سما المصرى أمام الجنايات في اتهام جديد    جوجل لا يعرفه ولكن جيلنا يعرف قدره.. صلاح عبدالله ينعى محمود جمعة    محطته الرابعة بأمريكا.. حكاية معرض «المدن الغارقة: عالم مصر الساحر» بمتحف فيرجينيا    بالصور .. هبة مجدي تتألق في أحدث جلسة تصوير لها    وفاة مندوب الرئيس الأفغانى الخاص لشؤون التنمية بفيروس كورونا    وزير الأوقاف ينهى خدمة المدير الإدارى بمسجد الحسين ومجازاة عاملين واثنين من الأئمة    الأيام الوطنية    عاجل| الصحة: 1412 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و81 وفاة    علماء: فيروس كورونا «تحول إلى سلالة جديدة أكثر عدوى»    يسرا للراحل عزت أبو عوف:"في الجنة ونعيمها يا صديق العمر"    احتجاجات إثيوبيا.. إغلاق قنوات التليفزيون التابعة للأورومو بزعم تأجيج الفتن    شديدة الحرارة.. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس السبت    موسى الدرقاوى.. شهيد مصرى استعادته الجزائر بعد سقوطه خلال مقاومة الاحتلال الفرنسى    وزارة التضامن الاجتماعى تؤكد : توفير الرعاية الكاملة لسيدة المنيا    رجاء الجداوي حالتها غير مستقرة والرئة لم تستعيد عملها    بكين تجرى اختبارات الكشف عن كورونا لأكثر من 10 ملايين شخص    اتحاد الكرة يواصل دراسة موقف الأقسام الأدنى للدوري    سد النهضة بين مجلس الأمن والاتحاد الإفريقي    الأوقاف: مديرية الإسكندرية تحصِّل 500 صك و 20 ألف جنيه مكافأة    مرور مفاجئ لوكيل وزارة الصحة بالشرقية على مستشفى الحسينية المركزى    القاع ..قصة قصيرة بقلم : حافظ الشاعر    10 دروس مهمة في سورة الكهف    مكتب التمثيل العمالي بالرياض: وقف الغرامات الخاصة باستقدام العمالة للسعودية    مجلس الدولة يعلن قبول طلبات التعيين في وظيفة مندوب مساعد    علي جمعة يوضح شرط الصلاة على النبي بالصيغة الإبراهيمية    نقابة أطباء الدقهلية تنعي طببب توفي إثر إصابته بكورونا    صور جديدة لموقع الاكتشاف البطلمى أثناء التنقيب عن الآثار بالأقصر    لاعب الجونة يتحدث عن موقفه من عرض الاحتراف في ماديرا    تعرف على ترتيب أكثر 10 شركات تداولا بالبورصة المصرية خلال الربع الثانى    جامعة المنصورة تتصدر الجامعات المصرية في العلوم الطبية ب تصنيف شنغهاي 2020    الجزائر تستقبل رفات 24 من شهداء المقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي    عمر خيرت والكينج والحجار وآخرون.. تعرف على طريقة حجز حفلات الأوبرا    خطيب الفتاح العليم: حب الوطن موجود داخل كل إنسان سليم الفطرة    رشوان : مصر تحتل مركزا متقدما للدول الأكثر أمانا في العالم    في 60 دقيقة.. "عزل طوسون" بالإسكندرية يستقبل مولود مصابة كورونا -صور    الوطنية للانتخابات تعلن موعد فتح باب الترشح لعضوية مجلس الشيوخ غدًا    إبراهيم سعيد يفجر مفاجأة عن عرض الأهلي لضم حازم إمام من الزمالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السودان: تحضير لإضراب عام بين الجيش والمعارضة
نشر في صوت البلد يوم 22 - 05 - 2019

يستعد تحالف قوى الاحتجاج في السودان إلى إعلان "اضراب سياسي عام"، رداً على تعثر مفاوضاته مع المجلس العسكري الحاكم الانتقالي للبلاد بشأن تسليم السلطة للمدنيين.وأعلن "تجمع المهنيين السودانيين" في بيان اليوم الثلثاء: "من أجل تمام الوصول للانتصار نفتح دفتر الحضور الثوري للإضراب السياسي العام". واستؤنفت الإثنين الماضي المفاوضات بين المجلس العسكري الحاكم وقوى الاحتجاج حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد، وسط استمرار الخلاف حول الجهة التي ستتولى رئاسته.
وكانت المفاوضات بين الطرفين استؤنفت ليل الأحد وتواصلت حتى فجر الإثنين، من دون التوصل إلى اتفاق نهائي.
وأضاف بيان التجمع: "نؤكد على أن ترتيباتنا التي ابتدرناها منذ بدايات حراكنا الثوري تُستكمل من أجل تحديد ساعة الصفر وإعلان العصيان المدني والإضراب السياسي العام بجداول معينة".
وأكد بيان مشترك بين المجلس العسكري وتحالف قوى الاحتجاج أن "المفاوضات حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد انتهت من دون التوصل إلى اتفاق، لكنها ستتواصل". وتابع: "لا تزال نقطة الخلاف الأساسية عالقة بين قوي الحرية والتغيير والمجلس العسكري حول نسب التمثيل ورئاسة المجلس السيادي بين المدنيين والعسكريين".
وأضاف: "نعمل من أجل الوصول إلى اتفاق عاجل ومرضٍ يلبي طموحات الشعب السوداني ويحقق أهداف الثورة المجيدة، وستواصل اللجان الفنية بين الطرفين أعمالها".
وقال القيادي في التحالف صديق يوسف إن "المفاوضات معلقة بيننا والمجلس العسكري إلى حين حدوث اختراق". وقال القيادي في قوى الاحتجاج مدني عباس مدني لوكالة "فرانس برس": "الترتيبات جارية للاضراب السياسي العام والعصيان المدني، وقد ابتدرناها منذ بداية الحراك الثوري ومتى ما قررنا تنفيذها سنعلن التوقيت".
وكان نائب رئيس المجلس العسكري الحاكم الانتقالي في السودان محمد حمدان دقلو توقع التوصّل "في وقت وجيز" إلى "اتفاق كامل" بين الجيش والمحتجين حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد، بينما يجتمع الطرفان في الخرطوم لإتمامه.
يستعد تحالف قوى الاحتجاج في السودان إلى إعلان "اضراب سياسي عام"، رداً على تعثر مفاوضاته مع المجلس العسكري الحاكم الانتقالي للبلاد بشأن تسليم السلطة للمدنيين.وأعلن "تجمع المهنيين السودانيين" في بيان اليوم الثلثاء: "من أجل تمام الوصول للانتصار نفتح دفتر الحضور الثوري للإضراب السياسي العام". واستؤنفت الإثنين الماضي المفاوضات بين المجلس العسكري الحاكم وقوى الاحتجاج حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد، وسط استمرار الخلاف حول الجهة التي ستتولى رئاسته.
وكانت المفاوضات بين الطرفين استؤنفت ليل الأحد وتواصلت حتى فجر الإثنين، من دون التوصل إلى اتفاق نهائي.
وأضاف بيان التجمع: "نؤكد على أن ترتيباتنا التي ابتدرناها منذ بدايات حراكنا الثوري تُستكمل من أجل تحديد ساعة الصفر وإعلان العصيان المدني والإضراب السياسي العام بجداول معينة".
وأكد بيان مشترك بين المجلس العسكري وتحالف قوى الاحتجاج أن "المفاوضات حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد انتهت من دون التوصل إلى اتفاق، لكنها ستتواصل". وتابع: "لا تزال نقطة الخلاف الأساسية عالقة بين قوي الحرية والتغيير والمجلس العسكري حول نسب التمثيل ورئاسة المجلس السيادي بين المدنيين والعسكريين".
وأضاف: "نعمل من أجل الوصول إلى اتفاق عاجل ومرضٍ يلبي طموحات الشعب السوداني ويحقق أهداف الثورة المجيدة، وستواصل اللجان الفنية بين الطرفين أعمالها".
وقال القيادي في التحالف صديق يوسف إن "المفاوضات معلقة بيننا والمجلس العسكري إلى حين حدوث اختراق". وقال القيادي في قوى الاحتجاج مدني عباس مدني لوكالة "فرانس برس": "الترتيبات جارية للاضراب السياسي العام والعصيان المدني، وقد ابتدرناها منذ بداية الحراك الثوري ومتى ما قررنا تنفيذها سنعلن التوقيت".
وكان نائب رئيس المجلس العسكري الحاكم الانتقالي في السودان محمد حمدان دقلو توقع التوصّل "في وقت وجيز" إلى "اتفاق كامل" بين الجيش والمحتجين حول تشكيلة مجلس سيادي يدير شؤون البلاد، بينما يجتمع الطرفان في الخرطوم لإتمامه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.