السد الإثيوبي.. والموقف العربي!    رئيس النيابة الإدارية يقرر تعيين مديرتين للنيابة في المنوفية وقنا    تموين بورسعيد: 5 قروش سعر رغيف الخبز لزوار المحافظة    نستثمر فيها 100 مليار جنيه.. الزراعة: مصر تحقق الاكتفاء الذاتي من الدواجن    الرئيس السيسي يطلع على مخطط إنشاء أول مصنع لدباغة الجلود بالشرق الأوسط وأفريقيا    الطرق والكباري: 7 حارات بطريق «الأوتوستراد المريوطية» بكل اتجاه    نقيب الأشراف: مسيرة الأعلام للكيان الصهيوني لن تجلب إلا المزيد من العنف والخراب    ميركل تحث في قمة الناتو على تحليل مهمة الحلف في أفغانستان    ماكرون يعلن عن اتفاق مع أردوغان حول "سحب المرتزقة من ليبيا"    انعقاد المؤتمر العربي الرابع عشر لرؤساء أجهزة الإعلام الأمنى بتونس.. الأربعاء    أخبار الأهلي: "كاف" يفاجئ الأهلي بخطاب هام بشأن أيمن أشرف قبل مواجهة الترجي    مؤتمر ألمانيا - لوف: كيميتش مثل لام.. ونوير يتحدث عن مواجهة مبابي    وزير الشباب والرياضة يجتمع بصندوق دعم الرياضة المصرية    مرعي: زيزو سيجدد تعاقده خلال ايام وسيف الجزيري يمتلك عروض محلية وخليجية    سقوط تاجر مخدرات ب50 طربة حشيش قيمتها 800 ألف جنيه بمطروح    غدًا الثلاثاء.. الحكم على المتهمين في قضية سيدة الكرم بالمنيا    القومى للمرأة بشمال سيناء: النساء تعيش أزهى عصورها في عهد السيسي    بسبب الميراث.. الأمن يكثف جهوده للقبض على هارب متهم بالاعتداء على ابن شقيقته بعين شمس    «التعليم» تعلن خطة مواجهة كورونا فى امتحانات الثانوية    مركز السينما العربية يكشف عن ترشيحات جوائز النقاد للأفلام العربية 2021    علا غانم تحتفل بزفاف ابنتها الخميس.. وتعود لأمريكا بعد أسبوع    «المتحدة» توقع بروتوكول تعاون مع نقابة المهن التمثيلية لتطوير الدراما    بالفيديو| عمرو الورداني: قائمة المنقولات الزوجية تحقق المقاصد الشرعية    خالد الجندى: كورونا نتاج «البطر» على النعم.. فيديو    جامعة القاهرة تتصدر الجامعات المصرية في تصنيف QS العالمي    سلطان عمان يتلقى رسالة شفوية من خادم الحرمين الشريفين    الأرصاد: غدًا طقس مائل للحرارة نهارًا لطيف ليلًا على القاهرة.. والعظمى بالعاصمة 32    أدريان يمدد تعاقده مع ليفربول    الفيل "ياشودا" يتوقع فوز فرنسا على ألمانيا في يورو 2020    تعرف على مستجدات الوضع الوبائي في السعودية وأكثر المناطق تضررًا    "السياحة والآثار" تشكر مواطنًا عثر على لوحة أثرية داخل أرضه بالإسماعيلية    رسمياً.. أكرم حسني وهيفاء وهبي يطلقان كليب "لوكنت" عبر يوتيوب    «مخاطر المخدرات» .. ورشة للأطفال بقصر ثقافة أسيوط بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات    تجهيز 11 مقر لتطعيم معلمي أسيوط المشاركين بإمتحانات الثانوية العامة    "تشريعية النواب" توافق نهائيا على تعديل قانون المحكمة الدستورية    محافظ الشرقية يتقدم المشاركين في اليوم العالمي للتبرع بالدم    رئيس «تضامن النواب» يطالب الحكومة بالسيطرة على الدين العام وتشجيع الإستثمار    وزيرة الهجرة تستقبل "ليلى بنس" المصرية المتصدرة قائمة فوربس لتفعيل أهداف حياة كريمة    محافظ بورسعيد: المنطقة الصناعية تشهد تطورا غير مسبوق    محافظ بني سويف: إزالة 513 حالة تعد على النيل    واقعة غبي منه فيه.. حبس عاطل 4 أيام لسرقة هاتف طالبة في قنا    البرلمان يحيل 27 تقريرا للحكومة بعد موافقة لجنة الاقتراحات    تنظيم الاتصالات يطلق خدمة تلقي وحل الشكاوى بلغة الإشارة للمرة الأولى    شاهد.. الجيزة ترصد مخالفات بالجملة في هذه المناطق    عبدالغفار يسلم صندوق تحيا مصر 57 مليون جنيه لإعادة إعمار غزة    تطعيم 1952 من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بلقاح كورونا بجامعة المنيا    "الاتصالات" تطلق خدمة تلقى وحل الشكاوى بلغة الإشارة    أمين الفتوى: بموت العمة وليس لديها أبناء يرثها أبناء إخوتها الذكور فقط    اليوم.. منافسات الزوجي المختلط في ختام بطولة العالم للخماسي الحديث    سحب 4702 رخصة سيارة لعدم تركيب الملصق الإلكتروني    طبيب منتخب الدنمارك يكشف تفاصيل اللحظات الحرجة في واقعة إريكسن    فيديو.. محافظ غزة: لا يمكن صناعة السلام إلا عن طريق مصر    توقعات بإعلان رئيس الوزراء البريطاني إرجاء رفع قيود مكافحة كورونا لمدة أربعة أسابيع    مدبولي: الرئيس السيسي وجه ببرنامج زمنى مضغوط لإنجاز تطوير حديقة الفسطاط    وزير الأوقاف يُفند معنى "تصحيح المفاهيم" في مقاله الجديد    الطالع الفلكى الإثنين 14/6/2021..صَبَاح التَّفَاؤل!    الصحة: تسجيل 691 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و41 حالة وفاة    #بث-الأزهر-مصراوي.. زوجي قال لي أنت طالق أكثر من مرة ويرفض سؤال أهل العلم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هالة السعيد: خطة العام الجديد حققت الاستحقاقات الدستورية في موازنة الصحة والتعليم
نشر في الوفد يوم 18 - 05 - 2021

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن المرتكزات الرئيسة لخطة العام المالي 21/2022 تتمثل في الالتزام الدقيق بتنفيذ تكليفات ومُبادرات القيادة السياسية لتوفير حياة كريمة للمواطن المصري، والتوافق مع مُستهدفات الأجندة الوطنية لتحقيق التنمية المُستدامة في إطار "رؤية مصر 2030"، والوفاء بالاستحقاقات الدستورية لمُخصّصات الإنفاق العام على الصحة والتعليم والبحث العلمي، فضلًا عن مُواصلة جهود احتواء جائحة فيروس كورونا، والتصدّي الحاسم لتداعيّاتها الاقتصادية والاجتماعية، واستكمال تطبيق البرنامج الوطني للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، وللبرامج الحكومية المُشتقة منه، ومساندة الفئات الاجتماعية مُنخفضة الدخل، وبخاصة تلك الأكثر تضرّرًا من تداعيّات جائحة كورونا.
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشئون المالية والاقتصادية والاستثمار بمجلس الشيوخ اليوم بحضور الدكتور عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، والدكتور هاني سري الدين، رئيس اللجنة، والدكتور أحمد كمالي، نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور جميل حلمي، مساعد الوزيرة لشئون متابعة خطة التنمية المستدامة، محمد فريد، مساعد الوزيرة للمشروعات القومية، والدكتورة هبه مغيب، رئيس قطاع التخطيط الإقليمي بالوزارة، والسادة أعضاء المجلس.
أضافت السعيد أن المحركات الأساسية للخطة تتمثل في تعبئة كافة الموارد للتصدّي لجائحة كورونا ومُواصلة التدابير الاحترازية لتجاوز الجائحة وتداعيّاتها، وتطبيق المرحلة الثانية من برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، والمعنيّة بالإصلاحات الهيكلية، وإبراز المُبادرات الرئاسيّة لتحسين صِحّة وجودة حياة المواطن المصري (مُبادرة حياة كريمة)، وتنمية القرى المصرية من خلال تدبير احتياجاتها من البنية الأساسية والخدمية، بالإضافة إلى تكثيف استثمارات المشروعات القومية في مجالات البنية التحتية والتنمية الاجتماعية.
تابعت السعيد أن المحركات الأساسية لخطة العام المالي القادم تشمل كذلك تعزيز مُشاركة القطاع الخاص في الجهود الإنمائية (توفير التسهيلات المطلوبة وتحسين بيئة الأعمال)، وتوطين المشروعات ومراعاة توجيه المُخصّصات لتضييق الفجوات بين المحافظات، وتنفيذ خطة تنمية
الأسرة المصرية مع ضَبط مُعدّل النمو السكاني والارتقاء بخصائص السكان، بالإضافة إلى ترشيد الإنفاق الحكومي ورفع كفاءة الاستثمارات العامة (موازنة البرامج والأداء)، وإعطاء الأولوية للقطاعات عالية الإنتاجية الدافعة للنمو (الصناعة التحويلية وقطاع الاتصالات)، مع تعميق الصناعة الوطنية والنهوض بالزراعة (التوسّع في مشروعات الري والصرف واستصلاح الأراضي)، وتبنّي التوجّه التصديري في الزراعة والصناعة والسياحة والأنشطة المالية والعقارية وترشيد الاستيراد.
وحول التوجّهات الحديثة التي أبرزت أهميتها مُستتبعات جائحة فيروس كورونا أشارت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى أنها تتمثل في قطاع الصحة والذي يشمل تطوير ورفع كفاءة الطب الوقائي لأمراض الفيروسات، وتحسين مستويات دخول الأطقم الطبية، وتكثيف الاستثمارات المُوجّهة لزيادة الطاقات الاستيعابية للمستشفيات والوحدات العلاجية، والتوعية الجماهيرية بخطورة انتشار الأوبئة، وأهمية اتباع الغذاء الصحي والوقاية من الأمراض.
وفيما يتعلق بقطاع التعليم والبحث العلمي؛ قالت السعيد إنه يشمل التوسّع في إنشاء المدارس والجامعات التكنولوجية وزيادة المُكوّن الرقمي في المناهج الدراسيّة، والتطوير التقني لنُظُم وبرامج التعليم، مع التوسّع في نُظُم التعليم والتعلّم عن بُعد وتنمية المواهب والابتكارات العلمية، وزيادة مُخصّصات البحث العلمي وربط المُخرجات والمُبتكرات البحثية بسوق العمل، مضيفة أن خطة العام الجديد لسوق العمل تتضمن التوسّع في نظام العمل عن بُعد ومن المنازل (وخاصة الإناث) وتشجيع نظام العمل بعض الوقت، وتعميم نظام العمل على فترتين في بعض المصالح الحكومية والبنوك والمستشفيات العامة، بالإضافة إلى تدارُس الاحتياجات من الوظائف المُستحدثة وربطها بالنظام التعليمي والتدريبي (مثل مُطوّري البرامج، وتطبيقات الحاسب الآلي، وخبراء التسويق
الرقمي، والتجارة الإليكترونية).
كما أشارت الدكتورة هالة السعيد إلى قطاع الاتصالات بخطة 2021/2022 والذي يتضمن تطوير البنية الأساسية المعلوماتية وتنفيذ برامج التحوّل الرقمي والقضاء على الفجوة الرقميّة، وتكثيف جهود كافة أجهزة الدولة لتحقيق الشمول المالي وتبنّي كافة التطبيقات المعنيّة بالذكاء الاصطناعي، مع توفير الأُطُر المُؤسّسية والتنظيمية الداعمة للشركات العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات، والتوسّع في خدمات الإنترنت وغيرها من سُبُل الاتصالات وتخزين المعلومات الحديثة، كذلك التوسّع في نظام التعهيد "Outsourcing" كمصدر رئيس لتنمية الصادرات الخدمية المصرية.
ولفتت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى قطاع البيئة والتنمية المستدامة والذي يتضمن بخطة العام القادم القيام بتشجيع السياحة البيئية وإقامة الفندق البيئي "Ecolodge"، وتطبيق معايير الاستدامة البيئية على كافة القطاعات الاقتصادية (مُبادرات المشروعات الخضراء)، وتسريع التوجّه نحو تعميم الزراعة العضوية والصناعات صديقة البيئة (مثل السيارات الكهربائية)، مع التوسّع في إنشاء المراكز اللوجستية، وتعزيز التنافسية الدولية لمصر في مختلف المجالات وتسريع التحوّل نحو الاقتصاد المعرفي.
وحول قطاع السياحة؛ أوضحت الوزيرة أنه يشمل الاهتمام بتنشيط السياحة الداخلية على نحو مُستدام والتوجّه نحو تنشيط السياحة الخضراء، الترويج للمُنتجعات السياحية في مناطق التعمير الجديدة، والارتقاء بجودة مُنتج المقاصد السياحية، وتطبيق إجراءات السلامة الصحية والوقائية، كما يتضمن قطاع التجارة الدولية الاهتمام بالإقليمية (المنطقة العربية – القارة الإفريقية)، وتبنّي استراتيجيّة التوجّه التصديري ارتكازًا على المزايا التنافسية، وترشيد الاستيراد، ومُراجعة الاتفاقيّات التجارية الدولية للاستفادة من الفرص الضائعة، بالإضافة إلى تنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والمراكز اللوجستية، الاستفادة من أنماط التجارة الحديثة (التجارة الإلكترونية – التسويق الإلكتروني.....)
كما نوهت السعيد إلى أن التوجهات بخطة 21/2022 نحو الاعتماد على الذات تشمل تنمية الاكتفاء الذاتي من السلع الغذائية، والتوسّع في مشروعات تنمية الثروة الحيوانية والسمكية، وتوطين الصناعات عالية التقنية والقيمة المُضافة، وتعميق المكوّن المحلي، وإعطاء الأولوية للصناعات الدوائية وإنتاج اللقاحات والأمصال، واستقطاب العقول المُهاجِرة في التخصّصات النادرة، والربط مع المراكز البحثية بالخارج، والتحالُف مع الشركات العالمية لتنمية الصناعة الوطنية والاستفادة من منظمة التجارة العالمية، كما تشمل إدارة المخاطر والأزمات بالخطة إنشاء إدارات مُتخصّصة في إدارة المخاطر، وإدماجها في الهياكل التنظيمية للجهاز الحكومي، وإنشاء صناديق لمُواجهة التَبِعات المالية للأزمات ودفع الهيئات والشركات لتبنّي نفس التوجّه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.