بالصور| «كيا» تكشف عن سياراتها الجديدة «كروس أوفر-كومبات»    البصل ب 4 جنيهات.. أسعار الخضراوات والفاكهة بالأسواق اليوم.. فيديو    موعد مباراة كينيا وتنزانيا فى كأس أمم أفريقيا 2019 والقنوات الناقلة    العظمى 40 درجة.. ننشر درجات الحرارة المتوقعة على جميع المحافظات.. فيديو    ملعقة من هذا الخليط تعالج السعال وتذيب البلغم    ميفوتكش| علاوة دورية للموظفين.. وفوز مصر على الكونغو وقصة استبعاد وردة    رئيس البرلمان الإيرانى يحذر أمريكا من رد أقوى إذا انتهكت حدود بلاده مجددا    بطولة "مزيفة" وآخرها الحبس.. التفاصيل الكاملة لواقعة "فتاة الموتوسيكل"    مقتل طيارين ونجاة 43 راكبا بحادثة هبوط اضطراري لطائرة شرقي روسيا    السيسي يصل اليابان للمشاركة في قمة مجموعة العشرين G20 بمدينة أوساكا.. صور    الموت يفجع الفنان أحمد عز    الفتاة المكسيكية تشكر شخص ما بعد استبعاد "وردة".. فمن هو؟    فيديو.. مسؤولة بمعهد موسكو: روسيا تلعب دور الوسيط بين إيران ودول الجوار    حوار| أحمد عبد المعطى حجازى: 30 يونيو هزمت «الجماعة الإرهابية».. ونخبتنا المثقفة مفككة    بالفيديو.. سياسي فلسطيني: الخطة الأمريكية تهدف إلى مصادرة حقوق الشعب    شاهد| 8 أطعمة مختلفة تنقص الوزن بشكل سريع .. تعرف عليها    كوريا الشمالية: أمريكا تمارس أعمالا عدائية خسيسة ضدنا    شاهد .. وردة يظهر في بيان مصور لتوضيح أزمته    مساعد وزير الداخلية الأسبق: تحية للجيش والشرطة على التعامل الفوري مع الإرهاب    عودة رئيس الوزراء إلى القاهرة بعد زيارة إلى ألمانيا    ضبط 613 مخالفة مرورية متنوعة خلال حملة بأسوان.. صور    صور.. تفحم دراجة بخارية وإصابة شخص بالطريق الدائرى فى أسيوط    أجيري: الكونغو كانت أفضل بكثير في الشوط الثاني    صلاح: يجب معاملة النساء باحترام.. ومن يخطئ لا يجب أن يُعدم بل يحظى بفرصة ثانية    ضبط عاطلين بحوزتهم 18 لفافة لجوهر الهيروين المخدر بالغردقة    وكيل "رينو" يطرح "ميجان" الجديدة في السوق المصرية    جامعة بني سويف الأولى محليًا وال201 دوليًا في الرياضيات طبقًا لتصنيف شنغهاي    رضوى الشربيني تشعل السوشيال ميديا ب تيشيرت منتخب مصر    حملات رش مكثفة لأماكن عرض مباريات بطولة إفريقيا بالغردقة    صور.. إيمى سلطان تحتفل بفوز منتخب مصر على الكونغو    "نور" فيلم قصير بمواصفات عالمية يناقش استغلال الإرهابيين لظروف الشباب    رئيس رابطة السيارات السابق: مصر تتمتع بقاعدة صناعية عريضة    سوبر كورة.. جماهير ليفربول تطالب بضم محمود تريزيجيه    أبوالغيط يلتقي المبعوث الأمريكي للسودان الخميس    أول تعليق من تريزيجيه بعد الفوز بلقب رجل مباراة مصر والكونغو    أحمد المحمدي: سعيد بهدفي أمام الكونغو والأهم الصعود إلى دور ال 16    بشير سركيس يستعد لدخول الانتاج السينمائي بفيلم مصري لبناني    مصر تتأهل للدور الثاني من بطولة كأس أمم أفريقيا    موسكو ترسل مذكرات إلى المحكمة الدولية وأوكرانيا بشأن حادث مضيق كيرتش    مملكة «التوك توك».. «الحاجة أُم الفوضى» (ملف خاص)    مسرحيات غنائية وأوبرات عالمية يقدمها كورال القاهرة الاحتفالي على مسرح الجمهورية السبت المقبل    ما بين العمل والمنع: القانون يسمح.. والمسؤولون مترددون    ضمن جولة تشمل عدداً من الدول الإفريقية.. أمين عام رابطة العالم الإسلامي يلتقي ملك الأشانتي في غانا.. ويدشن حملة مساعدات غذائية    أوبرا الاسكندرية تقدم مختارات غنائية من أفلام ديزني العالمية    الإفتاء تحذر من تدخل الأقارب في الشؤون الشخصية للزوجين: «تعكر صفو الحياة»    الإنقاذ النهري بالقليوبية ينتشل جثتين بالرياح التوفيقي طريق بنها - كفر شكر    التصديق على بعض أحكام قوانين النيابة الإدارية وهيئة قضايا الدولة والقضاء العسكري ومجلس الدولة    طبقا لتصنيف التايمز.. طنطا ضمن أفضل 250 جامعة في العالم "للجامعات الشابة"    الإفتاء: التحرش الجنسي كبيرة من كبائر الذنوب    اختر كلامك.. الإفتاء تقدم نصائح للسعادة الزوجية مدى الحياة.. فيديو    البابا تواضروس عن أسرار الكنيسة ال 7: من يمارس السر لابد أن يكون كاهنا شرعيا    تنسيق بين الأوقاف ومجمع البحوث الإسلامية استعدادا لخطبة عيد الأضحى    طب طنطا تنظم مؤتمر لجراحات قاع الجمجمة وجراحة الوجه والفكين يوليو المقبل    الكنيسة الأرثوذكسية تدين حادث العريش الإرهابي    أجرها عظيم.. عبادة حرص الصحابة على أدائها في الحر.. تعرف عليها    يستفيد منها الأحياء والأموات.. الإفتاء تكشف عن صدقة جارية ب100 جنيه فقط    شاهد.. شريف إكرامي يعلق على استبعاد عمرو وردة من المنتخب    كائن دقيق يعيش في جسم الإنسان..قتله يؤدي إلى ضرر كبير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل ما تريد معرفته عن سفنية خوفو في الذكرى 65 لاكتشافها
نشر في الوفد يوم 26 - 05 - 2019

في مثل هذا اليوم عام في عام 1954 عند قاعدة الهرم الأكبر بالجيزة بمصر، اكتشف عالم الآثار المصري كمال الملاخ حفرتين مسقوفتين عند قاعدة هرم خوفو الجنوبية . عُثر في قاع إحداهما على سفينة مفككة متقنة النحت من خشب الأرز، كان عدد أجزاء المركب 1224 قطعة، لا ينقص منها أي جزء. من ضمنها خمسة أزواج من المجاديف واثنين من زعانف التوجيه ومقصورة.
لذلك احتفل موقع "جوجل" الامريكي باكتشاف سفينة الخوفو أو التي تسمى مجازًا بمراكب الشمس.
وقد وجد الملاخ الأجزاء كل حفرة مركب بطول 31.20 متر وكل حجر 4.80 متر، وعرضه نحو 80.6 سم، وارتقاعه ما بين 1.60 إلى 1.80 متر، متوسط وزن الكتلة نحو 20 طنا، أى أن وزن سقف كل حفرة لا يقل عن 810 أطنان من الحجر الجيرى الجيد.
أُعيد تركيب مركب الشمس الأولى فبلغ طولها 42 مترًا ، و سُميت بمركب الشمس وسُميت أيضًا سفينة خوفو . و معروف أن السفن الجنائزية كانت تستخدم في مصر القديمة للذهاب لإستعادة الحياة من الأماكن المقدسة سفن روح الألهة. وتروي أسطورة رع بأنه يكون طفلا عن شروقه (خبري) ، ثم رجلا كاملا ظهرا (رع) ، قم عجوزًا في المساء (أتوم) ؛ يركب مركبين -
حسب عقيدة الفراعنة - وهي مراكب رع الذي هو قرص الشمس يعبر بها النهار حيث يعلو في السماء، ثم يختفي عن الأنظار وقت الغروب ويبدأ رحلة البحر السماوي خلال الليل.
أوحت رحلة الشمس اليومية في السماء إلى الأساطير التي أدمجت رع في الشمس ، حيث تصف النصوص شروق الشمس على الشاطئ الشرقي البعيد حيث تحييه فرقة من القردة بمجرد ظهوره فوق المياه . فإذا ما أوقظت هذه الحيوانات ترقص طربا لظهور الشمس فكانت القردة أيضا مقدسة لدى قدماء المصريين. بعد ذلك يركب رع سفينته النهارية التي تبحر به عبر السماء حتى المساء . ثم ينتقل من سفينته النهارية إلى سفينة الليل التي تبحر به في العالم السفلي ، قبل شروقه مره آخرى في يوم جديد .ونسجت أساطير وقصص حول رحلة الشمس و مراكب الشمس كان كما في عقيدة المصريين القدماء . وانتشرت عبادة الشمس على الأخص في شمال مصر في عهد الفرعون خوفو ؛ و بدأ الملوك الفراعنة في تسمية أنفسهم بابن رع منذ عصر خفرع .
عصر بناة الأهرام وظلت هذه القرابة الشمسية في الألقاب الملكية حتى نهاية التاريخ المصري الفرعوني .
معلومات عن المكتشف
ولد كمال وليم يونان الملاخ في 26 أكتوبر عام 1918 بمحافظة أسيوط، وحصل على شهادة البكالوريا، ثم التحق بكلية الفنون الجميلة ودرس بقسم العمارة حيث تخرج منها عام 1934، وتوفي في عام 1987.
التحق "الملاخ" بكلية الضباط الاحتياط، ثم درس في معهد الآثار ليحصل بعد ذلك على ماجيستير في الآثار المصرية، وفقه اللغة المصرية القديمة التي تعملها على يد عالم الآثار الفرنسي "أيتين دريتون"، ثم أكتشف هذا الاكتشاف العظيم.
تفسير مركب خوفو
وقد خرجت لنا مدرستان فى ذلك الوقت تفسر ماهية هذه المراكب التى عثر عليها، المدرسة الأولى تزعمها الدكتور عبد المنعم أبو بكر ومعه الحاج أحمد يوسف والعديد من العلماء والتى تقول إن هذه المراكب هى مراكب جنائزية، أي المراكب التى حملت الفرعون من العاصمة منف ونقبته إلى مدفنه بالجيزة، وأيضا قد تستخدم لنقل الملك المتوفى لكي يزور الأماكن المقدسة الخاصة بالإله "أوزير" سيد العالم الآخر فى أ[يدوس فى الجنوب، وكذلك زيارة مدينة بوتو المقدسة فى الدلتا.
أما المدرسة الثانية وهى التى نادى بها سليم حسن والعالم الإنجليزي والتر إيمرى ومن بعدهما كمال الملاخ.. فتقول إن هذه المراكب عبارة عن مراكب رمزية شمسية، وهى التى كانت تحمل الملك أو الإله "رع" عبر السماء.
سعر تذاكر مراكب الشمس
وتصل سعر تذكرة الدخول للمصري إلى 10 جنيهات، وللطالب المصري 5 جنيهات، وللأجنبي 80 جنيهًا، وللطالب الأجنبي 40 جنيهًا، حيث يمكنك زيارة المتحف من الساعة 9 صباحًا حتى الساعة 5 مساءً.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.