تعليم القليوبية تحقق في واقعة منع 6 طلاب في ثانيه ثانوي من دخول الامتحان    المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية تسجل مستويات مرتفعة جديدة    محمد الشوربجي يتوج بلقب جى بى مورجان للإسكواش    عبر 10 قمم ومشاركات.. الرئيس السيسي يكشف كنوز إفريقيا للعالم    حزب الحرية النمساوي يطالب الحكومة بإعلان تفاصيل الهجوم الإلكتروني على بيانات وزارة الخارجية    هزة أرضية بقوة 3 درجات تضرب ولاية بجاية الجزائرية دون خسائر    بومبيو: سأحقق في مزاعم مراقبة السفيرة الأمريكية السابقة بأوكرانيا    «برنيس» العسكرية| الصحف العربية: مصر هى السند.. والإعلام الإسرائيلي: الجيش المصري أصبح «وحشا»    تاريخ مواجهات ريال مدريد وإشبيلية..تفوق مدريدي كاسح    السيمفوني يواصل عزف أعمال بيتهوفن    الآثار تكشف حقيقة نقل تمثال رمسيس    نادية الجندى تعلن عن موعد عرض مسلسلها نساء من ذهب    متى يجب رفع اليدين عند التكبير في الصلاة؟    هل يجوز قضاء الوتر بعد طلوع الشمس؟    بعد تعرضها لأزمة قلبية.. وفاة والدة الفنان حسام داغر    حفلان لأوركسترا هيلونغاينج السيمفوني الصينى بأوبرا الإسكندرية ومسرح الجمهورية    الرئيس التونسي يستكمل مشاورات تشكيل الحكومة بعد استلام مقترحات الأحزاب    بالصور.. حريق محدود في محكمة شمال الجيزة    ما حكم الدين في منع صاحب العمل للعامل من الذهاب إلى المسجد للصلاة؟    دعاء في جوف الليل: اللهم إنا نسألك قبول الدعاء ووقاية اللطف في القضاء    صور| نائب رئيس جامعة الأزهر يتابع إصلاح ماسورة مياه أمام المدينة الجامعية    صيغة رائعة للصلاة على النبي الأعظم.. ينشرها المفتي السابق    رئيس "الجمارك": المصلحة تولي اهتمامًا لتشجيع الصناعة المحلية وتشغيل المصانع    موعد مباراة الأهلي والوحدة اليوم السبت في كأس خادم الحرمين الشريفين| مشاهدة مباراة الوحدة ضد الأهلي بث مباشر ALAHLI KSA    10 أسئلة محرجة من وائل غنيم عجز مذيع الإخوان عن الإجابة عليها    مستقبل وطن بني سويف: نسعى لتحقيق الأغلبية بالاستحقاقات الدستورية المقبلة    احذر.. 7 أضرار لاستخدام أعواد الأسنان    14 فائدة لتناول الفلفل الحار    قافلة طبية تجوب قرى الأقصر لمدة يومين    الاطباء:جمعية عمومية ومخاطبة رئيس الجمهورية لإيقاف التعسف ضد الطبيب المصرى    بالأرقام .. ننشر جهود شرطة التموين والتجارة الداخلية لضبط الأسواق خلال 24 ساعة    ولاية أمريكية تحصل على الكهرباء بنسبة 100% من الطاقة المتجددة    المسماري يؤكد على جاهزية الجيش للتعامل مع المستجدات في ليبيا    أحمد شوبير: مجلس أبو ريدة جمد لجنة الأخلاق بعدما عاقبت رئيس الزمالك    ترامب يهين خامنئي ويطلب منه الصمت ..اعرف التفاصيل    الرئيس السيسى يفتتح جامعة الملك سلمان 30 يونيو المقبل    إلهام شاهين تهنئ ليلى علوي بعيد ميلادها (صور)    حقيقة طلب أسرة "قتيل الفيلا" 500 ألف دولار من زوج نانسي عجرم    بالصور.. سيارة طائشة تدهس المواطنين بأحد شوارع شبين الكوم    وائل غنيم: قطر تدفع لقيادات الإخوان وتمول قنواتهم في تركيا لإسقاط مصر    أخبار التوك شو..سامح شكري: نحرص على حماية مصالحنا المائية وتوفير ما يحتاجه المصريون..ليس له مثيل في العالم.. تفاصيل اكتشاف نوع جديد من الرخام ب جبل الجلالة    سياسة آخر الليل.. ليوم السبت 18 يناير    عبد الله السعيد يكشف حقيقة طلب العودة للأهلي.. والتجديد لبيراميدز    عائشة الشاطر تؤدى امتحان إحدى المواد بكلية الحقوق داخل السجن    ضبط طرفى مشاجرة بدائرة قسم شرطة المنتزة بالاسكندرية    اطيب خلق الله.. نجم مسرح مصر ينعى الفنان إبراهيم فرح    سفير مصر بأوتاوا يلتقى مستشار الأمن الكندي لبحث التطورات بالمنطقة    الأهلي يغرم صالح جمعة بسبب الغياب    أسعار الذهب في مصر اليوم السبت 18-1-2020    بعد زيارة الغنوشي لتركيا.. هل يواجه "الإخوان" خطر الإقصاء في تونس؟    البرلمان الليبي: تركيا تريد فرض جماعة الإخوان في الحكم    استشاري يحذر من المياه الغازية.. تصيب بهذا المرض    الزراعة تكشف عن المحافظات المقرر تطبيق الكارت الذكي بها وإلغاء التعامل الورقي.. فيديو    يورجن كلوب يهاجم الكاف ويكشف موقف الثلاثى الإفريقي في كأس الأمم    الأرصاد: طقس اليوم ﻣﺎﺋﻞ ﻟﻠﺒﺮودة والعظمى بالقاهرة 16 درجة    أجيري يسقط بثلاثية في دربي جنوب مدريد.. خيتافي يوقف انتفاضة ليجانيس    مطران سمالوط يدشن كنيسة مارجرجس بالطيبة    استجابة لمناشدة أسرته.. مستشفى الشرطة تجري جراحة دقيقة بالساق لأحد الأطفال (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أم العواجز ومقام سره باتع وأم الكرامات.. معتقدات خاطئة تسيطر على زوار آل البيت
نشر في الوفد يوم 25 - 02 - 2018

"أم العواجز"، "مقام سره باتع"، "أم الكرامات"، "جابرة المظلومين"، عبارات ومعتقدات خاطئة تسيطر على أذهان مئات المواطنين البسطاء الذين يلجئون إلى زيارة مقام السيدة نفيسة بمسجدها الشهير بالقاهرة؛ إذ يتردد على المقام أعداد هائلة من الزوار ليشكوا همومهم لأم العواجز اعتقادًا منهم أن الله سيفرج همهم ببركة وشفاعة السيدة نفيسة.
فمنهم من يقوم بكتابة الرسائل التي يبوحون فيها بمشاكلهم ويلقونها داخل أسوار المقام وآخرون يلقون بصور بناتهم وأبنائهم حتى يرزقوا بالزواج ومنهم من يتمسحون بجدرانه للحصول على بركتها، علاوة على الذين يقصدون المسجد باحثين عن شيوخ لفك السحر.
وفي أثناء جولة داخل مقام السيدة نفيسة رصدت "بوابة الوفد" حكايات عدد من زواره.
امرأة تحمل طفلًا صغيرًا على ذراعها واقفة أمام المقام وبدأت في التمسح به ومن ثم المسح على رأس طفلها، وهنا بدأت في تبادل الحديث معها لمعرفة سبب ما تفعله، فقالت إن ابنها مصاب بارتجاج في المخ وأتت به لأم الضعفاء السيدة نفيسة حتى يشفيه الله ببركتها.
وبدأت أصوات بكاء تتعالى في المكان وإذا بامرأة تبلغ الخمسين من عمرها انفجرت بالبكاء وهي تتوسل للسيدة حتى يبرد قلبها المشتعل على ابنها الذي توفى في حادث سيارة.
وهناك رجل قرأ الفاتحة ثم ألقى السلام على المقام لينصرف ولكنه خشي أن يدير وجهه للمقام وفضل أن يخرج وهو يمشي بظهره؛ نوعًا من التأدب وأنه لا يصح أن يعطي ظهره لمقام السيدة.
وقالت الحجة إحسان إنها مصابة بآلام في يدها وجاءت لزيارة المقام للتبرك، فضلًا عن توسلها لأحد شيوخ المسجد حتى يصف لها العلاج.
وأضافت فتاة عمرها 21 عامًا تدعى مي منصور، أنها قصدت المسجد لمقابلة أحد شيوخه، موضحة مشكلتها قائلة "معمولي سحر بوقف الحال وعدم الزواج".
وكانت تجلس في أحد زوايا المقام امرأة تبكي وممسكة بيدها قلم وورقة تكتب بها مشكلتها؛ متزوجة منذ 17 عاما ولم تنجب وزوجها تركها وتعرف على فتاة عبر "الفيس بوك"، وعندما انتهت من الكتابة ألقت الورقة داخل المقام معتقدة أن بهذه الطريقة سيعود زوجها لها.
ودخلت من باب المقام امرأة تبلغ الثلاثين من عمرها تركض إلى المقام وأجهشت بالبكاء، ومسحت يدها بالمقام ثم المسح على بطنها؛ ومشكلتها تكمن في أنها متزوجة منذ عشر سنوات ولم تنجب وأجرت العديد من عمليات الحقن المجهري ولكن لم
ترزق بالطفل الذي تتمناه، ولفتت أنها جاءت لأم العواجز حتى تحل البركة على بطنها التي تأبى في حمل الطفل الذي يغنيها عن نعيم الدنيا وذلك على حد قولها.
"ابني محسود والعين صابته حصل في الإعدادية على مجموع 50 من 150" هكذا قالت أم حسام التي جلبت ابنها لمقابلة شيخ المسجد حتى يرقيه ظنًا منها أن رسوب ابنها في الامتحانات بسبب الحسد، رافضة تمامًا تقبل فكرة أن ابنها قصر في المذاكرة.
وفي هذا السياق أكد الدكتور جمال فرويز استشاري الطب النفسي، ورئيس لجنة الصحة النفسية بالمجلس المصري لحقوق الإنسان، أن زيارة أولياء الله الصالحين عادة متأصلة في المنطقة العربية وتوجد عند أصحاب الديانات الأخرى وليس المسلمين فحسب، ضاربًا المثل باليهود الذين يأتون خصيصًا لزيارة مقام أبو حصيرة الواقع في مدينة دمنهور.
وأشار إلى أن هذه المعتقدات خاطئة وتوارثتها الأجيال عن آبائهم وأجدادهم، موضحًا أنها ازدادت نتيجة اندثار الثقافة والوعي الديني وهنا يأتي دور رجال الدين في التوعية والتوضيح بأنه لا يوجد وسيط بين العبد وربه.
ومن جانبه قال الشيخ إسلام النواوي أحد علماء الأزهر الشريف ومقدم برنامج الموعظة الحسنة، إن المصريين اشتهروا بحب آل البيت واتضح ذلك جليًا في استقبالهم للسيدة زينب التي ردت إليهم الجميل بعد فتنة مقتل إخوتها وقالت لهم "يا أهل مصر أويتمونا أواكم الله، وأكرمتمونا أكرمكم الله، ونصرتمونا نصركم الله، وجعل لكم من كل ضيقًا مخرجا، ومن كل همًا فرجا".
وأضاف النواوي في تصريحات خاصة ل"بوابة الوفد" أن حب آل البيت من متممات الإيمان، مستشهدًا بقول رسول الله (ص) " أَحِبُّوا اللَّهَ لِمَا يَغْذُوكُمْ بِهِ مِنْ نِعَمِهِ، وَأَحِبُّونِي لِحُبِّ اللَّهِ، وَأَحِبُّوا أَهْلَ بَيْتِي لِحُبِّي".
واستطرد أن مصر مليئة بمقامات آل البيت والصالحين وأهلها يعشقون الهوى الصوفي الذي لا شطط فيه، ولكن هناك بعض البسطاء يفعلون بعض المخالفات بطيب نيه ولا نستطيع أن نقول كما يقول البعض إن هذا شرك بقدر ما هو بساطة في التفكير وزيادة حب.
وأكد النواوي على حرص المؤسسات الدينية وأفراد الدعوة لتوضيح حقيقة حب آل البيت ولكن مع عدم الانسياق في ركب الذين يريدون إنكار كرامات الصالحين، لافتًا إلى أن حب الأولياء ليس بدعة أو شرك وأيضًا لابد من تنقية هذا الحب من أية شيء يشوبه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.