التهجير القسري وإخلاء رفح والشيخ زويد.. خدمات مجانية للصهاينة    البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء تشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية وتنشر توصياتها | صور    "القومي للطفولة" يخاطب "الشباب والرياضة" لرفع الضررعن 200 طفل بأحد الأندية الكبرى في أكتوبر    حقيقة زيادة ضريبة جديدة على السجائر والتبغ..فيديو    شاهد.. خبيرة بالشأن الصيني: "السيسي ضرب الرقم القياسي في زياراته الخارجين لبكين"    الاكتتاب في سندات الخزانة الأمريكية الخمسية أعلى من المتوسط    صلاح حليمة يشرح موقف المجتمع الدولي من التطورات السياسية في السودان    حرب محتملة.. بين سيطرة إيران وقوة أمريكا العسكرية من سيحكم "هرمز"؟    زعيم كوريا الشمالية يعرب عن ثقته في إجراء حوار مفيد مع الرئيس الروسي    مركز احتجاز المهاجرين في ليبيا يفتح أبوابه لكنهم يخشون الخروج بسبب القتال    فيديو| «مانشستر زرقاء».. سيتي يحرق «الشياطين الحمر» في مسرح الأحلام    شاهد.. وولفرهامبتون يباغت آرسنال بالهدف الأول    112 سنة أهلي.. فكرة إنشاء النادي بدأت ب 5 جنيهات    مران خفيف لنادي المصري في ختام استعداداته لمباراة الغد    نوران جوهر تقصي نور الشربيني وتصعد لنصف نهائي بطولة الجونة للإسكواش    مصرع 5 أشخاص وإصابة اثنين في حادث تصادم بوادي عبادي بأسوان    ضبط نصف طن أسماك مملحة فاسدة بكفر الشيخ.. صور    إخفاء طالب بجامعة الأهرام الكندية لليوم الرابع عشر على التوالي    بوستر مسلسل دينا الشربينى يثير أزمة قبل عرضه    فلسطين تفوز بجائزة ملتقى القاهرة الدولي للإبداع الروائي العربي    فرع جديد لمكتبة الإسكندرية على نفقة حاكم الشارقة    بهاء سلطان يغنى تتر مسلسل ولد الغلابة لأحمد السقا    فيديو.. الأوقاف تكشف حقيقة منع مكبرات الصوت في صلاة التراويح    هل يجب الجهر في الصلاة الجهرية إذا كنت أصلى منفردًا.. فيديو    100 مليون صحة توضح إجراءات الكشف على اللاجئين في مصر    في أول تصريحاته.. قائد الحرس الثوري الإيراني الجديد يهدد العالم    أسامة كمال يستضيف سيد رجب في "مساء dmc".. الليلة    نيللي كريم تعلق على صورة تجمع محمد صلاح ورامي مالك    الشعب أبهر العالم بوطنيته    نص الحكم بإعدام المتهمين بقتل رئيس دير أبو مقار    مان يونايتد ضد مان سيتي.. سانى يضيف هدف السيتزنز الثانى بالدقيقة 66    السفارة الأمريكية تمازح محمد صلاح بعد تناوله البيتزا بنيويورك.. اعرف ماذا قالت؟    محمد إبراهيم يغيب عن تدريب الزمالك.. واستشفاء الأساسيين    الأزهر يُطلق رسالة جديدة من حملة "أولو الأرحام" للتوعية بخطورة التفكك الأسري    محمد صلاح يتفوق على «الخطيب» في استفتاء الماركا    ترشيح مدير «100 مليون صحة» لجائزة مانديلا    تكريم تامر عبدالمنعم بمهرجان أفضل مائة شخصية مؤثرة بالوطن العربي    شاهد.. تعليق نيللي كريم على صورة محمد صلاح مع رامي مالك    فيديو وصور..محافظ كفرالشيخ يعلن أسماء المتقدمين بطلبات تقنين أراضي أملاك الدولة الجاهزة للتعاقد    بمناسة العيد القومي للمحافظة.. افتتاح عدة مشروعات بشمال سيناء    تعرف على حالة الطقس غدا    تأجيل محاكمة مالك شركة ومحام في عرض رشوة للتغاضي عن مخالفات إلى 25 يونيو القادم    رئيس جامعة كفر الشيخ يبحث ضوابط المنح الدراسية مع وفد "فولبرايت" | صور    بالصور.. افتتاح معرض تنغيمات معاصرة بجامعة بنها    التصريح بدفن جثة سيدة قتلها شقيقها عقب تشريحها بالحوامدية    "الصحة": فحص 15 ألفا و64 وافدا خلال التشغيل التجريبي لمسح وعلاج غير المصريين    حقوقي مغربي: لا يوجد معتقل سياسي واحد في المغرب.. فيديو    المشدد 10 سنوات لموظف لاتجاره بالحشيش بالوايلي    عزل 4 ركاب بالمطار لعدم حملهم شهادات الحمى الصفراء    وزير المالية: برنامج الطروحات الحكومية يضيف 450 مليار جنيه إلى رأس مال البورصة    الكهرباء:الحمل الأقصى المتوقع اليوم 24 ألفا و700 ميجاوات    فتح المتاحف العسكرية مجانا للجماهير    نقيب عام الفلاحين: شجرة زيتون لكل مواطن بحلول عام 2022    حكم الاقتراض لأداء العمرة.. الإفتاء تجيب    محافظ الشرقية يُشيد بالمشاركة المواطنين الإيجابية في الاستفتاء على الدستور    رئيس الوزراء: منظومة «التأمين الصحي الشامل» نقلة نوعية في مستوى الخدمات    تحرير 1784 مخالفة مرورية خلال 24 ساعة    علي جمعة يوضح الفرق بين القرآن والمصحف.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سر زيارات محبي آل البيت داخل أضرحتهم وأبرز مطالبهم (صور)
نشر في صوت الأمة يوم 31 - 03 - 2017

برغم الفتاوى التي تحرم زيارة الأضرحة والتوسل بالأولياء بل وبطلان الصلاة في مساجدها، إلا أنه يتوافد أحباب آل البيت ومريدينهم عليهم لما بها من روحانيات وكرامات لمسها الكثيرين عند زيارتهم، حيث طمأنت دار الإفتاء المصرية مريدين آل بيت الرسول صلى الله عليه وسلم، عندما أفتت بأن الصلاة في هذه المساجد صحيحة ومشروعه، إلا أن الأمر وصل عند بعض المريدين تجاوز حد الزيارة وقراءة الفاتحة والصلاة في مساجد أل البيت، والبكاء لتخفيف الهموم التي تملأ صدورهم إلى حد أنهم يكتبون أمنياتهم على الحوائط المحيطة بالأضرحة من الخارج وداخل أبواب دورات المياه يرسلون لهم الرسائل المكتوبة وخطابات يشكون فيها حالهم ويرون مأساتهم لصاحب الضريح من آل البيت، بالإضافة للصور الخاصة بهم وذويهم، حيث وصل الأمر لخطابات بها كتابات غير مفهومة فسرها البعض على أنها أسحار.

نرصد حالات العشق الجلي لآل بيت الرسول من المصريين:
إتجهنا لأشهر مساجدآل بيت الرسول، بدأنا بمسجد السيدة عائشة، ثم السيدة زينب والحسين والسيدة نفيسة والإمام الشافعي، لكن الظاهرة الواضحة والمتشابهة لمريدين مساجد أل البيت، أن الكثير منهم يقوم بتقبيل المقام عدة مرات وأن معظم من يقوم بإلقاء الصور والخطابات داخل المقامات هم من النساء.
فمسجد الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما من أشهر المساجد الموجودة في مصر، التي تتمتع بشعبية كبيرة تجعل مئات الزوار يتوافدون عليه، حيث وجدنا داخل أبواب دورات المياه كتابات غير مفهومة لأحد الأشخاص وهي «بطاقة دار، بطاقة مال ، بطاقه عمل»، وعندما سألت خادم المسجد عن معنى هذا الكلام قال إن من كتبه يقصد أنه يتمنى المال والدار والعمل، ووجدت المسؤولة عن تنظيف دورات المياه الحاجة أم محمود، تقوم بغسل هذه الكتابات وتنظيفها فسألتها: ماذا يكتب زائري المقام على أبواب الحمامات؟ فقالت : نحن نظفها باستمرار وإذا تركناها لن يستطيع أحد رؤية لون هذا الباب وقد قامت الإدارة المسؤولة عن المسجد بتغيير لو الأبواب للون البني بعد أن كانت فاتحة اللون حتى لا تظهر عليها هذه الكتابات وتشوهها، وأوضحت أنه كنا نقرأ كتابات على أبواب دورات المياه لأشخاص يتوسلون لإنقاذهم من البؤس أو المرض.
أما السيدة زينب رضي الله عنها وجدنا الكثير من الأوراق والأموال والصور الملقاه عند المقام، سألنا خادم المسجد عمن يقوم بفتح باب المقام ويحصل على هذه الرسائل المكتوبة التي تخص المريدين؟، فرد قائلا: لجنة من وزارة الأوقاف هي التي تفتح وتحصل على هذه الأشياء وبالنسبة للرسائل والصور التي يرسلها المريدين تقوم اللجنة بحرقها.

حاولنا الحصول على بعض منها لنعرف ماذا يطلب المريدين من آل البيت عبر رسائلهم، ووجدنا بعض الرسائل ملقاه خارج المقام فقرأناها فوجدنا فتاه تطلب أن تتزوج حبيبها فكتبت كالتالي «يا سيده زينب ساعديني بحق مقامك الطاهر أن أتزوج حبيبي عبد الله وارفقت صورتها بالخطاب الموجه للسيدة زينب».
خطاب أخر لأم يوسف تطلب منها أن تساعدها وكل من يقرأ هذا الخطاب بشفاء إبنها المريض، والسيدة زينب هي بنت علي بن أبي طالب وأخت الحسن والحسين ويروي بعض المؤرخين أن زينب رحلت إلى مصر بعد معركة كربلاء ببضعة أشهر واستقرت بها 9 أشهر ثم ماتت ودفنت حيث المشهد الآن.
وانتقلنا لمسجد السيدة عائشة رضي الله عنها، لكن عند الدخول لمقامها وجدنا الكثير من الصور غير اللائقة بهذا المقام الطاهر لوجود موقف سيارات أجرة خارج المسجد، مما أدى لتشويه صورة هذا المكان الروحاني الرائع ، ودخلنا المقام وقرأنا الفاتحة وسيرتها العطرة المعلقة على جدار الحائط الموجود بجوار المقام، وعندما سألنا خادم المسجد واسمه يوسف ماذا تقرأون في هذه الرسائل عند فتحها، قال نحن نقوم بحرقها بعد أن تأتي لجنة الوزارة وتفتح باب الضريح لتغيير الكسوة المحيطة بها، والمريدين من النساء هم من يقوموا بعمل هذه الخطابات.
وعن أغرب الخطابات التي وجدها عند المقام ذكر أنه وجد خطابا مكتوب به كتابات غير مفهومه باللون الأحمر واسم رجل بداخله واسم السيدة عائشة فقمنا بحرقة فورا وتساءل هل هذه السيده عاقله كي تقوم بعمل سحر لشخص وتلقية داخل المسجد والمقام؟
حاولنا الحصول على خطاب من الموجودين بداخل المقام، الذي لم تفلح صاحبته بإلقائه داخل المقام وكتبت صاحبة الرسالة متوسلة للسيدة عائشة «ياطاهرة بحق جدك الكريم وآل بيت النبي تدعيلي أن إبني يشفى من المرض اللي عنده وينجح في مدرسته ويكون احسن واحد في الدنيا وربطت خيطا أسود في الخطاب الذي أرسلته للسيدة عائشة».
ووجدتنا خطابا كبيرا ممزق خارج المقام لممت قصاصاته علني، لسان حاله يقول إن صاحبته تحكي قصه حياتها للسيدة عائشة وتروي همومها علها تجد إجابة لمطلبها.
والسيدة عائشة هي بنت جعفر الصادق بن الامام محمد الباقر بن الإمام على زين العابدين ابن الإمام الحسين ابن الإمام على بن أبي طالب كرم الله وجهه ، وهى أخت الإمام موسى الكاظم.


وإنتقلنا لمسجد السيدة نفيسة رضي الله عنها، التي لم يختلف مريديها كثيرا عن باقي مريدين أل بيت الرسول، ولصقت إدارة المسجد ورقة داخل المقام تمنع فيها مريدين المسجد من ارتفاع الصوت داخله، محذرة لهم بأن من يفعل ذلك سيتعرض للمساءلة بناءا على قرار وزارة الأوقاف.
سألنا خادم المسجد عم محمد لماذا تلصق هذه التعليمات بمقام السيدة نفيسة تحديدا دون المقامات الأخرى؟، فقال إن الجزء الخاص بالسيدات داخل المقام يفصل بينه وبين الجزء الخاص من الرجال باب خشبي مفتوح وتتداخل اصوات الرجال مع النساء كثيرا اثناء البكاء والدعاء وهناك أخرون يقومون بتعلية اصواتهم داخل المسجد فإضطرت إدارة المسجد للصق هذه التعليمات منعا لذلك على عكس المقامات الأخري التي تفصل مكان زيارة للنساء عن الرجال، ويقوم خادم المسجد بتوزيع ورقتين تتضمن أدعية والدعاء الخاص بالسيدة نفيسة التي كانت تدعوة عند إشتداد الكروب
أما مسجد الإمام الشافعي فقد وجدنا مقامه مغلق لإجراء الوزارة لتحسينات بالمقام، والحاج محمد خادم المقام قال أن النساء هي التي تقوم بعمل الخطابات والقاء الصور داخل المقام اكثر من الرجال ونقوم كل فترة بجمع هذه الخطابات وحرقها ونجد منهن من تطلب الزواج ومنهن من تطلب الشفاء واخرى تطلب ان ترجع لزوجها الذي طلقها واخرى تطلب تحتسب على ظالم ظلمها وتكتب خطابا للإمام ليدعو لها وينصرها لأن معظم المريدين يعتقدون انه يسمعهم وببركته ستحل مشكلاتهم .
ومسجد الإمام الشافعي صاحبه محمد بن إدريس بن العباس بن عثمان بن شافع بن السائب الشافعى القرشى، ولد بغزة سنة 150 هجرية (767م)، جاء إلى مصر سنة 199 هجرية، ولم يزل بها إلى أن توفى يوم الجمعة آخر رجب سنة 204 هجرية (819م).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.