السيسى: مصر أول دولة عربية وإفريقية تعترف بمبادرة «الحزام والطريق»    أستراليا تحذر من احتمال وقوع مزيد من الاعتداءات الإرهابية في سريلانكا    رئيس تشيلي: مبادرة «الحزام والطريق» تعزز النمو الاقتصادي والتجارة العالمية    رئيس الزمالك: لن نذيع أي مباراة للفريق في الدوري    ماكرون يخضع ل"السترات الصفراء" ويتعهد بخفض الضرائب    السيسي: مبادرة الحزام والطريق تعزز أولويات مصر التنموية    شاهد.. نجوم الرياضة في حفل زفاف علي جبر    المبعوث الروسي: «نقاط غير واضحة» تبطئ إنشاء لجنة دستورية سورية    ننشر أسماء الفائزين بمقعد نقيب ومجلس المرشدين السياحيين الجدد    بوتين يقبل دعوة كيم لزيارة كوريا الشمالية    فرج عامر يهدي "حواس" درع نادي سموحة    رئيس الزمالك: 30 ألف تذكرة لمباراة الزمالك والنجم الساحلي    خبير عسكري يصف "أردوغان" بال"نكرة".. ويؤكد: قطر وتركيا وراء تردي الأوضاع في ليبيا| فيديو    شاهد.. فرحة لاعبي الأهلي بعد هدف علي معلول في المصري    شاهد.. احتفال صالح جمعة مع لاعبي الأهلي بعد تسجيل الهدف الأول أمام المصري    مرتضى منصور: توقيع غرامات على ثنائي الزمالك بعد التعدي على أحد المصورين    إدارة الإسماعيلي تعلن تشكيل الجهاز المعاون الجديد    شاهد.. "التجنيد والتعبئة": القوات المسلحة عالجت 8 آلاف شاب من فيروس سي    بالأرقام .. تعرف على عدد المخالفات المرورية التى تم ضبطها خلال 24 ساعة    بالفيديو .. مديرية أمن الإسكندرية تستجيب بصورة فورية لمناشدة مواطنة على مواقع التواصل الإجتماعى    خبير مالي يكشف دلالات التوقف عن استخدام الكاش    ناصيف زيتون يشعل أولى حفلات الربيع بطابا هايتس.. صور    بالأرقام والممتلكات..تعرف على ثروة عمر البشير    الأرصاد تزف بشرى سارة للمواطنين بشأن طقس الجمعة    النيابة العامة في الجزائر تؤكد استقلاليتها وعدم تبعيتها لأحد    غدا انطلاق نموذج «محاكاة بطولة إفريقيا» بالجزيرة    المركز الإعلامى لمجلس الوزراء: 183 منفذا ثابتا و450 متنقلا لتوفير احتياجات شهر رمضان بأسعار مخفضة    مجموعة عالمية تفتتح 30 فندقا جديدا بمصر    وافق عليها «الأعلى للتخطيط العمرانى» برئاسة مدبولى: إعادة تخصيص 124 فدانا لإنشاء مدينة للحرفيين بطريق القاهرة الفيوم    حديث الوطن    ربة منزل تقتل زوجها بمساعدة نجلها بسبب بخله    سائق ينهى حياة صديقه بسبب إيراد «التوك توك»    وزير الداخلية يهنئ البابا تواضروس    منشآته قطعة من الماضى.. تاريخ وحكايات "كلود بك" ب"مكان فى الوجدان    اليمين المتطرف فى المدرجات و«الضغط العالي» على السينما!    5 مشاهد تختصر مسيرة العبقرى الهادئ    ل،و،س،ى    معجزة إلهية    حديث الجمعة    شوهها التقليد الأعمى والانبهار بالتكنولوجيا..    تعديل تشريعى لدعم منظومة التعليم..    بحث ضخ استثمارات عُمانية فى مجال الدواء    الصحة العالمية تحذر من تعرض الأطفال للشاشات الإلكترونية    مع قرب اكتمال مراحل حملة «100 مليون صحة»..    وزير الأوقاف يوضح الفرق بين فقه الدولة وفقه الجماعة    فى مبادرة اعرف جيشك «أمر تكليف» بالمحافظات.. و«عبور وانتصار» بالأنفوشى و«صحينا يا سينا» فى الحديقة الثقافية    «الممر».. ملحمة درامية لأبطال حرب الاستنزاف    القبطان سامى بركات: قضيت 1824 ساعة خلف خطوط العدو لرصد تحركاته فى جنوب سيناء    وزير الطيران: الانتهاء من العديد من مشروعات التطوير    والدة الشهيد محمد عرفات: كان يتمنى الشهادة ويتصل يوميا لأدعى له    والدة الشهيد محمد عادل: ابنى اتجوز بدرى عشان يستشهد بدرى    6 مليارات جنيه لتنفيذ مشروعات تنموية وخدمية بسيناء    سحر نصر: الأولوية للاستثمار فى المواطن العربى    بالرسم والحكايات والزيارات.. علمى طفلك يعنى إيه تحرير سيناء    حكايات من ملحمة النصر    الرئيس فى عيد تحرير أرض الفيروز: تحرير سيناء سيظل يومًا خالدًا فى وجدان المصريين    أخبار متنوعة    فيديو| «الإفتاء»: مساندة الحاكم والدعاء له من سمات الصالحين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"نفيسة العلم" ترعى العنوسة فى مصر
نشر في الوفد يوم 07 - 10 - 2014

الفقر وقلة الحيلة وأعباء الحياة أجبرت سيدات مصر على تركيز تفكيرهم فى الزواج، ولما زادت نسبة العنوسة لم يجدن أمامهن سوى الذهاب لمقام السيدة نفيسة للتبرك بها ومطالبتها بتزويجهن.
فوسط روحانيات المسجد الذى يحوى السيدة نفيسة التى اشتهرت بأنها أعادت مياه نهر النيل بعد توقفه، حين اشتكى إليها المصريون بتوقف المياه فأمرتهم بإلقاء قناعها فى النيل فازدادت مياهه، تجد سيدات مصر يتوجهن إليها من كل صوب لطلب الزواج والرزق بالذرية الصالحة.
رصدت بوابة الوفد فى جولة داخل أروقة المسجد الهادئة، أسباب الذهاب إلى هذا المسجد تحديدا، ومدى إيمانهم بكرامات السيدة نفيسة، وخاصة قدرتها على "تزويج الفتيات".
فقالت هويدا، محامية، بعد أن أجهشت بالبكاء أثناء دعائها أمام ضريح السيدة نفيسة، أنها معتادة على زيارة المسجد والدعاء فيه، وأنها تلجأ إليه فى كل مشكلات حياتها تقريبا.
وأضافت هويدا، أنه لم يحدث أن دعت بشيء فى المسجد ولم يتحقق، إذ أنها قبل زواجها جاءت للدعاء بالزوج الصالح، وتم الزواج عقب الدعاء بأسبوعين فقط.
وقالت هدى، من المنيا، إنها تأتى إلى السيدة نفيسة للدعاء لابنتها بالزواج، مؤكدة أنها لم تدع السيدة نفيسة بشيء إلا وتحقق.
وأكدت إحدى زائرات مسجد السيدة نفيسة، أنها تشعر براحة داخلية قوية كلما تأتى إلى المسجد والجلوس فيه، قائلة: "جبل هموم على قلبى وانزاح".
وأضافت السيدة أن مسجد السيدة نفيسة من أكثر المساجد التى يستجاب فيها الدعاء، مرجعة ذلك إلى نسب السيدة نفيسة وأن جدها هو الرسول صلى الله عليه وسلم، وأن آل بيت النبى لهم بركتهم.
واستنكرت الزائرة على بعض السيدات، الدعاء بلهجة "يا ستنا نفيسة قولى لربنا"، واصفة إياه أنه "تخلف عقلى"، بينما لابد أن يكون الدعاء إلى الله واليقين فى الله أنه سيحقق ما يدعون به.
بينما قالت "أم سارة"، من الكويت، أنها درست أن لآل بين النبى كرامات كثيرة، وجاه كبير عند الله، وأنها أول مرة تأتى للزيارة، لطلب مرضاة الله، قائلة: "أحس أن كل همومى راحت، وربنا يغسل القلب من كل الهموم ويرجع كما ولدته أمه".
فى حين قالت سيدة بحرينية، إنها سمعت بأن مسجد السيدة نفيسة بمصر يستجاب فيه الدعاء، فجاءت من أجل الدعاء فيه، للاعتقاد فى بركة المسجد ذاته كعامل مساعد فى إجابة الدعاء وليس مجرد الدعاء بالله هو من يقضى حاجتها.
ومن جانبها، أكدت صباح، عاملة بمسجد السيدة نفيسة، أن الكثير من الفنانين يترددون على المسجد، ومنهم: عفاف شعيب، وتيسير فهمى وشقيقتها، وفيفى عبده، ورانيا فريد شوقى، بالإضافة إلى الفنان نور الشريف والذى جاء كثيرا أثناء تصويره مسلسل "خلف الله"، والفنان هانى شاكر أيضًا.
وقال الشيخ محمود القاضى، إمام مسجد السيدة نفيسة، أن أكثر مرتادى المسجد من أصحاب النفوذ والشخصيات المعروفة، وعلى رأسهم رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، والدكتور جلال السعيد محافظ القاهرة.
بالإضافة إلى عدد من الفنانين، أبرزهم مصطفى شعبان، ويسرا، وهالة سرحان، لافتا إلى أن بعضهم كان يطلب منه الدعاء لهم بالإنجاب خاصة.
وأكد الشيخ محمود أن اتخاذ السيدة نفيسه كواسطة بين العبد وربه، يعتبر شركا بالله، مستشهدا بقول الله تعالى "وإذا سألك عبادى عنى فإنى قريب"، أى أنه لا واسطة بين العبد وربه.
وأضاف القاضى، أنه يمكن التوسل فقط بصالح الأعمال التى فعلها الشخص إلى الله، بينما حين التوسل ببركة السيدة نفيسة، فإن صيغة الدعاء الصحيحة تكون "اللهم بقدر حبك ورضاك عن السيدة نفيسة فرج عنى ما أنا فيه" والدعاء بالحاجة المطلوب قضاؤها من الله، لافتا إلى أن الدعاء بصيغة "يا ستنا نفيسة قولى لربنا..."، هذه خرافات ولا أساس لها من الصحة.
وأشار إمام المسجد، إلى أنه حاول كثيرا تغيير معتقدات زوار المسجد فى خطبه، بشأن صيغة الدعاء وأنه لا يجوز جعل السيدة نفيسة واسطة بينهم وبين الله، إلا أنه يواجه معتقدات خاطئة وراسخة فى عقول بعض من يأتون ولا يحيدون عنها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.