ننشر سعر الدينار الكويتي مقابل الجنيه المصري اليوم السبت 29 – 1 – 2022    أسعار الذهب اليوم في مصر السبت 29 يناير 2022.. و«التوقعات غدًا»    حالة الطقس الآن فى مصر.. تحذيرات الأرصاد من درجات الحرارة والأمطار والشبورة (فيديو)    ارتفاع العقود الآجلة ل«خام برنت» القياسي 69 سنتا    فيديو.. الأزهر للفتوى الإلكترونية: المثلية الجنسية سلوك مجرم.. والفن دوره طرح قضايا هادفة    تكثيف حملات الإزالة للحفاظ على أملاك الدولة والأراضي الزراعية بالإسماعيلية    كواليس حديث جمال علام مع كيروش بعد الفوز على كوت ديفوار وإشادة خاصة بنجم الزمالك ..و انقلاب مجلس الجبلاية على مدرب التسريبات    إجراء عملية تغيير صمام أورطي ناجح لأول مرة داخل معهد ناصر على نفقة الدولة    الرئيس الأمريكي: إرسال قوات إلى أوروبا الشرقية قريبا    الأرصاد: نشهد تحسن في الأحوال الجوية.. وعاصفة «هبة» اسم مجازي وليس حقيقيًا    مصرع طالبة صدمتها سيارة في كفر الشيخ    منعاً لإراقة الدماء.. جونسون يجري اتصال هاتفي مع بوتين الأسبوع الجاري    بايدن: قوات أمريكية في شرق أوروبا ودول الناتو بسبب أوكرانيا    دار الإفتاء توجه نصائح هامة لأولياء الأمور والأبناء للحماية من خطر الإدمان    وكيل «دفاع النواب»: أحداث الربيع العربي شارك فيها مؤسسات خارجية «تكره مصر»    منتخب كولومبيا يسقط أمام بيرو ويضعف آماله فى التأهل لكأس العالم 2022    رئيس مياه المنيا يتابع تنفيذ محطات حياة كريمة    الإسماعيلي يعزز هجومه بضم موهبة فلسطين    عبد الحليم علي: «اتحاربت في الزمالك..ومحدش افتكرنا بعد الفوز بالدوري»    وفاة الدكتور محمد قدري رئيس وحدة الدراسات العسكرية الأسبق بمركز الأهرام    تنسيقية شباب الأحزاب: الدولة المصرية استفادت من دروس الماضي بعد ثورة يناير    كوارث الزواج الخطأ    أمن القاهرة ينقذ قطة عالقة فى شجرة بمصر الجديدة    مصرع أب واثنين من أبناءه في المنوفية في ظروف غامضة    كشف حقيقة صورة لطفلين على "فيس بوك" يتسولان بالجيزة    زى النهاردة عام 1926.. ميلاد أول مسلم يفوز بجائزة نوبل فى الفيزياء    أشرف عبدالباقي: أول أجر حصلت عليه 100 جنيه.. وعلاء ولي الدين كان الأقرب لي    بالذهبي اللامع.. وفاء الكيلاني تبرز أنوثتها في حفل Joy Awards    الموت يفجع الفنان حمزة نمرة    الاتحاد الأوروبي يستعد للرد الروسي على العقوبات المحتملة    أوكرانيا تتهم أمريكا بالإضرار باقتصادها ببث الذعر    خالد عبد الغفار: نراجع مع الشركات أسعار مسحة ال pcr    "كورونا" في 24 ساعة| الإصابات تتخطى ال2000.. واستقبال 4 ملايين جرعة من لقاح أسترازينيكا    سهير المرشدي تكشف تطورات نقل جثمان شقيقتها من طوكيو إلى مصر    الري: 54 مليار متر عجز المياه في مصر.. وزراعة الأرز تستهلك ضعفي حاجتها    بيرو ترتقي للمركز الرابع بفوز قاتل على كولومبيا في تصفيات المونديال    حصر 800 محل وورشة بالحي السادس تمهيدا لإزالتها.. خياران أمام الملاك    حظك اليوم برج الحوت السبت 29-1-2022 مهنيا وعاطفيا    فيديو.. الصحة: مصر تعاقدت على أحدث أدوية لعلاج فيروس كورونا في العالم    صليت الوتر قبل النوم ثم استيقظت قبل الفجر وأردت الصلاة فماذا أفعل؟.. مجدي عاشور يجيب    النشرة الدينية| حكم طلاق الشقاق وسر عظيم في سورة الرعد.. وهكذا نعى العلماء الشيخ عبدالرحمن العدوي    تفاصيل مصرع زوجين ونجاه أطفالهم بسبب سوء استخدام المدفأة الكهربائية بالإسماعيلية    عمرو أنور: أشارك بمعرض الكتاب بثلاث روايات    ارحموا اللعيبة.. عمرو أديب يفتح النار على منتقدي منتخب مصر "فيديو"    الفنان أحمد فهمى: نطالب لاعبى المنتخب بأداء رجولى أمام المغرب    عادل مصطفى: الإصابات أكبر عدو للأهلي قبل مونديال الأندية    هجوم إرهابي على نقاط أمنية للجيش العراقي في محافظة صلاح الدين    الزمالك يواجه الاتصالات في ربع نهائي دوري سوبر السلة مارس المقبل    بعد فاجعة الطالبية.. حل لغز العثور على جثتي أم وابنتها بالهرم    أكرم حسني: أنا ضد المنع.. وبحب أسمع حمو بيكا وكل مطربي المهرجانات    زيادة بمستوى جديد.. الصحة تعلن بيان كورونا ليوم الجمعة    تلافينا الآثار السلبية.. وزير الري يتابع إجراءات التعامل مع الأمطار الغزيرة    خطيب الجامع الأزهر: الأوطان تبنى بالأخلاق لا بالتخلي عنها    تحويل العقود المؤقتة ل«دائمة» والغاء الاستقالات المسبقة.. أبرز ملامح قانون العمل الجديد    حرصت على المشاركة الإيجابية تجاه بلدها.. «قومى المرأة» ينعى الحاجة فهيمة    مقارنة بالعام الماضي .. جامعة عين شمس تحقق نموا في عدد الأبحاث المنشورة دوليًا    (فيديو) مختار جمعة: لا حياة بلا وطن أو أمن    هاني الحسيني قارئا.. نقل شعائر صلاة الجمعة من مسجد الشرطة بالتجمع الخامس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استمرار احتلال الجولان والأراضي الفلسطينية يمثل عائقا امام تحقيق السلام العادل في المنطقة
مندوب مصر في الأمم المتحدة :
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 02 - 12 - 2021

ألقى ممثل مصر السفير أسامة عبد الخالق مندوب مصر في الأمم المتحدة في الجلسة الثانية والتي عقدت مساء الأول من ديسمبر بشأن مناقشة البند 38، والمعني بالحالة في الشرق الأوسط، والذي يتضمن مشروعي الجولان السوري والقدس، الذي تقدمهما مصر إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة.
في الوقت الذي نتطلع فيه لتحقيق أهداف الأمم المتحدة بمناسبة مرور 75 عاما على مرور المنظمة وما يتضمنها من مبادئ، مثل احترام سيادته الدول وعدم التدخل في الشئون الداخلية للدول الأخرى واحترام السيادة والتكامل الإقليمي، فإن منطقة الشرق الأوسط مازالت بعيدة عن تحقيق تلك الأهداف والمبادئ التي تضمنها الميثاق.
وأضاف عبد الخالق بقولة إن الأزمات التي تشهدها المنطقة لا يجب زن تشغلنا عن القضايا الأساسية التي تمثل أساس الاستقرار في الشرق الأوسط، خاصة قضية تحرير الأراضي العربية التي احتلت عام 1967حيث لا يتصور إمكانية حالة التدهور في المنطقة الشرق الأوسط ما لم يتثن احترام قواعد القانون الدولي والشرعية الدولية.
وتعد أولي الخطوات في هذا الصدد إنهاء الاحتلال كافة الأراضي العربية التي احتلت عام 1967 في كل من الأراضي الفلسطينية المحتلة والجولان السوري المحتلة.
وعلي المجتمع الدولي أن يتخذ موقفا جادا نحو احترام القانون الدولي والشرعية الدولية وعلي رأسها قرارات الأمم المتحدة وما أكدت عليه جميعا من عدم جواز ضم الأراضي بالقوة ورفض الاعتراف بأي قرارات أحادية أو تغيرات ديمغرافية في المناطق الواقعة تحت الاحتلال، إن ما نشهده اليوم في المنطقة العربية يتناقض مبادئ الأمم المتحدة.
وبعد كل هده العقود مازال المجتمع عاجزا عن تطبيق القرارت الصادرة عنه فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والجولان السوري.
والتزاما من مصر وتمسكا منها بمبادئ الأمم المتحدة وأهمية تحقيق الامن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ، فلقد حرصت علي تقديم مشروع القرار السوري سنويا إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة حيث يحتفظ مشروع القرار هذا العام بنفس لغة القرار العام الماضي باستثناء التحديث الفني له، وإذ يتضمن التأكيد علي قرار مجلس الامن رقم 497 لعام 81 خاصة فيما يتعلق بضم الأراضي بالقوة، والتأكيد أيضا علي معاهدة جنيف لعام 1949 الخاصة بحماية المدنيين في أوقات الحروب. فضلا عن عدم إقامة إيه أنشطة أخري تمثل تغيرا من الطبيعة الديمغرافية للجولان السوري، ويمثل مشروع القرار أن استمرار احتلال الإسرائيلي للجولان يمثل عائقا أمام تحقيق السلام العادل في المنطقة.
ويطالب المشروع إسرائيل استمرار محادثات السلام والانسحاب من الجولان السوري المحتل إلى حدود الرابع من يونيو لعام 1967.
وأوضح السفير أسامة عبد الخالق في كلمته التي ألقاها في الجلسة الثانية مساء اليوم في الجمعية العامة للأمم المتحدة، موضحا الحساسية الخاصة التي تتمتع بها مدينة القدس في القضية الفلسطينية وما تمثله للعالمين العربي والإسلامي باعتبارها أولي القبلتين وثاني الحرمين الشرفين، فانه لا يتصور بانه يكون هناك سلام لقضية الشرق الأوسط أو القضية الفلسطينية لا يشمل القدس الشريف.
وانطلاقا من التزام مصر التاريخي تجاه القضية الفلسطينية وأهمية تحقيق الامن والسلام في المدينة المقدسة، فقد حرصت مصر في تقديم مشروع القرار، قرار القدس إلى الجمعية هدا العام على الرغم من عدم تقديمة خلال العامين الماضيين في إطار السعي مع وفدي الأردن وفلسطين، لتحقيق أكبر قدر من التوافق بين الدول الأعضاء. واحتفظ مشروع القرار بصفة عامة بلغة القرار المقدم للجمعية العامة خلال الدورة 73 لسنة 2018 باستثناء بعض التعديلات المحدودة التي تعكس التطورات الأوضاع الراهنة. حيث تشير القرارات السابقة الصادرة عن الجمعية العامة الصادرة ومجلس الأمن بشأن رفض أي اجراءات أو قوانين تقوم إسرائيل بسنها لتغيير طابع المدينة والوضع القانوني والتاريخي، فضلا عن الإشارة لقرار 2334 لعام 2016 وما نص عليه من رفض أي تغير لحدود 1967 بما في ذلك القدس باستثناء ما يتم التوافق عليه بين الطرفين. بجانب الرأي الاستشاري لمحكمة العدل بشأن الجدار العازل، بجانب رفض التوسع الاستيطاني الإسرائيلي وهدم المنشآت وطرد العائلات.
هذا ويؤكد مشروع القرار أن أية تغيير لطابع المدينة يعد لا غيا وباطلة ويطالب بوقفة وأن أي حال دائم لمدينة القدس يجب أن يراعي حقوق الطرفين. وحرية العبادة للأديان السماوية الثلاثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.