"السيسي": هذا هو موعد حصد ثمار تطوير التعليم    غدا.. على النعيمي يترأس جلسة "فقه الدولة" بمؤتمر الأوقاف    «النواب» الليبي يسقط عضوية الأعضاء المقاطعين للمجلس    سعر الدولار اليوم - تحديث يومي على مدار الساعة    حزب «مستقبل وطن» بقنا يفتتح معرضين للمستلزمات المدرسية    جيش الاحتلال: إحباط عملية تهريب أسلحة من لبنان    للأسبوع ال44.. "السترات الصفراء" تتظاهر في شوارع فرنسا    بومبيو يشن هجوما لاذعا على إيران بسبب استهداف منشأتين نفطيتين في السعودية    رئيس أركان الجيش السوداني يؤكد حرص بلاده على تطوير القوات المسلحة    برشلونة يسحق فالنسيا بخماسية فى الدوري الإسباني.. فيديو    موعد مع الفرحة.. بطلة الجودو كاريمان كامل تكشف ل"الوطن" كواليس تكريم السيسي    صور| محمد صلاح يحتفل بفوزه على نيوكاسل    إنبى 2003 حامل اللقب يهزم أسوان برباعية نظيفة بدوري الجمهورية    وزير الداخلية السعودي يسدد دين والد الطفل المتوفى مخنوقًا بالرياض    الاثنين.. استكمال محاكمة المتهمين ب"جبهة النصرة"    رفضت الزواج.. انتحار فتاة قبل زفافها بأيام في سوهاج    فيديو.. أحمد موسى: "أردوغان من 3 سنين بنى قصر 1000 غرفة.. ومسمعناش كلمة"    فيديو| بعد غنائها في حفل زفاف نجلها.. نشوى مصطفى تغني لابنتها    الأوقاف: الجماعات المتطرفة تعد خطة لزعزعة 52 دولة بعد سقوطها عسكريا    نادين نجيم تعلن انفصالها عن زوجها وتعلق: الفراق صعب    مسلسل عروس بيروت حلقة 12 | مسلسل عروس بيروت التفاصيل الكاملة    #بث_الأزهر_مصراوي.. ما حكم السرحان المتكرر في الصلاة؟    خبير صيدلي يطمئن المرضى من تحذيرات هيئة الدواء الأمريكية    السيسي تحدث عنها.. تعرف على جامعة الجلالة في 7 معلومات    فيديو.. حسين الديك يطرح فيديو كليب "تعي"    ترامب: نضرب طالبان تلك الأيام بقوة أكثر من أي وقت مضى    وقت صلاة الفجر وكيفية أدائها لمن يسافر وينتهي موعدها قبل الوصول    عن الغاز الذى صار متوفرا    الكشف على 1414 في قافلة طبية مجانية ب"كفر يوسف" بالدقهلية    فريق دمشير ممثلا لمركز المنيا فى تصفيات دورى "مستقبل وطن" على مستوى المحافظة |صور    تنسيق الجامعات 2019.. غلق باب الاغتراب لطلاب مدارس النيل والمتفوقين    كيفية التوكل الحقيقي على الله    انتشال جثة طالب بمياه النيل فى بنى سويف بعد غرقها بمركز سمالوط    شاهد البوستر الرسمي لفيلم "الفلوس" لتامر حسني    بعد مطالبة الرئيس بمناقشته.. كل ما تريد معرفته عن قانون الإدارة المحلية    الرائد يسقط في فخ التعادل أمام أبها    حى سكنى بأسعار مخفضة للموظفين بتكلفة 25 مليار جنيه    طقس معتدل على الوجه البحري.. درجات الحرارة غدا الأحد    دراسة: تحضير الشاي باستخدام الميكروويف أفضل الطرق الصحية    وزير قطاع الأعمال ومحافظ الغربية يتفقدا شركة مصر للغزل والنسيج لمناقشة مخططات التطوير    صورة| هنا الزاهد وأحمد فهمي في شهر العسل    ناشئات الكرة الطائرة تخسرن أمام تركيا وتحققن المركز العاشر في بطولة العالم    يوفنتوس يسقط في «فخ» التعادل السلبي أمام فيورنتينا    هل نزول قطرة بول بعد الوضوء يفسده؟    رئيس جنوب أفريقيا يواجه هتافات معادية.. ويعتذر عن أعمال العنف ضد أجانب    الداخلية التونسية: خصصنا 70 ألف عسكرى لتأمين الانتخابات    نائبة: الإرهاب أداة استخدمت لتدمير البلاد    مصرع شاب في مشاجرة بالأسلحة البيضاء بالمحلة    لجنة «نقل النواب» تختتم زيارتها لمطروح    الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل تتلقى طلبات القطاع الخاص للانضمام خلال أيام    مستشار بالأمم المتحدة يكشف أهمية مؤتمر العلاج النفسي الجمعي    مصدر: الزمالك متمسك باستمرار بوطيب    محافظ قنا يتابع سير العمل بقسم "أورام الأطفال" للاطمئنان على الخدمة المقدمة    التسمية قبل الوضوء.. تعرف على الحكم من "البحوث الإسلامية"    ضبط مسئول عن مطبعة بالقاهرة بعد طباعة أغلفة منتجات بدون تصريح    مجدي سبع: جامعة طنطا تنظم الملتقى الأول للأنشطة الطلابية لجامعات الدلتا    مجهولون يقتلون سائق بوابل من الرصاص في قنا.. و"التحريات": خصومة ثأرية    صباحك أوروبي.. زيدان يبحث عن المفتاح.. وفيروس فيفا يضرب برشلونة والريال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فى مصر كنز اسمه .. الطاقة البديلة
نشر في اليوم السابع يوم 07 - 08 - 2018

تبقى الطاقة النظيفة أفضل ما يمكن أن نقدمه للعالم ولأنفسنا أيضًا لتأثيرها الإيجابى على البيئة ولفعاليتها وانخفاض أسعارها المطرد ولعلها تحمل ضمن طياتها مستقبلًا نظيفًا للأجيال القادمة.
ما زالت مصر تعتمد على مصادرٍ غير متجددةٍ للطاقة بنسبة تفوق 90% لسد احتياجاتها بينما يتزايد استهلاك الطاقة بنسبة 5-7% سنويًا ما يشكل عبئًا كبيرًا على البيئة وميزانية الدولة والتوسع فى إنشاء مشاريع الطاقة الشمسية فى مصر سيوفر على الدولة تكاليف استهلاك الوقود وهو ما يمكنها من توفير دعم الكهرباء والمحروقات الذى كان يكلّف 100 مليار جنيه سنويًا تكلفة دعم قطاع الكهرباء.
فى زيارته إلى المجر العام الماضى اتفق الرئيس السيسى خلال مع الجانب المجرى على إنشاء 3 محطات فائقة الجودة للكهرباء وإنشاء مصنع لإنتاج ريش توربينات محطات الرياح بقيمة تتجاوز 10 مليارات يورو واعتبر هذا إيذانًا بدخول مصر عصر الطاقة النظيفة التى تمتلك مصر فيها قدرات هائلة بحسب الدراسات والخبراء والتى إذا أمكَن استغلالها ستوفر مصر مليارات الدولارات.
وبحسب إحصائيات وزارة الكهرباء للعام 2016 فإن منطقة خليج السويس تتمتع بسرعات رياح عالية جدًا وتعدّ المناطق الواقعة غرب الخليج واعدة لإقامة مشروعات مزارع رياح كبرى؛ حيث تتوافر فيها مواقع ذات متوسط سرعات رياح عالية، تتراوح بين 8 و10 متر/ثانية بالإضافة إلى توافر المناطق الصحراوية غير المأهولة فضلًا عن مناطق شرق وغرب وادى النيل بمحاذاة بنى سويف والمنيا وتتراوح سرعة الرياح فيها بين 7 و8 متر/ثانية.
فضلًا عن أن مصر إحدى دول الحزام الشمسى الأكثر مناسبة لتطبيقات الطاقة الشمسية حيث تُظهر نتائج أطلس شمس مصر أن متوسط الإشعاع الشمسى العمودى ما بين 2000 و3200 كيلو وات ساعة/م2/السنة ويتراوح معدل سطوع الشمس بين 9 و11 ساعة/يوم مما يتيح توافر فرص الاستثمار.
تقع مصر تقع جغرافياً بين خطى عرض 22 و31,5 شمالاً وبهذا فإن مصر تعتبر فى قلب الحزام الشمسى العالمى وتعد من اغنى دول العالم بالطاقة الشمسية وأجرت وزارة الكهرباء والطاقة العديد من الدراسات لتحديد خصائص الإشعاع فى مصر بتحديث البيانات المتوافرة من محطة الأرصاد الجوية وإضافة بعض المحطات الجديدة ومعدات القياس المتطورة ونتج عن ذلك إعداد أطلس للطاقة الشمسية فى مصر وتصل القدرات الكهربائية التى يمكن إنتاجها نحو 55 جيجاوات من الطاقة الشمسية وأن مساحات السخانات الشمسية تبلغ 750 ألف متر مربع ويقدر عدد الشركات المصرية العاملة فى مجال تصنيع واستيراد وتوزيع وتركيب سخانات المياه الشمسية بنحو 20 شركة كما أنشئت أول محطة توليد كهرباء من الطاقة الشمسية بالارتباط مع الطاقة الحرارية بالكريمات بقدرة 140 ميجا وات، منها 20 ميجا بمكون شمسي، وبلغت نسبة التصنيع المحلى فى المكون الشمسى نحو 50%. والانتهاء من إنارة 211 قرية وتجمعا محرومة من الكهرباء تتضمن تركيب 6943 نظاما شمسيا مستقلا بالإضافة إلى 8 محطات مركزية لإنتاج الكهرباء باستخدام نظم الخلايا "الفوتوفلطية" وغير مرتبطة بالشبكة القومية الكهربائية بقدرة 30 ميجاوات وضمان تحسين كفاءة استخدام الطاقة وخفض الانبعاثات .
ويتزايد الإشعاع الكلى من الشمال للجنوب حيث تبلغ قوته 5 كيلووات ساعة فى المتر المربع فى اليوم بالقرب من الساحل الشمالى وتزيد على 7كيلووات.ساعة للمتر المربع فى أقصى جنوب مصر.
ويظهر الأطلس الشمسى لمصر أن متوسط الإشعاع الشمسى المباشر العمودى ما بين 2000-3200 كيلووات ساعة للمتر المربع فى السنة بينما معدل سطوع الشمس ما بين 9-11 ساعة فى اليوم وهو ما يعنى توافر فرص الاستثمار فى تطبيقات الطاقة الشمسية وإمكانية استخداما فى تحلية المياه والزراعة بما يوفر 40 % من مياه الرى بتقنيات الرى الحديثة فى مشروع المليون ونصف المليون فدان.
ولا ريب أن موقع مصر يمنحها امتيازاتٍ تحسدها عليها دولٌ شتى وخصوصًا الأوروبية، وإن التسخير المناسب لهذه الخصائص كفيلٌ برفع القدرة الإنتاجية من الطاقة المتجددة رفعًا هائلًا بدءًا من توليد الطاقة من السد العالى مرورًا بالتقاطها من الرياح وانتهاءً بامتصاصها من أشعة الشمس.
ويمكن القول إن مصر تنبهت لضرورة زيادة هذه النسبة المتواضعة التى تنتجها تلك الثروات فوفقًا "لهيئة مصر للطاقة الجديدة والمتجددة" تطمح مصر إلى تغطية 20% من احتياجاتها عبر إنتاج "الطاقة النظيفة" بحلول عام 2020، 12% منها طاقة رياح و6% طاقة مائية و2% طاقة شمسية.
مصر ما زالت فى بداية الطريق لاستغلال الطاقة الشمسية فخلال الأعوام الماضية لم يكن هناك مشروعات حقيقية تعمل على الاستفادة من الطاقة الشمسية ولعل هذا كان سببًا فى العديد من المشكلات التى ظهرت فى قطاع الطاقة خلال الفترة الماضية عقب ثورة 25 يناير وهو ما يعنى أن هناك توقعات بأن تظهر بوادر الاعتماد على مصادر الطاقة المُتجددة خلال ال5 أعوام المقبلة وذلك فى ظل توسعات الدولة فى استغلال الطاقة الشمسية.
إن مصر تمتلك مصادر متجددة "الشمس- الرياح" ومن الطبيعى أن تستغلها لتوليد الطاقة النظيفة مثلما تفعل دول الخليج العربى وخاصة السعودية التى تعدّ من الدول الأكبر عربيًا فى توليد الطاقة النظيفة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.