انتخابات مجلس الشيوخ.. انتظام عمليات التصويت في اليوم الثاني بكفر الشيخ    رئيس جامعة حلوان يتفقد إجراءات اختبارات القدرات بالكليات    محافظ القاهرة يؤكد علي اهمية المشاركة الانتخابية    الذهب يخسر 84 جنيها خلال 5 أيام بعد ارتفاع خرافي    مصر للطيران تسير 21 رحلة طيران دولية وداخلية اليوم    وزيرا الري والشباب يبحثان آلية التوعية بترشيد استهلاك المياه    الرئيس البرازيلي يصف حرائق غابات الأمازون بأنها أكذوبة    بالفيديو.. إليسا تبكي على الهواء مباشرة: "دا ذل"    رئيس البرلمان العربي يُدين بشدة الاعتداء التركي السافر على سيادة العراق    مسحة طبية ل "الإنتاج الحربى" استعدادًا للأهلى    بيراميدز يهدد الأهلي في صفقة رمضان صبحي    عاجل.. ارتفاع ضحايا "معركة الفيوم" إلى 8 قتلى و41 مصابا    الأرصاد: طقس اليوم مائل للحرارة رطب على غالبية الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 34    وزير الصحة الروسى: إنتاج الدفعة الأولى من لقاح كورونا خلال أسبوعين    للمرور على قوات تأمين الانتخابات.. محافظ الدقهلية يستقبل مدير إدارة المركبات بالقوات المسلحة    انتظام التصويت داخل لجان أول انتخابات لمجلس الشيوخ المصري بالغربية    "كورونا" تضرب صفوف "أتلتيكو مدريد"    "يحملن علم مصر"..السيدات في مقدمة صفوف الناخبين بمدرسة التوفيقية بشبرا    انتخابات مجلس الشيوخ.. محافظ الغربية يترأس غرفة العمليات المركزية    انتظام عملية التصويت في انتخابات مجلس الشيوخ لليوم الثاني بحلوان.. صور    مستشار الرئيس: الكلام واضح الموجة الأولى لسه مخلصتش    استمرار امتحانات طلاب جامعة القاهرة.. ومناقشة 10 رسائل ماجستير ودكتوراه اليوم    الاتحاد السكندري يضغط لضم نجمي الزمالك    اليوم.. نظر تجديد حبس المتهمين بسرقة فيلا محمود الخطيب    أحلام توجه رسالة للشباب اللبنانين:"احسنتم ياريتني جنبكم لكنت نظفت معاكم"    سعر الريال السعودي اليوم الأربعاء 12-8-2020 في مصر    بدء عملية التصويت بمصر القديمة | صور    تعرف على خريطة الطرق المزدحمة بشوارع القاهرة والجيزة اليوم    كوريا الجنوبية تشهد أطول موسم أمطار في تاريخها استمر لمدة 50 يوما    رد غير متوقع من أحمد فلوكس بعد هجوم هاني شاكر عليه    تدوينة مثيرة لمشاري راشد: هؤلاء مطرودون من رحمة الله    52.٪ انخفاض فى عدد بؤر الإصابة بمرض الحمى القلاعية عام 2019    مصدر كويتى: ارتفاع إقامات الوافدين الملغاة إلى 75 ألفا    بالصور.. اليوم الثاني من انتخابات الشيوخ بجنوب سيناء يبدأ بانتشار أمني مكثف    تعرف على عدد مشاهدات "ضارب عليوي" لمصطفى شوقي (فيديو)    ارتفاع أرباح تشغيل فري نت الألمانية    هل أنت من أهل الدنيا أم الآخرة؟ والشيخ الشعراوي يجيب | فيديو    بعد شائعة وفاته.. جمال عبد الناصر يوجه رسالة لمحمود ياسين    ما هي أبواب الجنة وكم عددها    بالفيديو.. مقتل شخصين بالهند في احتجاجات عنيفة خرجت للتنديد بمنشور مسيء للنبي محمد    انفجار إسطوانة غاز فى شقة سكنية بالإسكندرية والحماية المدنية تصل للحادث    محمد بيومي: مسئول باتحاد الكرة نفى تلقي معايير من الكاف بشأن نادي القرن    ترامب: أمريكا ستشتري 100 مليون جرعة من لقاح شركة مودرنا لعلاج كورونا    مدير المناعة بالمصل واللقاح: استمرار إجراءات كورونا الاحترازية حتى بعد اكتشاف اللقاح    إيهاب فهمي: نقابة المهن التمثيلية نعاني من الشائعات منذ فترة طويلة    أحمد سعد عن غنائه مع شاكوش: عملنا توليفة من الناس اللي بتعمل مزيكا حلوة.. ويؤكد: هخطب اليومين الجايين    تأجيل إطلاق لعبة Vampire: The Masquerade - Bloodlines 2    غارات إسرائيلية على مواقع في قطاع غزة    أستاذ أوبئة: لا أعتقد أن يغامر بوتين بسمعة بلاده من أجل لقاح كورونا    وزيرة الصحة تدعو للمشاركة في انتخابات الشيوخ: مطمئنون للإجراءات الاحترازية باللجان    محمد فضل يكشف موعد تحديد تكريم نادي المائة من اتحاد الكرة    محافظ المنيا يطمئن علي مصابي حادث تصادم سيارتي ميكروباص    شاهد.. ماندو العدل: هذا هو معنى "صاحب المقام" (فيديو)    أحمد فلوكس يخوض تجربة الغناء بأغنية «خليك صح»    الأزهر للفتوى: المشاركة في انتخابات الشيوخ واجبٌ من باب أداء الأمانة    ياسر عبد الرؤوف: الحكام يتعرضون للإهانة في وسائل الإعلام    ترامب: بايدن أهان الرجال باختياره سيدة نائبة له    مرجان: انتظروا الكثير من المفاجآت في حفل افتتاح استاد الأهلي.. وقد يحتضن مباراة الوداد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وكالات التصنيف الائتمانى..ظهرت مع تزايد التجارة العالمية لتقييم الجدارة الائتمانية للدول والشركات وفقا لعدة أسس أبرزها الاقتصاد والتشريعات والتأثيرات الجيوسياسية..وأشهرها فيتش وموديز وستاندرد أند بورز
نشر في اليوم السابع يوم 16 - 05 - 2015

مع كل تقييم تعلنه وكالات التصنيف الائتمانى عن مصر، يشهد الرأى العام المصرى جدلا واسعا حول تقييم تلك الوكالات، وأثره على الاقتصاد المصرى وأداء البورصة، الأمر الذى يطرح تساؤلات حول ما هى تلك الوكالات، ومتى نشأت، وما هى المعايير التى تستند عليها خلال تقييمها، وتوضيح لأنواع ودرجات هذا التصنيف.
فى البداية مؤسسات التصنيف الائتمانى هى عبارة عن شركات خاصة مستقلة، تقوم بتقييم الجدارة الائتمانية لمُصدرى السندات من دول وشركات، أى مدى قدرة الشركة أو الدولة على سداد الديون أو قابلية الإستثمار فيها، وينعكس هذا التصنيف الذى تصدره هذه المؤسسات بالإيجاب أو السلب على ثقة المستثمرين فى الدولة أو الشركة المعنيين.
أسباب نشأة وكالات التصنيف الائتمانى
أدت حاجة المستثمرين والمقترضين لسد فجوة المعلومات الموجودة بينهم، والرغبة فى توفير معلومات سهلة الفهم وموجزة وموثوقة عن مستوى المخاطر فى إقراض الحكومات والمؤسسات والشركات والأفراد، إلى إنشاء شركات خدمات المعلومات الائتمانية فى منتصف القرن التاسع عشر.
واستخدمت هذه المعلومات فى بداية القرن العشرين لإنشاء وكالات التصنيف الائتمانى، وتطوير صناعة تصنيف الائتمان والجدارة الائتمانية.
و يعد جون مودى John Moody أول من أصدر مؤشرات الجدارة الائتمانية عندما صنّف سندات شركة السكك الحديدية فى الولايات المتحدة الأميركية عام 1909.
وبعد ذلك انتشر تصنيف الحكومات والمؤسسات والسندات على نطاق واسع، وبحلول عام 1929 كانت وكالة موديز لخدمة المستثمرين Moody's Investors Service والتى أسسها جون مودى تقوم بتصنيف 50 حكومة تصدر سندات إقراض دولياً، فى حين بدأ تصنيف الأفراد ائتمانياً فى الخمسينيات من القرن الماضى.
وخلال فترة التسعينيات من القرن العشرين وحتى الآن، ازداد نشاط التصنيف الائتماني، وتعددت أنواعه، وأصبح هناك العديد من الوكالات المحلية والإقليمية والعالمية التى تقوم بعملية التصنيف الائتمانى وإصدار درجات الجدارة الائتمانية، حيث بلغ عددها فى سبتمبر من عام 1999 ما يقارب 150 وكالة تصنيف ائتمانى منتشرة حول العالم، وهناك توقعات بزيادة هذا العدد فى المستقبل خصوصاً فى أسواق البلدان النامية.
وأبرز هذه الوكالات وكالة موديز لخدمة المستثمرين Moody's Investors Service ووكالة ستاندرد آند بورز Standard & Poor's، ووكالة فيتش للتصنيف Fitch Ratings، وكل منها يمارس نشاطه فى تقويم قدرة الدول والشركات والمؤسسات المالية على الوفاء بالتزاماتها المالية بصورة دورية فيما يزيد عن 100 دولة، حيث تنتشر فروع هذه الوكالات التى تتمتع بتأثير قوى فى عالم المال واكتسبت ثقة الحكومات والمستثمرين فى كثير من دول العالم.
ميزات وكالات التصنيف
تتميز هذه الوكالات الثلاثة بخبرتها الطويلة فى صناعة التصنيف الائتمانى، وإمكاناتها الكبيرة المادية منها والبشرية، واستمدت شهرتها المتزايدة من كونها الوحيدة تقريباً القادرة على إجراء جميع أنواع التصنيفات الائتمانية بما فيها التصنيفات السيادية، وتصنيف مختلف أنواع الديون، والمنتجات المالية المركبة ذات المخاطر المرتفعة، بالإضافة إلى انتشارها الواسع فى عدد كبير من دول العالم.
وتعتمد تلك الوكلات فى تقييمها بناء على قائمة مطولة من المحاور تشمل الاقتصاد والتشريعات والتأثيرات الجيوسياسية وحوكمة الشركات والإدارة والقدرة التنافسية.
أنواع التصنيف الائتمانى
تقوم وكالات التصنيف الائتمانى بإصدار أنواع متعددة من درجات التصنيف الائتمانى، فقد ازدادت أنواعها بشكل كبير لتتماشى مع تطور السوق المالية العالمية، ولتلبى الطلب المتزايد عليها من قبل مختلف الأطراف المعنية فى تقويم الجدارة الائتمانية لمصدرى الأوراق المالية، وتحديد احتمالات التأخر عن السداد، والخسارة الناجمة عنها.
ويمكن حصر أنواع التصنيفات الائتمانية من خلال تقسيمها إلى عدة معايير:
الفترة الزمنية - الأداة المصنفة - الجهة المصنفة - طالب التصنيف.
التصنيف الائتمانى حسب معيار الفترة الزمنية:
يقسم التصنيف الائتمانى وفقاً لهذا المعيار إلى التصنيف الائتمانى للفترة الطويلة والتصنيف الائتمانى للفترة القصيرة، كما يلى:
التصنيف الائتمانى للفترة الطويلة: يعبّر التصنيف الائتمانى للفترة الطويلة عن رأى وكالة التصنيف بمخاطر الائتمان ذات فترة الاستحقاق سنة أو أكثر، ويحدد احتمال عدم الوفاء بالالتزامات المالية طويلة المدى.
التصنيف الائتمانى للفترة القصيرة: يعبّر التصنيف الائتمانى للفترة القصيرة عن رأى وكالة التصنيف بمخاطر الائتمان ذات فترة الاستحقاق والتى لا تزيد عن 13 شهراً، ويحدد احتمال عدم الوفاء بالالتزامات المالية قصيرة المدى، وتستخدم وكالات التصنيف الائتمانى رموزاً للدلالة على درجات التصنيف الائتمانى للفترة القصيرة مختلفة عن الرموز المستخدمة للدلالة على درجات التصنيف الائتمانى للفترة الطويلة.
وتستخدم وكالات التصنيف الائتمانى العالمية حروفاً أبجدية للدلالة على جودة الائتمان، والتى تندرج ضمن نوعين من مستوى المخاطر الائتمانية، وهى:
درجة الاستثمار: وهى مؤشر لانخفاض درجة المخاطر الائتمانية، وتأخذ الرموز (Baa,A ,Aa ,Aaa) وذلك بالنسبة لوكالة موديز، والرموز (A,AA ,AAA, BBB) بالنسبة لوكالتى ستاندرد آند بورز وفيتش للتصنيف.
درجة المضاربة Speculative Grade: وهى مؤشر لارتفاع درجة المخاطر الائتمانية، وتأخذ الرموز (C ,Ca ,Caa ,B ,Ba) بالنسبة لوكالة موديز، والرموز (C ,CC ,CCC ,B ,BB) بالنسبة لوكالتى ستاندرد آند بورز وفيتش للتصنيف.
أرقام وإشارات
كما تضيف وكالات التصنيف الائتمانى أرقاماً أو إشارات على يمين درجة التصنيف للدلالة على مستوى الجودة الائتمانية داخل كل درجة تصنيف، حيث تضيف وكالة موديز أرقاماً لدرجات التصنيف الائتمانى من Aa إلى Caa هى 1 أو 2 أو 3، ويشير الرقم 1 إلى النهاية العليا ضمن درجة التصنيف، والرقم 2 على منتصف درجة التصنيف، والرقم 3 إلى النهاية الدنيا ضمن درجة التصنيف، فى حين تضيف وكالتا ستاندرد آند بورز وفيتش للتصنيف + أو – إلى درجات التصنيف الائتمانى من AA إلى B للتعبير عن مستوى الجودة الائتمانية ضمنها.
أما الرموز المستخدمة من قبل وكالات التصنيف الائتمانى للدلالة على مستوى الجودة الائتمانية فى الفترة الطويلة فهى كما يلى:
Aaa/AAA الجودة الائتمانية الأعلى: تعتبر الإصدارات المصنفة (Aaa/AAA) بأنها ذات الجودة الائتمانية الأعلى، والأقل مخاطر ائتمانية ومخاطر عدم السداد، وتعبّر عن قدرة عالية ومتميزة على الوفاء بالالتزامات المالية.
Aa/AA جودة ائتمانية عالية جداً: تعتبر الإصدارات المصنفة (Aa/AA) بأنها ذات جودة ائتمانية عالية جداً، ومخاطر ائتمانية ومخاطر عدم سداد منخفضة جداً، وتعبّر عن قدرة عالية جداً على الوفاء بالالتزامات المالية.
A جودة ائتمانية عالية: تعتبر الإصدارات المصنفة (A) بأنها ذات جودة ائتمانية عالية، ومخاطر ائتمانية ومخاطر عدم سداد منخفضة، وتعبّر عن قدرة عالية على الوفاء بالالتزامات المالية.
Baa/BBB جودة ائتمانية جيدة: تعتبر الإصدارات المصنفة (Baa/BBB) بأنها ذات جودة ائتمانية متوسطة، ومخاطر ائتمانية ومخاطر عدم سداد مقبولة، ولكن من الممكن للظروف الاقتصادية أن تؤثر على قدرتها على الوفاء بالالتزامات المالية.
Ba/BB مخاطر مضاربة: تعتبر الإصدارات المصنفة (Ba/BB) بأنها ذات جودة ائتمانية دون المتوسط، ومخاطر ائتمانية عالية، وتتضمن مخاطر مضاربة.
B مخاطر مضاربة عالية: تعتبر الإصدارت المصنفة (B) بأنها ذات جودة ائتمانية ضعيفة، ومخاطر ائتمانية عالية جداً، وتتضمن مخاطر مضاربة عالية.
Caa/CCC مخاطر ائتمانية كبيرة: تعتبر الإصدارات المصنفة (Caa/CCC) بأنها ذات جودة ائتمانية ضعيفة جداً، ومخاطر ائتمانية عالية جداً، وهناك احتمال لحدوث حالة عدم السداد.
Ca/CC مخاطر ائتمانية عالية جداً: تعتبر الإصدارات المصنفة (Ca/CC) بأنها ذات جودة ائتمانية ضعيفة جداً، ومخاطر مضاربة عالية جداً، وهناك بعض المظاهر لحدوث حالة عدم السداد.
C المخاطر الائتمانية الأعلى: تعتبر الإصدارات المصنفة (C) بأنها ذات الجودة الائتمانية الأدنى، وأصبحت حالة عدم السداد وشيكة أو محتمة، وبالتالى هناك صعوبة فى استعادة أصل المبلغ أو الفوائد.
وهناك أربع حالات لاتجاه التصنيف، وهي:
- مستقر (Stable): تشير إلى احتمال بقاء درجة التصنيف الائتمانى على حالها فى الفترة الطويلة.
-إيجابى (Positive): تشير إلى احتمال رفع درجة التصنيف الائتمانى فى الفترة الطويلة.
- سلبى (Negative): تشير إلى احتمال تخفيض درجة التصنيف الائتمانى فى الفترة الطويلة.
- تطور (Developing/Evolving): نادراً ما يأخذ اتجاه التصنيف حالة (تطور)، وهذا يتم إذا كان هناك تردد فيما بين الحالتين أكان إيجابياً أم سلبياً، أى فيما بين رفع درجة التصنيف الائتمانى أو تخفيضها فى الفترة الطويلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.