أبو ردينة: نثق بالقيادة المصرية فى الدفاع عن الحقوق الفلسطينية والعربية    سقوط 3 أشخاص لقيامهم بالحفر والتنقيب عن الآثار داخل عقار بالدرب الأحمر    طريقة سهلة لحساب زيادة الوزن بالكيلو وأسرع حيل لرفع الحرق    جامعة القاهرة الأولى مصريا وتتقدم 176 مركزا عالميا بتصنيف "ويبوميتركس" الإسباني    التخطيط: الحكومة تعمل على التصدي لكافة أشكال عدم المساواة بين الأقاليم    بروتوكول تعاون بين "تنمية التجارة" و"اتحاد البنوك" لإتاحة خدمات السجل التجاري    وزير المالية: أصبروا شوية عشان خاطر عيالكم    خطوة بخطوة.. كيفية تسجيل الرغبات عبر موقع التنسيق    ميشيل بارنييه: تيريزا ماي لم تهدد الاتحاد الأوروبي "على الإطلاق" بإتمام بريكست دون اتفاق    مفاجأة.. ال"كاف" يغير حكم نهائي أمم أفريقيا    نقابة الأطباء تهاجم الترويج لدبلوم باسم «التغذية الطبية والعلاجية»    ضبط 45 طربة حشيش بحوزة عاطل غربي الإسكندرية    ضبط موظف استولى على أموال سيدة فى الغربية    "الافتاء" تكذب سعد الدين الهلالي : الخلع طلاق وليس فسخ    تنسيق الجامعات 2019| 109 آلاف طالب يسجلون في اختبارات القدرات    استرازينيكا مصر تشارك وزارة الصحة فى تدريب الأطباء استعداداً لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل    إقلاع أول رحلات مصر للطيران لنقل ضيوف الرحمن    "كاف" يعين "دروجبا" و"إيتو" مساعدين له    محمود الخطيب يشارك في عمومية الاتحاد الأفريقي    ارتفاع جماعى لمؤشرات البورصة بمستهل تعاملات جلسة نهاية الأسبوع    الحكومة تبحث ملف فض التشابكات المالية بين الكهرباء والبترول والمالية    محافظ الوادي الجديد: توفير 20 منحة دراسية بالجامعات الأجنبية لأبناء المحافظة    المرور يضبط 12 سيارة ودراجة بخارية متروكة فى حملات بالجيزة    بتكلفة 4 ملايين جنيه.. تشغيل أول جهاز فرم وتعقيم النفايات الطبية بالقليوبية    مدير مكتبة اﻹسكندرية: العلاقات المصرية اليونانية تجسد ميراثا حضاريا ممتد عبر التاريخ    بعد طرحه بساعة .. محمد رمضان يقترب من 300 ألف مشاهدة من كليب إنساي    متحف جمال عبد الناصر ب"المجان" للجمهور    وفاة فنان شهير عن عمر يناهز 66عامًا    تعرف على إيرادات فيلم رامز جلال بعد 6 أسابيع    يحيى الفخراني: الشعب السعودي قادر على مواكبة التطور ومعاصرة كل الفنون ..فيديو    "الاستعلامات": إشادة عالمية بقانون الجمعيات الأهلية الجديد    ما لا تعرفه عن معلم الفيزياء موقع الاتفاق مع "حميدتي"    وزيرة الدفاع البريطانية: لندن على حق فى قلقها لحماية تجارتها بمضيق هرمز    خبير عالمى فى جراحة العظام بمستشفى المعادى العسكرى    24 قتيلا في حريق استوديو للرسوم المتحركة    أمريكا تستبعد تركيا من برنامج مقاتلات «إف-35» بعد شرائها «إس 400» الروسية    قيادي ب«حماس»: الدور الروسي مطلوب في الملف الفلسطيني لمواجهة «تفرد واشنطن»    التنمية المحلية: ورشة عمل ل2160 عاملًا على مستوى الجمهورية    سعر الدولار في البنوك اليوم    الأزهر يوضح: هكذا كان تعامل النبي مع النساء إذا أخطأت إحداهن    مفتي الجمهورية مخاطبًا الحجاج المصريين: تضرعوا إلى الله بالدعاء من أجل مصر وشعبها الكريم    التعليم العالي: توجيه رئاسي بسرعة الانتهاء من تجهيز الجامعات التكنولوجية    بالجواز فقط .. خبر سار لجماهير الجزائر قبل مباراة نهائي أمم أفريقيا أمام السنغال    القبض على 3 كمبوديات بتهم الاتجار بالبشر عبر تأجير الأرحام    الصحة العالمية تنتفض لدعم مبادرة السيسي لعلاج مليون أفريقي من فيروس سي    قفشة وعلي جبر وإسلام عيسى.. صفقات حائرة ل الأهلي خلال موسم الانتقالات الصيفية    رئيس الوزراء يرأس اجتماع مجلس المحافظين اليوم    مرتضى يكشف عن طلب غريب ل"كهربا: قولتله "في المشمش"    ريهام سعيد تهاجم فنان شهير: دلوقت بقيت بكرهك    كيف يرى الأمريكيون تغريدات ترامب «العنصرية» حول عضوات بالكونجرس؟    محافظ كفرالشيخ: «التعليم» تعلن نتيجة التحقيقات في واقعة الغش الجماعي بلجنة مدرسة بيلا    رئيس الزمالك: «نادي الجونة فاكر نفسه ريال مدريد»    #فتاوى_الحج.. ما هي حالات الدماء الواجبة في الحج؟    دعاء في جوف الليل: اللهم ارحمنا بقدرتك علينا أنت ثقتنا ورجاؤنا    لسنا كارهين ولا متسامحين    الأعلى للآثار: افتتاح متحف العاصمة الإدارية الجديدة خلال أسابيع    مدرب تونس يكشف سبب الهزيمة أمام نيجيريا    "الأرصاد" تعلن موعد انكسار الموجة الحارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد الغفار: زيادة ميزانية التعليم العاي إلى 35.8 مليار جنيه
نشر في فيتو يوم 22 - 04 - 2017

عقد المجلس الأعلى للجامعات اجتماعًا، ظهر اليوم السبت، برئاسة خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
وحضر الاجتماع طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني والتدريب، وأشرف حاتم أمين المجلس الأعلى للجامعات، ورؤساء الجامعات، وقيادات وزارة التعليم العالي، وذلك بمقر المجلس بجامعة القاهرة.
في بداية الجلسة وقف أعضاء المجلس دقيقة حداد على أرواح ضحايا الوطن في الأحداث الإرهابية الآثمة التي شهدتها كنيستا مارجرجس بطنطا ومارمرقس بالإسكندرية.
وقدم الوزير الشكر لجامعات طنطا، والإسكندرية، وبنها، والمنوفية، والمستشفيات الجامعية التابعة لهم، وكذلك الأقاليم المحيطة بها على الجهود التي قدموها خلال التعامل مع الأزمة بشكل سريع وفوري.
وأشاد بسرعة الأداء خاصة المستشفيات الجامعية ودورها الرائد، مشيرًا إلى توجيه الكنيسة الشكر على ما تم تقديمه من خدمات ورعاية للمصابين والجهود التي بذلت في التصدى للأزمة.
وأعلن عبد الغفار عن زيادة ميزانية التعليم العالى والبحث العلمي في العام المالى القادم 2017-2018 من 31 مليار إلى 35.8 مليار جنيه، وهذا مؤشر إيجابى لاهتمام الدولة بالتعليم العالى والبحث العلمي.
وأشار إلى أن الوزارة قامت بالتنسيق مع كافة الوزارات خلال الفترة الماضية لتحديد التحديات التي تواجهها كل وزارة عن طريق البحث العلمى، مؤكدًا أن الوزارة ستقوم بدعم البحوث العلمية للتصدى لحل مشكلات المجتمع.
وأضاف عبد الغفار أن قانون الحوافز والتكنولوجيا المقترح مناقشته قريبًا في البرلمان سيمكن الجامعات من التواصل المباشر مع قطاعات الصناعة والتنمية لحل مشكلاتها، وتحويل البحوث لابتكارات ومنتجات حقيقية تعود بالفائدة على المجتمع.
وأشار الدكتور طارق شوقى إلى التنسيق الكامل بين وزارتى التربية والتعليم والتعليم العالى في وضع التصور المستقبلى الخاص بالأساليب المثلى للإلتحاق بالجامعات خلال السنوات القادمة لكى يطبق على الطلاب الذين سيلتحقون بالصف الأول الثانوى خلال العام القادم.
ولفت إلى التقرير المقدم من عباس منصور رئيس لجنة إعداد قانون الجامعات والذي أفاد باستقبال اللجنة لمقترحات الجامعات بشأن قانون الجامعات، كما أفاد باستجابة اللجنة للتعديلات المقترحة من كافة الجامعات.
وقرر المجلس توزيع المسودة المبدئية للقانون على رؤساء الجامعات لتشكيل لجنة استشارية بكل جامعة للاطلاع على المسودة المبدئية للقانون بإشراف رؤساء الجامعات.
كما تقرر عقد عدة ورش عمل لرؤساء الجامعات خلال الشهور الثلاثة القادمة لعرض تفاصيل القانون والاتفاق على صياغة مواده المختلفة، ويعقب ذلك طرح القانون للنقاش العام داخل الجامعات والحوار المجتمعى قبل إقراره نهائيًا من المجلس الأعلى للجامعات، وإحالته لمجلس الوزراء.
وفيما يتعلق باللائحة الطلابية الجديدة أوضح عبد الوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس، انتهاء اللجنة المشكلة برئاسته من إعداد اللائحة الطلابية وسوف يتم عرضها على المجلس الأعلى للجامعات في جلسته القادمة لإقرارها بشكل نهائى.
وفى إطار العمل على زيادة أعداد الوافدين طالب الوزير الجامعات بضرورة المشاركة في المؤتمر المقرر عقده في الكويت خلال يومى 11، 12 مايو القادم بالمركز الثقافى المصرى بالكويت بهدف تسويق البرامج التعليمية للجامعات المصرية من أجل جذب الطلاب الوافدين.
واستعرضت هويدا إسماعيل، رئيس الإدارة المركزية للوافدين بالوزارة تقريرًا حول ضوابط وقواعد قبول الوافدين للعام 2017 - 2018، وسيتم فتح باب القبول في 1 مايو حتى 15 مايو القادم، على أن تعلن النتيجة في 23 أغسطس المقبل، بحيث ينتظم الطالب بالدراسة مع بداية العام الدراسى.
وأشارت إلى أنه من المقرر عقد اجتماع مع ممثلى إدارات الوافدين بالجامعات المصرية للتعرف على إجراءات التحاق الطلاب الوافدين عبر الموقع الإلكترونى للوزارة.
وطالبت الجامعات بتوفير CD عن كل جامعة يحتوى على أهم البرامج المميزة بالجامعة، وتقديم منح دراسية سنويا بأقسام اللغات للطلاب غير الناطقين باللغة العربية، وتحديث المواقع الإلكترونية لبعض الجامعات، واستخراج شهادات مؤمنة غير قابلة للتزوير، وتوفير قاعدة بيانات عن الطلاب الوافدين، والتواصل مع مكتب الوافدين بالجامعة للاطلاع على أي مشكلة والعمل على حلها.
واتفق المجلس على إرسال قانون المستشفيات الجامعية للمستشار القانونى لإعداد الصياغة النهائية له تمهيدًا لإرساله لمجلس الوزراء.
وناقش المجلس الأعلى للجامعات أيضًا تفاصيل التعاون بين الجامعات والهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار للمساهمة في محو الأمية بالمحافظات المختلفة في محيطها الجغرافى في إطار جهود المشاركة المجتمعية للجامعات.
وطلب وزير التعليم العالى والبحث العلمى من كافة رؤساء الجامعات تقديم تقرير تفصيلى حول جهود الجامعات ونتائج تعاونها مع الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار، وأعداد المواطنين الذين تم محو أميتهم من خلال الجامعات خلال الفترة الماضية.
وأعلن الوزير أن فترة الصيف القادمة خلال إجازة نهاية العام الدراسى سوف تشهد نشاطا مكثفا للجامعات في جهود محو الأمية وتعليم الكبار بالتعاون مع الهيئة المعنية بهذا الأمر.
وطالب الوزير من رؤساء الجامعات تقديم الجامعات للدعم المطلوب لسرعة إجراء الترميم والصيانة اللازمة لمعهد إعداد القادة لسرعة إعادته للعمل والنشاط المعتاد منه ولتنفيذ الأنشطة الثقافية والرياضية المختلفة بالمعهد خلال إجازة نهاية العام الدراسى الجارى.
وأشار الوزير إلى موافقة وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى على إعادة توزيع وزيادة الاستثمارات لبعض الجامعات وهى سوهاج، القاهرة، المنصورة، بنها، وكفرالشيخ والخاصة ببعض المشروعات التي تقوم الجامعات بتنفيذها، وجار الانتهاء من إجراءات الجامعات المتبقية.
واستمع المجلس للتقرير الوارد من الدكتور ياسر صقر، رئيس جامعة حلوان السابق، بخصوص إعداد مقرر إلكترونى خاص بحقوق الإنسان ومكافحة الفساد له طبيعة تطبيقية يعلم الطالب كيفية مكافحة الفساد، وكذا يهدف إلى تعزيز مبادئ حقوق الإنسان والشفافية والتنمية الكاملة للإنسان عن طريق اكتساب الطالب مجموعة من المعارف والمهارات والقيم، والذي من المقرر أن يعرض على المجلس الأعلى للجامعات في جلسته القادمة.
واستعرض أمير طاهر الشيخ، الخبير الوطنى، مشروع منظومة الابتكار الوطنى والذي يتكون من ثلاث مراحل وهى: البنية التحتية، وتطور المستوى الاقتصادى، وديناميكية مؤسسات الدولة.
كما عرض لمنهجية تنظيم التعاون لانطلاق الطاقات الإنتاجية الكامنة، وربط مشروعات التخرج بالمشروعات القومية، وربط الجامعة مع هيكل إنتاج المحافظة، وطالب بعمل مركز للبحوث وريادة الأعمال بالجامعات المصرية.
وطالب الوزير بضرورة تطبيق هذا المشروع على إحدى الجامعات وخاصة كليات الهندسة بالتنسيق مع أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا كنموذج لتعميمه بعد ذلك على باقى الجامعات، وتم الاتفاق على عقد اجتماع مع لجنة قطاع الهندسة بهدف البدء في اتخاذ الإجراءات التنفيذية للمشروع، تمهيدًا لعرضه على المجلس الأعلى للجامعات بجلسته القادمة.
وعلى مستوى التقرير المقدم للمجلس الأعلى للجامعات بشأن تقييم أداء قناة التعليم العالى، ومدى حاجة الجامعات إلى خدمات القناة، أوصى المجلس الأعلى للجامعات بإعداد دراسة جدوى اقتصادية وفنية للقناة.
وأقر المجلس في اجتماعه تشكيل اللجنة العليا للتنسيق والتي ستتولى الإشراف الكامل على تنسيق القبول للجامعات للعام الدراسي 2017-2018.
ووافق المجلس على تغيير مسمى كليتى رياض الأطفال إلى كليتى التربية للطفولة المبكرة بجامعتى المنيا والفيوم، وأيضًا كلية جديدة بجامعة الزقازيق.
وقرر المجلس الموافقة على تغيير مسمى المعهد العالى للتعدين والبترول إلى كلية علوم البترول والتعدين بجامعة الإسكندرية فرع مطروح، واعتماد اللائحة الداخلية لمرحلة البكالوريوس لهذه الكلية بنظام الساعات المعتمدة.
كما وافق المجلس على كتاب الدكتور الأمين المساعد لشئون المستشفيات الجامعية بشأن بروتوكول تعاون مقترح بين مؤسسة اسمعونا والمجلس الاعلى للجامعات بهدف استقدام الكفاءات المصرية المتميزة بالخارج والأطباء المصريين الذين حققوا نجاحا عالميا لعلاج الحالات الطبية المستعصية خلال زيارتهم الخاصة لمصر.
كما استعرض المجلس تقريرا حول ملتقى الجامعات المصرية البريطانية حول الممارسات الجيدة وسياسات التعليم الفنى والتدريب المهنى والقيادة في التعليم العالى وذلك بالإسكندرية يومى 21 - 22 مارس 2017.
وعلى هامش الاجتماع وجهت يوهانسن عيد رئيس الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد الدعوة للسادة أعضاء المجلس للمشاركة صباح غد الأحد في فعاليات المؤتمر الدولى الرابع لضمان جودة التعليم، والذي يهدف إلى تحقيق النقلة النوعية في التعليم العالى نحو المعايير القائمة على الكفايات وتعزيز الثقة في مخرجات العملية التعليمية والتواصل بين التعليم الجامعى وقبل الجامعى.
وخلال الاجتماع قام المجلس بتكريم ياسر صقر على جهوده المضنية في النهوض بمنظومة البحث العلمى والتعاون مع الجامعات المصرية في هذا المجال، وتم منحه درع المجلس الأعلى للجامعات، كما وجه المجلس التهنئة للدكتور حبش النادي لتوليه رئاسة جامعة العريش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.