دايملر وبي إم دبليو تستثمران في مشروع مشترك لمواجهة التحدي من شركات مثل أوبر    جوايدو يقول إنه عبر الحدود بمساعدة الجيش الفنزويلي    حازم إمام : اللى يضايق الزمالك بيلعب كورة حلوة وهذه مشكلة جروس الوحيدة    شاهد: ناقد رياضي ل"آل الشيخ": "أرجوك ارجع يا أبو ناصر    تفاصيل اجتماع ضياء رشوان مع رئيس نادي الزمالك    بالفيديو.. عمرو دياب يشعل حفل جامعة مصر بأغنية جديدة    السفير جمال بيومي: عقد القمة العربية الأوروبية في مصر انتصار لدبلوماسيتها    السودان: إعلان حكومة عسكرية أمنية بالولايات المختلفة    بعد 40 عاما من اختفائها.. أمريكي يواجه اتهامات بقتل زوجته    صدامات بين الشرطة ومتظاهرين يحتجون على ترشح بوتفليقة لولاية خامسة    "حالة حب".. تامر حسنى يقدم حفلاً رائعاً فى جدة    الصحة الفلسطينية فى غزة تستنكر استهداف الاحتلال الإسرائيلى للطواقم الطبية    متحدث الأوقاف: "شقق من أموال الوقف في وسط البلد إيجارها 3 جنيهات"    بالفيديو| أول مزارعة بمشروع المليون فدان: سحبت كراسة الشروط 2016    حتي لاتتحول جامعة السادات لبؤرة تفريخ للإرهاب    رئيس نادي أحد: مؤمن زكريا مصاب بمرض يمنعه من ممارسة كرة القدم    رسميًا.. حسام حسن مديرًا فنيًا لسموحة    السبت.. أخطر جمعية عمومية في تاريخ الجبلاية    ترامب: الانسحاب الأمريكي من كوريا الجنوبية غير مطروح    جماعة الإخوان تتوعد المصريين بتنفيذ عمليات إرهابية    ترامب يعلن ترشيح «كيلي كرافت» لتكون سفيرة أمريكا في الأمم المتحدة    اعتقال قاطع الرؤوس في تنظيم داعش    «أرشيف السينما وذاكرة النساء» في اليوم الثالث من مهرجان أسوان لأفلام المرأة    بعد الإعلان عن راتب «صلاح».. عمرو أديب: «ربنا يبارك له.. يستحق أكثر»    فيديو.. محمد أنور يهدي أمير كرارة «تشكيلة شوارب»    أحمد شاكر: عرض مسرحيتين جديدتين بالمسرح القومي    «روشتة مجانية» لعلاج مرض الصرع عند الأطفال    «الأهرام» تنشر مذكرات الفريق أول محمد صادق (3)..    عمرو أديب: المخابرات التركية وراء اختراق حساب مروة هشام بركات    فى الموضوع    إجتهاد    مصرية عضوة فى المجلس الاستشارى الدولى ل «فيس بوك»    فى الشرقية: 3 عقبات أمام المنتجين    منطقة حرة فى أسوان باستثمارات 2.1 مليار دولا ر    مدبولى يتابع العمل بمشروعات تطوير السكك الحديدية والطرق    إلغاء بند الثمانى سنوات «القضية الأهم» لاتحاد الكرة فى جمعية اليوم    إفريقيا تزين الاحتفالات بتعامد الشمس على وجه رمسيس الثانى    عشوائيات على «تل صندلا» تعوق التنقيب..    تأملات وتساؤلات فى وثيقة «الأخوة الإنسانية»    لا تغرب شمسه    انعقاد الجمعية العمومية السنوية لفرع نقابة "التمريض" بالغربية.. اليوم    حالة حوار    إلا العناية المركزة    زرع كبد ل«جنى»    تعرف على جهود الأجهزة الأمنية فى إنهاء الخصومات الثأرية وإتمام الصلح بين العائلات فى المحافظات    البصر والبصيرة    الحوار المجتمعي مستمر لتلقي المقترحات.. "أون لاين" حتي 27 فبراير    مدرسة الصباحي.. جراج سيارات    يا دولة القانون    ولعت" في بحري    بعد أن كشفت زيف دعاواهم    هنكمل مشوارنا    استغلوا التوكيلات لابتزاز الموكلين    البابا تواضروس لشباب المغتربين:    تنشيط مبادرة الجذور للاطمئنان علي أبنائنا بالخارج    وفد حكومي يبحث تعزيز الشراكة الاقتصادية مع كوريا    "100 مليون صحة".. تفحص 91% من سكان العاصمة    المُفتي: مواجهة التطرف والإرهاب مسؤولية مجتمعية يتشارك فيها الأفراد والمؤسسات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دار الشروق تطرح طبعة جديدة من «شآبيب» لأحمد خالد توفيق
نشر في الشروق الجديد يوم 17 - 01 - 2019

طرحت دار الشروق الطبعة الثانية من رواية «شآبيب» الصادرة عن دار الشروق، للكاتب والروائي د. أحمد خالد توفيق.
بأسلوبه المتفرد، يصطحبنا أحمد خالد توفيق، في روايته الجديدة "شآبيب" إلى رحلة ممتعة مليئة بالإثارة من النرويج إلى الولايات المتحدة، مرورًا بليبيريا ومصر وأستراليا، قبل أن يستقر عند خط الاستواء، و يطرح العديد من الأفكار الجريئة ليظل السؤال: هل يمكن لرجل واحد أن يُصلح العالم، حتى لو كان يؤمن بأنه الشخص المناسب الذي جاء في الزمن المناسب ليقوم بالمهمة المناسبة؟
تدور أحداث الرواية حول مجموعة من المهاجرين العرب، يعيشون في بلاد أجنبية مختلفة، بعد أن ضاقت بهم أوطانهم، ويتعرضون في تلك البلاد مع إختلاف الأماكن والظروف لجرائم العنصرية والتطرف والكراهية، ويعانون من حالة الإضهاد لكل ما هو عربي، حتى يصبحون «عرب الشتات» كما اسمتهم الرواية.
حتى يظهر أحد العرب المرموقين علميًا وثقافيًا وهو الدكتور مكرم، أستاذ العلوم السياسية، والمهاجر الذي يعيش في أمريكا، فيحلم أن يصنع أرض ميعاد للعرب، ويستخدم في سبيل ذلك علاقاته بالبيت الأبيض، ليبدأ في تنفيذ مشروعه بإقامة دولته الجديدة باسم «شآبيب»، فإلى أي مدى تنجح الفكرة؟ وهل تصبح «شآبيب» وطن حقيقي يحل كل مشكلات المهاجرين العرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.