الفريق أول محمد زكى يلتقى وزير الدولة لشئون الرئاسة ووزير الدفاع الوطنى لجمهورية غينيا    "مستقبل وطن" بالمنيا يحتفل بالمولد النبوي الشريف    سلمى عبده رئيسا لاتحاد الطلاب بكلية التربية للطفولة المبكرة بشبين الكوم    خلال فعاليات معرض القاهرة الدولي للإبتكار..الكلية الفنية العسكرية تحصد جائزتين ذهبيتين وفضية في مجالات مختلفة    قرار جمهورى بالموافقة علي قرض ب530 مليون دولار لتطوير نظام الرعاية الصحية    "الإفتاء" تطلق وحدة الرسوم المتحركة للرد علي المتطرفين | فيديو    وزيرة البيئة تعلن عن تفاصيل مشروعي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي    محافظ المنيا يوجه التخطيط العمراني بإنجاز مخططات المدن والقرى    محافظ الفيوم يتفقد أعمال القافلة الطبية البيطرية المجانية بالعامرية    رويترز: 8ر4% عجز موازنة السيسي العام المقبل وصعوبات كثيرة تنتظر المصريين    وزير النقل يجري جولة مفاجئة لعدد من محطات الخطين الثاني والثالث بالمترو    بروتوكول تعاون بين التموين والأوقاف لتوفير 100 طن سكر و150 ارز للاسر الاولي بالرعاية    ماي ترفض مغادرة رئاسة الحكومة البريطانية    رئيس البرلمان العربي يرحب ببيان النائب العام السعودي بشأن قضية خاشقجي    تحول إلى رماد.. مغنية أمريكية تنشر صورًا لمنزلها المحترق بكاليفورنيا    مسؤول ماليزي: لا نرغب في تواجد السفن الحربية الأمريكية بمياه الآسيان    شبح الأموال الطائلة يطارد صفقات الأهلي والزمالك فى الميركاتو الشتوى    أحمد المحمدي: فرصتي كانت ضعيفة مع كوبر .. ولا علاقة لنا بمباراة الأهلي والترجي    عميد الحكام : تقنية ال var بحاجة للاستمرار فى بطولات الكاف    هشام محمد يواصل برنامجه التأهيلي    كيسي يثأر من رابتورز وجيمس يتقدم في قائمة الأكثر نقاطا    محافظ شمال سيناء: تعويض المضارين من تطوير ميناء العريش    تفاصيل مصرع متهم وضبط ثلاثة آخرين مرتكبى واقعة مقتل صاحب محل ألبان بسوهاج    سقوط 4 أشخاص خطفوا صاحب ورشة وعاملاً وطلبوا فدية    مصرع ربة منزل أسفل عجلات قطار العياط    9 يناير ..الحُكم على أحمد دومة في "أحداث مجلس الوزراء"    أسرة أمين الشرطة محمد بكري ابن الإسماعيلية: حرص علي المشاركة في المأموريات ثأراً للشهداء    محاضرات مجانية للمرشدين السياحيين بالمتحف المصري لتعريفهم بالعرض المتحفي الجديد    إعادة اكتشاف الأصول التراثية لمدينة إسنا في الأقصر    «ترانيم» السقا توقف جلسات »البريمو«    شاهد.. تامر حسني يتصدر القائمة الأولى على يوتيوب    بيع قلادة لملكة فرنسا السابقة ب 36 مليون دولار    عائلة خاشقجي تعلن عن إقامة عزاء له بمدينة جدة    خواطر الامام الشعراوي    جامعة الأزهر: نهضة غير مسبوقة بقطاع الطب    دراسة: تناول ما بين 3 إلى 4 فناجين قهوة يوميا قد يقي من مرض السكر    رفع الأثقال بانتظام يقلل خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية    رجال الشرطة.. يد تحمل السلاح ويد تخفف آلام المرضي.. طلاب الأكاديمية وقوات أمن الإسكندرية يتبرعون بالدم    تباين مؤشرات البورصة بختام تعاملات الخميس ورأس مالها يربح 6.8 مليار جنيه    سقوط أمطار غزيرة في العين السخنة ورفع درجة الاستعداد    أول تعليق من نجل خاشقجي بعد بيان النائب العام السعودي عن مقتل والده    المؤسسات الإسلامية بالبرازيل تعلن دعمها لحملة الأوقاف العالمية للتعريف بالرسول    طيران الخليج بالبحرين تستكمل شراء وإعادة تأجير 6 طائرات إيرباص    أمين الفتوى يوضح كيفية قضاء الصلوات الفائتة    الأقصر تستقبل مهرجان الشعر العربي بمشاركة 55 شاعرا    حملة "وعاشروهن بالمعروف" تختتم رسائلها ب"العلاقة الخاصة" بين الزوجين    شاهد بالصور .. تواصل جولات مدير أمن الإسماعيلية وسط المواطنين للإطمئنان على الحالة الأمنية    تطعيم لاعبي الإسماعيلي بالمطار قبل السفر لمواجهة ماسيجير نيجوزي    شاهد..ياسمين رئيس في شوارع بيروت    القول الحق فى مَولد خير الخلق    سيول الخير تعم وادي فيران.. وأمطار على نويبع.. صور    بوتفليقة يجدد دعم الجزائر الكامل للشعب الفلسطينى فى مسيرته النضالية    وزير المالية ل«الشروق»: الالتزام بالبرامج البيئية شرط توفير التمويل للمشروعات    محافظ أسوان يهنئ الدكتور مجدي يعقوب بمناسبة عيد ميلاده    النيابة العامة السعودية تنفى علم ولى العهد بقضية مقتل خاشقجى    إغلاق الأكاديمية الدولية للتعليم بسبب العمل بدون ترخيص    علي معلول ومحمد نجيب يواصلان التأهيل في الأهلي    " جروس" يصل القاهرة اليوم ليستكمل تدريبات الزمالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شباب ثورة الحكماء
نشر في شباب مصر يوم 25 - 04 - 2011

ما أعظم شباب الثورة وما أجمل الصدق مع النفس حين كنا نختلي بأنفسنا وقت السحر في قلب ميدان التحرير نفترش الأرض ونلتحف بالسماء في ليالي الجُمَع نبكي علي ما وصلت إليه حال البلاد من فساد وشر وعنف من النظام السابق بجبروته وعنفه ووحشيته فنتضرع إلى الله ليوفق ثورتنا البيضاء الخالدة .
إن عماد الثورة الشباب وبه تستعيد الدولة أمجادها و عافيتها وتكتمل نهضتها ونضجها ويعلو شأنها فهم ثروة مصر فبدونهم ما كان بناء الأهرامات وما حفرت قناة السويس وبسواعدهم خرج الهكسوس من مصر وبقوتهم قضينا علي المغول على حدود مصر وقهرنا الجيش الذي لا يقهر .
حينما نستمسك بالأخلاق والفضائل يكون التحضر والانفتاح والتقدم ومن ثم استمرت الحضارة الإسلامية زهاء بضعة قرون واخذ الغرب عنا بهاريزها ووقفوا على ما كنا عليه وأقاموا نهضتهم العلمية فغزوا الفضاء وتوصلوا إلى الذرة وأحدثوا طفرة علمية في الطب والزراعة والهندسة بفضل ما وصل إليه علماؤنا العرب.
وهنا بضعة نصائح ذكرها احد السلف الصالح لابناءه قال فيها:
يا بني أوصيكم بتقوى الله في الغيب والشهادة وكلمة الحق في الرضا والغضب والقصد في الغنى والفقر والعدل في الصديق والعدو والعمل في النشاط والكسل والرضا في الشدة والرخاء يا بني ما شرّ بعده الجنّة بشر، ولا خير بعده النار بخير، وكل نعيم دون الجنة حقير، وكل بلاء دون النار عافية، يا بني من أبصر عيب نفسه اشتغل عن غيب غيره، ومن رضي بما قسم الله له لم يحزن علي ما فاته، ومن سل سيف البغي قتل به، ومن حفر لأخيه بئراً وقع فيها، ومن هتك حجاب أخيه هتكت عورات بنيه، ومن نسى خطيئته استعظم خطيئة غيره، ومن أعجب برأيه ضل، ومن استغنى بعقله زل، ومن تكبر علي الناس ذل، ومن خالط الأنذال احتقر، ومن دخل مداخل السؤ اتهم، ومن جالس العلماء وقر، ومن مزح استخف به، ومن أكثر من شيء عرف به، ومن كثر كلامه كثر خطؤه وقل حياؤه، ومن قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه، ومن مات قلبه دخل النار، يا بني الأدب ميزان الرجل، وحسن الخلق خير قرين، يا بني العافية عشرة أجزاء: تسعة منها في الصمت إلا عن ذكر الله تعالي، وواحدة في ترك مجالسة السفهاء، يا بني زينة الفقر الصبر، وزينة الغنى الشكر، يا بني لا شرف أعلى من الإسلام ولا كرم أعز من التقوى ولا شفيع انجح من التوبة، ولا لباس أجمل من العافية.
أذا التزم شباب الثورة بهذه النصائح ستكون مصر من الدول العظمى في بضعة سنين فالموعظة جند من جنود الله تعالى و مثلها مثل الطين يضرب به على الحائط إن استمسك نفع وان وقع أثر، فإن العاقل يتعظ بالأدب ، والبهائم لا تتعظ إلا بالضرب يقول الجاحظ:
وليس بزجركم ما توعظون به : والبُهم يزجرها الراعي فتنزجر
أيها الشباب إن عقولكم لكبيرة وان حماسكم يفوق الجبال قوة وطولا وان عزيمتكم وإصراركم تفوق البحار هياجاً فأنتم حكماء وعلماء هذا العصر، انتشروا في المكتبات واقتلوها بحثاً وتعاملوا مع الشبكة الدولية للمعلومات واجعلوها في خدمة البحث العلمي و لا تجعلوها عليكم فالخير والشر بداخلها واستردوا حضارتكم المسلوبة من فيه الغرب واجعلوها تحت إقدامكم وفي عقولكم وقلوبكم واجعلوها شاغلكم الأعظم.
قال الشافعي رضي الله عنه:
أخى لن تنال العلم إلا بستة : سأنبيك عن تفصيلها ببيان
ذكاءُ وحرص واجتهاد وبلغةُ : وصحبة أستاذٍ وطول زمان
حسين الشندويلى
رئيس مكتبة الأبحاث
هيئة قناة السويس


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.