طوارئ في محافظة المنيا.. تعرف على السبب    أسيوط تحصد المركز الأول في مسابقة أفضل بحث في ختام مؤتمر "مصر تستطيع بطلابها" | صور    "التعليم": التقدم للوظائف إلكترونيا متاح لمدة 3 سنوات    "بي بي البريطانية": 35 مليار دولار استثمارات الشركة في مصر    الدولار يتراجع ببنكي الأهلي ومصر.. تعرف على التفاصيل    "إسكان البرلمان" تقرر مد فترة التصالح في مخالفات البناء    الدولار يرتفع لليوم الثاني مع انحسار الآمال في اتفاق تجارة    «الغرف التجارية» تدشن مبادرة لخفض أسعار السلع دعما للمواطنين    تحرير 163 محضرا متنوعا ورفع 141 طن قمامة خلال حملات للنظافة بأسيوط    خادم الحرمين الشريفين يستعرض مع رئيس الصليب الأحمر جهود الإغاثة    اليوم.. الذكرى 56 لجلاء آخر جندي فرنسي من الأراضي التونسية    مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين الفلسطينيين شرق بيت لحم    الأهلي والزمالك يرحبان بإقامة القمة ببرج العرب    أرنولد: لاعبو ليفربول يستغلون انتكاساتهم الشخصية لتحقيق النجاح مع الفريق    10 آلاف دولار قيمة جوائز بطولة مصر الدولية للريشة الطائرة    حبس عصابة سرقة الحقائب يتزعمها عاطل سوابق في الجيزة    طقس الأربعاء معتدل على السواحل الشمالية.. وتوقعات بسقوط أمطار غزيرة    مصادرة 10 أطنان سكر ناقصة الوزن قبل طرحها بالسوق في حلوان    مصرع 3 أشخاص في حادث تصادم بسوهاج    ضبط 11 قطعة سلاح آلي وخرطوش بحوزة مسلحين في المنيا    إصابة زوجين وطفلتهما بحريق داخل شقة سكنية بطوخ    مستشار الرئيس السنغالي: مجرد دخول مصر لقاء تاريخي    بالفيديو.. تعرّف على مقتنيات متحف السادات بالإسكندرية    تركى آل شيخ يكرم هذه الوزيرة المصرية.. متابعون: مصر والسعودية أشقاء دائما    اليوم.. أولى ليالي عرض أمر تكليف بجامعة بني سويف    صورة| موقف محرج ل«هنيدي» مع نجم هوليود.. وهذا رد فعله    وزير الآثار يتفقد الاكتشاف الأثري الجديد في الأقصر (صور)    وزير الأوقاف: العالم الإسلامي في حاجة لقراءة جديدة لبعض المفاهيم الفقهية    كفارة حنث اليمين.. الإفتاء توضح حكم من لا يستطيع إخراج الكفارة طعامًا    وزيرة الصحة تتفقد التجهيزات الجارية لتطبيق التأمين الصحي الجديد بالأقصر    وفاة تلميذة في الإسكندرية.. والمستشفى: تحاليل الالتهاب السحائي سلبية    بالصور.. الوحدة المحلية بأسوان تواصل حملات إزالة الإشغالات    أُصبْن باختناق.. إخلاء مدرسة السلام الثانوية بالإسماعيلية من الطالبات    تصديًا للشائعات.. القومي للمرأة يطرق أبواب القرى في المنيا    إدارة "فولكس فاجن" الألمانية ترجئ قرار إقامة مصنع لها في تركيا    "التخطيط": 27 مليار يورو قيمة التجارة بين مصر والاتحاد الأوروبي في 2018    ألميريا يعتزم ضم صفقات سوبر في يناير    "القومي للمرأة" يناشد ركاب المترو باحترام خصوصية السيدات في العربات الخاصة بهن    الخميس.. تعليم الجيزة تعلن تفاصبل مسابقة "في حب مصر " للمعلمين    لبنان يحترق .. ماجى بو غصن تنعى سليم أبو مجاهد أول شهيد للحماية المدنية    وزير الري السابق: سد النهضة لإجبار مصر للانضمام لاتفاقية عنتيبي    جونسون: المحادثات حول صفقة البريكست قد وصلت إلى نقطة حرجة    هدية من بوتين إلى بن سلمان: «نحت فني صنع من ناب فيل عمره 30 ألف عام»    ننشر تفاصيل كلمة علي عبدالعال أمام البرلمان الدولي    مسيرة للطلبة المكفوفين بالسويس احتفالا باليوم العالمي ل"العصا البيضاء"    تقرير.. النني إلى ميلان؟ ما بين صحوة صلاح وحلم ثلاثي لم يتحقق    خفض درجات القبول بالمدرسة الرياضية الثانوية في المنيا    هل يجوز عمل الصدقة الجارية لأكثر من شخص؟.. أمين الفتوى يجيب    اختتام مناورات عسكرية مشتركة بين الصين وأستراليا    رونالدو يعلق على تسجيله 700 هدف : الإنجازات تأتى من نفسها    إليسا عن حرائق لبنان: "قلبي عم يحترق"    5 منتخبات ضمنت التأهل رسميا إلى يورو 2020.. تعرف عليها    أحمد الأحمر: الإعارات ساعدتني في تحقيق بطولات قارية.. والزمالك الأفضل إفريقيا    تباطؤ حركة السير في سن الأربعين تشير إلى سرعة المضي نحو الشيخوخة    بلدية أوسلو تقترح غسل الأسنان أثناء الاستحمام لترشيد استهلاك المياه    الصحة: التأمين الصحي الشامل عبور جديد وهدية السيسي للمصريين    ما حقيقة العين والحسد وعلاجها؟    هديه صلى الله عليه وسلم فى علاج الصرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فارس أحلام فنانات 2019

علية، ليلى، نادية، فايزة، أمينة، مادى، ناهد، نجوى، ميرفت، زينب، منى ومايسة.. شخصيات ثرية تمتعت بها نجمات الزمن الجميل مثل (ماجدة، فاتن حمامة، لبنى عبدالعزيز، نادية لطفى وسعاد حسني) وفى فترة لاحقة (نبيلة عبيد، نجلاء فتحى وميرفت أمين).. شخصيات صنعت كل واحدة منهن رونقًا وبريقًا من نوع خاص عاش لسنوات مع الممثلة التى جسدتها.. اليوم، ونحن نوشك على نهاية العقد الثانى من الألفية الثالثة مازالت شخصيات «إحسان» التى كتبها فى منتصف القرن الماضى، تداعب خيال وأحلام فنانات هذا الجيل.. اللائى تنتظرن الفرصة لتقديم مثل تلك الشخصيات التى تستفز ملكاتهن التمثيلية وتحقق لهن النقلة الفنية كما تحققت من قبل لنجمات الأجيال السابقة.

حنان مطاوع ثقوب فى الثوب الأسود
«حنان مطاوع»، ممثلة من طراز خاص، تعنى بالبحث عن الأدوار الصعبة والمركبة، وبسؤالها عن «إحسان» والشخصية التى تتمنى تقديمها قالت: «إن «إحسان عبدالقدوس» كاتب مهم ومميز جدا، كان لديه أسلوب خاص جدا فى التعبير عن العلاقة بين المرأة والرجل واستطاع أن يصف مشاعر المرأة عموما بجدارة، وكان متطورًا جدا عن زمنه، فأضاف بأعماله الكثير للفن المصرى بشكل عام وللسينما بشكل خاص.. وقد قرأت له الكثير من الروايات، وبالطبع شاهدت الأفلام المقتبسة عن أعماله، ولكن أعتقد أننى أحببت كتاباته ورواياته أكثر من الأفلام واستمتعت بقراءتها جدًا، والعديد منها أعجبنى وأثر فىّ، وخصوصًا رواية «ثقوب فى الثوب الأسود» التى لم يتم تحويلها إلى عمل فنى وكنت أتمنى أن يحدث ذلك حتى يشاهدها الجميع، فالرواية ممتعة جدا وساحرة.. وأحلم بتقديمها».
نجلاء بدر دمى ودموعى وابتسامتى
الأدوار التى تقدمها «نجلاء بدر» تتشابه إلى حد كبير مع شخصيات «إحسان» لذلك قالت عنه: أعمال «إحسان عبد القدوس» من أجمل أعمال السينما المصرية والعربية كلها، وهو أكثر مؤلف قرأت له روايات فى حياتى منذ كنت طالبة فى المدرسة الإعدادية، هو والكاتب العظيم أيضا «نجيب محفوظ»، أحب أفلام وروايات كثيرة جدا مقتبسة من أدب «إحسان»، ويعجبنى دور المرأة فيها مثل«ونسيت أنى امرأة، ولا أنام، وغابة من السيقان، ودمى ودموعى وابتسامتى، وفى بيتنا رجل، والنظارة السوداء، والخيط الرفيع».
لقاء الخميسى الراقصة والسياسى
«لقاء الخميسى» قالت عن حلمها فى تقديم أحد أعمال «إحسان»: علىّ أن « أعتبره أدبًا مصريًا وعالميًا مشرفًا جدا، تُرجمت العديد من رواياته للغات مختلفة ووصل للعالمية وهذا من دواعى فخرنا كمصريين، قدم فى أعماله الحب والخيانة وكان تركيزه الأساسى على العلاقات الرومانسية إلى جانب العلاقات المحرمة وغير السوية والجنس فى المجتمع المصرى فى هذا الوقت، وبالتبعية فقد تعرض لهجوم كبير واعتراضات وقتها لجرأته فى الكتابة، وأنا من عشاقه ومن عشاق كتاباته، وكنت أقرأ له منذ أن كنت فى سن 13 عامًا، وأحب كل أعماله سواء كانت الروايات أو الأفلام المأخوذة عنها، ومن أكثر الشخصيات التى كنت أحلم بأدائها هو دور النجمة «نبيلة عبيد» فى فيلم «الراقصة والسياسى»، وشخصية «مادى» للرائعة «نادية لطفى» فى فيلم «النضارة السوداء»، فهذا الكاتب العظيم أثر فى العديد من الأجيال بكتابته الرائعة فهو أسطورة من أساطير الكتابة فى مصر.
سهر الصايغ.. الخيط الرفيع
الممثلة الشابة «سهر الصايغ» تحدثت عن «إحسان» وأعماله قائلة: «بشكل عام كل أعماله الأدبية رائعة طبعًا، والأعمال التى اقتبست للسينما كانت إضافة للفن، وأضافت أيضًا للممثلين الذين قاموا ببطولة هذه الأعمال، لكن ليست كل الأعمال القديمة كانت جيدة بالطبع وما عاش منها لليوم هو الجيد فقط، وبشكل عام أعماله كان لها تأثير فى الفترة الزمنية التى عرضت بها وكانت تعتبر نقلة فى شكل الصناعة وفى شكل القصص التى كانت تقدم، وبالنسبة لى أحب شخصياته كلها جدا، وليس عملا بعينه، وإن كان من الممكن أن يكون الدور الذى أثر فىّ بشكل شخصى هو دور الفنانة «فاتن حمامة» فى فيلم «الخيط الرفيع» فالرواية كانت جذابة جدا والفيلم كان على مستوى عالٍ جدا، وجاءت فيه جمل حوارية قوية ومؤثرة، كما أن الفنانة «فاتن حمامة» أدت الدور بجدارة، وأكثر ما يميز الدور أن هذه القصة لسان حال الكثيرمن الناس إلى يومنا هذا».
هبة مجدي العذراء والشعر الأبيض
أما «هبة مجدى» فقد تحدثت فى البداية عن عشقها الخاص ل«إحسان» قائلة: إحسان عبدالقدوس كاتب مهم جدا، وأعماله عظيمة، ووالدته السيدة «روزاليوسف»، أحتفظ لها فى منزلى بصورة كبيرة مرسومة بالزيت يعود عمرها لعام 1947، ورواياته وقصصه كثيرة جدًا ومؤثرة بشكل كبير فى وجداننا، مثل «لن أعيش فى جلباب أبى» الرواية التى تحولت لمسلسل كنت أتمنى أن أكون من ضمن فريق عمله، وفيلم «العذراء والشعر الأبيض» أيضًا من أعماله التى أحبها جدا وأتمنى أن يعاد تقديمها شخصية «بثينة» التى قدمتها شريهان.
هند عبدالحليم أنا حرة
«هند عبدالحليم» من الممثلات الشابات اللائى أثبتن وجودهن على الساحة فى سنوات قليلة وقد قالت عن «إحسان»: أكيد معظم أعمال هذا الكاتب العظيم كانت لها تأثير كبير علينا، لقد ترك بصمة مؤثرة إلى الآن فى الناس وفى الفن كله، والدور الذى أحبه وأتمنى تقديمه هو دور الفنانة «لبنى عبدالعزيز» فى فيلم «أنا حرة» وهى فتاة متمردة على العادات والتقاليد وعلى بيئتها وتدور الأحداث حتى تكتشف المعنى الحقيقى للحرية.

إنجى المقدم النظارة السوداء
قدمت «إنجى المقدم» فى مسلسل «لا تطفئ الشمس» نسخة 2017 دور «عواطف» والتى تغير اسمها فى المسلسل ل«زيزى» وهى زوجة الموسيقار «فتحى أو هشام فى النسخة الجديدة»، ومع ذلك فإن ل«إنجى» حلم بتقديم شخصية مختلفة تمامًا حيث قالت: «أول مرة قرأت فيها رواية ل«إحسان عبد القدوس» كنت فى سن 16 عامًا، ومن شدة إعجابى بأسلوبه وأدبه، قرأت رواياته كلها وأنا فى فترة المراهقة، فأنا أعشق أسلوبه السهل الرقيق الشيق الممتع وأعشق نهاياته غير المتوقعة وموضوعاته الخارجة عن المألوف، وأحترم جدا فهمه لتفاصيل مشاعر المرأة وشعوره بها، وإجادته فى وصف العلاقات المتنوعة، وعندما أفكر فى شخصيات أعماله أجد أنها كلها ممتعة ولكنى بشكل خاص أتمنى تمثيل شخصية (مادى) فى رواية وفيلم «النظارة السوداء»، والذى قامت بتجسيدها العظيمة نادية لطفى».
آيتن عامر بئر الحرمان
«آيتن عامر»، عبرت عن رغبتها فى تقديم اثنين من أهم أعمال «إحسان»، واللذان اتسمت شخصياتهما بالصعوبة الشديدة، «آيتن» قالت: «إذا اخترت من شخصيات روايات الكاتب «إحسان عبدالقدوس»، سوف أختار إما شخصية «ناهد» فى «بئر الحرمان» والذى قدمته الفنانة «سعاد حسنى» أو «نادية» فى «لا أنام» والذى قدمته الفنانة الكبيرة «فاتن حمامة».
مروة عبدالمنعم لا أنام
رغم أن «مروة عبد المنعم» أصبحت فى الفترة الأخيرة تعتنى بتقديم الأدوار الكوميدية والأعمال الخاصة بالأطفال على خشبة المسرح، إلا أن حلمها هو تجسيد واحدة من أكثر شخصيات «إحسان» شرًا حيث قالت: من أكثر الأعمال التى أحبها للكاتب «إحسان عبدالقدوس» فيلم «لا أنام»، وأعشق الدور الذى قدمته الفنانة «فاتن حمامة»، وأتمنى إعادة تقديم هذا الدور، كما أننى أحب أيضا فيلم «إمبراطورية ميم»، وفيلم «فى بيتنا رجل» وكلها أعمال عظيمة أتمنى تقديمها، وبشكل عام كل قصص «عبدالقدوس» عظيمة وأعماله رائعة أضافت كثيرًا للفن وتستحق أن يتم تقديمها من جديد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.