«عبدالعال» يحيل عددًا من مشروعات القوانين إلى اللجان المختصة    ورشة عمل في «تربية بنها» لمتابعة الخطة الاستراتيجية للجامعة    خطة "الداخلية" لتأمين أعياد الميلاد    تقرير الخبراء يؤجل محاكمة علاء وجمال مبارك فى «التلاعب بالبورصة» ل17 مارس    مدير أمن سوهاج يتفقد سير لجان الانتخابات التكميلية بجرجا    تقرير: 10 ملايين طفل مصري يعانون من فقر متعدد الأبعاد    محافظ مطروح يتفقد المنتجات الحرفية واليدوية بمكتبة مصر (صور)    «غاز حقل ظهر.. هل ينقذ الصناعة المصرية من الانهيار».. مقال ل «إلهام أبو الفتح» ب «الأخبار».. فيديو    عمران : 6.1 مليار جنيه رصيد التمويل القائم في نهاية الربع الثالث من عام 2017    تعرف على موعد زيادة أسعار تذاكر المترو (فيديو)    استراتيجية عمانية للتنمية السياحية حتي عام 2040 بحضور وفود تمثل 70 دولة و 30 وزيرا للسياحة و700 خبير عالمي    هيئة تنشيط السياحة تستضيف وفدا إعلاميا من غرفة التجارة الأمريكية    خفوت الدور الأردني في منطقة الشرق الأوسط    مصادر يمنية: مقتل 11 من مليشيا الحوثي في غارات للتحالف العربي بموزع    ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير كنيسة في باكستان إلى 8 قتلى و44 مصابا    الملياردير «المصري» ل«رويترز»: السعوديون عاملوني «بكل احترام»    تسوية في بريطانيا لتفادي نكسة أخرى بشأن بريكست    عمليات إجلاء إلزامية في مقاطعة بولاية كاليفورنيا بسبب حرائق الغابات    «باسم مرسي» يخضع لأشعة جديدة قبل العودة للتدريبات بالزمالك    سقوط إنتر واستعادة نابولي قمة الدوري أبرز اهتمامات الصحف الإيطالية    الأهلي يصطدم بسبورتنج في مواجهة مصرية.. والصفاقسي يواجه المجمع الجزائري    إصابة 6 أشخاص في حادثين بالسويس    «الأرصاد»: طقس الغد دافئ.. والعظمى في القاهرة 24    قوات الحماية المدنية تنتشل الجثة الأخيرة من أنقاض منزل قنا    "قد النملة ويعمل عملة".. "توك توك" يقتحم مزلقان ويصطدم بقطار ويعطل الحركة    إغماء متهم ب«اقتحام السجون» بسبب «نزلة برد»    ميناء دمياط: حريق مخزن الخردة تحت السيطرة ولم يؤثر على سير العمل    السجن 6 سنوات لتاجرين مخدرات بحدائق القبة    بث مباشر لقناة " فرانس 24 "    بالصور- تعرف على شيرين حسني المغربية التي تُوجت ملكة جمال العرب 2018    بالصور.. محافظ جنوب سيناء يبحث تطوير سانت كاترين والحفاظ على هويتها    وزير الثقافة يفتتح مهرجان التحطيب الدولي بالأقصر الخميس القادم    "الإفتاء" يجوز للمرأة تلاوة القرآن بدون حجاب    "الحق في الدواء" يطالب بإقالة وزير الصحة.. ويؤكد: "عماد الدين" مصدر الأزمات    4 ملايين جنيه لسد عجز المستلزمات بمستشفى سوهاج الجامعي    عبور 888 فلسطينى معبر رفح بالاتجاهين وسط تشديدات أمنية    الخضراوات تستقر.. و"البطاطس" ب3.50 جنيه للكيلو    «‬روس أتوم»: مفاعل الضبعة رقم واحد في الأمان على مستوى العالم    "صدى البلد" يكشف أسعار تذاكر مباريات المنتخب في مونديال روسيا    مشاهدة مباريات اليوم بث مباشر لايف على موقع يلا شوت yalla shoot    تدريبات أستشفائية لليوم الثاني علي التولي للاعبي الأهلي الأساسين    مرتضي منصور يكشف سر الافراج عن المحبوسين من جمهور الزمالك    تردد القناة المفتوحة الناقلة لمباراة برشلونة وديبورتيفو لاكورونيا مجانا في الدوري الإسباني    مؤتمر أدباء مصر بشرم الشيخ يواصل جلساته لليوم الثالث    شاهد.. نجل رامز جلال يثير الجدل على السوشيال ميديا    رئيس جامعة الأزهر : لا نحتاج إلى صلاح الدين لتحرير القدس ولكن"صلاح النفس"    عاجل| مفتي القدس: أبناء فلسطين سيفشلون وعد ترامب ولن ينفذ    انتقال بث "يوم الإعلام العربي" من القدس إلى إذاعات عمان    الاشتباه في إصابة ربة منزل بأنفلونزا الطيور بأشمون    كيف يؤثر النوم بجانب "الموبايل" على جسمك؟    للرجال.. ركوب الدراجات الهوائية يضر بالقدرة الجنسية    وزيرة التضامن تزور الإعلامية آمال فهمي بمستشفى المعادي للاطمئنان عليها    حكيم يحتفل بمرور 27 عاما على بدايته في عالم الفن    "الصحة": مصرع 3 مواطنين وإصابة 15 في حادثي سير    مستشار مفتى الجمهورية يوضح حكم المسح على "الجوارب"    "كِبار العلماء": اقتدوا بسنة النبي واحرصوا على صلاة الاستسقاء    عدد ركعات السنن المؤكدة.. تعرف عليها    الإعدام .. عقوبة الشاب السعودي المجاهر بالانحلال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لوحات مصرية «مزيفة» في مزاد عالمي
نشر في روزاليوسف اليومية يوم 22 - 10 - 2010

بقدر ما يهمنا وجود أعمال رواد الفن التشكيلي المصري في المزادات العالمية ، يتنافس عليها هواة الاقتناء، بقدر مايشغلنا كيف وصلت كل هذه الأعمال الي الخارج ، وأين نحن كمصريين مسئولين بشكل مباشر أو غير مباشر عن هذا التراث التشكيلي. وقد عرضت دار بونهامز في إمارة دبي بالإمارات العربية في مزاد منذ أسبوع لأعمال الفن المعاصر في منطقة الشرق الأوسط 7 لوحات لعدد من رواد الفن التشكيلي في مصر منهم الفنان حامد ندا وتحية حليم وسيف والأخوين سيف وأدهم وانلي وسامي رافع وعادل السيوي.
وجاءت نتيجة المزاد مخيبة للآمال بالنسبة للفن المصري اذ لم يبع أي من تلك اللوحات، وحول تلك الأعمال كان ل"روز اليوسف" حوار مع بعض الموثقين لأعمال الرواد، فهم خير شهود اثبات علي أصالة العمل او عدم أصالته .
أبدي الفنان صبري منصور- استاذ التصوير بكلية الفنون الجميلة ، ومقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلي للثقافة واحد موثقي اعمال الفنان حامد ندا انزعاجه قائلاً" اصابني الحزن لما رأيته في المزاد الحالي من اعمال كبار مبدعينا وأري ان لوحة المبدع ادهم وانلي أصلية؛ فهي تعكس أسلوبه الفني ومهارته في الأداء والتصميم ولمسات فرشاته القوية وألوانه الغنية، أما لوحة الفنان سيف وانلي" راقصا باليه إسبانيان" فهناك دلائل كثيرة تؤكد انها غير أصلية؛ فالرسم ضعيف وبه أخطاء قاتلة كما أن الألوان فجة وصريحة والتكوين ضعيف للغاية وكذلك الانتقالات من الظل والضوء لا تنتمي الي أسلوب سيف وائلي .
ويكمل منصور" اما اللوحة المنسوبة للفنان حامد ندا باسم" انجذابه إليها"، فاعتقد أنها لاتمت له بصلة، بل أري أن فيها إساءة لفنه الرائع، وقد اعتمد من قام بتنفيذ هذا العمل علي لوحة ندا الشهيرة" حسن ونعيمة" التي رسمها عام 1969ولكنه قام بتبديل وضع الأشخاص والاستفادة من عناصر ندا الفنية ووزعها في خلفية الشكل، والعين المدققة والخبيرة سرعان ما تدرك مدي" ركاكة" تحوير الأجسام وتحليلها وحركة الفرشاة الساذجة، والانتقالات اللونية التي لا تعكس رهافة في الحس، كل ذلك يدعوني الي الجزم بأن حامد ندا ليس صاحب اللوحة" ويبدي منصور تعجبه الشديد من الطريقة التي تم بها قبول لوحتين مقلدتين بسذاجة مكشوفة للعرض في مؤسسة ذات صبغة دولية وذات مصداقية عالية، مفترضاً أن هذا معناه انها لم تكن المرة الأولي وربما تكون هناك اعمال اخري بيعت من قبل في مزادات سابقة تم تقليدها مما يؤكد انه لا توجد هيئة او لجنة للتثبت من أصالة اعمال الفنانين المصريين.
وبالنسبة للوحتي الفنانة تحية حليم المعروضتين في المزاد وهما" ثلاث فتيات" و" فتاتان" فيري الفنان التشكيلي عصمت دواستاشي أن قيمتهما الفنية متواضعة جدا وربما لا تحملان قيمة تذكر لانهما تمثل المراحل الاولي للفنانة تحية حليم ، مشيراً إلي إلي أن الفنانة لها اعمال أخري أعلي بكثير في القيمة الفنية ومن ثم ترتفع القيمة المادية لاعمالها ، وتوقع ألا تباع اللوحات في المزاد- وهو ما تحقق بالفعل في نتائج المزاد. ويضيف داوستاشي أن لوحة الفنان كامل مصطفي" مشهد من شارع قاهري" تمكن معظم تلاميذ الفنان من نسخها بنفس التقنية اللونية، مؤكداً أن اللوحات الثلاث تقليدية جدا وليست إضافة للمزاد .
ويطرح داوستاشي علي المسئولين عن صالات المزادات عدة علامات استفهام عن الاستيراتيجية المتبعة في اختيار الأعمال وكيفية التأكد من أصالتها، مشيراً إلي أنه ليس هناك اي تعامل من مسئولي تلك المؤسسات مع الموثقين في مصر وطرح الأعمال علي القنوات الرسمية في الدولة صاحبة الأعمال لتوثيقها.
ويدعو أيضاً لاشتراط وجود شهادة توثيق عن أن اللوحة أصلية قبل عرضها للبيع حفاظا علي قيمة الفنان ومنعاً لتزوير الاعمال حتي لو كانت مقتنيات خاصة، وان تكون الأعمال مختومة من قبل وزارة الثقافة.
كما انه من المفترض ان يتوجه الفنان المصري الذي يعتزم الخروج بلوحاته للعرض في اي دولة أخري ، إلي قطاع الفنون التشكيلية وهو الجهة الرسمية المعنية لختم كل اللوحات من الخلف، كما يدفع رسومًا وضرائب في منافذ خروجها سواء كانت مطارات أو موانئ، ولابد من وجود نظم وقوانين نحمي بها أعمال رودانا، وتنسق بين صالات المزادات العالمية والجهات الثقافية في مصر.. وبدون هذه الإجراءات بعد الأمر تهريبًا للتراث الفني، حتي لو بيعت اللوحات في الخارج بأعلي سعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.