كواليس استعراض قضية سد النهضة بأسبوع القاهرة للمياه    قائد «اللنش 501» يكشف كواليس جديدة من تدمير المدمرة إيلات الإسرائيلية    المحرصاوي: مناهج الأزهر جعلت دول العالم ترسل أبناءها للدراسة فيه    قطع المياه عن 4 مناطق بمركز قنا    البدري: البلطي المستزرع آمن تماما.. وهناك رقابة دائمة على أسواق الأسماك    دبي تستعد للاستغناء عن الورق في الأعمال الحكومية    «مستقبل وطن» يعقد 12 فعالية بالمحافظات للتحذير من حروب الجيل الرابع والشائعات    محافظ البحيرة ورئيس الإسكان الاجتماعي يسلمان عقود مشروع كفر الدوار    إبراهيم محلب ل «الصباح »الاستثمار العقارى الحل الأمثل للنمو الاقتصادى    اعتماد 24 مليون جنيه لرصف الطرق الرئيسية في المحلة الكبرى    محافظ بني سويف يكشف تفاصيل زيارة ولاية كاليفورنيا الأمريكية للتعرف على تجربتها التنموية    الرئاسة اللبنانية توضح حقيقة تدهور صحة ميشال عون    فيديو.. السنيورة يطالب بتشكيل حكومة جديدة برئاسة الحريري    تفاءل صيني بقرب التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول الاستثمارات    واشنطن: ترامب مستعد للخيار العسكري ضد تركيا حال الحاجة إليه    حسام البدري: رحبت بوجود عماد متعب في جهاز المنتخب ولست سبب اعتزاله    رونالدو قبل مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف:العمر مجرد رقم ولااهتم بالكرة الذهبية    مدرب الإسماعيلي يضع الرتوش الأخيرة على تشكيلة مواجهة الجزيرة الإماراتي    حبس عاطلين متهمين بالاتجار في الإستروكس بالجيزة    الأرصاد: طقس غير مستقر يضرب البلاد وأمطار غزيرة محتملة (فيديو)    مدير مدرسة هندية يبتكر طريقة جديدة لمنع الغش... صور    إصابة 8 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بالطريق الحر ببنها    ضبط 90 كيلو لحوم بلدي مذبوحة خارج السلخانة بالدقهلية    نشأت الديهي يوجه رسالة ل أحمد السقا ومحمد رمضان: "خليكم قدوة"    ضبط راكب حاول تهريب 180 جهاز "IPHONE 11" بمطار القاهرة (صور)    واقعة مثيرة للجدل.. المتظاهرون يستعينون براقصة للتعبير عن الاحتجاج فى لبنان .. فيديو    هاني شاكر ل"حمو بيكا": "مش هتغني طول ما أنا موجود في النقابة"    حكايات اليأس والأمل في العرض المكسيكي "لعنة الدم"    16 مشروعا من 8 دول عربية تشارك في الدورة السادسة لملتقى القاهرة لصناعة السينما    مكتبة برلين.. منارة ثقافية تتصدى للزحف الرقمى ب3.4 مليون عنوان    الحماية الاجتماعية ورؤية مصر 2030 ندوة بالأعلى للثقافة    فيديو| نسرين طافش تكشف حقيقة زواجها من طارق العريان    الفرق بين الصدقة العادية والصدقة الجارية؟    هل يجوز التصريح للأرملة بالرغبة في الزواج منها أثناء العدة؟.. أستاذ شريعة يجيب    قوات الجيش اليمني تحرز تقدما ميدانيا جديدا في جبهة رازح بصعدة    رئيس وزراء باكستان: السياسات التجارية المقررة تجلب استثمارات ضخمة    صور- رئيس جامعة أسوان يتابع المنافسات الرياضية ضمن أسبوع "الشباب الأفريقي"    قافلة طبية مجانية بقرية الجواهين فى سوهاج.. الأربعاء    بالفيديو- رمضان عبد المعز: استجابة الدعاء مشروطة بهذا الأمر.. تعرف عليه    بعد موافقة البرلمان.. تعرف على التعديلات الجديدة لقانون مدينة زويل    بنفس الفستان.. دينا فؤاد وابنتها نسخة طبق الأصل    تعرف على ترتيب المجموعة الثانية بعد مرور الأسبوع الأول بدورى القسم الثانى    مروان محسن يشارك في جزء من مران الأهلي    استمرار المظاهرات العنيفة فى تشيلى لليوم الرابع وتمديد «الطوارئ»    ما حكم جمع الصلوات بغير عذر.. أمين الفتوى: جائز بشرط    الليلة .. أمير عزمي مجاهد ضيف برنامج «الماتش»    هل خدمة "سلفني شكرًا" ربا محرم؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    «الداخلية» تطالب «تجار السلاح» بالحضور فورًا    بعد تتويجه بأبطال إفريقيا.. يد «ميت عقبة» تتفوق على الجزيرة    جلسة مرتقبة ب نادي الزمالك لتعديل عقود ثلاثى الفريق    موافقة مبدئية من البرلمان على مشروع قانون إنشاء مدينة زويل    تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة اغتيال مدير أمن الاسكندرية ل5 نوفمبر    باستخدام القسطرة التداخلية.. فريق طبي بقسم جراحة الأوعية بجامعة أسيوط ينقذ حياة طفلة    رئيس جامعة المنيا يطلق ماراثون «سيناء في القلب»    بالخطوات.. طريقة عمل الوافل    وفد هيئة الرقابة الصحية يتفقد مستشفيات الأقصر لمعاينة منظومة التأمين الصحي    وزير الخارجية الألماني لا يستبعد تأجيلا قصيرا للبريكست    «التعليم» تصدر منشورا باتخاذ الإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





موسم الأضحية في تركيا.. تستفيد منه أكثر من 100 دولة حول العالم
نشر في شبكة رصد الإخبارية يوم 10 - 10 - 2012

في نفس الوقت من كل عام تكثر النشاطات الخيرية وحملات التبرعات التطوعية في تركيا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك؛ يمثل ذلك مرثواناً من العمل الخيري والحراك الداخلي والحث على التبرع والتحفيز إليه لإطعام إخوانهم المسلمين في أقاصي البلاد وأبعدها؛ حيث تقوم المؤسسات الخيرية الكبرى بتدشين حملاتها و أنشطتها داخل المجتمع وفي كافة المدن التركية من أجل تجميع الأموال وتوجيه الاضاحي الي كل انحاء العالم.
أضحيتك تُذبح حيث تريد في العالم
من المعروف أن العمل المؤسسي الخيري والمجتمعي في تركيا متفوقاً عن غيره في بلاد العالم الإسلامي الأخرى؛ ومع انتهاء شهر رمضان الكريم تبدأ مؤسسات الإغاثة التركية الكبرى منها والصغرى بالبدء في حملاتها السنوية للتحضير لفعاليات عيد الأضحى.
يستطيع المتبرع أن يساهم حسب إمكاناته في الأضحية؛ ويختار البلد التي يريد أن تُذبح فيها أضحيته في غزة أم في باكستان أم البلقان أم في أفريقيا أو حتي أقاصي آسيا؛ فتحدد المؤسسات سعر رأس الأضحية حسب نوعية الحيوان الذي سيذبح؛ فيختلف سعر الأضحية في غزة عن أفريقيا وكل بلد حسب حاجتها.
جانسيو "ماء الحياة" الأضحية قربة من الله
على رأس تلك المؤسسات العاملة في مجال الإغاثة مؤسسة "جمعية جانسيو (ماء الحياة) للتعاون والتضامن"حيث أطلقت حملتها لهذا العام تحت اسم "الأضاحي.. قربة من الله ومساهمة للمحتاج"، توصل جانسيو الأضاحي في أكثر من 25 دولة في أفريقيا وآسيا والعالم العربي وغزة والداخل التركي. حيث تقوم بتوصيل لحوم الأضاحي بعد ذبحها في البلاد للمحتاجين في البلاد الإسلامية،البلقان والشرق الأوسط وجنوب أسيا وشرق آسيا الأقصى، وشرق ووسط إفريقيا) هذا إلى جانب القُطر التركي بأكمله وجميع المدن التركية البعيدة.
وأعلنت "جانسيو"أنها تستلم مقابل الأضحية أموالاً طبقًا لظروف المنطقة المتُبرع إليها، والتي تشهد إقبالاً كبيرًا من أهل الخير ومحبي الإحسان. وقال السيديونس أمره جانباي رئيس العلاقات الخارجية بالمؤسسة لموقع شبكة رصد)إن التجهيزات اكتملت للتوجه إلى كل قارات العالم لإيصال الأضاحي لأصحابها من المحتاجين والمسلمين الفقراء، وأنه تم الترتيب مع المؤسسات والهيئات المعنية والخيرية في تلك البلاد لكي يكون الأمر أكثر تيسيرا حيث حصر المحتاجين دون ظلم وإيصال أمانات المتبرعين إلى أماكنها.
من ناحية أخرى، أعلنت هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية (IHH)انطلاق البرنامج الخاص بأضاحي هذا العام؛ حيث تقوم الهيئة منذ 19 عامًا، بذبح أضاحي العيد وتوزيعها على المحتاجين والفقراء داخل تركيا وفي أكثر من 100 دولة حول العالم وانطلقت حملة هذا العام تحت عنوان "الأضاحي عبادة وأخوة"
وتكثف الهيئة تركيزها على مخيمات اللاجئين، مناطق الحروب، والمناطق التي يكثر فيها الكوارث الطبيعية، دور اليتامى، كبار السن، الأرامل، الفقراء، المستشفيات والمناطق التي تعاني من الفقر المدقع، كما سيتم توزيع أضاحي العيد على المنكوبين في المناطق الباكستانية .
وأكد بولنت يلدرم"رئيس هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية"أن مؤسستهم نالت ثقة الآلاف من المتبرعين، وأعلن أن برنامج الأضاحي لهذا العام انطلق تحت شعار "الأضاحي عبادة وأخوة" وأكد أن الأضاحي تذبح على الطريقة الشرعية الإسلامية، وعندما تذبح الأضحية، يتم إرسال رسالة قصيرة إلى هاتف المتبرع تفيد بذبح أضحيته مع دعاء بتقبل تبرعه.
فيما تذبح المؤسسة الأضاحي في كثير من المناطق حول العالم على رأسها "أفغانستان وأركان وألبانيا وكشمير وأذربيجان وبنغلاديش والبوسنة والهرسكوالبرازيل وبلغاريا وبوركينا فاسو وجيبوتي وتشاد والشيشان وداغستان وتركستان الشرقية وتيمور الشرقية والإكوادور وإندونيسيا وإثيوبيا المغرب وكوت ديفوار والفلبين وفلسطين وجنوب أفريقيا وغامبيا وغانا وجورجيا وهايتي والهند والعراق وبلغارياوالكاميرون والجبل الأسود وكازاخستان وكينيا و جمهورية قبرص الشمالية وقرغيزستان وشبه جزيرة القرم وكولومبيا وكوسوفو وكوبا وليبيا ولبنان والمجر ومقدونيا وملاوي ومالي وموريتانيا ومورو وموزامبيق ونيبال ونيجيريا وأوزبكستان وباكستان وغينيا وبولندا ورومانيا ورواندا والسنغال وسيراليون والصومال وسريلانكا والسودان وسوريا وطاجيكستان وتنزانيا وتتار ستان وتونس وتركيا وتركمانستان وأوغندا والأردن وفنزويلا وفيتنام واليمن وزيمبابوي."
فيما تنشط هيئة "دنيز فناري"في عيد الأضحى المبارك لتوصل أعن حملتها لتوصيل الأضاحي إلى كثير من البلاد وخاصة التي تعرضت إلى الحروب والمجاعات والخراب، خاصة فلسطين وباكستان والقوقاز والبلقان وبلاد إفريقيا.
ومن أهم المؤسسات التي بدأت تنشط في السنتين الأخيرتين هي مؤسسة "هل من مغيث الخيرية" حيث أعلنت حملتها تحت شعار "الأضاحي باب الأخوة"وتستهدف حملتها هذا العام 50 دولة خارج تركيا على رأسها فلسطين والصومال وباكستان والبوسنة؛ والداخل التركي أيضا من دياربكر وفان وماردين وبجول ليصل عدد المستفيدين من الحملة إلى 100 ألف عائلة.
هذا بالإضافة إلى نشاطاتالهلال الأحمر التركي الذي يقوم منذ ست سنوات بذبح الأضاحي وكالة عن عدد كبير من المواطنين، وتوصيلها أيضًا إلى أماكن كثيرة داخل وخارج تركيا حيث أعلن حملته هذا العام "الأضحية عبادة" ويركز الهلال الأحمر التركي أنشطته في الأضحى على تركيا أكثر من الخارج؛ لكنه يهتم أيضاً بدول التي أصولها تركية كتركستان وكازخستان ودول وسط آسيا.
تأتي كذلك أعمال ونشاطات"رئاسة الشئون الدينية التركية" التي تقبل التبرعات لذبح الأضاحي في حملتها تحت شعار "الأضحية عبادة مجتمعية لأخوة أفضل". تهتم أيضا بالداخل التركي وبعض بلاد البلقان ووسط آسيا.
وتقوم مؤسسة "يد المساعدة" الخيرية بذبح الأضاحي بالوكالة عن مئات المتبرعين خارج وداخل تركيا؛ وتوصل المؤسسة التبرعات لأكثر من دولة حول العام في فلسطين وأفغانستان ومخيمات اللاجئين وبنجلاديش وأذربيجان والنيجر وبلغارستان والعراق وغيرها من الدول في حملتها تحت شعار"الأضحية تعييد وتضامن".
وهناك عشرات المؤسسات الاخرى المتفرقة في كل أنحاء تركيا الرسمية منها والغير رسمية وتختلف أنشطتها حسب قوتها المادية وعلاقاتها في الخارج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.