15 يونيو.. موعد التقديم لرياض الأطفال بالمدارس الحكومية في السويس إلكترونيا    "المالية" : 566 مليار جنيه فوائد خدمة الدين في الموازنة الجديدة    طارق السيد: الزمالك أحق بنادي القرن من الأهلي    هاني رمزي ل محمد هنيدي: "ألف سلامة عليك يا صاحبي"    الآثار تبث جولة افتراضية من كنيسة أبي سرجة    بالصور...وزيرة الصحة توجه بزيادة عدد أسرة الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي بجميع مستشفيات القاهرة    "خايف على نفسي".. طفل أقصري يضع ل"حماره" الكمامة للوقاية من كورونا    اليابان تفتح ببطء المواقع السياحية وسط مخاوف من تفجر كورونا    بالصور.. شريف سلامة وحمدي الميرغني بالكمامات في الطائرة    الخارجية الروسية: الولايات المتحدة فقدت أي حق في توجيه ملاحظات لأحد بشأن حقوق الإنسان    فيديو ..حزب الشعب التركى المعارض: لا يمكننا فعل شيء في المتوسط دون الاتفاق مع مصر    محافظ الدقهلية: ضبط 3 أطنان و700 كيلو جبن رومي وسكر غير صالحين للاستهلاك    غدًا.. الحكم على 9 متهمين بالتورط في حرق كنيسة كفر حكيم    السيطرة على حريق سيارة نقل مواد بترولية بطريق السويس    كوم الحساب وأسئلة مشروعة    المتحدثة باسم البيت الأبيض: لا يمكن السماح باستمرار العنف والتخريب    السودان يمدد حظر التجول أسبوعين ويمنع الحركة بين الولايات    المركزي الأوروبي يؤكد استعداده لتعزيز برنامج الطوارئ للحد من آثار "كورونا"    ارتياح في الاتحاد السكندري بعد تجديد الثقة في طلعت يوسف    اورنج تطلق أكبر وأول تحدي رقمي لدعم الشركات الناشئة    قناة السويس تسجل عبور 1601 سفينة خلال شهر مايو    إنطلاق حملات النظافة ورفع التراكمات بالمنطقة المركزية بالدقهلية    أول رسالة دعم من مسئول بالأهلي لمحمد سراج    نادي قضاة مجلس الدولة يخاطب وزير العدل لتوفير مستشفيات للقضاة المصابين بكورونا: نسعى ألا يحرموا من حق لهم    مستقبل وطن بالبحر الاحمر يوزع 500 كرتونة علي الاسر المتضررة بمدينة القصير    تقارير: ريال مدريد يخوض باقي مباريات "الليجا" على ملعب تدريب    ليفربول يعلن.. تأجيل ظهوره بقميص نايكي حتى الموسم الجديد    "برشلونة عرض 65 مليون يورو بالإضافة إلى لاعبين اثنين مقابل نجم بريشيا"    سواعد مصرية.. "مصراوي" داخل مصنع إنتاج الإطارات في بورسعيد (صور)    نائب وزير الاتصالات لمصراوي: الإقبال على دفع مخالفات المرور وتجديد التراخيص إليكترونيا زاد 30 مرة بعد كورونا    البرلمان العربى: تنظيم السعودية مؤتمر المانحين لليمن امتداد لإسهاماتها لدعم الشعب اليمنى    الأرصاد: اليوم ارتفاع بدرجات الحرارة بكافة الأنحاء والعظمى بالقاهرة 34 درجة    جامعة الأزهر تحذر الطلاب من الاعتماد على الاقتباس في الأبحاث المقدمة    فيديو جرافيك.. 11 خطوة قبل التقديم للمدارس    الأحوال المدنية والجوازات والمرور تستقبل المواطنين وسط إجراءات وقائية مكثفة    ضبط 37 متهما في حملات أمنية بالجيزة    مصر والصين عبر السنين    وصول خامس ناقلة وقود إيرانية إلى فنزويلا    مشاهد من قداس عيد دخول العائلة المقدسة مصر برئاسة البابا تواضروس (صور)    نجل "البزاوي": "أنا خدت تنمر على اسمي لحد ما بقى عندي مناعة    الفنانة أمينة بعد إزالتها "ورم" من الحالب: أنا بصحة جيدة    بالصورة.. شيماء سيف تحتفل بعيد ميلاد هشام جمال وهذه رسالتها له    بريطانيا تسجل أدنى حصيلة وفيات يومية بفيروس كورونا منذ بدء الإغلاق    لجنة الفتوى ب"البحوث الإسلامية" توضح تفاصيل وضوء الأطقم الطبية في مستشفيات العزل    بر الوالدين .. جزاؤه وكيفية برهما بعد الموت    الدعاء المأثور لقضاء الحاجة    الالتزام بالكمامة والمصلى الشخصي.. الأوقاف تعلن ضوابط العودة للمساجد    "تضامن النواب": البرلمان أقر 70 مشروع قانون و10 اتفاقيات دولية مؤخرًا    بالصور.. انتظام صرف معاشات يونيو في مكاتب البريد والمدارس بالإسكندرية    رسميا.. مانشستر يونايتد يمدد إعارة إيجالو    صور.. سلبية أول تحليل لطبيب القنطرة غرب فى الحجر الصحى بالإسماعيلية    سكرتير عام شمال سيناء يستعرض جهود المحافظة العامة في مواجهة كورونا (صور)    ريال مدريد يصدم "ميسى" بهذا القرار    مبادرة تكريم الشهداء    "قومي المرأة" يدين واقعة التعدي على طفل من ذوي الإعاقة ويثمن دور النيابة العامة للاستجابة    البابا تواضروس يترأس صلوات قداس عيد دخول السيد المسيح لمصر    حظك اليوم| توقعات الأبراج 1 يونيو 2020    الأزهر يجيز التباعد بين المصلين في الجماعة خشية كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرسل فى القرآن الكريم
نشر في أكتوبر يوم 22 - 06 - 2014

كثيرون هم الرسل الذين أرسلهم الله سبحانه وتعالى إلى الناس يبشرون بشرائع الدين، ويدعون إلى صراطه المستقيم.. وأكثر من الرسل فى العدد الأنبياء.. فالرسول: هو الذى أوحى إليه الله، وكلفه بأن يبلغ الرسالة والشريعة إلى الناس.. أما النبى: فهو الذى جاءه الوحى، ولكن دون شريعة خاصة ورسالة متميزة يبلغها إلى الناس ويدعوهم للاستجابة لها.. ولذلك عرف التاريخ الدينى أنبياء عديدين فى إطار رسالة واحدة كما هو الحال مع أنبياء بنى إسرائيل الذين عاشوا يرعون شريعة موسى عليه السلام ورسالته ونظائر هؤلاء الأنبياء فى رسالة رسولنا ( صلى الله عليه وسلم ) العلماء، الذين يجددون رسالة الإسلام ويرعونها.. ومن هنا جاء حديث الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) «علماء أمتى كأنبياء بنى إسرائيل».
والقرآن الكريم لم يحصر عدد الرسل ولا أسماءهم بل حدث الله سبحانه وتعالى رسوله ( صلى الله عليه وسلم ) عن أنهم كثيرون(مِنْهُمْ مَنْ قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُمْ مَنْ لَمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ) غافر 78 وهذا الموقف وهذا النص القرآنى يجعل بعضًا من الباحثين فى الفكر الدينى يميل إلى أن عددًا من الذين اشتهروا فى تراث الإنسانية وتاريخها بالدعوة إلى التوحيد وإصلاح العقيدة الدينية وترك عبادة الأوثان والإخلاص لله واختصاصه بالعبادة والعبودية والدعوة إلى مكارم الأخلاق.. يميل هؤلاء الباحثون إلى عد هؤلاء فى سلك_ الرسل_ أو الأنبياء وذلك مادام القرآن الكريم لم يستقص ولم يحصر عدد الرسل ولا أسماءهم ويزكى هذا البعض رأيه بالآية القرآنية القائلة: (وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلاَّ خلا فِيهَا نَذِيرٌ) فاطر 24 ذلك أن إخبار الله سبحانه وتعالى بأنه قد بعث فى كل أمة جماعة رسولا نذيرًا هو إخبار يقطع بأن الله قد بعث رسلا فى كل الآمم وعلى امتداد تاريخ الإنسانية الطويل، الأمر الذى يفتح باب الاجتهاد حول أسماء «موحدين» تقترب بهم سيرتهم ودعواتهم من صفات الرسل والأنبياء دون أن يكونوا من البعض الذين ورد ذكرهم _كرسل_فى القرآن الكريم.
وأغلب الرسل الذين ورد ذكرهم بالاسم فى القرآن الكريم كانوا من أنبياء بنى إسرائيل فلقد ظهر الإسلام يحاجج ويدعو إلى شريعته إما المشركين عبدة الأوثان وإما أهل الكتاب من اليهود والنصارى وأنبياء هؤلاء ورسلهم جميعًا من بنى إسرائيل.
لكن ومع هذا ورد فى القرآن الكريم حديث مستفيض عن الرسل والأنبياء العرب الذين أوحى الله إليهم بشرائعه وأرسلهم إلى أقوامهم قبل ختم رسالاته بالنبى العربى محمد ( صلى الله عليه وسلم ).
فقوم عاد وهم عرب سكنوا شمالى الحجاز أرسل الله إليهم النبى العربى صالحًا_ عليه السلام.
وأهل مدين_ وهم عرب_ سكنوا شمالى الحجاز أيضًا_ أرسل الله إليهم النبى العربى شعيبًا عليه السلام.
وغير هؤلاء الرسل العرب الذين ذكرهم القرآن بالاسم تتحدث روايات التاريخ عن «خالد العبسى» ذلك الذى دعا قومه فى نجد قبل الإسلام إلى دين جديد وطالبهم بالإقلاع عن عبادة الأوثان وتحريم الخمر إلخ.. وتقول تلك الروايات إنه قد ظهر لقومه بعض الخوارق كى يؤمنوا به ويصدقوه ولكنهم كذبوه!.. وأكثر من هذا تمضى هذه الروايات فتقول: إن ابنة خالد العبسى_ أو حفيدته عاشت حتى ظهر الإسلام ثم ذهبت فى وفد قبيلتها إلى المدينة المنورة كى يبايعوا الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) فلما دخلوا عليه المسجد وقالو له: هذه ابنة خالد العبسى تهلل وجه الرسول ونهض من جلوسه وفرش لها عباءته مرحبا دعاها كى تجلس عليها وقال لها: «مرحبًا يابنة أخى.. مرحبا بابنة بنى صنيعه قومه»! رواه الحاكم.
وإن صحت هذه الروايات وإذا صح أن الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) قد وصف خالد العبسى بأنه «نبى» وليس مجرد «متنبئ» فإنه يضاف إلى كوكبه الرسل والأنبياء العرب الذين بشروا العرب بالشرائع الإلهية قبل بعثة خاتم الأنبياء محمد بن عبد الله ( صلى الله عليه وسلم ).
أما نظراء هؤلاء الأنبياء العرب فى التواريخ غير العربية فهم كثيرون.. من مثل إخناتون 1370_1353ق.م فى التاريخ المصرى الذى كانت له فى التوحيد أناشيد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.