استمرار تسجيل الإصابات والوفيات بفيروس كورونا حول العالم    ميدو: نستخدم الڤار بشكل خاطئ وصرفنا ملايين على الفاضي    شيكابالا يدخل نادي المائة فى صناعة الأهداف ..الوداد يحرم الزمالك من هذه الصفقة ..تعرف على أرقام زكريا الوردي نجم الزمالك    محمد سامي يتفاعل مع اتهام محمد رمضان بالشذوذ.. والأخير: «ده أنا العمدة يا محمد»    انهيار الفنان نعيم عيسى في البكاء    هيرجع جديد.. أسرع حيلة لتنظيف الحذاء الأبيض    أول تعليق من البابا تواضروس على حريق كنيسة أبي سيفين (فيديو)    بلومبرج: مقتل 13 عنصرا من جماعة الشباب الصومالية بضربة أمريكية    تعليق عمرو أديب على تغريدة نجيب ساويرس بشأن حريق كنيسة المنيرة    بتحلم تعمل مشروع.. أعرف أفضل أنواع وأسعار ماكينات الخياطة.. فيديو    حريق كنيسة أبو سيفين بالجيزة!!    الشباب و الرياضة بشمال سيناء تواصل فعاليات برنامج تحدي الشباب 3    «شرم الشيخ الدولي» أول مستشفى خضراء في مصر وأفريقيا    «قومي المرأة» بكفر الشيخ ينظم ورشة عمل لترشيد استهلاك الكهرباء والماء    جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تنظم حفلاً ضخماً لتخريج دفعة جديدة من«التكنولوجيا الحيوية» | صور    رئيس وزراء الأردن يعزي مدبولي في ضحايا حريق كنيسة "أبو سيفين"    الجزائر: الجيش يتدخل لإخماد حرائق نشبت في إحدى الغابات غربي العاصمة    تفاصيل رسالة الرئيس الروسي إلى زعيم كوريا الشمالية    زلزال بقوة 5.9 درجة يضرب شمال غرب الصين    قوات أحمد الشيشاني تسيطر على مواقع استراتيجية جديدة بأوكرانيا    دول عربية وأجنبية يعزون مصر فى ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة.. فيديو    وكيل دستورية الشيوخ ينعى ضحايا كنيسة أبو سيفين.. ويتمنى الشفاء للمصابين    ل طلاب الثانوية العامة 2022 مؤشرات وتوقعات تنسيق كلية التجارة    حكاوي التريند | حجازي وكنيسة أبو سيفين وتنسيق المرحلة الأولى.. الأكثر بحثا    كأس مصر    محمد عادل حكما لمباراة الزمالك والإسماعيلي في كأس مصر    ناصر عباس: ركلة جزاء وطرد مثير للجدل من أبرز قرارات حكم مباراة الأهلي والمقاصة    محمد فاروق: الأهلي يرصد 4 مليون دولار لضم لوكاس براجا    ميدو يطالب بإنشاء رابطة لأندية القسم الثاني    البابا تواضروس: لن نتأخر عن تلبية كافة احتياجات أسر ضحايا حريق الكنيسة    ضبط عامل فى كافيه لتعديه على فتاة بمنطقة المعادى    درجات الحرارة اليوم الاثنين فى مصر.. طقس حار نهارا على القاهرة والدلتا    5 دقائق.. سر ملحمة قوات الحماية المدنية في السيطرة على حريق كنيسة إمبابة    ضبط صاحب مكتبة بالظاهر بتهمة بيع كتب دراسية بدون تفويض من أصحابها    البابا تواضروس عن حادث كنيسة إمبابة: نشعر بالألم ونتابع كافة الأمور    العثور على جثة طفلة متحللة وسط القمامة.. جريمة قتل بشعة تهز سوريا    شاب مسلم يخاطر بحياته ويقتحم النار لإنقاذ ضحايا كنيسة أبو سيفين (فيديو)    المحلة: إزالة 45 حالة تعد على الأرض الزراعية وأملاك الدولة    وزيرة ألمانية: نفوق الأسماك في نهر أودرا كارثة بيئية    التضامن توجه بتيسير كافة إجراءات صرف مساعدات تكافل وكرامة اليوم عن شهر أغسطس    برج الأسد .. حظك اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022 : لا تستسلم    سيف عبد الرحمن: رجاء حسين أحدثت توازنا بين عملها ودورها كزوجة    بعد انتهاء الأزمات.. أبطال أهل الكهف يستعدون لاستكمال التصوير    متى يبطل المسح على الجورب ؟ احذر 3 حالات تفسد فيها صلاتك    عقوبة التكاسل عن صلاة الفجر .. تارك العبادة محروم من 19 هدية ربانية    أسعار الدواجن اليوم الاثنين 15-8-2022 في مصر    محافظ جنوب سيناء يتابع تنفيذ مشروعات وأعمال تطوير مؤتمر المناخ    «جراح تقطر ذهبًا».. معرض فني داخل مستشفى في بريطانيا (صور)    من التنصيف حتى الحشو.. أسهل طريقة لعمل الممبار    حسام داغر: هنا توفيت سعاد حسني بلندن.. 18 صورة من آخر مكان سكنت فيه السندريلا    لمرضى الاكتئاب- إليك أفضل مكمل غذائي لتخفيف الأعراض    حدث بالفن| تأجيل مهرجان القلعة وحفل عمرو دياب ومفاجأة من عروسين لكارول سماحة    اليوم آخر فرصة للحصول على حساب توفير مجانا بصورة بطاقة الرقم القومي (تفاصيل)    السعودية.. غرامة مالية على من يرفع صوته فى الأماكن العامة قدرها 100 ريال    عميد تربية رياضية طنطا يشيد بكنترول اختبارات القدرات عقب اعتماد نتيجتها    هل يجوز أداء الصلاة عن شخص متوفي؟.. الإفتاء تجيب    بعد انتشار الجرائم المروعة| علي جمعة يتحدث عن حدود العلاقة بين الولد والبنت    الأوقاف تفتتح الأسبوع الثقافي الرابع ب 7 محافظات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بدعوي أنها تشوه المظهر الجمالي ..هدم 32 عوامة تاريخية فوق النيل لبناء كافيهات للجيش

مسمار "الاخوان" لتبرير "عسكر النيل" ومشاريع الجيش:

https://enterprise.press/wp-content/uploads/2022/06/Nile-Houseboat-1600px.jpg
بدأ الجيش ممثلا في سلطات وزارة الري بحكومة الانقلاب حملة لتدمير وإزالة 32 من العوامات السكنية التاريخية المقامة فوق نهر النيل بمنطقة الكيت كات والعجوزة، بدعوي أنها تشوه المظهر الجمالي للنهر، وأن ثلاثة منها مملوكة لقيادات من الإخوان.
وأزالت أجهزة وزارة الموارد المائية والري عدة عائمات بالفعل بتدميرها بالبلدوزر، وتعتزم إزالة عشرات أخريات، ما أثار حملة انتقادات من المصريين الذين اتهموا الجيش بالسعي للسيطرة على النيل وبناء كافيتريات على النيل بدل العوامات التاريخية.
https://www.facebook.com/100064637411165/videos/pcb.393559916141919/315882443951148
وتستهدف الحملة إخلاء منطقة النيل من جهة العجوزة والكيت كات تمام من العوامات وأي مشاريع خاصة تمهيدا لسيطرة جنرالات الجيش عليها ضمن بيزنس الجيش المتوسع لبناء كافتيرات ومنتجعات ترفيهية مثلما فعلوا في ممشي أهل مصر علي الجهة المقابلة علي النيل عند ماسبيرو الذي زعموا أنه للمصريين ثم تبين أنه تم بناء كافيتريات وأماكن خاصة بالأثرياء.
واتهم مثقفون وكتاب السلطة بالقضاء على التراث ومنع "الثرثرة على النيل"، مؤكدين أن أديب نوبل نجيب محفوظ الذي كان من مريدي وعشاق العوامات، وأقام 25 عاما بعوامة حسين باشا دياب، وكتب أهم أعماله هناك.
ومنها الرواية التي تدور أحداثها في عوامة "ثرثرة فوق النيل"، التي ترصد حقبة سوداء من تاريخ الديكتاتورية في مصر وتغييب عقول المصريين، ودشنوا هاشتاج: #معا_ضد_ازالة_العائمات_السكنية.
مسمار الاخوان
ولتبرير الازالة، ونهب الجيش لشاطئ النيل لمشاريعه الاقتصادية، زعم المهندس أيمن أنور، رئيس الإدارة المركزية لحماية نهر النيل بالقاهرة الكبرى لموقع "العربية. نت" 24 يونيو 2022 أن من بين العائمات التي تم إزالتها 3 مملوكة لقيادات إخوانية كبيرة، صدرت قرارات بالتحفظ على أموالهم وممتلكاتهم.
وحول ما تردد عن وجود عائمات أثرية وتراثية ومعمارية تم إزالتها، قال أنور إن هذا الأمر غير صحيح بل إنها متهالكة وتشوه المظهر الجمالي للنيل، مضيفاً أنه سيتم إزالة 15 عائمة يوم 28 من شهر يونيو الجاري وإزالة 4 عائمات أخرى يوم 4 يوليو المقبل.
وأشار إلى أن قرار الإزالة صدر منذ عامين وحتى الآن لم يستجب الملاك، رغم منحهم فرصة للإخلاء التطوعي.
ونقل موقع "مدي مصر" 25 يونيو 2022 عن منار مجدي مالكة إحدى العوامات أنها وأصحاب العائمات تسلموا في 21 أبريل 2021 إخطارًا من وزارة الدفاع يخبرهم بأن العائمات ومراسي النيل وكل ما يتعلق بها أصبحت تابعة لجهاز المشروعات للقوات المسلحة.
وترددت أنباء أنه سيجري بناء سلسلة كافيتريات على النيل من جهة العجوزة والكيت كات لصالح الجيش بدلا من العوامات.
وقدم ملاك وقاطنو عائمات سكنية بمنطقة الكيت كات بمحافظة الجيزة، استغاثة إلى مكتب رئاسة الجمهورية، بقصر الاتحادية، ودعاوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري، لوقف تنفيذ قرار وزير الري بإزالة 32 عائمة سكنية في المنطقة بين كوبري 15 مايو وكوبري إمبابة حسبما قال عدد من أصحاب العائمات.
وقال الملاك في منشور على فيسبوك 22 يونيو 2022 إن محافظة الجيزة وجهاز مشروعات القوات المسلحة ووزارتي الري والزراعة رفضت تجديد تراخيص العوامات السكنية ورفض الجيش الترخيص لهم.
https://www.facebook.com/groups/975039093124080/posts/1069459660348689/
وانتقدت الدكتورة أهداف سويف خالة المعتقل السياسي علاء عبد الفتاح والتي تقتني إحدى العوامات من تصريح رئيس إدارة حماية نهر النيل الذي يطالب الملاك بتغيير نشاط العوامة الي "نشاط تجاري أو سياحي"، مستغربه إجبار السكان على تحويل منازلهم ل "كافيه" كما تريد السلطة.
https://www.facebook.com/ahdafsoueif/posts/pfbid02mTxxFUdHXySx2bK7fkQg9L7Q9vRcRR8MnXU4qq3q2k1fH4cNud8Gb9EwwJBpisRel
وشهدت العوامات المصرية تاريخ طويل من حكايات وأحداث لا نهاية لهما، ووقائع اجتماعية وسياسية وجاسوسية دارت رحاها في العوامات.
وفجئ ملاك العوامات برفض منعهم تراخيص منذ عامين ثم مطالبتهم الان بعد تدمير وتحطيم وازالة العوامات ومطالبتهم بغرامات تصل الي 100 ألف جنية بدعوي عدم تقدمهم بالتراخيص اللازمة رغم أن الحكومة هي التي منعت اعطائهم اياها.
وقال أصحاب العائمات أنهم تسلموا في 21 أبريل 2021 إخطارًا من وزارة الدفاع يخبرهم بأن العائمات ومراسي النيل وكل ما يتعلق بها أصبحت تابعة لجهاز المشروعات للقوات المسلحة، وأنها ذهبت إثر هذا الإخطار إلى الجهاز، وطلبوا منها وقتها إحضار جميع التراخيص الخاصة بالعائمة وقدمتها بالفعل، وعندما طلبت منهم تجديد الترخيص، أخبرها المسؤولون بالجهاز بأنهم بصدد تشكيل لجنة لتحديد آلية إصدار التراخيص الخاصة بالعائمات وتوحيدها في جهاز المشروعات بدلًا من المحافظة والري والزراعة، وأن تلك اللجنة ستبدأ عملها في نوفمبر 2021.
وقالت مالكة إنها ذهبت إلى جهاز الجيش وطلبوا منها إحضار جميع التراخيص الخاصة بالعائمة وقدمتها بالفعل، وعندما طلبت منهم تجديد الترخيص، أخبرها المسؤولون بالجهاز بأنهم بصدد تشكيل لجنة لتحديد آلية إصدار التراخيص الخاصة بالعائمات وتوحيدها في جهاز المشروعات بدلًا من المحافظة والري والزراعة، وأن تلك اللجنة ستبدأ عملها في نوفمبر 2021.
وأنها سألت في نهاية العام 2021 مرة أخرى، فأخبرها مسؤولو الجهاز أنه أصبح غير مسؤول عن تراخيص العوامات، وإنما وزارة الري، وأن الجهاز العسكري سيكون مسؤولًا فقط عن الأراضي المقام عليها المراسي بدلًا من وزارة الزراعة.
وترددت أنباء أنه سيجري بناء سلسلة كافيتريات على النيل من جهة العجوزة والكيت كات لصالح الجيش بدلا من العوامات.
https://www.facebook.com/marwakenawyx/posts/pfbid0Mv5Lyw4BrA9Rz1QTtgrX2GcZt4TYoXUjvWt5wizTuyXWyLqtCXTDRiY9nCzxBC2Xl


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.