رئيس جامعة الزقازيق يتقدم ماراثون للدراجات داخل الحرم الجامعي    رئيس قطاع التعليم: نسعى لتقديم خدمة تعليمية متميزة وعام منضبط    محافظ مطروح يفتتح مدرستين بعد تطويرهما | صور    القوات المسلحة: صفحة المتحدث العسكري على فيس بوك وتويتر الوحيدة التابعة لنا    مجلس الوزراء: توفيق أوضاع 1109 كنيسة ومبنى    "مدير المدرسة زوع".. محافظ أسوان غير خط سيره لضبط المخالفين    ماجدة بدوى: الاستقبال الحافل للرئيس بأمريكا يؤكد مكانته فى قلوب المصريين    "كرسوع" والحركة القضائية الثانية.. ماذا فعل "حسام الدين" بمجلس الدولة خلال أسبوع؟    البورصة المصرية تختتم جلسة اليوم بتراجع لكافة المؤشرات    رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروعات توصيل المرافق وتطوير المناطق العشوائية    الرئيس السيسى يلقى غدا كلمة مصر أمام قمة المناخ الدولية بنيويورك    "قطاع الأعمال": بيع الأراضي غير المستغلة لسداد ديون الشركات    كل ما تريد معرفته عن بورصة النيل    وزير النقل: نستهدف توطين الصناعة وتلبية احتياجات السكة الحديد والمترو محليا    متحدث الرئاسة: السيسى يلتقى اليوم فى نيويورك أعضاء غرفة التجارة الأمريكية    رئيسا وزراء لبنان السابقين يتهمون حزب الله بإلحاق الضرر بلبنان    وزير الدفاع الكويتي والسفير السعودي يبحثان العلاقات الثنائية    يونكر: بريكست "لحظة مأساوية لأوروبا"    شرطة هونج كونج تقتحم مركز تسوق بعد تحول الاحتجاجات للعنف    برج العرب يقترب من استضافة لقاء الإياب بين الزمالك وبطل السنغال    سحر عبد الحق: جهاز الكرة النسائية لديه خطة لكشف المواهب في جميع المحافظات    الصحف الإنجليزية تبرز تألق حارس مرمى إنبي أمام بيراميدز.. اقرأ التفاصيل    التشكيل النهائى للجنة الحكام الرئيسية باتحاد الكرة    ساسولو يقفز إلى المركز الرابع في الدوري الإيطالي بثلاثية في شباك سبال    التصريح بدفن طفل توفى غرقًا فى نهر النيل بالعياط    انقلاب مقطورة يغلق منزل محور 26 يوليو.. وشلل مروري بالقاهرة والجيزة    محافظ القاهرة: بدء العام الدراسي الجديد ب5253 مدرسة دون أية عقبات أو مشاكل    السعودية تُلقي القبض على صاحب فيديو "تعذيب الطفلة"    قرار عاجل من المحكمة بشأن مطربة شهيرة و20 آخرين في اتهامهم بالدعارة    إخماد حريق محدود بمركز أورام طنطا    في أول يوم دراسة.. سقوط سقف إحدى المدارس بالمنوفية    الليلة.. أولى حلقات حكاية "مين طفى النور" ضمن "نصيبي وقسمتك"    داعية إماراتي يصف الإخوان بخوارج العصر    إطلاق عقار جديد لعلاج مرضى فيروس «سي» والتليف الكبدي المتقدم والمنتكسين    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    بولت: فان دايك يستحق لقب الأفضل في العالم    الابراج اليومية حظك اليوم الإثنين 23 سبتمبر 2019 | ابراج اليوم عاطفيا ومهنيا| al abraj حظك اليوم مع عبير فؤاد    بالفيديو.. ألبانيا تتعرض للزلزال الأقوى منذ 30 عاما    هل صلاة الرجل بزوجته تحسب جماعة ؟.. البحوث الإسلامية ترد    دجيكو وكلويفرت يقودان روما أمام بولونيا في الدوري الإيطالي    "الأوليمبية" تكشف مساعيها لرفع الإيقاف عن اتحاد "الأثقال"    فيديو.. المصريون يردون على دعوات التخريب: مش هنسمحلهم    اليوم.. كرنفال للفرق الدولية المشاركة بمهرجان "سماع"    إلغاء 400 رحلة جوية.. لهذا السبب    المدرّبون ينقلون 12 مشتركاً إلى المرحلة المقبلة من «The Voice»    مؤشر بورصة البحرين يصعد 1.64% في بداية تعاملات الأحد    وفد "خارجية النواب" يبحث مع نائب وزيرالخارجية الروسي تدعيم العلاقات المصرية الروسية    أطباء بريطانيون ينجحون في زراعة لسان لمريضة من جلد ذراعها    استشاري تجميل بالقصر العيني: "السوشيال ميديا" تسببت في الهوس بعمليات التجميل    الخريف يبدأ غدا.. والأرصاد: الطقس مستقر طوال الأسبوع والحرارة حول المعدل    المشاط تشارك في قمة منتدى الاقتصاد العالمي عن «التنمية المستدامة» بنيويورك    انطلاق ملتقى قادة الإعلام العربي بمقر الجامعة العربية    بهوت شورت وفستان شبه عاري.. 3 إطلالات جديدة ل فيفي عبده على الانستجرام    اليوم الحكاية ال4 من نصيبي وقسمتك.. «مين طفى النور»    الإفتاء توضح حكم قول "صدق الله العظيم" بعد قراءة القرآن (فيديو)    "التأمين الصحى الشامل": تشغيل أجهزة "الفيد باك سيستم" بالوحدات والمستشفيات    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعلنا من أوليائِكَ المقرّبينَ وحِزبِك المفلحين وعبادِك المخلصين    تصنع النساء بالبكاء في العزاء.. هل هو رياء؟.. أمين الفتوى يرد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صادرات النفط الإيرانية تواصل الانهيار
نشر في الفجر يوم 22 - 08 - 2019

توقعت مؤسسات أبحاث دولية أن إيران توشك على حرق كثير من زيت الوقود، جراء العقوبات الأمريكية وقواعد الشحن العالمية الجديدة، ما يغير خطط طهران التى كانت تتجه للتحول إلى غاز طبيعي أنظف عند الاحتراق.

وقال أيان موات كبير الباحثين لدى مجموعة "وود ماكنزي" لأبحاث واستشارات الطاقة، ومقرها المملكة المتحدة، إن محطات الطاقة والمنشآت الصناعية الأخرى في إيران ستحرق أكثر من 200 ألف برميل يوميا من زيت الوقود شديد التلوث العام المقبل، أي ضعف الكمية التي استخدمتها في عام 2018.

وأشار إلى أن إيران تنتج فائضاً من زيت الوقود، وأن الفائض تضخم منذ بدأت الولايات المتحدة في تقييد صادرات عضو أوبك العام الماضي.

كما تمنع العقوبات إيران أيضا من استيراد المعدات التي ستحتاج إليها لتكرير منتج الزيت الثقيل إلى منتجات أقل تلويثا مثل البنزين، حتى لو وجدت أن طريقة الحصول على المعدات لبناء المصافي ستستغرق وقتا.

ورجح أن الوضع سوف يزداد سوءا بمجرد أن تقيد المنظمة البحرية الدولية، التابعة للأمم المتحدة، استخدام زيت الوقود عالي الكبريت في معظم السفن في مطلع يناير/كانون الثاني المقبل، لافتا إلى أن السفن التجارية ومحطات الطاقة هما المصدران الرئيسيان للطلب على زيت الوقود.

ومن خلال كبح شهية صناعة الشحن، فإن الإجراء الجديد للمنظمة الأممية لن يترك لإيران سوى خيار حرق مزيد من زيت الوقود في الداخل لتوليد الكهرباء.

وفي السياق ذاته، قال روبن ميلز، الرئيس التنفيذي لشركة "قمر إنيرجي" الاستشارية ومقرها دبي، إن الإيرانيين "لن يكون لديهم خيار سوى التخلص منه بأي ثمن يمكن أن يحصلوا عليه مهما كان منخفضا، أو تقليص التكرير أو استخدامه بأنفسهم".

وأضاف: "بالنظر إلى أن أي أحد يشتري زيت الوقود الإيراني سيخالف العقوبات الأمريكية، فإن الأسعار البخسة ربما لا تكون كافية لتحفيز المبيعات".

وأشار ميلز إلى أن إيران هي المرشح الرئيسي لخرق قواعد المنظمة البحرية الدولية الجديدة للعام المقبل باستخدام زيت الوقود عالي الكبريت في أسطولها، غير أن الموانئ الدولية مع ذلك رتبت لفرض عقوبات قاسية على المخالفين.

في المقابل، تقول الحكومة الإيرانية إنها تريد بناء مصافٍ جديدة لتحويل زيت الوقود إلى منتجات أخرى، لكن الأمر صعب على أرض الواقع، وفقا لتصريحات المتحدثة باسم لجنة الطاقة البرلمانية سكينة الماسي، التى قالت إن "مصافي التكرير تستغرق عادة أربع سنوات لبنائها، ولكن طهران تأمل في تحقيق نتائج أسرع".

وفي الوقت الذي تمتلئ فيه منشآت تخزين زيت النفط والوقود الإيرانية بسرعة، أشار ميلز إلى أن حكومة طهران لا يمكنها تكديس فائض زيت الوقود لفترة طويلة، لأنها تفضل حجز سعة تخزين احتياطية ثمينة للمنتجات عالية القيمة مثل المكثفات.

بلغ استخدام إيران لوقود إنتاج الكهرباء ذروته في عام 2013، وانخفض بشكل حاد منذ أن تحولت محطات توليد الكهرباء في البلاد إلى العمل بالغاز الطبيعي الأنظف عند الاحتراق.

في السنة الإيرانية المنتهية في مارس/آذار 2018، استهلكت حكومة طهران نحو ربع زيت الوقود الذي أحرقته قبل أربع سنوات، وفقًا لما ذكرته شركة الطاقة الحرارية القابضة المملوكة للدولة.

ويهدد تجدد الطلب على زيت الوقود الإيراني بزيادة تلوث الهواء، حيث يحتوي زيت الوقود على كبريت أكثر من الغاز الطبيعي، ومحطات توليد الطاقة تنبعث منها هذه الملوثات، التي يُنحى باللائمة عليها في التسبب بالأمطار الحمضية والمساهمة في الظروف الصحية للإنسان مثل الربو حتى سرطان الرئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.