محمد عبدالفتاح آدم.. سكرتير عام للأقصر بدلا من "موافي"    مركز الاستراتيجية بجامعة المنوفية يواصل تنمية مهارات العاملين    البورصة تربح 5.9 مليار جنيه منتصف تعاملات الخميس    توريد 211 ألف و440 طن قمح لشون بني سويف    بعد إعلان فتح المطارات.. "الاتحاد" تستأنف رحلات ترانزيت    وصول الدفعة الثانية من المساعدات الأمريكية إلى موسكو    تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا    7 كبائن لتعقيم وتطهير طلاب الثانوية العامة بجنوب سيناء    شاهد.. مناطق بالقاهرة والجيزة تشهد "أمطار الخير"    تحرير 306 محاضر تموينية خلال يومين بالمنوفية    حنان مطاوع تساند رجاء الجداوي: "ربنا يشفيكي وتطلعي منها أقوى"    للمرة الأولى صندوق مصر السيادي يدخل ضمن تصنيف عالمي    صور.. أمن الوادي الجديد يشن حملات لضبط مخالفي ارتداء الكمامة بالمواصلات    نائب محافظ الغربية: تعظيم الاستفادة من المخلفات الصلبة لدعم المشروعات التنموية    حققت المعجزة في زمن قياسي.. القصة الكاملة لنجاح الهيئة الهندسية بإنشاء أكبر مجموعة كباري ورفع كفاءة الطرق الرئيسية    روسيا تتوقع عجزا في سوق النفط    بعد اعتماد التنقلات.. 6 توجيهات عاجلة من وزير التنمية المحلية للقيادات الجديدة    «روساتوم» الروسية تعزز الإجراءات الوقائية بين موظفيها في مصر    سكان شارع قلعة المنيل بالقاهرة يشكون من انتشار الحشرات والناموس    برلماني تونسي: راشد الغنوشي عميل لتركيا وقطر    زلزال عنيف بقوة 5.5 ريختر يضرب ولاية كاليفورنيا الأمريكية    حصيلة اعتقالات الاحتجاجات الأمريكية تتجاوز 10 آلاف شخص    الشرطة البريطانية: إصابة 4 أشخاص بالرصاص في شمال لندن    ألمانيا تسجل 30 حالة وفاة و394 إصابة بفيروس كورونا    اتحاد الكرة يترقب قرار "فيفا" حول الانتخابات المقبلة    أخبار الرياضة.. دخول فتحي نصير العناية المركزة.. حسام عاشور ينتظر عرض احتراف.. وشوبير ينفي عودة الدوري الممتاز 20 يوليو    حلمي: حازم إمام اعتزل لأن الزمالك لم يجلب صفقات جيدة    إعارة لمدة عام.. ليفربول يقدم عرضا رسميا لضم ديمبيلي من بوشلونة    القرار الرسمي الأسبوع المقبل.. شوبير ينفي عودة الدوري الممتاز 20 يوليو.. فيديو    رابح ماجر :لا أحب مقارنة اللاعبين العرب..و أداء مصر كان متواضع بأمم أفريقيا(فيديو)    مدرب أحمال الزمالك السابق: مستوى حفني كان يؤهله للعب في برشلونة لولا أمر واحد    حلمي: طالبت الزمالك بضم السعيد في 2008.. لكن لم يهتموا برأيي    ننشر مواقيت الصلاة الخميس 4 يونيه في مصر والدول العربية    المفاوض المصري أكثر قوة.. الفقي: تغير موقف السودان يخدم مصالحه    الأزهر يعلن إقامة صلاة الجمعة المقبل بأئمة الجامع وبدون جمهور    خزعبلات الجن تقود "عاطل" إلى قتل صديق عمره بالمنيب.. مباحث الجيزة تكشف ملابسات الواقعة    مصرع فلاح سقط عليه سور أثناء ري أرضه بالدقهلية    حبس عاطل لاتجاره فى الحشيش بالزاوية الحمراء    الوطنية للقضاء على الختان تشكر النيابة على إحالة طبيب ووالد 3فتيات للمحاكمة    الصين تسمح لشركات الطيران الأجنبية بتسيير رحلات أسبوعية    إحالة مديري تنظيم ورئيس حي للتحقيق في المنيا    شخصية اليوم في علم الأرقام.. ماذا يقول تاريخ ميلادك؟    يا سهيلة انت هايلة.. رامز جلال يدعم فتاة تجسد شخصيته ب المكياج    في ذكرى ميلاد الساحر.. تفاصيل خلاف محمود عبد العزيز وعادل إمام    أحمد حلمي بالكمامة: "بوليس كورونا"    أمينة خليل تكشف تفاصيل مسلسل "ليه لأ"    منهم لطفي بوشناق.. أمسية طربية على يوتيوب وزارة الثقافة مساء اليوم    الأوقاف تنفي إعلان موعد فتح المساجد.. وتؤكد: نقل صلاة الجمعة 12 يونيو من مسجد الحسين    أقسمت على أمر ما ولم أفعل فما الكفارة ؟.. «البحوث الإسلامية» يجيب    هل الصمت من أسباب استجابة الدعاء؟.. المفتي السابق يصحح اعتقادا خاطئا    تشغيل محطة كهرباء الحي المتميز بمدينة السادات بتكلفة 400 مليون جنيه    نائب محافظ البحيرة تتفقد مستشفى أبو حمص المركزي ضمن جولتها لمتابعة العمل بالمستشفيات المخصصة لحالات العزل    طبيب كفر الشيخ فاقد البصر يطمئن محبيه: "أنا متمسك بالأمل"    لمحاربة كورونا.. أبرز 4 فيتامينات لتعزيز المناعة    تعافي ممرضة ب"حميات الأقصر".. وتشغيل "البلازما" قريبا    في ثاني أسابيع "عودة المساجد".. النعماني قارئا وأحمد عمر هاشم إماما للجامع الأزهر    فضل قراءة آية الكرسي قبل النوم    حبس طالب ووالده بعد مصرع سيدة وإصابة أخرى بمدينتي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تصاعد حدة التوتر في سريلانكا.. وزير الدفاع ورئيس الشرطة الوطنية يتقدمان باستقالتهما.. اعتقالات عديدة.. باكستانيون يلوذون بالفرار خوفا من العنف الطائفي...إجراءات أمنية مشددة.. وإلغاء صلاة الجمعة غدا
نشر في صدى البلد يوم 25 - 04 - 2019


إجراءات أمنية مشددة خوفا من سلسلة إنفجارات جديدة
باكستانيون يلوذون بالفرار خوفا من العنف الطائفي
إلغاء صلاة الجمعة غدا بسبب مخاوف أمنية
أغلقت السلطات في سريلانكا مبنى البنك المركزي وأغلقت الطريق المؤدي لمطار العاصمة لفترة وجيزة بسبب مخاوف من وجود قنبلة اليوم الخميس وألقت القبض على مزيد من الأشخاص في إطار حملة واسعة تستهدف المسؤولين عن تفجيرات عيد القيامة التي أودت بحياة 359 شخصا.
وأبلغ مسؤولان في البنك المركزي رويترز بأن الشارع الذي يوجد به مبنى البنك قرب مركز التجارة العالمي في العاصمة كولومبو أغلق أمام حركة المرور قبل رفع حالة التأهب الأمني.
وأغلقت السلطات أيضا الطريق المؤدي لمطار كولومبو الرئيسي بعد رصد مركبة مثيرة للريبة في مرأب قريب، مما يعكس تصاعد حدة التوتر في البلاد.
وعاودت السلطات فتح الطريق عندما أعلنت أن التحذير كان إنذارا كاذبا.
وقال متحدث باسم الشرطة إن انفجارا لم تعرف أسبابه بعد وقع في بلدة شرقي العاصمة دون سقوط قتلى أو جرحى. وأضاف أنه لم يكن تفجيرا محكوما مثل تفجيرات أخرى نفذتها السلطات في الأيام القليلة الماضية وأنه قيد التحقيق.
وبسبب مخاوف من وجود انتحاريين آخرين مستعدين لتنفيذ هجمات، قالت الشرطة إنها أمرت موظفين بمغادرة مكاتبهم في حي الأعمال في كولومبو مبكرا لتجنب الازدحام في ساعة الذروة. وأغلقت المطاعم في وسط المدينة أبوابها مبكرا.
واعتقلت السلطات مزيدا من الأشخاص، بينهم أجانب، للاستجواب خلال الليل فيما تحقق سلطات محلية ودولية في التفجيرات التي ربما تكون أعنف هجوم يعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.
وأصيب نحو 500 شخص أيضا في الهجمات التي استهدفت 3 كنائس وأربعة فنادق.
وذكرت الشرطة أن 16 آخرين اعتقلوا للاستجواب خلال الليل ليصل عدد المحتجزين منذ يوم الأحد إلى 76 على الأقل. ومن بين المحتجزين مواطن سوري اعتقلته الشرطة بعد حصولها على معلومات بشأنه من مشتبه بهم من سريلانكا.
وقالت الشرطة دون الخوض في التفاصيل إن أحد المعتقلين خلال الليل مرتبط "بمنظمة إرهابية".
وتم احتجاز شخص آخر بعد أن حققت الشرطة في منشورات له على صفحته على فيسبوك وخلصت إلى أنها تندرج في إطار "خطاب الكراهية".
وقال متحدث باسم الشرطة "كانت (المنشورات) مرتبطة بنشر الإرهاب والترويج له".
وقال متحدث باسم شرطة سريلانكا إن الشرطة اعتقلت لاحقا ثلاثة أشخاص وصادرت 21 عبوة ناسفة محلية الصنع وستة سيوف خلال مداهمة في كولومبو.
ولم يذكر تفاصيل أخرى أو يلمح إلى ارتباط المداهمة بالتفجيرات الانتحارية.
واعتقلت الشرطة أيضا خلال المداهمات مصريا وعدة باكستانيين لكن لا يوجد مؤشر بعد على أن لهم صلات مباشرة بالتفجيرات.
مهاجمون محليون
تركز السلطات في تحقيقاتها على الصلات الدولية بجماعتين إسلاميتين محليتين هما جماعة التوحيد الوطنية وجمعية ملة إبراهيم اللتين تعتقد السلطات بأنهما نفذتا الهجوم.
وظهرت صورة لمنفذي التفجيرات وهم تسعة مفجرين انتحاريين إسلاميين، بينهم امرأة، نشأوا في سريلانكا وتلقوا تعليما جيدا.
وقال مصدر قريب من الأسرة إن اثنين من المهاجمين شقيقان ووالدهما تاجر بهارات ثري وأحد أشهر رجال الأعمال.
ولم يقدم تنظيم داعش أي معلومات مؤكدا إعلانه المسؤولية.
ونشر التنظيم مقطعا مصورا يوم الثلاثاء ظهر خلاله ثمانية رجال كلهم ملثمون باستثناء واحد وهم واقفون تحت راية داعش السوداء ويبايعون زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.
وقالت الحكومة إن 9 انتحاريين شاركوا في الهجمات وتم التعرف على هويات ثمانية منهم وبينهم امرأة.
وتم تحديد هوية الرجل الذي كان وجهه ظاهرا بأنه محمد زهران وهو واعظ من شرق سريلانكا معروف بآرائه المتشددة ويعتقد مسؤولون بأنه العقل المدبر للهجوم.
وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون اليوم الخميس إن أحد المفجرين عاش في أستراليا مع زوجته وطفله بتأشيرة طالب لكنه غادرها في 2013.
ولم يحدد موريسون هوية الرجل رغم أن أسرته قالت إن اسمه عبد اللطيف محمد جميل.
باكستانيون يلوذون بالفرار
بددت التفجيرات الهدوء النسبي الذي كان سائدا في البلد الذي تسكنه أغلبية بوذية منذ انتهت حرب أهلية ضد الانفصاليين من عرق التاميل، ومعظمهم هندوس، قبل عشرة أعوام الأمر الذي أثار مخاوف من العودة إلى العنف الطائفي.
ويشمل سكان سريلانكا وعددهم 22 مليونا أقليات مسيحية ومسلمة وهندوسية. وتمكن المسيحيون حتى الآن من تلافي أسوأ الصراعات والتوترات الطائفية في البلاد.
وسيجتمع الرئيس مايثريبالا سيريسينا مع ممثلين من مختلف الطوائف في وقت لاحق اليوم لبحث المخاوف من رد فعل طائفي.
وهرب مسلمون من إقليم نيجومبو في الساحل الغربي للبلاد منذ مقتل عشرات المصلين في الهجوم على كنيسة سان سيباستيان هناك يوم الأحد مما أجج التوتر الطائفي.
وغادر مئات المسلمين الباكستانيين المدينة أمس الأربعاء بعد تهديدات بالانتقام.
وقال عدنان علي وهو باكستاني مسلم لرويترز وهو يصعد على متن حافلة أمس الأربعاء "هاجم السكان السريلانكيون المحليون منازلنا بسبب التفجيرات التي وقعت هنا".
دعت الحكومة السريلانكية، اليوم الخميس، كل المساجد الموجودة في البلاد إلى عدم إقامة صلاة الجمعة غدا لأسباب أمنية.
كانت وكالة رويترز في وقت سابق من هذا اليوم، أفادت بأن وزير دفاع سريلانكا روان فيجواردينا قدم استقالته على خلفية تفجيرات الكنائس والفنادق التي وقعت صباح الأحد الماضي.
وطالب الرئيس السريلانكي مايتريبالا سيريسينا، أمس الأربعاء، وزير الدفاع ورئيس الشرطة الوطنية بتقديم استقالتهما، بعدما فشلت قوات الأمن في الاستجابة للتحذيرات التي سبقت سلسلة تفجيرات ضربت البلاد الأحد الماضي، وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.