توصيات ملتقى الجامعات المصرية - السوادنية.. إنشاء صندوق مشترك ومشروعات تخدم البلدين    أحمد موسى يطلق هاشتاج القصاص – لشهيد - العدالة.. فيديو    للصحفيين.. اعرف مكان لجنتك الانتخابية عبر ال"sms"    وزير التعليم من بورسعيد: تصنيع التابلت محلياً و إنشاء 30 مدرسة في دول حوض النيل    قطع المياه عن مدينة نصر لمدة 6 ساعات    نيجريا تستعد لخفض إنتاجها النفطي فضلًا عن رفع أسعار الخام    العراق: علاقاتنا مع الكويت استثنائية ويسودها التعاون    إحلال وتجديد خط مياه الشرب بديروط البحيرة    السلع التموينية تتعاقد علي 360 ألف طن قمح مستورد    محافظ الدقهلية يدشن حملة للتشجير من مدرسة أحمد زويل بالمنصورة    الصين تفتح ذراعيها لاستيراد الحاصلات المصرية    عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين في معارك ضارية شمال محافظة حجة    الملك سلمان يتصل هاتفيا برئيس الوزراء العراقي    "ناتو" يعتبر تهديدات روسيا بحق الحلفاء غير مقبولة    "إن إتش كيه": ترامب سيزور اليابان مايو المقبل    مؤسسات حقوقية تطالب بوقف اعتداءات الاحتلال على"الأقصى"    شاهد.. مباراة أتلتيكو مدريد ويوفنتوس في دوري أبطال أوروبا    سلمى علي تتوج بفضية بطولة أفريقيا للباراتايكوندو    شاهد.. دقيقة حدادا على روح خالد توحيد بمباراة الأهلي والداخلية    في اجتماع مع مدبولي وصبحي السيسي يوجه بالتنسيق لخروج «الأمم الإفريقية» بالصورة المثلي    إصلاح كسر بماسورة مياه بحى الهرم وإزالة تعديات على الأراضى الزراعية بالبدرشين    فيديو.. الداخلية تلاحق تجار السموم بمحيط الأندية وتضبط 67 قضية مخدرات    تأجيل محاكمة حسن مالك و23 إخوانيا في قضية الإضرار بالاقتصاد الوطني إلى 4 مارس    الإرهاب.. والشقق المفروشة!!    السجن 3 أعوام لصاحب شركة مقولات في الإسكندرية لتزوير محرر رسمي    أنغام تروج لألبومها الجديد حالة خاصة جدا .. فيديو    غادة عبد الرازق تبدأ تصوير حدوتة مرة ل المنافسة فى سباق رمضان    ماذا قالت ليلى علوى على مهرجان أسوان الدولى لسينما المرأة؟    فيلم Roma أول إنتاج لنتفليكس ينافس على 10 ترشيحات أوسكار    وزارة الأوقاف تعلن افتتاح 25 مدرسة قرآنية جديدة بالمجان    محافظ القليوبية يتفقد مستشفي بهتيم للجراحات التخصصية    22 ألف مواطن تلقوا الخدمة الطبية بالمجان عبر 18 قافلة    بالأسماء.. إصابة 9 في حادث تصادم بين سيارة شرطة وأخرى ميكروباص بسوهاج    27 فبراير.. علي الحجار يحيي حفله الشهري على مسرح ساقية الصاوي    شاهد.. ياسمين صبري ب"البيجامة" في كواليس مسلسها الرمضاني    محمود عباس يرفض تسلم الرسوم العائدة للسلطة منقوصة من إسرائيل    وزير الداخلية يزور مصابي حادث الدرب الأحمر    "الأرصاد" تحذر من الشبورة وسقوط الأمطار على السواحل الشمالية غدا    استاذة علم اجتماع: على الاسرة تربية أبنائها ليكونوا أزواجا ناجحين.. فيديو    صافيناز: «الرقص الشرقي باظ»    اليونسكو: العدالة الاجتماعية مبدأ أساسي للتعايش السلمي داخل الأمم    بيكيه يسخر من شكوى ريال مدريد المتكررة من الحكام    بالصور.. المتحدث العسكري يعلن جهود قوات مكافحة الإرهاب بشمال سيناء (نص البيان)    شاهد.. أجمل إطلالات نرمين الفقي في الآونة الأخيرة    دوري أبطال أوروبا.. محركات سواريز معطلة خارج كامب نو    الإفتاء: ترويج الشائعات إثم يُشيع الفتنة    بالخطوات طريقة عمل التشيز كيك بالفراولة    العاملون ب«السيوف وبوليفار» للغزل يعلنون تأييدهم للتعديلات الدستورية    الجزائر تفوز على السعودية 20-19 فى بطولة البحر المتوسط لكرة اليد    الإفتاء: مجاهدة النفس وأداء الحج وقول الحق جهاد في سبيل الله    الأحد.. بدء حملة للتطعيم ضد شلل الأطفال بالمنيا    الداخلية تقتحم "وادي سهب" وتطهره من 18 مزرعة للمواد المخدرة    ماذا نفعل عند السهو فى صلاة الجنازة ؟    الرئيس الفنزويلى مادورو: لماذا لا يدعو جوايدو إلى انتخابات    صناع الخير والتضامن يطلقان أولى قوافل الكشف الطبى على أطفال بلا مأوى    10 مصريين يحصلون على 1.2 مليون جنيه مستحقاتهم بشركة سعودية    محمد نجيب يبدأ تدريبات الجري بمران الأهلي    النائب العام السعودي: الجرائم أصبحت عابرة للأوطان.. ويجب التعاون بين الدول لمواجهتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السد العالي بين المميزات و المساوئ
نشر في المصري اليوم يوم 02 - 09 - 2010


بسم الله الرحمن الرحيم
" و أرسلنا الرياح لواقح فأنزلنا من السماء ماء فأسقيناكموه و ما أنتم له بخازنين " صدق الله العظيم
أي مشروع له مميزات و مضار، للأسف الشديد أنه من عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للآن كل ما كتب و كل ما عرفناه عن السد العالي هو مميزاته فقط، أما عن أضرار فلا يجرأ أحد من الاقتراب منها.
مميزاته:-
هو تخزين المياه للاستفادة منها في حالة انخفاض الفيضان أو احتمال عدم قدوم فيضان في احدى السنين و التحكم في كمية المياه تفاديا لغرق بعض القرى.
الفيضان ظاهرة طبيعية و حلقة من حلقات الكون الذي صممها المصمم الأكبر الخالق الأعظم الله جل جلاله، فمنذ نشأة الكون حتى اليوم لم يحدث انقطاع للفيضان ولكن أحيانا يكون الفيضان متوسط أو أقل أو أكثر من المتوسط.
لم يحدث أن جف البحر، لم يحدث أن في يوم لم تشرق الشمس أو تغرب، لم يحدث أن استمر النهار ولم يأت الليل، كل ذلك أساسايات طبيعة وضعها الخالق.
بعض مساوئ السد العالي:-
1- يؤثر على خصوبة الأرض.
2- فقر كبير في الثروة السمكية.
وذلك لأن الكميات الهائلة من المياه التي تلقى بالبحر أثناء فترة الفيضان المحملة بطمي النيل كانت تقوم بصيانة مجرى النيل و غسله و تترسب على الأراضي الزراعية وفي نفس الوقت تصب في البحر وما النتيجة؟
1- خفض ملوحة المياه.
2- غذاء السمك من طمي النيل و هذا كان واضحا جدا قبل السد العالي كميات هائلة من السردين – كميات ضخمة من الأسماك أثناء فترة الفيضان.
3- إنتاج أفضل نوعية طوب بناء في العالم.
4- نقطة ضعف قد تؤدي الى غرق البلاد في حالة حدوث كسر نتيجة ضغط الماء أو بفعل عسكري.
5- تجريف مجرى النيل.
6- محصولات كثيرة كانت تروى من مياه النيل أثناء الفيضان.
7- نحر الشواطئ و تجريف الدلتا.
8- ندرة الأمطار فالأمطار شبه منعدمة في الشتاء.
9- زيادة ملوحة الأراضي الزراعية.
حل بعض هذه المشاكل:-
أعتقد أن بالتقدم العلمي و الهندسي يمكن ضخ كميات كبيرة من المياه مخلوطة بطمي النيل أثناء شهور الفيضان و انتظروا النتيجة الغير متوقعة.
- أما عن احتمال نقص المياه:-
- فالسؤال كيف كانت تزرع الصحراء الغربية في عهد الرومان و كذلك في زمن سيدنا يوسف هل كانت تروى من مياه النيل للزراعة أعتقد أنها كانت تزرع من المياه الجوفيه و مياه الأمطار.
- هناك مشروع قدمته هولندا منذ أكثر من عشرون عاما لاستغلال الطمي المترسب في بحيرة السد و تصنيع طوب عالي الجودة كما أعتقد انه يمكن صنع قوالب تستخدم كسماد للأرض الزراعية.
- خط طيران يومي من بحيرة السد لنقل و تصدير أسماك بحيرة السد كما كانت تفعل اسرائيل اثناء احتلال سيناء بتصدير سمك بحيرة البردويل و أعتقد أن سمك بحيرة السد يفوق أي نوعية و بالأستغلال الأمثل تغطى احتياجات الشعب المصري من الأسماك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.