رئيس الإمداد والتموين يستعرض دور الهيئة في دعم 4 قطاعات حكومية.. فيديو    وزير العدل: ميكنة محاكم مطروح يعد من الجيل الثاني لإجراءات الدعاوى    تكلفت 250 ألف دولار.. مجلس جامعة الإسكندرية يستعرض نتائج القافلة الطبية إلى كينيا    الوادي الجديد: افتتاح المركز الثقافي الإسلامي بالداخلة في أكتوبر    "التعليم العالي" تعلن موعد انتهاء تنسيق الشهادات المعادلة    السكة الحديد تعلن تأخر بعض القطارات على الوجهين القبلي والبحري    وزير الصناعة يبحث مع مجلس الأعمال المصري الفرنسي تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية    التوقيع الأخير باتفاقية افروديت.. كيف تساهم مصر في تأمين الغاز للاتحاد الأوروبى؟    حملات لتوعية الأندية والشواطئ بمياه البحر الأحمر    "وزارة التخطيط تجيب" مبادرة جديدة لتفعيل حق المواطن في المعرفة    زعيم كوريا الشمالية يسمح بتفتيش دولي سعيا لإحياء المحادثات النووية    وزير العدل: مصر طوال تاريخها تطبق المعاهدات والقوانين الدولية الإنسانية    الدكتور سامى سعدون يكتب عن : العراق وحروب المنطقة    اتفاق تركى قطرى لنقل النصرة والقاعدة بأدلب لمصر وليبيا بعد انتهاء مهمتهم لقتال الاكراد    ارتفاع حصيلة إعصار الفلبين إلى 81 قتيلا    الصين ردا على ترامب: لا نتدخل في شؤون الدول الأخرى    جوزيه يؤازر لاعبي الأهلي قبل مواجهة هورويا    نجوم الفن يدافعون عن محمد صلاح    فيديو| مرتضى منصور يتوعد جروس بعد التعادل أمام سموحة    تعرف علي التشكيل المتوقع لريال مدريد أمام روما    منتخب شباب الطائرة يواجه تونس بنهائي بطولة أفريقيا بنيجيريا    لليوم الخامس.. إجراءات مشددة لتطبيق قرار حظر سير سيارات النقل على الطريق الدائري    تأجيل محاكمة زهير جرانة فى تراخيص الشركات    ضبط 41 تمثالا وعملات أثرية داخل مخبز فى المنيا    شرطة التموين: ضبط 8 مخابز تنتج خبز ناقص الوزن في بالجيزة    السيطرة على حريق في مخزنين للقطن بالخانكة    تسهيل الإجراءات الإدارية لنزلاء السجون لإستخراج الأوراق الثبوتية    إيمان الشريف تستعد للمشاركة في مهرجان الجونة السينمائي ب«ولدي»    غادة والي تنعي الفنان الكبير جميل راتب    الليلة ... وزير الثقافة الأسبق الدكتور شاكر عبدالحميد مع الدكتور محمد الباز في 90 دقيقة    السيسي يشاهد فيلم «نهر عطاء» عن المجمعات والمستشفيات العسكرية    بالصور.. السيسي يفتتح أكبر صرح طبي بالبحيرة بتكلفة 160 مليون جنيه    بالصور.. بعثة المصري تغادر إلى الجزائر استعدادا لملاقاة اتحاد العاصمة    ننشر صورة "فشة" المتهم بقتل طالبة بشبرا الخيمة    «الإصلاح الزراعي»: 194 مليون جنيه حصيلة مزادات التصرف في أراضي الهيئة حتى الآن    الإسكان: 2.4 مليار جنيه في خطة العام المالي الحالي بالعبور    رئيس "مستقبل وطن" يعتمد تعيين أربعة أعضاء بهيئة مكتب محافظة الشرقية    "الهضبة" يتجاوز نصف مليون مشاهدة ب"يتعلموا"    لماذا تتعلّق الفتاة ب”دميتها” فتصبح صديقتها، تعتني بمظهرها، ولا تسمح للآخرين بلمسها أحيانًا.. ومع مرور السّنين، قد ترافقها إلى بيت الزوجية.    الرئيس السيسى يشهد افتتاح المستشفى العسكرى بالمنوفية    وزير العدل: مصر تسير بخطى ثابتة نحو بناء وتقدم الدولة ومكافحة الإرهاب    زايد: إجراء 20 ألفا و694 عملية من أصل 38 ألفا و372 للحالات الحرجة    اليوم.. المركز القومي يكرم اسم الراحل مصطفى فهمي    بالفيديو.. الأرصاد: ارتفاع طفيف في درجات الحرارة وشبورة صباحية على جميع الطرق    سر تهديد الحكام ب«المقاطعة» لإدارة المباريات    منح دراسية مقدمة من بريطانيا وباكستان وتايلاند للتعليم العالي    فيديو.. نقيب الممثلين: تشييع جنازة جميل راتب من الجامع الأزهر    توثيق الطلاق.. يربط الألسنة «المفلوتة»    سعيد حمزة حكمًا للقاء نجوم المستقبل ووادي دجلة    المبعوث الأممي إلى ليبيا: الحفاظ على حياة المدنيين من أولوياتي    قانون الأحوال الشخصية ينتظر عودة البرلمان    موعد اذان المغرب لليوم التاسع من المحرم    حكم صيام يوم عاشوراء وآداب ينبغي علينا التحلي بها في الأشهر الحرم    رئيس شعبة الأدوية: سوء التوزيع على الصيدليات وراء أزمة نقص "الأنسولين"    المحبة .. وليس التقويم الفلكي!    مدير معهد القلب: محمد صلاح معدل نبضاته بطيء عكس الطبيعي    نبيلة عبيد ضيفة الموسم الثاني من صالون إحسان عبد القدوس    لجان التقدير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السد العالي بين المميزات و المساوئ
نشر في المصري اليوم يوم 02 - 09 - 2010


بسم الله الرحمن الرحيم
" و أرسلنا الرياح لواقح فأنزلنا من السماء ماء فأسقيناكموه و ما أنتم له بخازنين " صدق الله العظيم
أي مشروع له مميزات و مضار، للأسف الشديد أنه من عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للآن كل ما كتب و كل ما عرفناه عن السد العالي هو مميزاته فقط، أما عن أضرار فلا يجرأ أحد من الاقتراب منها.
مميزاته:-
هو تخزين المياه للاستفادة منها في حالة انخفاض الفيضان أو احتمال عدم قدوم فيضان في احدى السنين و التحكم في كمية المياه تفاديا لغرق بعض القرى.
الفيضان ظاهرة طبيعية و حلقة من حلقات الكون الذي صممها المصمم الأكبر الخالق الأعظم الله جل جلاله، فمنذ نشأة الكون حتى اليوم لم يحدث انقطاع للفيضان ولكن أحيانا يكون الفيضان متوسط أو أقل أو أكثر من المتوسط.
لم يحدث أن جف البحر، لم يحدث أن في يوم لم تشرق الشمس أو تغرب، لم يحدث أن استمر النهار ولم يأت الليل، كل ذلك أساسايات طبيعة وضعها الخالق.
بعض مساوئ السد العالي:-
1- يؤثر على خصوبة الأرض.
2- فقر كبير في الثروة السمكية.
وذلك لأن الكميات الهائلة من المياه التي تلقى بالبحر أثناء فترة الفيضان المحملة بطمي النيل كانت تقوم بصيانة مجرى النيل و غسله و تترسب على الأراضي الزراعية وفي نفس الوقت تصب في البحر وما النتيجة؟
1- خفض ملوحة المياه.
2- غذاء السمك من طمي النيل و هذا كان واضحا جدا قبل السد العالي كميات هائلة من السردين – كميات ضخمة من الأسماك أثناء فترة الفيضان.
3- إنتاج أفضل نوعية طوب بناء في العالم.
4- نقطة ضعف قد تؤدي الى غرق البلاد في حالة حدوث كسر نتيجة ضغط الماء أو بفعل عسكري.
5- تجريف مجرى النيل.
6- محصولات كثيرة كانت تروى من مياه النيل أثناء الفيضان.
7- نحر الشواطئ و تجريف الدلتا.
8- ندرة الأمطار فالأمطار شبه منعدمة في الشتاء.
9- زيادة ملوحة الأراضي الزراعية.
حل بعض هذه المشاكل:-
أعتقد أن بالتقدم العلمي و الهندسي يمكن ضخ كميات كبيرة من المياه مخلوطة بطمي النيل أثناء شهور الفيضان و انتظروا النتيجة الغير متوقعة.
- أما عن احتمال نقص المياه:-
- فالسؤال كيف كانت تزرع الصحراء الغربية في عهد الرومان و كذلك في زمن سيدنا يوسف هل كانت تروى من مياه النيل للزراعة أعتقد أنها كانت تزرع من المياه الجوفيه و مياه الأمطار.
- هناك مشروع قدمته هولندا منذ أكثر من عشرون عاما لاستغلال الطمي المترسب في بحيرة السد و تصنيع طوب عالي الجودة كما أعتقد انه يمكن صنع قوالب تستخدم كسماد للأرض الزراعية.
- خط طيران يومي من بحيرة السد لنقل و تصدير أسماك بحيرة السد كما كانت تفعل اسرائيل اثناء احتلال سيناء بتصدير سمك بحيرة البردويل و أعتقد أن سمك بحيرة السد يفوق أي نوعية و بالأستغلال الأمثل تغطى احتياجات الشعب المصري من الأسماك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.