نتيجة تنسيق الدبلومات الفنية 2020.. الحدود الدنيا للكليات والمعاهد والرابط    جدل بسبب كتابة كلمة طابور بالتاء في إحدى المدارس.. وتعليم القاهرة ترد    الدولار ب15.75 جنيه للبيع.. أسعار العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 20 -10-2020 ..فيديو    الولايات المتحدة تسجل 58 ألفا و387 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا    إصابات كورونا في كندا تتجاوز 200 ألف    ميدو يفجر مفاجأة عن تأجيل مباراة الزمالك والرجاء    شوبير يرد على أنباء رحيل نجله عن الأهلي    محافظة البحيرة تناشد المواطنين الحذر بسبب سوء الأحوال الجوية    استعلم الآن بالرقم القومى عن لجنتك ورقمك بالكشوف من الهيئة الوطنية للانتخابات    فرنسا: أكثر من ألفي مريض بكورونا في العناية الفائقة    شبورة وأمطار متوسطة.. الأرصاد تكشف عن طقس اليوم الثلاثاء    «بلاغ لمن يهمه الأمر».. كتب الجماعة الإرهابية على أرصفة القاهرة    3 حالات معفية من تقديم الإقرار الضريبي في القانون الجديد    هل تم تشميع خزينة نادي الزمالك؟.. مرتضى منصور يكشف الحقيقة    مواعيد أهم مباريات الثلاثاء 20 أكتوبر.. والقنوات الناقلة    محمد فريد ل«بوابة أخبار اليوم»: نحتاج عام واحد للانتهاء من النظام الإلكتروني ل«بورصة السلع»    ارتفاع كبير في إصابات كورونا بألمانيا    وزير الصحة السوداني: الملاريا هي المشكلة الصحية الأساسية في البلاد    ما بطلناش إحساس ل تامر حسني تحصد 9.3 مليون مشاهدة    الصحة: توريد جهاز طبي لمستشفى مطروح بقيمة 10 ملايين جنيه لعلاج أمراض العيون    فيديو.. وزير النقل: نسبة التنفيذ في جميع محطات القطار الكهربائي تخطت ال70%    متابعات قياسية للراقصة لورديانة على "إنستجرام" بعد فيديو رقصها    نوران أبو طالب تطلق أجدد أغانيها "في الليل"    فضل المجاهدة للنفس    المالية السودانية: وفرنا المبلغ المخصص لرفع اسم الخرطوم من قائمة الإرهاب من بيع الذهب    «الأرصاد» عن أمطار اليوم: تبدأ صباحا بأمطار خفيفة إلى متوسطة على السلوم    فضل حفظ السر    انفخاص معدل لياقته البدنية.. هذا سر استبعاد ميراليم بيانيتش عن التشكيلة الأساسية لبرشلونة    خيانة الأمانة من صفات المنافقين    مجدي عاشور: تقصير أحد الزوجين في بعض الواجبات الدينية لا يستوجب العنف أو الطلاق    وزير ضد الدولة والإعلام.. أحمد موسى ووائل الإبراشى يكشفان سقطات أسامة هيكل    إيرادات «إي بي إم» تواصل الهبوط للربع الثالث على التوالي    إصابات كورونا في الأرجنتين تتخطى حاجز المليون    رئيس الوفد: لم يتم اختيار شباب بالحزب لتمثيل بيت الأمة في التنسيقية    وزير التعليم: نخطط لإتاحة تسجيلات رقمية على موقع جديد لقناة «مدرستنا»    المولد النبوى الشريف 2020 .. هكذا وصفت السيدة أم معبد الرسول بأجمل وصف    إليك ما يفعله فيتامين د لفيروس كورونا وجهاز المناعة    عمرو جمال : عبدالله السعيد أفضل لاعب في مصر    عمرو جمال: أزارو اتظلم في الأهلي.. ومتعب يحفزني دائما    ميرنا جميل: أنا بيتوتية وبحب الأكل والرسم والصحيان بدرى    عمرو أديب عن نزول مدبولي إحدى الآبار الأثرية: صورة صعب تلاقيها في أي مكان بالدنيا    بالصور.. مشروع لتطوير مسار آل البيت بالسيدة زينب والخليفة    «عبد الدايم»: «سينما مصر» تؤكد تواصل الأجيال الفنية    وليد الشنواني: لابد ان يحقق الأهلي والزمالك نتيجة جيدة في العودة    أمريكا تتهم 6 روسيين بالضلوع في أكبر هجمات سيبرانية بالعالم    للممولين والمكلفين.. 3 خطوات للتسجيل الضريبي بقانون الضريبة الموحدة    «التعليم» تتيح خدمة جديدة لمعلمي وطلاب مصر    وزير المالية: السفير الياباني سألني كيف استطاعت مصر أن تحافظ على أداء الاقتصاد رغم كورونا؟    التعليم تعلن الاتفاق مع مايكروسوفت لخلق بيئة تعليمية وتفعيل الخدمات الإلكترونية    وزير النقل يكشف عن تفاصيل التعامل مع المعديات (فيديو)    ترامب: سأخضع لفحص كورونا قبل المناظرة الرئاسية المقبلة    زلزال بقوة 7.4 درجة يضرب جزر ألوتيان بأمريكا.. وتحذير من «تسونامي» في ألاسكا    "الصحة" تكشف آخر تطورات فيروس كورونا في مصر    وزير التعليم: جائحة فيروس كورونا أفادتنا في العملية التعليمية..فيديو    معيط : الرئيس طالب بمضاعفة المبلغ المخصص لمواجهة الموجة الثانية لكورونا    6 أسئلة بشأن تصويت المصريين بالخارج تجيب عنها "الوطنية للانتخابات"    مسرح ليسيه الحرية يعود للحياة بعد تطويره وتجديده    مصرع وإصابة 3 أشخاص في تصادم بطريق خط 12 بطوخ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحزاب جزائرية ترحب بدعوة عبد القادر بن صالح للحوار الوطني
نشر في البوابة يوم 08 - 06 - 2019

رحبت أغلب الأحزاب السياسية الجزائرية بدعوة الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح للحوار الشامل من أجل رسم طريق المسار التوافقي للخروج من الأزمة السياسية الحالية.
فمن جانبه، رحب حزب التجمع الوطني الديمقراطي، ثاني أكبر أحزاب الجزائر، بدعوة ابن صالح لحوار وطني جاد لتوفير شروط عقد انتخابات رئاسية نزيهة، مؤكدا أن الشعب الجزائري عبر عن إرادته السيدة من أجل التغيير، وقال "حان الوقت لتطبيق المادة 8 من الدستور من خلال انتخاب رئيس الجمهورية الذي سيجسد هذا التغيير والإصلاحات المرجوة".
وأوضح الحزب، في بيان له، أن الجزائر تناشد جميع الوطنيين للجلوس معا والتوجه مع بعض للانتخابات الرئاسية في أقرب وقت ممكن لكي نضمن جميعا الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي للبلاد.
كما رحب حزب الحركة الشعبية الجزائرية بالحوار، مبديا استعداده للمساهمة من أجل إنجاح هذا الحوار الذي دعت إليه الدولة الجزائرية، معتبرا أن موقفه هذا مبدئي، وقال "إننا على أتم القناعة بأن الأزمة الحالية التي يعيشها بلدنا لن تجد حلا لها إلا عن طريق مشاورات شاملة وصريحة بين مختلف الشركاء".
وأكدت الحركة أن هذا الحوار سيفضي إلى انتخابات رئاسية، والتي تعتبر الحل السياسي والديمقراطي الذي يسمح بانتخاب رئيس جديد للجمهورية يتمتع بالشرعية والمصداقية اللازمتين لقيادة مختلف الإصلاحات المطلوبة من طرف الشعب، مشيرة إلى أن هذا الرجوع إلى صناديق الاقتراع في أقرب وقت ممكن يجب أن يسبقه إنشاء هيئة انتخابية مستقلة، والتي تضطلع بمهمة ضمان شفافية وحرية الانتخابات المقبلة.
بدوره، قال حزب التحالف الوطني الجمهوري أنه تلقى بارتياح مضمون خطاب الرئيس ابن صالح، وخاصة الدعوة لحوار وطني شامل لتوفير أحسن الظروف لإجراء الانتخابات الرئاسية في أقرب وقت ممكن، مؤكدا أن هذه الدعوة تنسجم مع الموقف الثابت المعبر عنه من طرف الحزب منذ بداية الأزمة السياسية في البلاد، والذي يعتبر أن الحوار الشامل والجاد وغير الإقصائي هو السبيل الوحيد لتجاوز تعقيدات المرحلة في إطار الحل الدستوري والانتخابي.
وجدد الحزب دعوته لجميع الشركاء من أحزاب سياسية ومجتمع مدني وممثلي الحراك الشعبي إلى ضرورة تغليب المصالح العليا للأمة فوق المصالح الحزبية أو الشخصية الضيقة، والشروع دون تضييع لمزيد من الوقت، في حوار مسؤول واقعي وبناء بما يسمح بتلبية الطموحات والمطالب المشروعة للحراك الشعبي وتجسيد الإرادة الشعبية في كنف انتخابات رئاسية لا تشوبها شائبة، تكون بدايتها التوافق حول هيئة وطنية مستقلة لتنظيم والإشراف على الانتخابات.
ومن جهتها، ثمنت حركة الإصلاح الوطني مضمون خطاب الرئيس المؤقت، مشيرة إلى أن آلية الحوار تعد بمثابة الطريق الأقدر على التقريب بين الرؤى والسبيل الأسلم على إحداث توافق وطني يخرج البلاد من الأزمة الراهنة.
وأشار رئيس الحركة فيلالي غويني إلى ضرورة الذهاب بشكل عاجل إلى جلسات حوار وتشاور تجمع مختلف الفاعلين لتحقيق توافق وطني واسع تزاوج مخرجاته بين النص الدستوري وبين الحلول السياسية التي تستنبط تدابيرها من روح الدستور ووضع بذلك ورقة طريقة توافقية وآمنة، تقود إلى استحقاق رئاسي في أقرب الآجال.
وعلى الجانب الآخر، اعتبرت جبهة القوى الاشتراكية أن خطاب الرئيس ابن صالح يرمي إلى الإبقاء على الوضع الراهن ومقاومة التغيير، وتنفيذ السلطة لخارطة طريق تهدف إلى الحفاظ على نظام عقيم ومستهلك بدل اتباع سبيل الحكمة والاستجابة للمطالب الشعبية.. وأكد الأمين الوطني الأول للحزب حكيم بلحسل أن الحلول السياسية موجودة ولا تنتظر إلا أن تؤخذ بعين الاعتبار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.