كواليس استعراض قضية سد النهضة بأسبوع القاهرة للمياه    قائد «اللنش 501» يكشف كواليس جديدة من تدمير المدمرة إيلات الإسرائيلية    المحرصاوي: مناهج الأزهر جعلت دول العالم ترسل أبناءها للدراسة فيه    قطع المياه عن 4 مناطق بمركز قنا    البدري: البلطي المستزرع آمن تماما.. وهناك رقابة دائمة على أسواق الأسماك    دبي تستعد للاستغناء عن الورق في الأعمال الحكومية    «مستقبل وطن» يعقد 12 فعالية بالمحافظات للتحذير من حروب الجيل الرابع والشائعات    محافظ البحيرة ورئيس الإسكان الاجتماعي يسلمان عقود مشروع كفر الدوار    إبراهيم محلب ل «الصباح »الاستثمار العقارى الحل الأمثل للنمو الاقتصادى    اعتماد 24 مليون جنيه لرصف الطرق الرئيسية في المحلة الكبرى    محافظ بني سويف يكشف تفاصيل زيارة ولاية كاليفورنيا الأمريكية للتعرف على تجربتها التنموية    الرئاسة اللبنانية توضح حقيقة تدهور صحة ميشال عون    فيديو.. السنيورة يطالب بتشكيل حكومة جديدة برئاسة الحريري    تفاءل صيني بقرب التوصل لاتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول الاستثمارات    واشنطن: ترامب مستعد للخيار العسكري ضد تركيا حال الحاجة إليه    حسام البدري: رحبت بوجود عماد متعب في جهاز المنتخب ولست سبب اعتزاله    رونالدو قبل مباراة يوفنتوس ولوكوموتيف:العمر مجرد رقم ولااهتم بالكرة الذهبية    مدرب الإسماعيلي يضع الرتوش الأخيرة على تشكيلة مواجهة الجزيرة الإماراتي    حبس عاطلين متهمين بالاتجار في الإستروكس بالجيزة    الأرصاد: طقس غير مستقر يضرب البلاد وأمطار غزيرة محتملة (فيديو)    مدير مدرسة هندية يبتكر طريقة جديدة لمنع الغش... صور    إصابة 8 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بالطريق الحر ببنها    ضبط 90 كيلو لحوم بلدي مذبوحة خارج السلخانة بالدقهلية    نشأت الديهي يوجه رسالة ل أحمد السقا ومحمد رمضان: "خليكم قدوة"    ضبط راكب حاول تهريب 180 جهاز "IPHONE 11" بمطار القاهرة (صور)    واقعة مثيرة للجدل.. المتظاهرون يستعينون براقصة للتعبير عن الاحتجاج فى لبنان .. فيديو    هاني شاكر ل"حمو بيكا": "مش هتغني طول ما أنا موجود في النقابة"    حكايات اليأس والأمل في العرض المكسيكي "لعنة الدم"    16 مشروعا من 8 دول عربية تشارك في الدورة السادسة لملتقى القاهرة لصناعة السينما    مكتبة برلين.. منارة ثقافية تتصدى للزحف الرقمى ب3.4 مليون عنوان    الحماية الاجتماعية ورؤية مصر 2030 ندوة بالأعلى للثقافة    فيديو| نسرين طافش تكشف حقيقة زواجها من طارق العريان    الفرق بين الصدقة العادية والصدقة الجارية؟    هل يجوز التصريح للأرملة بالرغبة في الزواج منها أثناء العدة؟.. أستاذ شريعة يجيب    قوات الجيش اليمني تحرز تقدما ميدانيا جديدا في جبهة رازح بصعدة    رئيس وزراء باكستان: السياسات التجارية المقررة تجلب استثمارات ضخمة    صور- رئيس جامعة أسوان يتابع المنافسات الرياضية ضمن أسبوع "الشباب الأفريقي"    قافلة طبية مجانية بقرية الجواهين فى سوهاج.. الأربعاء    بالفيديو- رمضان عبد المعز: استجابة الدعاء مشروطة بهذا الأمر.. تعرف عليه    بعد موافقة البرلمان.. تعرف على التعديلات الجديدة لقانون مدينة زويل    بنفس الفستان.. دينا فؤاد وابنتها نسخة طبق الأصل    تعرف على ترتيب المجموعة الثانية بعد مرور الأسبوع الأول بدورى القسم الثانى    مروان محسن يشارك في جزء من مران الأهلي    استمرار المظاهرات العنيفة فى تشيلى لليوم الرابع وتمديد «الطوارئ»    ما حكم جمع الصلوات بغير عذر.. أمين الفتوى: جائز بشرط    الليلة .. أمير عزمي مجاهد ضيف برنامج «الماتش»    هل خدمة "سلفني شكرًا" ربا محرم؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    «الداخلية» تطالب «تجار السلاح» بالحضور فورًا    بعد تتويجه بأبطال إفريقيا.. يد «ميت عقبة» تتفوق على الجزيرة    جلسة مرتقبة ب نادي الزمالك لتعديل عقود ثلاثى الفريق    موافقة مبدئية من البرلمان على مشروع قانون إنشاء مدينة زويل    تأجيل محاكمة المتهمين بمحاولة اغتيال مدير أمن الاسكندرية ل5 نوفمبر    باستخدام القسطرة التداخلية.. فريق طبي بقسم جراحة الأوعية بجامعة أسيوط ينقذ حياة طفلة    رئيس جامعة المنيا يطلق ماراثون «سيناء في القلب»    بالخطوات.. طريقة عمل الوافل    وفد هيئة الرقابة الصحية يتفقد مستشفيات الأقصر لمعاينة منظومة التأمين الصحي    وزير الخارجية الألماني لا يستبعد تأجيلا قصيرا للبريكست    «التعليم» تصدر منشورا باتخاذ الإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبدالرحيم على يعلن الحرب على الأحزاب الدينية
نشر في البوابة يوم 28 - 11 - 2017

أشاد برلمانيون باقتراح النائب عبدالرحيم على، بتعديل قانون الأحزاب لحظر إنشاء أى أحزاب جديدة قائمة على أساس دينى، وإلغاء الأحزاب الحالية، مؤكدين أن الاقتراح يأتى تطبيقًا لما نصت عليه المادة 74 من الدستور المصرى، مشيرين إلى أنه رغم مخالفة بعض الأحزاب للنص الدستورى فإنه لم يمنعهم من الاستمرار فى ممارسة العمل السياسى.
وطالبوا بحل الأحزاب القائمة على أساس دينى، نظرًا لاستغلالها الدين فى استقطاب المواطنين لها، واستخدامه فى أغراض سياسية أهمها الوصول للسلطة.
وأعلن الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب، عن تقدمه باقتراح مشروع قانون لتعديل قانون الأحزاب لحظر إنشاء أى أحزاب جديدة قائمة على أساس دينى، وإلغاء الأحزاب الحالية.
وقال «على»، إن وجود أحزاب سياسية حاليًا قائمة على أساس دينى يخالف المادة 74 من الدستور الحالى، التى تنص على أن «للمواطنين حق تكوين الأحزاب السياسية بإخطار ينظمه القانون ولا يجوز مباشرة أى نشاط سياسى أو قيام أحزاب سياسية على أساس دينى أو بناءً على التفرقة بسبب الجنس أو الأصل أو على أساس طائفى أو جغرافى أو ممارسة نشاط معاد لمبادئ الديمقراطية أى سرى أو ذى طابع عسكرى أو شبه عسكرى، ولا يجوز حل الأحزاب إلا بحكم قضائى».
وأوضح أن نص المادة واضح وصريح، لكن الواقع العملى يؤكد أن هناك أكثر من 10 أحزاب سياسية قائمة على أساس دينى، وهناك عدد كبير من قيادات هذه الأحزاب إما داخل السجون لاتهامهم فى قضايا إرهابية أو لأنهم إرهابيون خارج مصر بعد اتهامهم فى قضايا إرهابية.
وأضاف عبدالرحيم على، أن الحل الوحيد للقضاء على الأحزاب القائمة على أساس دينى هو إدخال تعديل تشريعى على قانون الأحزاب السياسية، مشيرًا إلى أن هذه الأحزاب بقيادتها الإرهابية لم يكن لها سوى هدف واحد هو التسلل إلى السلطة لإسقاط الدولة المصرية، وبعد المجزرة البشعة التى قام بها الإرهابيون فى مسجد الروضة بالعريش تجب مواجهة الإرهابيين وقوى الشر والظلام مواجهة شاملة، خصوصا من خلال التشريعات لمنعهم من التسلل إلى الأحزاب السياسية، وأيضا العمل على تطهير جميع مؤسسات الدولة من جميع من ينتمون للتنظيمات والجماعات الإرهابية والتكفيرية.
وبدوره، قال النائب أيمن أبوالعلا، وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب ونائب رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، إن وجود أحزاب على أساس دينى كحزب الوسط، ومصر الحديثة، والأصالة والنور، يخالف ما نص عليه الدستور المصرى، مشددًا على أهمية تطبيق النص الدستورى ومنع تكوينها.
وفى سياق متصل، أكد إيهاب الطماوى، أمين سر لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، وعضو المكتب السياسى لحزب المصريين الأحرار، أن قانون الأحزاب بحاجة إلى تعديلات حتى يتوافق مع أحكام الدستور المصرى، مؤيدًا اقتراح النائب عبدالرحيم على، بتعديل القانون ليتواءم مع النصوص الدستورية.
وفى الصدد ذاته، أيدت النائبة هالة أبوالسعد، عضو مجلس النواب عن حزب المحافظين، الاقتراح المقدم من النائب عبدالرحيم على، بما لا يخالف الحريات، ويتفق مع النصوص الدستورية، مؤكدة أن حل الأحزاب القائمة على أساس دينى مطلب دستورى.
ومن جانبها، قالت النائبة عبلة الهوارى، عضو لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، إن النص الدستورى أقوى من القوانين، مؤكدة أنه رغم منع الدستور لقيام الأحزاب على أساس دينى، إلا أنه لم يمنع من تواجد بعض الأحزاب كحزب النور والوطن والبناء والتنمية ومصر القوية والأصالة على هذا الأساس.
فيما أعرب النائب نبيل الجمل، وكيل اللجنة التشريعية والدستورية، عن تأييده المبدئى لاقتراح النائب، منوهًا بأن اللجنة ستطلع عليه عند تحويله من هيئة المكتب إليها لمناقشته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.