"عاشور" يستعرض مزايا قانون المحاماة.. ويؤكد: موارد النقابة لم تتأثر بالتنقية    الباز يكشف تلاعب قيادات الإخوان برسائل شبابهم بالسجون المصرية    شيخ الأزهر يهنئ جمال أبو السرور لحصوله على وسام العلوم    سعر الذهب والدولار اليوم الأحد 18 -08-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    سكرتير عام المنوفية يبحث مع ملاك الأراضي نقل مسار مسقة الرزقة    السودان.. استئناف محاكمة عمر البشير غدا    ألمانيا: تحرك ضد اللاجئين السوريين الذين زاروا بلادهم    الملك سلمان يطمئن على صحة أمير الكويت    مئات الآلاف يواصلون الاحتجاج في هونغ كونغ    البرلمان الليبي يدين جرائم المرتزقة فى مرزق    ميركل: مستعدون لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مهما كانت النتيجة    بعد الفوز بالمونديال.. لاعبو منتخب اليد يخوضون امتحانات الدور الثاني للثانوية    ميسي ينفجر في وجه برشلونة    بعثة منتخب مصر 3×3 لكرة السلة تتجة إلى المغرب    استمرار تسمية الدوري باسم دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للموسم الثاني على التوالي    بني سويف يواصل تجاربه الودية ويلتقي الفيوم غدا    مصرع وإصابة 42 شخصا في حوادث منفصلة بالمحافظات    مصرع 3 أشخاص وإصابة 9 آخرين في حادث انقلاب «ميكروباص» في المنيا    مصرع نجار بطلقات خرطوش في حفل زفاف بالخانكة    الأرصاد تعلن عن حالة الطقس المتوقعة غدًا    بالصور.. مياه الأقصر تنهي أعمال تطهير "النيل" من مخلفات بقع السولار    العلماء المكرمين من السيسى: تكريم الدولة لنا حافز كبير لتقديم المزيد    افتتاح فعاليات الدورة ال28 من مهرجان قلعة صلاح الدين الدولي للموسيقى والغناء    عمرو أديب يطالب بزيادة إمكانيات اتحاد كرة اليد: "مش عايزين نصرف على فشلة جابولنا العار"    مدير البارون تستعرض أعمال الترميم الدقيق بالقصر وبقايا تشويه عبدة الشيطان (فيديو)    حسين الجسمي ييروج لحفله بسوق عكاظ    من هو سعود الشربتلي زوج الفنانة جيهان نصر؟    رمضان عبدالمعز: هذه أفضل طريقة لإغاظة إبليس    رئيس الوزراء يتابع التطبيق التجريبى لمنظومة التأمين الصحى    فيديو| محافظ القاهرة يصل عزاء مأمور قسم الشروق    مستشار برنامج «فرصة»: المشروع يعزز الاستقلال الاقتصادى عند الشباب    بعد تكريم السيسي له.. محمد لبيب سالم: مسؤولية علمية وتكليف بالاستمرار فى العطاء    مشروع المثلث الذهبى بالصعيد.. مستقبل الصناعة والسياحة والاستثمار فى مصر    صور.. رئيس أسوان الأزهرية يتفقد امتحانات الدور الثاني للشهادة الثانوية    صور.. 8 آلاف كرسى متحرك لذوى الإعاقة بالمسجد النبوى    ليلى علوي: شخصية "هدى هانم العطار" من أقرب الشخصيات لقلبي    تعرف على شروط الحصول على منحة دراسية في جامعة بدر    هل عوائد البنوك حلال أم حرام؟.. الإفتاء تجيب    حكم استخدام شبكات "الواي فاي" بدون علم أصحابها.. الإفتاء تجيب    انطلاق دوري "مستقبل وطن" لكرة القدم في مركز ميت غمر    انخفاض التبادل التجارى بين دول الاتحاد الأوروبى والكويت    برلماني: التدخين أصبح ظاهرة منتشرة بين طلاب المدارس والجامعات    برلمانيون: التوعية بأخطار التدخين ضرورة وأضراره تصل للوفاة    مفتي الجمهورية يهنئ السيسي وأساتذة وطلاب العلم بمناسبة "عيد العلم"    عيد العلم لعام 2019| بالأرقام.. وزير التعليم العالي يقدم كشف حساب للمؤسسات الأكاديمية والبحثية    الحجر الصحي يستعد لاستقبال الحجاج في مطار الأقصر    لجنة انتخابات الزمالك ترفض استلام أوراق أحد المرشحين    إحالة رئيسي سنهور وشرنوب للتحقيق بسبب القمامة    إهداء درع هيئة قضايا الدولة لمحافظ بني سويف    رئيس وزراء كندا يشارك فى قمة مجموعة السبع بفرنسا الأسبوع المقبل    « AM Best» ترفع التصنيف الإئتماني لشركة جي أي جي للتأمين مصر إلى « bbb+»    "داعش" يتبنى التفجير الانتحاري بمدينة "القامشلي " السورية    السفير السعودي يدعو للمشاركة بمسابقة الملك عبدالعزيز لحفظ القرآن    موجة سخرية بسبب وصلة رقص ل"رونالدو" بإعلان تجارى    حظك اليوم الاحد 18 /8 /2019 برج العقرب على الصعيد الصحى والمهنى والعاطفى.. ابتعد عن الشك    النيابة تحقق فى سرقة فيلا الإعلامية "إيمان الحصرى" وتطلب تحريات المباحث    رذاذ الثوم أحد أهم أسلحة ملاهي والت ديزني للتخلص من الناموس    أول تعليق من «آل شيخ» على هزيمة الأهلى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أدمن صفحة "ثوري": زواج الصالونات سبب ارتفاع نسب الطلاق بمصر
نشر في البوابة يوم 18 - 07 - 2016

حالة حراك يشهدها المجتمع المصرى منذ سنوات في شتى مجالات الحياة، ومن بين هذه المجالات التي تشهد حراكًا واسعًا قضايا المرأة وتطوير نظرة المجتمع تجاه النساء، سواء من خلال إصدار قوانين تضمن حقوقهن أو من خلال نشر الوعى الثقافى في المجتمع بحقوق المرأة ودورها في بناء الوطن، من بين مظاهر هذا الحراك الصفحات التي يتم تدشينها على مواقع التواصل الاجتماعى التي تفتح ذلك الملف المهم، وتلقى الضوء على المشاكل التي تتعرض لها المرأة، ومنها العنف الأسرى والختان والاضطهاد في العمل، ومن بين هذه الصفحات التي لقيت إقبالا كبيرًا صفحة «ثورى» التي تم تدشينها على موقع «فيس بوك» وبلغ عدد مشتركيها 2 مليون شخص في غضون أشهر قليلة.
«البوابة» التقت مؤسستى صفحة «ثورى» مارينا ويصا وريهام حامد لتتحدثا عن ظروف إنشاء الصفحة والقضايا التي تطرحها وردود الأفعال عليها.
■ بداية لماذا قمتما بتدشين الصفحة؟
- قمنا بتدشين الصفحة منذ شهر أغسطس السابق حينما قامت مجموعة من الشباب بإغلاق بيدج خاص بنا كان يسمى «ما تعيشه المرأة في المجتمع الشرقى» لأنهم غضبوا من مطالبتنا بالمساواة بين المرأة والرجل، وقالوا إن المرأة مكانها بيت الزوجية، وبعد إغلاق الصفحة قمنا بتدشين صفحة «ثورى» ليصل عدد متابعيها إلى 2 مليون شخص وينضم لنا على الأقل 100 شخص يوميًا.
■ لماذا تهتم الصفحة بقضايا المرأة خصوصًا؟
- لأن المرأة أكثر احتياجًا لوجود سند وداعم لها وتحتاج لمن يعرفها بحقوقها وواجباتها، فالمجتمع حصر دور البنت في البيت فقط، وهناك مشكلات حقيقية تواجه المرأة كالتحرش والعنف الأسرى الذي تتعرض له ونحاول توعية المرأة بضرورة التصدى لهذا الأمر والإبلاغ عمن يقوم بهذا الفعل دون خوف.
■ ما هو وضع المرأة المصرية والعربية الآن؟
- المرأة مسلوب منها حقوقها ولهذا قمنا بتدشين الصفحة لتكون منبرا للنساء ونهتم بقضاياهن نظرا لسيطرة المجتمع الذكورى، ووضع المرأة العربية والمصرية غير جيد، ونحاول توعية النساء بخطورة عمليات الختان وضرورة تجريمها.
■ كيف تحصل المرأة على حقوقها؟
- المرأة ستحصل على حقوقها حينما يكون هناك وعى وتكون قادرة على معرفة أهمية دورها، وأن مكانها ليس البيت فقط، وستحصل المرأة على حقها حينما تدرك جيدًا أن الرجل ليس كل شيء ولن يحقق لها أمانيها بل ستحققها هي بنفسها.
■ هل من الممكن أن تحدث المساواة بين المرأة والرجل؟
- من الممكن أن تتم المساواة بين المرأة والرجل وهذا أمر معمول به في الغرب، ولن يحدث في الشرق الأوسط إلا حينما تؤمن المرأة بنفسها ويكون لديها وعى أكثر والمجتمع لا يزال يستهين بالنساء حتى الآن.
■ نسبة الطلاق في مصر 51٪ من وجهة نظركما لماذا تزيد هذه النسبة؟
- ارتفاع نسب الطلاق يأتى لعوامل كثيرة أهمها «جوازات الصالونات» والتي تكون صفقة في كثير من الأحيان بين أهالي المتزوجين بصرف النظر عن وجود تفاهم بين الطرفين، ومن هنا تأتى المشكلات، وهناك فتيات يوافقن على الزواج لكى يتخلصن من لقب عانس الذي أصبح متداولًا في مجتمعنا بشكل بشع ولا يخجل حتى أقارب الفتاة من وصفها بهذا اللفظ، هذا إضافة إلى أن الفتاة منذ صغرها تتم تربيتها وإعدادها للزواج وكأنه سر وجودها في الحياة.
■ كيف تتعامل النساء مع العنف الأسرى سواء من الأب أو الزوج؟
- للأسف هناك كثير من النساء يرضين بالإهانة أو الضرب من الزوج أو الأب، لأنها لا تستطيع أن تستقل عنهما، والعنف الأسرى سينتهى بإصدار القوانين التي تحمى المرأة وبالتنفيذ الحاسم للقوانين، وحينما يتوقف الناس عن تبريره بالعادات والتقاليد أو بالدين، ورأينا من خلال مشاركات المتابعين للصفحة أن هناك سيدات وفتيات قررن عدم السكوت على العنف الأسرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.