الحرية المصري بالدقهلية في زيارة الي مستشفي الأورام    الخارجية: مصر تسعى مع الأشقاء الأفارقة لتوفير مستقبل أفضل للقارة    النشرة الاقتصادية: أسعار السلع عند مستوى قياسي وتراجع كبير للذهب والركود يتواصل    الحكومة تطرح أذون خزانة بقيمة 17 مليار جنيه.. غدا الأحد    برلمانى: ارتفاع حجم الصادرات الزراعية نتيجة تحسين الإنتاج    توريد 209 أطنان قمح في 38 من شون وصوامع البحيرة    17 رحلة جوية تنقل المعتمرين للأراضي المقدسة من مطاري القاهرة وبرج العرب    محمد بن زايد يهنئ الأردن بعيد استقلالها    ترامب في اليابان.. زلزال فى الاستقبال ولقاء مع الإمبراطور ومباراة جولف    دبلوماسي: كلمة الرئيس السيسي أجندة للعمل الإفريقي    3 مواقف ل«تيريزا ماي» مع المسلمين.. جلست في المسجد وقرأت القرآن الكريم    إنقاذ 216 مهاجرا في البحر المتوسط ونقلهم إلى مالطا    فرنسا: من المبكر الحديث عن فرضية عملية إرهابية بعد انفجار ليون    مقتل 20 طالبا بعد اندلاع حريق في مركز تعليمي في الهند    نهائي الكونفيدرالية.. جروس يضع خطة إخماد بركان المغرب ببرج العرب    الأهلي اليوم : السر وراء إستبعاد رمضان وصالح وجمعة وهاني والسولية من منتخب مصر    الاهلى يواصل تدريباته مساء اليوم    تايم سبورت.. نجوم الرياضة والتحليل في خدمة المشاهد المصري مجانا    موعد مباراة بايرن ميونيخ ولايبزيج في نهائي كأس ألمانيا.. والقوات الناقلة    3 لصوص وراء سرقة مليون و400 ألف جنيه من مقاول عقب تتبعه من أمام بنك بالمقطم    دماء مع آذان الفجر.. تفاصيل مثيرة في جريمة تخلص الزوجة والعشيق من الزوج بعد السحور في الجيزة.. المتهمة اختلقت واقعة سرقة للهروب من جريمتها    2000 سيارة تتجاوز سرعة الرادار خلال 24 ساعة.. ضبط 5 آلاف مخالفة مرورية    تعليم الأقصر تستأنف أعمال امتحانات الدبلومات الفنية    السيطرة على حريق اندلع بماسورة غاز رئيسية غرب الإسكندرية    إيداع متهمى "جبهة النصرة" قفص الاتهام لنظر أولى جلسات محاكمتهم    مصرع 3 أشخاص وإصابة 8 فى اشتباكات بين عائلتين بأسوان    مكتبة التلفزيون المصري الرقمية حصريا علي منصة Watch iT    الليلة مهرجان «كان» يختتم دورته ال72.. والجميع يترقب الفائز بالسعفة الذهبية    الاهلى يواصل تدريباته مساء اليوم    هنيدي ساخرا من فهمي: مبروك الحجاب.. والأخير: لما اتحجبت مبينتش نص شعري    وزيرالتنميةالمحلية:280 مليون جنيه لتنفيذ تطوير وتنمية عدد 208 قري مصرية    الإمام الأكبر محمد سيد طنطاوى.. المجدد المهدور حقه    هذا هو أفضل وقت لأداء صلاة التهجد    أستاذ بقصر العيني: كبار السن لا يجوعون ولا يعطشون    300 كرتونة غذائية و400 نظارة طبية لغير القادرين بأسوان    وزيرة الثقافة تعلن تفاصيل جائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب فى دورتها الثامنة    رئيس جامعة الأزهر يناقش نظام امتحان القرآن الجديد مع طلاب كلية الدعوة    هل تغني صلاة التهجد عن صلاة التراويح؟.. الإفتاء تجيب    حملات رقابية على المصانع لفحص معايير الجودة    جامعة القاهرة تحتل المركز الأول على مصر وأفريقيا بتصنيف ليدن الهولندى    إحالة 8 موظفين للتحقيق لتغيبهم بالوحدة الصحية ببني رافع بأسيوط    للموسم الثالث على التوالى .. ميسي يحقق إنجازا جديدا بعد صيام امبابى    " الافتاء" : تجنبوا هذا الخطأ فى العشر الأواخر من رمضان    موناكو مستمر في دوري الأضواء الفرنسي لكرة القدم وهبوط كاين    رغم التوتر.. النفط يتكبد أكبر هبوط أسبوعي في 2019    بالفيديو.. الأرصاد الجوية: انخفاض درجات الحرارة وارتفاع نسبة الرطوبة    مخرج شهير: "استخبيت من جماهير الزمالك فى الحمام"    فوزى البنزرتى: قادرون على تكرار ريمونتادا الترجي ضد الأهلى فى تونس    باحثون: الإنسان في سويسرا لا يستطيع إنتاج ما يكفيه من فيتامين د    دراسة: الألمان ينفقون المليارات من أجل تنظيف منازلهم    أيام رمضان في التاريخ (20).. فتح مكة    موعد أذان المغرب اليوم ال20 من شهر رمضان 2019    أمير المصري يخطب "مي عز الدين " في حضور بوسي    اليوم.. انطلاق أول أيام امتحانات نهاية العام بكليات جامعة الأزهر    انتقل إلى جوار ربه المغفور له    انتقل للأمجاد السماوية    اعتذار على جبين ميت    توفيت إلى رحمة الله تعالى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لجنة البرامج التعليمية تدين منع الاحتلال المناهج الفلسطينية فى القدس
نشر في اليوم السابع يوم 22 - 11 - 2018

أدانت لجنة البرامج التعليمية الموجهة إلى الطلبة العرب فى الأراضى العربية المحتلة فى دورتها ال98 اليوم الخميس فى الجامعة العربية، قرار دولة الاحتلال الحالى منع تطبيق المنهج الوطنى الفلسطينى فى مدينة القدس المحتلة وفرض المناهج الإسرائيلية المحرفة.

وأكدت اللجنة فى ختام أعمالها اليوم، برئاسة فلسطين، وحضور الأمين العام المساعد لشئون فلسطين والأراضى العربية المحتلة السفير سعيد أبو علي، على تحميل إسرائيل (القوة القائمة بالاحتلال) كامل المسئولية عن الأضرار التى لحقت بالمؤسسات التربوية فى الأراضى العربية المحتلة بما فيها المؤسسات التابعة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين فى الشرق الأدنى (الأونروا) والاستمرار فى مطالبة المجتمع الدولى وخاصة اليونسكو توفير الحماية الدولية لأهلنا وأبنائنا الطلبة العرب فى الأراضى العربية المحتلة لضمان سير العملية التربوية.

ورفضت اللجنة، تهديدات قسم المعارف فى بلدية الاحتلال فى مدينة القدس المحتلة بمصادرة الكتب المدرسية الفلسطينية من المدارس، وفرض عقوبات على تلك المدارس التي ترفض اجراءات الاحتلال، كما ثمنت رفض مديرى المدارس ومجالس أولياء الأمور فى مدارس القدس المحتلة للاجراءات الإسرائيلية كافة بفرض مناهج دراسية مشوهة على أبنائهم فى المدارس، وموقف أولياء الأمور فى رفض المغريات الإسرائيلية لنقل أبناءهم إلى المدارس التى تطبق المنهاج الإسرائيلى رغم المضايقات والممارسات الإسرائيلية نحوهم نتيجة هذا الرفض.

ودعت اللجنة، المنظمات العربية والإسلامية والدولية (الألكسو، الإيسيسكو، اليونسكو) إلى فضح الممارسات الإسرائيلية خاصة قرارها بفرض المناهج المحرفة على طلبة مدارس مدينة القدس المحتلة، وأدانت فرض حكومة الاحتلال وضع رموز "إسرائيلية" على جدران المدارس الفلسطينية وداخل غرف التدريس مثل ما يسمى "النشيد الإسرائيلى"، و"صور قادة إسرائيل" (دولة الاحتلال)، وما يسمى "بوثيقة الاستقلال"، وهو ما يعتبر اعتداء على حرمة المدارس وعلى نفسية الطلبة الفلسطينيين الدارسين فيها، وطالبت اللجنة زيادة برامج التوعية لمواجهة ذلك من قبل وزارة التربية والتعليم العالى الفلسطينية ومجلس أولياء الأمور والمؤسسات الأهلية فى مدينة القدس

وطالبت اللجنة، بضرورة دعم وزارة التربية والتعليم الفلسطينية للاستمرار فى تطوير مشاريعها المميزة والتى تتمثل فى مشروع الرقمنة ومشروع وضع خطة طوارئ استراتيجية ودعمها فى مجال بناء المزيد من مدارس التحدى والإصرار ودعم مدارس القدس فى كل ما تحتاج إليه.

كمادعت ، المجتمع الدولى إلى توفير الدعم المالى المستدام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين فى الشرق الأدنى (الأونروا) للاستمرار فى تقديم خدماتها وبرامجها وبشكل خاص برنامج التعليم للاجئين الفلسطينيين فى مناطق عملياتها الخمسة .

وطالبت اللجنة، المجتمع الدولى بإزالة آثار الحروب الإجرامية على قطاع غزة ورفع الحصار الإسرائيلى الجائر وفتح المعابر وتزويده باحتياجاته من ماء، وكهرباء، ووقود ومواد طبية وغذائية والكتب واللوازم المدرسية وإعادة إعمار ما تهدم وتسهيل وصول الطلبة إلى مدارسهم وجامعاتهم.

وأكد المشاركين، على ضرورة بطلان كل الأوامر والقوانين والإجراءات الإسرائيلية المتسارعة وفرض المزيد من ضرائب الأملاك (الأرنونة) خصوصا على المدارس الفلسطينية فى القدس التى تهدف إلى تصعيد وتيرة الاستيطان وتهجير المقدسيين والكشف عن مشروع القدس (2030)، والذى يرمى إلى تغيير طابعها الجغرافى والسكانى، بهدف ضمها وعزلها عن باقى الأراضى الفلسطينية بتطويقها بالمستوطنات وبجدار الفصل العنصرى واستمرار سياسة الاستيلاء وهدم المنازل العربية فى أحياء القدس كافة.

وأدانت اللجنة، قيام سلطات الاحتلال بإغلاق بيت الشرق والمؤسسات الوطنية الفلسطينية، وخاصة المؤسسات التعليمية وحرمان أبناء مدينة القدس المحتلة وكذلك الطلبة والمعلمين من الوصول إلى مدارسهم، وطالبت اللجنة المنظمات الدولية للتدخل من أجل إعادة فتح بيت الشرق والمؤسسات الوطنية في القدس.

ودعت، جميع الدول والمنظمات الدولية المختصة بإلزام إسرائيل بعدم إعاقة أو منع بناء مدارس جديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة مدينة القدس ومناطق ما تسمى بمنطقة (C)، كما دعت على ضرورة إتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة معاناة الطلبة الفلسطينيين بالقدس بسبب سياسات الاحتلال الإسرائيلي الرامية إلى دفع الطلبة للتسرب من المدارس، واستغلالهم كأيد عاملة رخيصة، أو الدفع بهم إلى انحرافات اجتماعية خطيرة، خاصة ما تقوم به من تسهيل ترويج المخدرات بين الطلبة والشباب في مدينة القدس.

ودعت اللجنة، إلى مواصلة الطلب من الدول العربية والإسلامية والمنظمات العربية والإسلامية (الألكسو - الأسيسكو) ومكتب التربية لدول الخليج العربي الاستمرار في إثراء محتوى مواقعها الخاصة بالقدس على الشبكة (الإنترنت) العربي بموضوعات باللغات الحية لفضح الممارسات العنصرية والجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ودعت، الجهات الإعلامية العربية إلى الاستمرار في إنتاج برامج إعلامية تفضح المخططات الإسرائيلية الرامية إلى تقسيم الحرم القدسي الشريف وتقويضه وبناء الهيكل المزعوم، وتوعية أبنائنا الطلبة وجيل الشباب بأهمية مقدساتنا في مدينة القدس وبخاصة المسجد الأقصى المبارك والتركيز على إظهاره بمساحته 144 دونم.

كما دعت، المنظمات الدولية كافة العاملة فى الأراضى الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الى بذل المزيد من الجهود في توفير الحماية للمدارس الفلسطينية من الممارسات الاسرائيلية خاصة مدارس مدينة القدس المحتلة وفقاً للقوانين الدولية الملزمة، وضرورة الانتصار للتعليم في مدينة القدس وذلك من خلال تمويل شراء المباني لصالح انشاء مدارس عربية وترميم المدارس الآيلة للسقوط.

وأكدت، على ضرورة استمرار دعم الشعب الفلسطيني في مسعاه للحصول على عضوية كاملة في الأمم المتحدة، كما عبرت اللجنة عن دعمها لموقف القيادة الفلسطينية بالتوجه إلى مجلس الأمن لطلب إنهاء الاحتلال، ومطالبة المجتمع الدولي بتوفير حماية دولية للشعب الفلسطيني.

وأكدت اللجنة، على أهمية الاستمرار في بث البرامج التعليمية لأكثر من مرة يومياً، والتأكيد على أهمية تحميل إرسال الإذاعات العربية التي تبث برامج تعليمية إلى الطلبة العرب في الأراضي العربية المحتلة على الشابكه (الانترنت)، وبخاصة إذاعة فلسطين/صوت العرب من القاهرة، وإذاعة فلسطين من دمشق، لإتاحة الفرصة للطلبة للاستفادة منها، والطلب إلى دولة فلسطين الاستمرار في تقديم تقارير دورية حول ظروف البث والاستقبال.

ودعت اللجنة، الدول العربية إلى الاستمرار في إعداد مواد إعلامية حول جدار الفصل العنصري بالتعاون مع دولة فلسطين والدول المضيفة، واقتراح يوم 9/7 من كل عام (وهو تاريخ صدور الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية حول جدار الفصل العنصري) لعرض تلك المواد الإعلامية بالتنسيق مع إتحاد إذاعات الدول العربية، كما ثمنت اللجنة مبادرة "مدرستي فلسطين" التي أطلقتها جلالة الملكة رانيا العبد الله، والتي تهدف إلى التخفيف من معاناة الطلبة وتأمين متطلبات المدارس في القدس والدعوة إلى مبادرات مماثلة من قبل الدول العربية، مشيدة بجهود الملك عبد الله الثاني ملك المملكة الأردنية الهاشمية صاحب الوصاية على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، والدفاع عن المقدسات وحمايتها وتجديد رفض كل محاولات إسرائيل (القوة القائمة بالاحتلال) المساس بهذه الرعاية والوصاية الهاشمية، وتثمين الدور الأردني في دعم المسيرة التعليمية في مدارس مدينة القدس.

ودعت اللجنة، إلى مواصلة تكثيف وتقوية بث البرامج التعليمية واستخدام البدائل التقنية المتاحة (وسائل التواصل الاجتماعي) لتعويض الطلبة عما يفوتهم من تحصيل علمي في مدارسهم نظرًا لاستمرار إسرائيل في سرقة الفضاء الفلسطيني وإحكام السيطرة عليه لصالح المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة واستمرار عمليات الحصار والإغلاق التي تفرضها قوات الاحتلال الإسرائيلي على الأراضي العربية المحتلة.

ودعت، الدول الأعضاء إلى مواصلة تزويد وفد دولة فلسطين بالبرامج الموجهة (المسموعة والمرئية والمواقع الالكترونية) ليتسنى تعميمها وضمان وصولها لطلبة المدارس، وكذلك الاستمرار في تبادل البرامج بين أعضاء اللجنة، من خلال قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة

وطلبت اللجنة من الدول الأعضاء والمنظمات المتخصصة الاستمرار في إنتاج مواد إعلامية لكشف ممارسات سلطات الاحتلال الرامية إلى سرقة الفضاء الفلسطيني لصالح المستوطنات والعمل على إنهاء هذا الاعتداء الإسرائيلي المستمر على حق الفلسطينيين في التعبير وتمكينهم من السيطرة على فضائهم وتزويد اتحاد اذاعات الدول العربية بهذه المواد حتى تتولى بثها عبر منظومة المنوس Minos لصالح هيئاته الأعضاء .

وأكدت اللجنة، على أهمية الاستمرار في تزويد وزارة التربية والتعليم العالي في دولة فلسطين بالأدلة الخاصة بمواعيد بث وعناوين البرامج التعليمية الموجهة في كل دورة بقصد استفادة الطلبة والمعلمين الفلسطينيين منها ووضع هذه البرامج على المواقع الالكترونية الخاصة بأعضاء اللجنة والتنويه على هذه المواقع من قبل هيئة الإذاعة والتليفزيون الفلسطيني.

كما دعت اللجنة، بمناسبة يوم التضامن مع الاسرى الفلسطينيين "يوم الاسير الفلسطيني" الذي يصادف يوم 17/4 من كل عام إلى استمرار مشاركة وفود الدول الأعضاء بها في اليوم الإعلامي المفتوح للتضامن مع الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي، والطلب من اتحاد اذاعات الدول العربية التنسيق والمتابعة مع هيئات الإذاعة والتليفزيون في الدول العربية بهذا الخصوص.

ودعت، الإدارة العامة لاتحاد إذاعات الدول العربية إلى عقد ندوات وورشات عمل خاصة بموضوع البرامج التعليمية والتليفزيون التربوي وخصوصاً البرامج الموجهة إلى الطلبة في الأراضي العربية المحتلة.

وأكدت اللجنة، على رفضها وإدانتها قرار الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل (القوة القائمة بالاحتلال) ونقل سفارتها إليها، واعتباره قراراً باطلاً، وخرقاً خطيراً للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة، والفتوى القانونية لمحكمة العدل الدولية في قضية الجدار العازل، وأن لا أثر قانوني لهذا القرار، الذي يقوض جهود تحقيق السلام، ويعمق التوتر، ويفجر الغضب، ويهدد بدفع المنطقة إلى المزيد من العنف والفوضى وعدم الاستقرار، واكدت على أهمية استمرار توفير الدعم المالي اللازم لبرامج ونشاطات وكالة الغوث الدولية (الاونروا) الاعتيادية والطارئة، وتحميل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الأعباء الإضافية التي تتكبدها الاونروا من إجراءات الإغلاق والحصار وتقييد حركة إيصال المساعدات لمستحقيها ومطالبتها بالتعويض عن هذه الخسائر .

وطالبت، من وزارة التربية والتعليم الفلسطينية تزويد الدورة القادمة لأعمال اللجنة بدراسة حول التحريض في المناهج الإسرائيلية الحالية من أجل اقراراها وتحويلها إلى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم لنشرها، كما أوصت اللجنة بضرورة انضمام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) إلى عضوية هذه اللجنة والعمل على ضمان مشاركتها في الدورات القادمة .

وطلبتاللجنة، من وزارة التربية والتعليم الفلسطينية وهيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية اعداد فيلم يوضح معاناة المدارس الفلسطينية في المناطق المهمشة والنائية للدورة القادمة من أجل اقراره وتكليف اتحاد اذاعات الدول العربية بتعميمه وبثه بكافة هيئاته الأعضاء .

ورحبت اللجنة بعقد دورتها (99) في النصف الثاني من شهر إبريل 2019 في المملكة الأردنية الهاشمية، على أن يتم تسمية هذه الدورة (دورة القدس).

يذكر أن اعمال الدورة بدأت أعمالها الاحد الماضي، وتم استعراض تقارير الأمانة العامة للجامعة، وفلسطين، ومصر، والأردن، والمنظمة العربية للتربية والعلوم والثقافة، وتقرير إتحاد إذاعات الدول العربية، وتقرير المنظمة الاسلامية للتراث والعلوم والثقافة، وناقشت سير البرامج التعليمية الإذاعية والتلفزيونية وظروف الإنتاج والبث والاستقبال، وتنسيق وتطوير التبادل الإذاعي والتلفزيوني، وتقرير لجنة الاستماع والمشاهدة والتدريب والتأهيل.

وترأس وفد فلسطين فى الاجتماع، مدير عام المتابعة الميدانية بوزارة التربية والتعليم العالي أيوب عليان " رئيس الدورة الحالية"، والمستشار جمانة الغول من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.