السكة الحديد تستقبل دفعة جديدة من العربات الروسية    إزالة 339 حالة تعد على نهر النيل ببني سويف    شهادة عالمية جديدة للاقتصاد المصرى    افتتاح مشروع الصرف الصحي بقرية أولاد خلف بتكلفة 20 مليون جنيه    فلسطين تطلب عقد اجتماع عاجل للجامعة العربية    أول طلب إحاطة في البرلمان بسبب الصاروخ الصيني    السعودية تسجل 997 إصابة جديدة بفيروس «كورونا»    مقتل أربعة أشخاص في حريق شمال شرق موسكو    أول تعليق من نيمار بعد تمديد تعاقده مع باريس    توتنهام يسقط أمام ليدز بثلاثية    زيدان يوضح مصيره مع الريال وحسم الليجا    جمال الغندور ل«روزاليوسف»: لم يحصل حكم على رخصة الفيديو منذ تركت اللجنة من 14 شهراً    هل يعود باتشيكو لقيادة الزمالك؟.. وكيله يجيب    7 غيابات تضرب الأهلي قبل القمة    ضبط شخصين بحوزتهما 245 طربة حشيش بالغربية    عدم قبول دعوى إنشاء لجنة للوقاية من الفساد    تفاصيل مصرع شقيقين وعمهما في حادث بيارة صرف صحي بالمنيا    انتشال جثتين من ضحايا التروسيكل الغارق غرب الإسكندرية    محافظ بني سويف يكلف باستمرار جهود الرقابة على الأسواق    الامتحانات المنزلية.. آلية التعليم لخفض التجمعات بالشهادات العامة    محمد سامي يفجر مفاجأت في الحلقات ال5 الأخيرة من «نسل الأغراب»    بعد انتحار منزلاوي وانهيار ليلي نصار.. «الطاووس» حديث السوشيال ميديا    علي جمعة يوضح "دعاء ليلة القدر" (فيديو)    الجيزة: غلق وتشميع 38 محلا مخالفا لمواعيد الغلق ورفع 665 حالة إشغال    رابط موقع تسجيل لقاح كورونا في مصر وخطوات التسجيل    رئيس الوزراء يتابع مبادرة «حياة كريمة» وتطوير القاهرة التاريخية    توريد 119 ألف طن قمح للصوامع والشون بالبحيرة    محافظ قنا يتابع أعمال التشطيبات بالوحدة المحلية لنجع حمادى    نصائح من ذهب.. كيف تشتري كحك العيد؟    البابا فرنسيس يؤيد التنازل عن حقوق الملكية الفكرية للقاحات كورونا    احتفالاً بالعيد القومي.. محافظ دمياط تضع إكليل الزهور على النصب التذكاري "صور"    ننشر مواعيد عرض مسلسل الاختيار 2 الحلقة الجديدة والقنوات الناقلة    خاص| ماذا قال محمد رياض عن أبطال ومخرجة وشباب مسلسل "النمر"؟    مسلسل نجيب زاهي زركش الحلقة 25.. «الفخراني» يهدي «سعيد» مليون جنيه    وكيل التموين بالغربية: توريد 71 ألف طن قمح من محصول الموسم الجديد    الخطبة 10 دقايق.. كل ما تريد معرفته عن صلاة العيد    عاجل.. حقيقة توقيع نجم الأهلي لبيراميدز    اعتقال 3 دواعش في محافظة كركوك العراقية    حالة الطقس غدا الأحد 9-5-2021 ودرجات الحرارة المتوقعة    بتكلفة 736 مليون جنيه.. وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا ميدانيًا لمتابعة مشروعات جامعة أسيوط    جامعة جنوب الوادي تستعد لامتحانات نهاية العام.. وهذا موعدها    مجلس الرئاسة الليبي ينفي مهاجمة جماعات مسلحة فندقا يجتمع فيه    لا تسقط و تأخيرها إثم كبير.. معلومات لا تعرفها عن زكاة الفطر    مساع أفريقية وأمريكية في الخرطوم لحل أزمة سد النهضة    النائب صالح عوض الله: تفقد الشركات الروسية لفنادق الغردقة خطوة ايجابية لعودة السياحة الروسية لمصر    مصطفى محمد يقود هجوم جالاتا سراي في القمة التركية    قبل العيد.. طريقة عمل الكحك اللبناني    محصلش.. الفنانة ألفت عمر تعلق على تصريح: "كان نفسي أخلف 5"    البابا تواضروس ينعي القمص صرابامون الشايب    خبيرة أبراج: مواليد 8 مايو شخصية تتمتع بحس عملي    وزير الأوقاف: النفاق داء مهلك للأفراد والأمم    صرف 24 ألف جنيه إعانات طوارئ ل 27 عاملا بشركة ميتيكس    وفاة القمص كيرلس ميخائيل راعي كنيسة السيدة العذراء بديروط    برلماني يطالب وزارة الصحة بحل أزمة تكليف الصيادلة    بسبب تحورات كورونا.. «الصحة»: إجراءات احترازية إضافية بمنافذ دخول البلاد    دار الإفتاء تعليقا على اقتحام المسجد الأقصى: دنسوا قدسيته    هاني محروس ينعى والده بكلمات مؤثرة    السعودية تندد بالإجراءات الإسرائيلية التى تقوض عملية السلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الاتصال الجزائري: أطراف خارجية تستعمل الحراك الجديد كوسيلة في حربها على الجزائر
نشر في الشروق الجديد يوم 14 - 04 - 2021

قال عمار بلحيمر وزير الاتصال (الإعلام) الناطق باسم الحكومة الجزائرية إن هناك أطرافا خارجية تستعمل "الحراك الجديد" كوسيلة في حربها على الجزائر، مشددا على أن السلطات الجزائرية تعمل من جهتها على توعية المنساقين دون وعي وراء كل الدعوات التخريبية.
وأضاف بلحيمر في تصريحات له اليوم "لم يعد سرا أن هناك بعض الأطراف الخارجية التي أصبحت تستعمل شبه الحراك أو ما يسمى بالحراك الجديد كوسيلة في حربها على الجزائر"، معتبرا أن هذه الأطراف تلجأ إلى كل الوسائل القذرة، خاصة محاولة تضليل الرأي العام وتزوير الحقائق، مؤكدا أن هذه الأساليب أصبحت مكشوفة.
وقال إن "السلطات الجزائرية تعمل على محاولة توعية الأشخاص الذين ينساقون دون وعي وراء كل الدعوات التخريبية، والذين هم ضحايا ومخدوعين بشعارات كاذبة"، مضيفا أن الإعلام الوطني يقوم بدوره في هذا المجال.
وردا على سؤال بخصوص الانتخابات التشريعية المقررة يوم 12 يونيو المقبل، أكد بلحيمر أن السلطات العمومية قدمت كل التسهيلات والضمانات الكفيلة بفتح المجال أمام نخبة سياسية جديدة، خاصة تلك المنبثقة عن الحراك الأصيل المبارك، إضافة إلى جملة من الضمانات التي تقدمها السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، والتي من شأنها ضمان نزاهة وشفافية هذا الاقتراع.
وحول مشروع تصنيع اللقاح الروسي "سبوتنيك V" بالجزائر، أوضح بلحيمر أن الجزائر اختارت خطوة استراتيجية واستباقية لتصنيع اللقاح الروسي ابتداء من سبتمبر المقبل في مصانع المؤسسة العمومية صيدال".
وأشار إلى أنه بتحقيق ذلك تكون الجزائر قد قطعت أشواطا كبيرة في هذا المجال من أجل تجسيد قرار الرئيس عبد المجيد تبون المتمثل في انتاج اللقاح المضاد لفيروس كورونا لتجاوز الجائحة.
وفيما يتعلق بملف إنعاش الاقتصاد الوطني، اعتبر بلحيمر أن المعطيات المتوفرة حاليا والتزامات الرئيس تبون تؤكد أن السعي لتنويع الاقتصاد وتطوير وترقية الصادرات يسير بخطى ثابتة، مشيرا إلى أن الجزائر تراهن اليوم على طاقاتها، خاصة الشابة منها التي برهنت في أزيد من مناسبة على إمكانياتها الكبيرة وقدراتها الإبداعية المتميزة.
وبخصوص ملف الذاكرة بين الجزائر وفرنسا، قال بلحيمر إن الجزائر تواصل العمل على مستوى عال مع السلطات الفرنسية وأن معالجة هذا الملف تتم بعيدا عن الأضواء والتصريحات الإعلامية، مضيفا أن المفاوضات مع الطرف الفرنسي تقدمت بخطوات ثابتة ومتسارعة رغم محاولات التشويش والعرقلة من أطراف معروفة.
وتطرق بلحيمر إلى مخلفات الانفجارات النووية الفرنسية في الجنوب الجزائري التي قال إنها تشكل جريمة ضد الإنسانية، مما يضع على عاتق الدولة الفرنسية مسؤولية إزالة التلوث والتعويض كما هو معترف به منذ 2010.
من ناحية أخرى، قال بلحيمر إن الجزائر استعدت لاستضافة الدورة ال32 للقمة العربية التي كانت مقررة خلال شهر مارس من العام الماضي، غير أن ظهور وتفشي جائحة كوفيد-19 أربك أجندة القمة، حيث تم تأجيلها إلى حين تحسن الأوضاع الصحية في العالم وفي المنطقة العربية".
وأضاف بلحيمر "يبقى الأمل قائما في عقد هذه القمة المرتقبة في أقرب الآجال الممكنة".
وأوضح أن القضايا السياسية تحتل مركز الصدارة على جدول أعمال تلك القمة في ظل الأوضاع السائدة في المنطقة العربية التي تشهد تسارعا للأحداث والمستجدات، بالإضافة إلى استمرار بؤر التوتر في عدد من الدول، فضلا عن موضوع تطوير جامعة الدول العربية ومنظومة العمل العربي المشترك، إلى جانب قضايا محاربة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وبالمخدرات.
وأضاف أن القمة ستبحث أيضا عددا من الموضوعات والمشاريع العربية المشتركة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي ترفع إلى القادة العرب من قبل المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي والمجالس الوزارية العربية المتخصصة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.