الاثنين.. بدء قبول طلبات الالتحاق برياض الأطفال في جنوب سيناء    "الإحصاء": ارتفاع الواردات من الدول العربية ل1.67 مليار دولار    توريد أكثر من 142 ألف طن قمح للشون والصوامع الحكومية بمحافظة سوهاج    زعماء هونج كونج ‬ينتقدون خطط ترامب بإنهاء المعاملة الخاصة للمدينة    قفزة في عدد إصابات كورونا بإسرائيل.. والحكومة تدرس إعادة إغلاق المدارس    استبعاد التامفلو والإبقاء على الكلوروكين أبرز ملامح برتوكول علاج كورونا    الاتحاد الأفريقي يدخل على خط أزمة ضحية "مينيابوليس"    هارب من قضية قتل يفتح النيران على رجال الشرطة بالموسكي    تعرف على موعد وشروط التقديم للصف الأول الابتدائي بالجيزة    نقل جثمان حسن حسني من المستشفى إلى مقابر الفيوم    ارتفاع عدد حالات الشفاء من كورونا بمستشفى العجمي ل164 شخصًا    محافظ مطروح يشدد على ارتداء الكمامة بجميع المصالح الحكومية والأسواق    بالصور.. حي العجوزة يوزع الأدوية على مرضى كورونا والمخالطين في المنازل    تأجيل محاكمة 20 محاميًا بتهمة إهانة القضاء في المنيا    القوى العاملة: صرف 3 ملايين جنيه مستحقات ل 22 عاملا بالأردن    أمتلك سيارة أجرة فهل يجب فيها زكاة؟.. "البحوث الإسلامية" يجيب    حملات تعقيم مكثفة بشوارع الإسماعيلية    الأرصاد تعلن موعد وتفاصيل الموجة الحارة الجديدة    عودة الدورى الإيطالي 20 يونيو    الأهلى يعاقب أحد لاعبيه بعد ظهور إعلامي    أبرز مباريات اليوم.. المواعيد والقنوات الناقلة    رد قاسٍ من عضو الأهلى على تجاوزات "آل الشيخ"    العطار: تعقيم مبنى اتحاد الكرة بشكل دوري عقب إصابة محمود سعد بكورونا    باريس سان جيرمان يتوصل لاتفاق مع إنتر لضم إيكاردي نهائيا    أهالي حدائق القبة يشكون من تراكم القمامة    ماذا حدث لأسعار الذهب في مصر اليوم 30 مايو؟    المالية: التوقيع الإلكتروني عهدة شخصية.. ومن يفرط فيه يتعرض للمساءلة التأديبية    إجراءات احترازية مشددة بمحكمة أسوان: مسافات آمنة.. وارتداء الكمامة طوال يوم العمل (صور)    مفاجآت جديدة تكشفها النيابة عن حادثة "مازن" وفتاة "تيك توك"    من 40 ل45 درجة.. الأرصاد تعلن موعد وتفاصيل الموجة الحارة الجديدة    اليوم.. بدء التقديم لوظائف التنمية المحلية إلكترونيا    حظك اليوم| توقعات الأبراج 30 مايو 2020    صور| الكينج يتألق بألمع الأغاني للشعب المصري    بعد أنباء وفاتها .. رجاء الجداوي تفجر مفاجأة عن إصابتها ب كورونا    إعلامية تنعي حسن حسني بكلمات مؤثرة    عاجل| التضامن تتخذ إجراءات في واقعه ترويع شابين لطفل من ذوي الإعاقة    دعاء في الصباح أوصى النبي بترديده 3 مرات ليرضيك الله يوم القيامة    هل يجوز للمرأة قراءة القرآن بدون حجاب؟.. الإفتاء تجيب    حكم الزواج في شهر شوال .. دار الإفتاء توضح الرأى الشرعي    "أحلام مؤجلة".. كيف تعامل طلاب السنة النهائية بالجامعات مع أزمة "كورونا"؟    روسيا تسجل 8952 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة    إصابات فيروس كورونا في قارة أمريكا الشمالية تكسر حاجز المليونين    تركي الحمد للفلسطينيين: تعلموا من هذا الرجل    بالصور وزير النقل يقوم بجولة تفقدية بمحطتي مصر و الشهداء للإطمئنان على انتظام حركة القطارات    رفع 240 طن قمامة خلال حملة نظافة مُكبرة بشوارع الدلنجات وكوم حمادة في البحيرة    الجيش الليبى يعلن مقتل قائد ميليشيا سورية مدعوم من تركيا بالعاصمة طرابلس    الهروب والبرئ.. أعمال خالدة شارك فيها حسن حسني مع أحمد زكي    النيابة تستدعى والدي الأطفال الأربعة ضحايا حريق «شقة الدقي»    الانتهاء من تأهيل وتطوير كافة حدائق الري بالقناطر الخيرية    آخر تطورات صفقة انتقال مارتينيز إلى برشلونة    محمد صلاح يدخل قائمة أعلى الرياضيين أجرًا    فضل صيام التطوع والعمل الصالح    أسعار السمك اليوم السبت 30-5-2020 في مصر    قطع المياه عن عدة مناطق ب4 مراكز في الفيوم    وفاة ابنته واكتئاب شديد.. تعرف على أبرز أزمات الراحل حسن حسني    خالد أنور: مشهد المواجهة مع حلا شيحا في "خيانة عهد" استغرق 26 ساعة لتصويره    نصائح من «الصحة» لعزل الأطفال منزليًا    وزير العدل يكشف خطة تطوير أبنية المحاكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غدا.. الأوروبيون ينتخبون برلمانهم التاسع
نشر في الشروق الجديد يوم 22 - 05 - 2019

ماكرون يدعو إلى «معاهدة تأسيسية» للاتحاد الأوروبى بعد الانتخابات.. واستطلاعات رأى ترجح حصول اليمين المتطرف على 23% من المقاعد
تحبس أوروبا أنفاسها استعدادا لانتخابات برلمانية، الأصعب فى تاريخ التكتل الأوروبى، وسط تحديات بصعود اليمين المتطرف، واستمرار تعثر ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى «بريكست».
ويتوجه نحو 427 مليون ناخب فى الاتحاد الأوروبى، غدا الخميس، إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم للمرة التاسعة فى التاريخ لانتخاب ممثليهم فى البرلمان الأوروبى، فى الانتخابات التى تستمر لمدة ثلاثة أيام.
ويُمنح حق الانتخاب إلى المواطنين الذى تتجاوز أعمارهم 18عاما فى غالبية الدول الأوروبية الأعضاء، عدا اليونان (عمر 17عاما)، فيما يصوت فى النمسا ومالطا كل من هم فوق 16 سنة، وفقا لمحطة «فرانس 24» الإخبارية.
وسيتم انتخاب 751 نائبا خلال الاقتراع. ويتم توزيع المقاعد بناء على عدد السكان، إذ ستشغل ألمانيا 96 مقعدا، وفرنسا 74، وإيطاليا وبريطانيا 73. أما مالطا وقبرص ولوكسمبورج فلن تشغل إلا ستة مقاعد.
وبعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، سيصبح عدد المقاعد فى البرلمان الأوروبى 705 نواب، إذ سيتم إلغاء جزء من المقاعد البريطانية على أن يُوزع الجزء الآخر على عدد من الدول أبرزها فرنسا وإيطاليا (5 مقاعد إضافية لكل منهما) وهولندا (3 مقاعد).
وقبل يومين من الاقتراع، دعا الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، أمس الأول، إلى «معاهدة تأسيسية» للاتحاد الأوروبى بعد الانتخابات الأوروبية، ذلك بهدف «تحديد إستراتيجية أوروبا للسنوات الخمس المقبل».
وندد ماكرون بما اعتبره «تواطؤا بين القوميين ومصالح أجنبية» من أجل «تفكيك أوروبا»، مشيرا إلى ستيف بانون، المستشار السابق للرئيس الأمريكى دونالد ترامب، وممولين روس يدعمون «أحزابا متطرفة».
وقال ماكرون خلال مقابلة مع صحف فرنسية إنه «لا يمكننا إلا أن نشعر بالقلق. ينبغى على المرء أن لا يكون ساذجا، لكنى لا أخلط بين الدول وبعض الأفراد، حتى إذا كانوا مجموعات ضغط أمريكية أو أوليجارشيين روسا قريبين من الحكومات»، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف ماكرون أنه «للمرة الأولى أرى تواطؤا بين القوميين ومصالح أجنبية هدفه تفكيك أوروبا»، مضيفا أن بعضا من «قادة جماعات الضغط من أمثال بانون، القريبين من السلطات الأمريكية» يأملون فى انهيار الاتحاد الأوروبى ويسعون لتحقيق هذا الهدف.
وكانت أحزاب قومية ويمينية متطرفة من 11 دولة أوروبية، من بينها حزب «التجمع الوطنى» الفرنسى وحزب «البديل من أجل ألمانيا» وحزب «الحرية» الهولندى المناهض للإسلام. اجتمعت السبت الماضى فى ميلانو تحت قيادة ماتيو سالفينى نائب رئيس وزراء إيطاليا متعهدة بإعادة تشكيل القارة الأوروبية بعد انتخابات البرلمان الأوروبى، وفقا لموقع «يورو نيوز» الإخبارى.
وتتوقع استطلاعات الرأى أن يتمكن 173 مرشحا من هذه الأحزاب من دخول البرلمان الأوروبى المقبل (أى الحصول على 23% من مقاعد البرلمان الأوروبى)، بزيادة 19 نائبا عن حصتهم الحالية البالغة 154 نائبا فى البرلمان الحالى.
وفى سياق متصل، رجحت مجلة «الإيكونوميست» البريطانية أن تستولى الأحزاب الشعبوية فى أوروبا على أصوات ناخبى الأحزاب الكبرى»، مشيرة إلى تجمع قادة من الشعبويين الأوروبيين من 11 دولة أوروبية فى ساحة كاتدرائية ميلان فى إيطاليا مؤخرا وطالبوا ب «ثورة» على النظام القائم فى بروكسل والإطاحة به وتدشين ما أسموه «أوروبا أممية».
وأوضحت «الإيكونوميست» أن اليمين المتطرف فى أوروبا يشهد حالة من التحول؛ فقد كان قادته يعبرون بوضوح عن رفضهم للاتحاد الأوروبى ولطالما أعربوا عن رغبتهم فى انسحاب بلادهم من عضويته».
من جانبه، قال مدير مرصد التطرف السياسى (مركز بحثى مقره باريس)، جون إيف كاميه، إن «الأمريكيين يجربون رهانًا جديدًا على القارة العجوز، بخلق نوع من اتحاد الأحزاب الأوروبية اليمينية المتطرفة»، مشيرا إلى تصريح بانون بأن فوز اليمين المتطرف فى أوروبا يمهد لفوز ترامب بولاية ثانية.
فى المقابل، يرى رئيس معهد استطلاعات الرأى «فورشونجس جروب وهلن» الألمانى، ماتياس يونج أن اليمين المتطرف يتعرض إلى عدة ضغوط بعد سلسلة فضائح تلاحق الشعبويين فى أوروبا، بداية من فضيحة نائب المستشار النمساوى اينز كريستيان شتراخه، ومشاركة بانون فى لقاء إيطاليا، واتهامات فى فرنسا بأن اليمين المتطرف حصان طروادة لخطط الرئيس الروسى فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكى ترامب لإضعاف أوروبا».
ودعا يونج «الناخبين تأييد المرشحين المؤيدين لأوروبا لعرقلة اليمين المتطرف»، بحسب صحيفة «لاكروا» الفرنسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.