بعد تراجعها.. ننشر أسعار الأسمنت المحلية الجمعة 7 مايو    الكويت: 11 حالة وفاة و1236 إصابة جديدة بكورونا    ماجوير : الوصول إلى نهائي الدوري الأوروبي إنجاز هائل    حرارة الجو تتسبب في حريق داخل قطعة أرض بالبحيرة    محمد ثروت يعتذر لمحمد هنيدي لهذا السبب| فيديو    «الصحة»: 74.8% نسبة شفاء مرضى كورونا في مستشفيات العزل    محافظ الجيزة يطالب الشركة المنفذة لتطوير شارع النيل بزيادة الورديات    كارتيرون يتحدث عن مواجهة الاهلي ..وسر سعادته قبل لقاء القمة ..وقرار مهم جدا    7 معلومات عن الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة.. أبرزها حجم الكتلة التي تصطدم بالأرض    «التعليم» تنفي تسليم طلاب المرحلة الإعدادية جهاز تابلت العام المقبل    مسؤول: واشنطن تستعد لاحتمال انهيار «محادثات فيينا» بشأن نووي إيران    أحمد العوضي يكشف ل «الوطن» تفاصيل إصابته وياسمين عبدالعزيز ب كورونا    شاهد.. مسلسل "نسل الاغراب" | ملخص الحلقة ل 24    شاهد.. مسلسل "كوفيد 25" | ملخص الحلقة التاسعة    حظك اليوم الجمعة 7/5/2021 برج العذراء على الصعيد المهنى والصحى والعاطفى    صلاة التسابيح .. كيفيتها وفضلها وعدد ركعاتها وتوقيت أدائها    مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة "مسام" ينتزع أكثر من 4184 لغماً في اليمن    تكثيف الحملات الليلية لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية بقرى مركز منوف بالمنوفية    النصر يفوز على بهتيم وديا    مسلسل هجمة مرتدة الحلقة 24.. شجاعة سيف العربى تمنحه إمكانية زرعه وسط جهة معادية.. دينا تنتقل للعمل بمركز الجبرتى.. والدة أحمد عز تستمر فى تلقى العلاج سرا من شقيقه.. ومينا ينجح فى اختراق جهاز سهيلة    الأرصاد الجوية تكشف بالدرجات حالة الطقس اليوم    هل يجوز دفع زكاة الفطر عن الزوجة الحامل؟.. أمين الفتوى يجيب    الاختيار 2.. رأي المفتي بتطبيق حد الحرابة على الإرهابي المسماري    مصرع شخص أسفل عجلات القطار في بني سويف    إلتزام غالبية المحال التجارية بمواعيد الغلق في الطالبية | صور    استياء في إنبي بعد الهزيمة أمام المحلة بهدف    محافظ البحيرة يقود حملة لمتابعة قرار الغلق بمدينة دمنهور    صور.. حملة لمتابعة التزام المحال بقرار الغلق بقيادة رزق وطوسن بجنوب الأقصر    برلماني يكشف تفاصيل حلقة نقاشية لبعثة مصر بالأمم المتحدة حول قانون الجمعيات الأهلية    برلمانية تقترح توفير خدمات الشهر العقاري للمصريين في الخارج إلكترونيًا    محافظ الجيزة يتفقد أعمال التطوير بشارع النيل السياحي للوقوف علي نسب التنفيذ    إصابة شخصين باختناق نتيجة حريق داخل شقة سكنية في قنا    بالصورة .. مباحث الأموال العامة تواصل مكافحة جرائم التزييف والتزوير    ضبط 34 ألف عبوة أدوية ومنشطات مجهولة المصدر داخل مخزن بالإسكندرية    مواعيد الصلاة اليوم الجمعة 25 رمضان في جميع محافظات مصر والعواصم العربية    تويتر يعلق حسابا يتحايل لنشر بيانات دونالد ترامب    ريال مدريد يتفاوض مع لاوتارو مارتينيز لتعزيز الهجوم بالموسم المقبل    محمد العرابي: المناقشات المصرية التركية تهدف لاكتشاف رؤى الدولتين (فيديو)    انفجار عبوة ناسفة في سوق قضاء بمحافظة الأنبار العراقية    محافظ الجيزة في فيصل وبولاق الدكرور لمتابعة إغلاق المقاهي والمطاعم (صور)    أحداث مسلسل النمر الحلقة 24.. النمر يضع الألماظ المهرب في سيارة خالد    ياسر جلال يقرر أخذ حق ابنته بيده في الحلقة ال25 من مسلسل ضل راجل    لتنفيذ أعمال بمحطة المترو.. غلق كلي لطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي أمام المتحف الكبير 5 أيام    خالد فودة: نعمل على تكوين هوية بصرية لشرم الشيخ لإشهارها عالميًا (فيديو)    نشرة الفتاوى| في ليلة القدر: 4 ظواهر طبيعية أرشدنا إليها النبي.. وأروع المناجاة والأدعية المستجابة    سامي قمصان: مباراة الاتحاد كانت عصيبة بسبب لقاء المحلة    سيد عبدالحفيظ : الأهلي سيدخل معسكراً مغلقاً استعداداً لمواجهة الزمالك    طبيب الأهلي يوضح حجم إصابة صلاح محسن    أستاذ أوبئة يحذر من ذروة الموجة الثالثة لكورونا: بدايتها أول أيام العيد    تطورات خطيرة فى الحالة الصحية للفنان سمير غانم بعد إصابته بكورونا    موعد أذان مغرب الجمعة 25 من رمضان 2021.. ودعاء النبي عند الإفطار    موسيماني يشيد بمستوى نجم الأهلي    "انتهاكات خطيرة" في إثيوبيا بينها اعتقال الرضّع    وزير العدل ينعي الدكتور صبرى السنوسي عميد حقوق القاهرة    جامعة عين شمس تتواصل تليفونيًا مع أعضاء البعثات والمنح بالخارج    «السياحة»: فحص 207 منشآت فندقية للاطمئنان على تطعيم العاملين بلقاح كورونا    رئيس مدينة سفاجا تقود حملة لمتابعة تطبيق قرارات رئاسة الوزراء بغلق المحلات والمطاعم    مواقيت الصلاة اليوم الجمعة 25 رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مع 96 لقطة وأسود الليل في جيوس
نشر في شموس يوم 13 - 04 - 2020

ومرة أخرى أشارك حراس جيوس الخضراء وأسودها من متطوعي لجنة طوارئ بلدية جيوس ليلة من الليالي الباردة والمعتمة، حيث يعملون بصمت وبدون استعراض على مدار الأربعة وعشرون ساعة لحماية جيوس وخدمتها في ظل هذا البلاء والابتلاء والجائحة العالمية المسماة كورونا، متطوعين بلا مقابل ولا أجر وشعارهم الآية الكريمة: (إن أجري إلا على الله وهو على كل شيء شهيد)، فخرجت في الليل مع صديقي أبو أسيد “سامح سمحة” في سيارته الخاصة، وهو نائب رئيس البلدية أيضا ومن العاملين باستمرار حتى الفجر كل ليلة لمتابعة أوضاع البلدة والشباب المتطوع وخدمة البلدة.من جيوس كنا نتجه عبر الطرق الزراعية باتجاه منطقة يوبك والتي تضم البئر الأساس في توفير المياه للبلدة وسقاية المنطقة المحيطة بالبئر من الأراضي الزراعية، وقد فوجئت أن البلدية عملت عبر الفترة الماضية على مشروع انارة الأراضي الزراعية، وهو لم يكن في شتاء العام الماضي، فعادة أحضر إلى جيوس كل عام منذ عدة سنوات من عمَّان لقضاء الشتاء وقسم من الربيع في أحضان جيوس بلدتي حيث الجمال والطبيعة والهواء النقي والهدوء، وهذه الأجواء هي التي أحتاجها ككاتب للتفرغ لانجاز كتبي، فسعدت بهذا الإنجاز الرائع، وسعدت بنصب جميل مضاء يحمل عمودا مضاء بألوان العلم الفلسطيني وخارطة حجرية لفلسطين تحمل عبارة محمود درويش: “على هذه الأرض ما يستحق الحياة” وتاريخ تدشين النصب ومشروع كهرباء يوبك في 1/1/2020 في عهد رئيس البلدية الحالي ناظم سليم، على رأس تلة حيث الطريق الى خربة يوبك الأثرية والتي سعدت أني كنت اول من ينتبه ويكتشف ويوثق بها دير بيزنطي، حيث كانت كل المعلومات تشير أنها تعود للعهد المملوكي فقط وحملت اسم يوبك نسبة للأمير المملوكي عز الدين أيبك، وطريق آخر باتجاه بيارات وأراض زراعية.جلنا كل المنطقة وارتحنا قليلا في ساحة بئر يوبك وخلال ذلك مرت سيارة البلدية وبها رئيس البلدية يقوم بالتجوال في المنطقة أيضا، فقد سبق بليلة أن الاحتلال فتح بوابات العبور ليلا وأدخل العمال إلى الأرض ليعودوا لبيوتهم قبل أن يتم اجراء الفحوصات لهم والتأكد من سلامتهم من الوباء الذي ينتشر بين اليهود بقوة وخاصة المتدينين منهم والمستوطنات، ولذا لا يريدون أن ينفذوا ما تم الاتفاق عليه أن يخضع كل العمال للفحوصات وأن لا يعودوا بدون تنسيق مسبق كي يتم اجراء اللازم لهم، بهدف نشر الوباء في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967م.إن وعي الشباب المتطوع وتفانيهم لعب دورا كبيرا حتى الآن في حماية البلدة، والبلدية بدورها قامت منذ البدايات بإغلاق كل الطرق الواصلة لجيوس بالصخور كي تحصر الدخول بالمدخل الرئيس للبلدة حيث وكني الصغير في البلدة، وبعد أن أنهينا الجولة اتجهنا لمنطقة طريق النبي الياس حيث اقام المتطوعون خيمة ليراقبوا هذا الطريق المهم والمنعزل، وقامت البلدية بإغلاق الشارع بالصخور لمنع اية محاولة للدخول بسيارة للمنطقة، والجدير بذكره ان الشباب المتطوع تمكنوا من القبض على 3 تجار للمخدرات وسلموهم للجهات المختصة في هذه المنطقة.
أهالي البلدة من جانبهم يقومون بتوفير الطعام والحلويات للشباب تعبيرا عن تقدير جيوس وأهلها لدورهم، وحقيقة شعرت كم هم رائعون حيث لا يكفون عن حماية البلدة ليل ونهار رغم البرد القارص الذي كان يجتاح المنطقة، حتى أني رغم ارتدائي ملابس دافئة كنت أشعر بقسوة البرد فلجأت للجلوس بجانب الحطب المشتعل لأكسب بعض من الدفء وللتعرف إلى الشباب، وفي كل المناطق التي جلناها كانت عدستي ترافقني وتوثق الحدث والجمال، فوقفت قبل نهاية الجولة على التلة أنظر للطبيعة الخلابة رغم الليل وأهمس لجيوس:
يا حورية الشمال وساحرتها.. كم أحبك إلى درجة العشق، وأتذكر ابيات من الشعر للشاعرة رفعة يونس ابنة سلواد الإباء تقول فيها في قصيدة جميلة تصف فيها الربيع في البداية ثم الوباء الكوروني ومن ثم الأمل بالفرج:(على مهل …يأتينا
وجه الربيع
ويسري كهفهفة الريح
ينفي جائحة …قد حلت
من دفتر الغيب
ومن وجع الذكرى
يأتينا
يسرج مهر الحكايا
في خلد الأحفاد)..
فاهمس سلام يا جيوس عليك مع قرب آذان الفجر، سلام لسواعدك السمراء وحراس الليل كما أسود الغابات تحميها.”جيوس 13/4/2020″


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.