تقدم بولسونارو في نتائج الفرز الأولى للانتخابات البرازيلية    نيوزيلندا تفرض عقوبات إضافية ضد روسيا    الرئيس الأوكراني يعلن تحرير بلدتين في منطقة خيرسون    رضا عبد العال: مباراة الاتحاد المنستيري اختبار حقيقي لكولر    الأردن يطلب مواجهة منتخب مصر وديًا في نوفمبر    التعليم تكشف مفاجأة عن واقعة جلوس الطلاب على الأرض بمدرسة في القليوبية (فيديو)    طقس حار نهارا معتدل ليلا والعظمى 34 درجة بالفيوم    مادلين طبر: لا أدين المثلية الجنسية وأرفض قمع الحريات (فيديو)    مصطفى كامل: حريص على إرساء ضوابط أخلاقية حال فوزي بمقعد نقابة الموسيقيين    الرئاسي اليمني: ميليشيا الحوثي استغلت الهدنة كفرصة للابتزاز    الزمالك يدرس التراجع عن صفقة هجومية ويدخل في مفاوضات جديدة.. فيديو    غرفة صناعة الدواء: الحكومة والهيئات المعنية تعمل على توفير منتج آمن للمواطن    غرفة صناعة الدواء: لدينا مقومات جيدة لجذب الاستثمار    مصادرة 2.5 طن لحوم ودواجن فاسدة داخل مطعم شهير للوجبات الجاهزة بالقاهرة    كشف ملابسات العثور على جثة شاب داخل كرتونة بالوراق    BMW تحتفل بإنتاج السيارة رقم 6 ملايين بمصنعها بأمريكا    خبير اقتصادي: "الكباري" شرايين الدولة المصرية    قبل وفاته بنصف ساعة.. محمد الصاوي يكشف عن المكالمة التي جمعته ب علاء ولي الدين    تقرير: بيلاروسيا تشرع في الانضمام إلى تجمع «شنغهاي» وسط مكاسب محدودة    نقيب المحامين يشهد حفل تكريم المتفوقين ب"شرق طنطا"    طريقة عمل الجبن الرومي في المنزل مثل الجاهزة وبأقل التكاليف    غرفة صناعة الدواء: إحنا كمصريين لازم نفخر بأداء الدولة أثناء أزمة كورونا    حسن الشامي: اسمي ارتبط بكرة القدم منذ طفولتي.. وضحيت بالكثير لتحقيق أهدافي    الكوليرا تودي بحياة 7 على الأقل في هايتي    «الحوار الواطني» تلزم أعضائها بعدد من الإرشادات خلال الجلسات    إسدال الستار على أزمة تصريحات فكري صادق حول سعيد صالح.. ابنة السلطان تقبل الاعتذار وتطلب غلق الملف في الإعلام.. وصادق: لحظة شيطان وعيلتي حزينة.. أشرف زكى: الاعتذار قصر المسافات والأزمة في طريقها للحل    ياسمين عز: ليه الزوجة تاخد غيارات جوزها القديمة تنضف بيها المطبخ؟.. ومحام يرد|فيديو    14 رسالة من أجمل رسائل تهنئة المولد النبوي الشريف 2022    مد فترة معرض أهلا مدارس بالإسماعيلية إلى 5 أكتوبر الجارى    هذه المراحل غير ملزمة.. تفاصيل ربط دفع المصروفات بتسلم الكتب المدرسية    السيطرة على حريق نشب في 3 منازل بقنا    التحفظ على طالب أصاب زميله بجرح في يده ببنها.. والتحريات: الواقعة خارج المدرسة    اجتماع مجمع كهنة لإيبارشية البحر الأحمر    إخلاء طائرة ركاب أمريكية بسبب تهديد أمني    نائب وزير الخارجية السعودي يستقبل سفير أوكرانيا لدى السعودية    شوبير يكشف حقيقة مفاوضات الزمالك مع هداف بيراميدز    وزير التنمية المحلية ووزيرا التضامن والزراعة يتفقدون مجمع الخدمات الحكومية وحديقة 30 يونيو بالوادي الجديد    وكيل صحة الإسكندرية تزور بطلة مصر وإفريقيا فى الترايثلون بعد تعرضها لأزمة صحية    «ماتوا جوعًا وعطشًا».. إسدال الستار على مأساة صيادي الصقور المفقودين بصحراء مطروح    حادث مدرسة كرداسة.. لميس الحديدي: شيء مؤلم ميخليش الواحد يشوف المجهود الكبير    «النقل»: 565 شركة خاصة تعمل في الموانئ المصرية | فيديو    الغضبان: زيادة أعداد سيارات النقل الداخلي بحي الفيروز بمدينة بورفؤاد    الإسماعيلي يُحصن موهبته 5 سنوات    عمرو أديب: نتيجة ديربي مانشستر مذلة.. وهالاند تهديد مباشر وصريح ل محمد صلاح    محمد الصاوي: «شوفت رؤية لابني الراحل راكب سفينة وبيودعني» (فيديو)    محمد الصاوي: «أحمد بدير فعّال للخير.. وطلعني عمرة بعد وفاة ابني ب4 أيام» (فيديو)    شيخ الإذاعيين فهمي عمر يشيد بمشروعات «حياة كريمة»: «الغاز الطبيعي دخل بلدنا»    مخرج سلسلة أم الدنيا: صورنا فى مواقع وأماكن تاريخية مغلقة منذ اكتشافها    الدوري السعودي    وكيل لجنة الصناعة ب النواب: نعد تعديلات تشريعية لدعم بيئة الاستثمار في مصر    أيمن بدرة يكتب: بدل الحلوى نتذكر كل كلمة    حكم الصلاة على النبي بعد الآذان    هل الشيطان يعيش في الحمام ويسكنه ليلا؟.. انتبه فله مكان آخر    انقطاع مياه الشرب عن مدينة القناطر الخيرية 7 ساعات غدا لصيانة الشبكات    تركيا توفد وزراء الخارجية والدفاع والطاقة إلى ليبيا.. السبب خطير    برلماني يكشف عن تفاصيل دور الانعقاد الجديد لمجلس النواب | فيديو    يغلظ العقوبات.. صحة النواب توضح تفاصيل قانون المسؤولية الطبية.. فيديو    وفاة وزحام وحرائق.. كثافة الفصول والموت يحصد الطلاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مظهر شاهين: ليس من حق الزوج إجبار زوجته على الصلاة
نشر في مصراوي يوم 16 - 08 - 2022

كشف الدكتور مظهر شاهين إمام وخطيب مسجد عمر مكرم، اليوم الثلاثاء، عن تعرضه لهجوم بعد حديثه عن عدم حق الزوج في إجبار زوجته على الحجاب، قائلًا: "الناس بتهاجمني لمجرد إني قلت إن الزوج ليس من حقه إجبار زوجته على الحجاب".
وأضاف في تصريحات صحفية،: "إيه رأيكم إن الزوج ليس من حقه إجبار زوجته على الصلاة وليس الحجاب فقط، لأن الصلاة علاقة بين الله وبين العبد، ولأن الله تعالى أمر الزوج بالاصطبار علي الزوجة إذا كانت لا تصلي ولم يطالبه بمعاقبتها أو مفارقتها" فقال "وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها".
وتابع: "الناس فاكرة أن الحجاب أهم عند الله من الصلاة رغم أن العكس هو الصحيح لأن الصلاة فرض وركن من أركان الإسلام"، وإذا كان الله طالب الزوج بالصبر على الزوجة عند ترك الأهم فمن باب أولى يصبر عليها كذلك عند ترك المهم، وعلى ذلك للزوج على الزوجة عند ترك الصلاة أو الحجاب أن ينصحها ويرشدها باللطف واللين وليس بالإجبار والإيذاء النفسي أو البدني فإن استجابت ونعمت وله مثل ثوابها وإن لم تستجب سقط عنه الوزر طالما أنه نصحها والله تعالي هو من يحاسبها".
وأوضح أن الرعاية الواردة في حديث النبي صلي الله عليه وسلم"كلكم راع" لا تعني الوصاية أو أن يتولي الزوج مسئولية الحساب والعقاب وكيلا عن الله سبحانه وتعالى، وإنما تعني القيام بمسئولياته تجاه زوجته وأولاده دون التدخل فيما بينها وبين الله تعالي، أما الأمر الوارد في قوله تعالي:﴿ يَٰٓأَيُّهَا 0لَّذِينَ ءَامَنُواْ قُوٓاْ أَنفُسَكُمۡ وَأَهۡلِيكُمۡ نَارٗا وَقُودُهَا 0لنَّاسُ وَ0لۡحِجَارَةُ عَلَيۡهَا مَلَٰٓئِكَةٌ غِلَاظٞ شِدَادٞ لَّا يَعۡصُونَ 0للَّهَ مَآ أَمَرَهُمۡ وَيَفۡعَلُونَ مَا يُؤۡمَرُونَ ﴾، أي: انصحوهم وارشدوهم إلى ما يقيهم من عذاب الله تعالي، وليس في الآية الشريفة أي تصريح أو تلميح بأن للزوج الحق في إجبار الزوجة علي الحجاب أو على أي طاعة لله تعالي لأن الطاعات علاقة بين العبد وبين الله لا وصاية لأحد على أحد فيها.
وقال شاهين، إن النصح والإرشاد والدعوة إلى التزام الطاعة وترك المعصية إنما يكون وفق منهج الإسلام في الدعوة إلي الله تعالى الوارد في قوله تعالي: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ} وليس بهجر الزوجة أو معاقبتها أو إيذائها نفسيًا أو بدنيًا، بل إن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن ليجبر أحدًا على طاعة أبدًا بل كان دوره الوعظ والنصح والتعليم والإرشاد والبشارة والإنذار والدليل على ذلك قوله تعالى:"أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين" وقوله تعالى: "فذكر إنما أنت مذكر لست عليهم بمسيطر إلا من تولى وكفر فيعذبه الله العذاب الأكبر"، فإذا كان الله تعالى هو وحده المحاسب على الكفر وكان دور النبي صلي الله عليه وسلم هو التذكرة دون الإكراه فهل أعطى الله للأزواج سلطة على الزوجات في طاعته لم يعطها للنبي صلى الله عليه وسلم!؟.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.