بالأسماء.. 224 طالبا يفوزون بلجان الكليات في انتخابات جامعة سوهاج    التضامن: مشروع "سكن كريم" خدم 70 ألف أسرة    كامل الوزير: تحصيل حق الدولة في المقام الأول للوزارة    "الإسكان" تطرح 76.71 فدان بنشاط عمراني متكامل بالشيخ زايد    "تخطيط أراضى الدولة": منح الأراضى الصناعية بالصعيد مجانا    "الزراعة" تكشف أسباب انخفاض أسعار القطن (فيديو)    سرايا القدس: الساعات القادمة ستضيف عنوانا جديدا لسجل هزائم نتنياهو    سلاح الجو الإسرائيلي يشن سلسلة غارات جديدة على قطاع غزة    المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن يحذر المساس بالعلم    رئيس بوليفيا المستقيل يصل المكسيك بعد منحه اللجوء السياسي    الجارالله يشن هجوما لاذعا على ساسة لبنان..وصف عون بالعاجز وسب حسن نصر الله    الصحف المصرية: الرئيس يستقبل وزير الدفاع الروسى ويتلقى رسالة شكر من "بوتين" لإنجاح القمة الأفريقية الروسية.. "شقق" بمدينة بدر للموظفين الشباب المنتقلين إلى العاصمة الإدارية الجديدة    فتح الله ليلا كورة: سأرسل الشكوى التي تقدمت بها ضد الزمالك لل"كاف"    نتائج مواجهات الجولة العاشرة من دوري مرتبط 2000 لكرة اليد    عاجل.. إخلاء سبيل المتهمين الآخرين في قضية «فتاة العياط»    القبض على تشكيل عصابي تخصص في سرقة متعلقات المواطنين بالقاهرة    تعرف على أماكن سقوط الأمطار الغزيرة في البحر الأحمر    حبس زوجة المتهم بقتل شقيقه في منشأة القناطر بتهمة الزنا    أصالة ترد على شائعات طلاقها من طارق العريان بطريقة غامضة    فيديو.. خبير اتصالات يكشف عمل القمر الصناعى المصرى طيبة 1    شاهد..تعرف على طرق الحماية من انتقال "فيرس سي"    الجالية المصرية في سويسرا ترد على أكاذيب الإخوان: مصر تعيش عصرها الذهبي    الشاهد يوضح الفروق بين السندات المحلية والأجنبية وعلاقتهما بالدين الخارجي    في 20 صورة.. تعرف على "سكودا أوكتافيا" 2020 بعد الكشف عنها رسميًا    رونالدو قد يتعرض للإيقاف لمدة سنتين ..ونجوم يوفنتوس يضعون شرطا وحيدا لعودتة    اللجنة الرياضية بالدقهلية تفوز بالمركز الأول في دوري اللجان الرياضية للعاملين بوزارة الشباب    بعد إصابته ب«البهاق».. رامي جمال يوجه الشكر لجمهوره    "كان له والدان".. الأخ الوحيد لهيثم زكي يكشف علاقة والده بالفنان الراحل    أحمد السيد: الأطباء يتعرضون للاعتداء يوميا في المستشفيات.. فيديو    فيديو.. مداهمة قناة فضائية ثبت خارج مدينة الانتاج الإعلامي والتحفظ على المضبوطات    بيان هام من النائب العام بشأن مواقع التواصل الإجتماعي    "عمرو دياب" ينضم إلى شركة "شبكة" لتسويق محتواه الرقمي على "يوتيوب"    زكاة المال المدخر وحكم إعطائها للأخ.. فيديو    دعاء السفر يحفظ من الأذى ويوسع الأرزاق    توجيهات برلمانية للمحافظات بالتعاون في ملف المواقف العشوائية    بحضور السيسي.. الأزهر يعقد مؤتمرا عالميا لتجديد الفكر الديني    السفير المصرى فى روما: قناة السويس الجديدة أعادت للبحر المتوسط مركزيته    80 متدرب و6 ورش عمل لإيبارشية مطاي لمشروع «1000 معلم كنسي»    الأردن.. "حماية الطبيعة" توصى بإجراء تقييم بيئى للباقورة والغمر    «دعوت ربنا ومستجبش».. احذر من سوء الأدب مع الله | فيديو    النائب العام: «فتاة العياط» كانت في حالة دفاع شرعي عن عرضها    بعد وفاة هيثم أحمد زكي.. متى تكون المكملات الغذائية آمنة؟    باحثون يطالبون باستغلال التراث الثقافي الأفريقي    محافظ أسيوط يشهد سيناريو محاكاة لهجوم إرهابي على محطة كهرباء (صور)    محسن صالح: لم تصدر عني تصريحات إعلامية بإستثاء قناة الأهلي    غدا .. فصل التيار الكهربائي عن هذه الأماكن بقنا    بث مباشر| مباراة جنوب إفريقيا وساحل العاج    دكرنس يقسو على المحلة وصعود فاركو لقمة بحري بالقسم الثاني    فى يومه العالمى.. عادات صحية يجب على المصابين بالالتهاب الرئوى اتباعها    وزيرة الصحة: إطلاق مبادرة "الحد من انتشار العدوى" للقضاء على بؤر العدوى في صالونات التجميل والنوادي الصحية    الأمن العام يضبط هاربًا من المؤبد في جنوب سيناء    حظك اليوم برج الحوت.. al abraj حظك اليوم الأربعاء 13-11-2019    إخماد حريق ببرج اتصالات في صقر قريش بالمعادي    المركز الطبي العالمي يستضيف خبيرا في جراحة العظام والمفاصل    دار الإفتاء: الحرب الحقيقية على الإرهاب ليست وقفا على أشخاص وتنتهي بانتهائهم    سيسيه: جروس طلب قطع إعارتي.. ولم أتعرض للظلم في الزمالك    قتيلان و6 جرحى في قصف معاد قرب السفارة اللبنانية بدمشق    توبة القاتل الظالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما أضرار استخدام "الغاز الطبيعي" بالسيارات وكيفية تجنبها؟
نشر في مصراوي يوم 18 - 06 - 2018

أعلنت الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، السبت الماضي، تطبيق القرار رقم 1130 لسنة 2018 الصادر عن مجلس الوزراء السابق برئاسة المهندس شريف إسماعيل، ويقضي بتحريك أسعار المحروقات جزئيًا بنسب تتراوح بين 17.4 وحتى 66.6%.
وارتفع سعر لتر البنزين 80 بعد تحريك الأسعار إلى 5.5 جنيه بدلًا من 3.65 جنيهًا وبالمثل سعر لتر السولار، فيم وصل سعر بنزين 92 إلى 6.75 جنيه بدلًا من 5 جنيهات، أما بنزين 95 أصبح سعر شرائه 7.75 بدلًا من 6.60 جنيه، كما زاد سعر المتر المكعب لغازات السيارات ليصبح 2.75 جنيه بدلًا من جنيهين.
وساهم قرار الحكومة المتقدم، في بحث عدد من مالكي السيارات عن طرق ووسائل لتوفير معدلات الاستهلاك، ضغطًا للنفقات التي باتت مضاعفة منذ البدء في منظومة الإصلاح الاقتصادي أواخر عام 2016.
ومن الوسائل التي يرى البعض أنها الطريق الأمثل لتقليل الإنفاق على المحروقات، هو تحويل السيارة للعمل بالوقود المزدوج "الغاز الطبيعي" إلى جانب الوقود التقليدي "البنزين أو السولار".
وتشير الإحصائيات الرسمية الصادرة عن شركات الغازات الطبيعية وفي مقدمها "غازتك" أن العملاء الذين شرعوا في تجهيز سياراتهم للعمل بالغاز الطبيعي ارتفعت أعدادهم بنسبة 300% فقط خلال شهر يوليو الماضي.
وبالرغم من اقتصادية "الغاز الطبيعي" المستخدم للسيارات والذي يبلغ سعر المتر المكعب الواحد منه بعد الزيادة الأخيرة 2.75 جنيه وهو ما يعادل كفاءة لتر من البنزين أو السولار، إلا أن شبهات الإضرار بالمحرك ومنصة السيارة تلاحقه منذ أن أقرته الحكومة في عام 2006.
فهل هذه الاتهامات حقيقة؟
يقول خبراء من مجلة "اتو شتراسين فيركير" الألمانية للسيارات إن "الغاز الطبيعي" له أضرار بالفعل عند استخدامه بشكل غير صحيح، وتتمثل في تآكل أسطوانات المحرك والصمامات، وذلك بسبب ارتفاع نسبة الكبريت الناتجة عن احتراق الغاز مقارنة بالبنزين والسولار.
كما أن قدرة المحرك على السحب تقل عند استخدام الغاز الطبيعي بسبب انخفاض مستويات الكربون الملينة لأجزاء المحرك، إضافة إلى ثقل أسطوانة الغاز التي تصل إلى 100 كجم عند ملئها، ما يؤدي إلى مزيد من الضغط على المحرك وبذلك يقل عمره الافتراضي.
ومن سلبيات التحول إلى الغاز الطبيعي وفقًا للمجلة الألمانية أنه لن يوفر أي تكاليف إلا إذا كان السائق يقطع بسيارته ما لا يقل عن 13 ألف كيلومترًا في العام.
يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه المهندس هشام رضوان، رئيس مجلس إدارة "شركة غازتك" في تصريحات صحفية، أن استخدام الغاز الطبيعي آمن على السيارات، مشيرًا إلى أن كل ما يتم تداوله عن أضرار الغاز على السيارات هي مجرد شائعات.
وبحسب مجلة "اتو شتراسين فيركير" يمكن تجنب تأثيرات الغاز الطبيعي السلبية على محرك السيارة من خلال الخطوات الآتية:
- عند شراء سيارة جديدة أو إخضاع محرك السيارة ل"عمرة" تجنب استخدام الغاز الطبيعي قبل قطع مسافة 5 آلاف كيلو متر.
- عند بدء تشغيل المحرك استخدم البنزين أو السولار أولا، ثم التحويل للغاز عند وصول المحرك إلى درجة الحرارة المناسبة.
- قبل إيقاف عمل المحرك يتم التحول كذلك للبنزين أو السولار لثوانٍ، ومن بعد يمكن إيقاف التشغيل.
- لتقليل ثقل السيارة قدر الإمكان يمكن الاستغناء عن الأوزان غير الضرورية بالسيارة، لمعادلة الوزن القائم للسيارة والذي يتحمله المحرك عند الجر، أو طلب تركيب الاسطوانة المصنعة من الفيبرجلاس الأخف وزنًا عند التحويل.
يشار إلى أن السيارات المزودة بنظام الوقود المزدوج في مصر يبلغ عددها منذ أن بدأ العمل به وحتى نهاية 2017 بحسب الإحصاءات الرسمية نحو 200 ألف سيارة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.