وزير الأوقاف: سلامة عبدالرازق وكيلا لأوقاف الجيزة    عمر مروان: تفاعل إيجابي مع تقرير مصر المقدم إلى مجلس حقوق الإنسان    إزالة تعديات على الأراضي الزراعية بطامية بالفيوم    الغرفة التجارية بالجيزة: 50% انخفاضا في أسعار السلع (فيديو)    البنزين يشعل إيران.. الاحتجاجات تجتاح البلاد ضد رفع الأسعار.. فيديو    رئيس الوزراء التونسي المُكلَّف: سيتم تشكيل الحكومة على أساس الكفاءة    أنور قرقاش: مصر عمود رئيسي للبناء الاستراتيجي العربي وزيارة الرئيس السيسي للامارات تعزز الصداقة    انفجار في ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد (فيديو)    رغم التظاهرات.. الحملة الانتخابية لمرشحي الرئاسة بالجزائر تنطلق الأحد    قائد "قسد" يشيد بدور ترامب في محاربة "داعش" ومنع عمليات التطهير    كواديو دابيلا رجل مباراة كوت ديفوار وزامبيا    لأول مرة في تاريخه.. منتخب فنلندا يتأهل ل يورو 2020    تقرير.. 6 أبطال وسيطرة للسنة الرابعة.. الإسكواش المصري يهيمن على العالم    "أهلي 2005" يسحق حلوان الرياضي 10 – صفر في بطولة منطقة القاهرة    توابيت ومومياوات وكهنة.. حكاية 4 خبيئات أثرية في المتحف المصري بالتحرير.. صور    فيديو| محمد رمضان يطرح "Money"    استئناف عروض نادي السينما المستقلة بالإبداع بالإسكندرية.. غدا    المخرج عادل أديب: كل الثقافة اللى كانت موجودة فى وسط البلد راحت    صحة الدقهلية: حملات مكثفة لمكافحة نواقل الأمراض وخفض كثافة الذبابة المنزلية    بقيادة زياش وإمرابط.. المنتخب المغربي يواجه نظيره الموريتاني بتصفيات أمم أفريقيا    السيطرة على حريق شقة سكنية بمنطقة دار السلام    "التضامن" أنقذتها.. حكاية "طفلة بلبيس" ضحية التعذيب على يد خالتها    كامل الوزير يكشف سر تدخل «السيسي» في صفقة جرارات «PRL»    "الري" تصدر بيانا تفصيليا بشأن جولة مفاوضات سد النهضة بإثيوبيا (صور)    السعودية تؤكد أهمية تعزيز العلاقات مع الاتحاد الأوروبي وتطويرها في المجالات كافة    الرئيس الفلسطيني يرحب بتصويت الأمم المتحدة على تجديد تفويض أونروا    بالصور.. آسر ياسين ينتهي من تصوير "صاحب المقام"    «عبدالدايم» تكرم رموز الفنون الجادة    صلاح يلتقي بناشئات ليفربول ويتحدث عن انضمام ابنته للفريق    المستشفيات التعليمية تنظم احتفالية لليوم العالمي للأطفال الخدج    بالصور.. انطلاق ماراثون "اجري في الخير" بشرم الشيخ    "الطيب" يحذر من وحوش الجرائم الجنسية    سول واليابان تعقدان محادثات بشأن اتفاقية تبادل المعلومات العسكرية    المرور يضبط 3480 مخالفة بمحاور و ميادين الجيزة خلال 24 ساعة    علماء القافلة الدعوية ال17 للأزهر والأوقاف: التابعون فهموا الدين فهما صحيحا    البابا تواضروس يحضر حفل تخرج الدفعة الرابعة للمعهد المسكوني    نيابة الجمالية تأمر بحبس سيدتين لسرقتهما مشغولات ذهبية من أحد المساكن    ضبط 26 كيلو من اللحوم مجهولة المصدر داخل مصنع بالقيلوبية    التعليم العالي: عبدالغفّار سيجتمع بأمناء الاتحادات الطلابية لتفعيل المشاركة المجتمعية    عمرو دياب يقترب من 3 ملايين مشاهدة ب قدام مرايتها.. فيديو    جهاز أكتوبر: مشروع شارع مصر يوفر فرص عمل للشباب    علماء الأوقاف: التابعون قدوة لمن جاء بعدهم من الأئمة    تعرف على حكم التسمية قبل الوضوء.. "البحوث الإسلامية" يوضح    محافظ جنوب سيناء يكرم 180 طالب وطالبة من حفظة القرآن    بالصور.. نائب رئيس جامعة الأزهر يكرم العمداء السابقين    المصرية للاتصالات تحقق 19 مليار جنيه إيرادات خلال تسعة أشهر من 2019    احترس| 5 عقوبات للغيبة في الدنيا والآخرة يتعرض لها من يستمع إليها    "هنيدي" ل"آل الشيخ": "إزاي تسأل سؤال زي ده؟"    بالصورة .. ضبط أحد الأشخاص بالمنيا وبحوزته 39 قطعة يشتبه فى آثريتها    منتخب الجزائر يطير إلى بوتسوانا فى غياب رياض محرز    القبض على مكوجي تسبب في قتل زوجته بالشرقية    حظك اليوم السبت 16 نوفمبر 2019 | الابراج اليومية | al abraj حظك اليوم | طالع الابراج | حظك اليوم في الحب| توقعات الابراج    تقرير حول آمان الحقن في المستشفيات الجامعية أمام وزير التعليم العالي    المطافئ تدفع بتعزيزات إضافية لإخماد حريق هائل ب "مركب الحوامدية"    كشفه ب200 جنيه وبيفك السحر.. ضبط طبيب "مزيف" في سوهاج وتشميع مركزه    صلاة الظهر بعد الجمعة.. يستحب صلاتها لهذا السبب.. فيديو    الحكومة: بدء تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بالأقصر مارس 2020    شاهد.. برومو منتدى إفريقيا 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بروكسل تعرض صورة قاتمة عن مسار مفاوضات انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي
نشر في مصراوي يوم 09 - 11 - 2010

اصدرت المفوضية الاوروبية الثلاثاء تقييما غير مشجع لتقدم مفاوضات انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي التي تراوح مكانها منذ سنوات بسبب القضية القبرصية خصوصا، مما اثار استياء تركيا عارما.
ففي تقريرها السنوي رحبت بروكسل بمواصلة "عملية الاصلاحات" مع استفتاء ايلول/سبتمبر الذي اعتبر حزب العدالة والتنمية المحافظ الاسلامي بزعامة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان انه يهدف الى اضفاء "الديموقراطية" على الدستور الموروث من انقلاب 1980.
لكن المفوضية تصر في الوقت الحاضر على "تطبيق ملائم" لهذه الاصلاحات وتقترح "دستورا مدنيا جديدا" لتعزيز الديموقراطية في تركيا. كما انها تضع ايضا قائمة طويلة بالخطوات المتبقية الواجب تحقيقها في اطار محادثات الانضمام.
ولفت التقرير الى ان "الضغوط المفرطة على وسائل الاعلام والتشكيك القانوني يؤثران على ممارسة حرية الصحافة في الواقع"، معبرا عن القلق خصوصا ازاء ارتفاع عدد الاجراءات المفتوحة ضد صحافيين.
كما اشار ايضا الى تقصير في ما يتعلق بحرية المعتقد وحقوق المرأة والمساواة بين الجنسين او ايضا الحقوق النقابية.
الا ان بروكسل اقرت ب"الميزة" التي يمكن ان تشكلها السياسة الخارجية التركية لو انها اعتمدت في اطار "التنسيق مع الاتحاد الاوروبي، مذكرة بان انقرة صوتت ضد العقوبات التي فرضت على ايران في الامم المتحدة، وصادق عليها الاتحاد الاوروبي وحتى انه شددها، وبان علاقاتها مع اسرائيل مرت بازمة خطيرة هذه السنة.
واخيرا اعتبرت بروكسل انه اذا كانت انقرة تؤكد تأييدها لحل القضية القبرصية، فان تركيا لم تسجل "اي تقدم" في تطبيع علاقاتها مع قبرص العضو في الاتحاد الاوروبي منذ 2004، الا ان انقرة لا تعترف بها. فتركيا لا تزال ترفض دخول البضائع من الشطر القبرصي اليونامي في الجزيرة المقسمة.
وقال مفوض شؤون التوسيع ستيفان فول "من الضروري الان ان تفي تركيا بالتزاماتها" في هذا المجال و"تحرز تقدما نحو تطبيع علاقاتها مع قبرص".
وهذه المسألة تعرقل منذ 2006 قسما من محادثات الانضمام التي بدأت في العام 2005.
ففي الوقت الذي يثير فيه احتمال انضمام دول مثل تركيا الارتياب لدى الرأي العام الاوروبي، اعتبر فول الثلاثاء ان دعم المواطنين للعملية "أكان في الاتحاد الاوروبي ام في الدول المرشحة" يعتبر امرا "حيويا".
واضاف انه "لن ينضم اي بلد الى الاتحاد الاوروبي قبل ان يكون جاهزا مئة بالمئة لذلك"، كما ان على الاتحاد الاوروبي ان "يكون جاهزا مئة بالمئة لدخول دول جديدة".
وافاد استطلاع اخير للراي ان 38% فقط من الاوروبيين يؤيدون انضمام تركيا، مقابل 48% ضد. اما بالنسبة للاتراك فلا يرغب سوى 38% منهم في دخول الاتحاد الاوروبي بينما كانت نسبة التأييد 74% في العام 2004.
وفي الواقع لم يتم انجاز سوى فصل واحد من الفصول ال35 التي تشتمل عليها المفاوضات. ويجمد 18 موضوعا اما بسبب القضية القبرصية او لانها تنطوي على انضمام كامل وتام، وهي فكرة ترفضها فرنسا وايضا المانيا والنمسا.
وراى دبلوماسي من احدى هذه الدول "اننا نذهب في السنوات المقبلة باتجاه ازمة تفاوض تقع مسؤوليتها على الاتراك بنسبة ثلاثة ارباع".
وقد ندد الرئيس التركي عبدالله غول الاثنين في لندن بموقف القادة الاوروبيين المعارضين لانضمام بلاده "القصير النظر"، و"العراقيل المصطنعة جدا، والجائرة" في المفاوضات.
وراى الرئيس التركي انه "في ظرف توازن دولي يميل نحو الشرق وآسيا" فان عضوية تركيا ستشكل "بالطبع" بالنسبة للاتحاد الاوروبي "ضرورة استراتيجية".
واعتبرت النائبة الاوروبية التي تنتمي الى الخضر هيلين فلوتر "ان هناك نقصا في الارادة السياسية في اوروبا"، مضيفة "ان تناقضات السياسة الاوروبية تجاه تركيا تهدد اليوم الجهود لنشر الديموقراطية في تركيا وكذلك طموحات المشروع الاوروبي".
لكن جان دومينيك جولياني رئيس مؤسسة روبرت شومان حول اوروبا راى ان القادة الاوروبيين ارتكبوا "خطأ استراتيجيا كبيرا بعرض الانضمام" على الاتراك. وقال "ان ذلك يسمح اليوم لانقرة بان توحي الى الاتراك بان اوروبا لا تريدهم" وبان تطرح نفسها كقوة اقليمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.