رئيس اقتصادية الوفد يدلي بصوته في الإستفتاء على التعديلات الدستورية    محافظ جنوب سيناء يتفقد لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية في شرم الشيخ    السعودية تنسق مع منتجي النفط الآخرين من أجل إمدادات كافية    بنك الاستثمار القومي يتفاوض لتحصيل مديونيات بقيمة 10 مليارات جنيه    رئيس الوزراء يستعرض مشروع استبدال «التكاتك» بسيارات «فان»    الرئيس يستقبل رئيس مجلس النواب القبرصي‎    رئيس وزراء سريلانكا لم يعرف بالتهديدات الإرهابية بسبب خلافه مع الرئيس    مسؤول أمريكي: أي خطوة إيرانية لإغلاق مضيق هرمز غير مقبولة    الوحدة الإماراتي يقلب الطاولة على الريان القطرى فى دوري أبطال آسيا.. فيديو    قصة "فولوديمير زيلينسكى" من الكوميديا والمحاماة لرئاسة أوكرانيا × 12 معلومة    متظاهرون جزائريون يعتدون على وزير جزائري مقرب من "بوتفليقة" (فيديو)    الرئاسة الجزائرية: الانتخابات الرئاسية ستُجرى في موعدها    أخبار الأهلي : ثنائي جديد يغيب عن الأهلي أمام المصري البورسعيدي بالدوري    الفرنسية كاميل سيرم تتأهل لربع نهائي بطولة الجونة الدولية للاسكواش    من يصعد بين حجازي والمحمدي؟ وست بروميتش وأستون فيلا يتأهلان لملحق تصفيات البريميرليج    كافاني: الرحيل عن سان جيرمان؟ لا نعرف ماذا سيحدث في كرة القدم    تقرير بيروفي: بينافينتي جاهز لمواجهة الزمالك.. عاد في الوقت المناسب    «الرجوب»: لقاء ودي بين منتخبي مصر وفلسطين في القدس يونيو المقبل    «التموين» تصادر 1.5 طن "فسيخ ورنجة" فاسدة بالجيزة    «الأرصاد» تحذر: موجة حارة حتى الاثنين المقبل.. والعظمى في القاهرة 33    النيابة تعاين جثة ربة منزل لقيت مصرعها على يد زوجها ببولاق    مصطفى شعبان يدلى بصوته فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية    صادق الصباح: 6 مسلسلات في الموسم الدرامي خلال رمضان    الإسماعيلي 99 يواصل انتصاراته ببطولة الجمهورية    2.4 % زيادة في حركة السفن بميناء دمياط خلال الربع الأول    الإعلام البيئي ودوره في نشر التوعية .. ندوة بجامعة المنيا    رئيس جامعة القاهرة يهنئ أساتذة وأعضاء هيئة التدريس الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    بالصورة .. الخدمات الأمنية لشرطة النقل والمواصلات بمحطة سكك حديد طنطا تعيد طفل تائه لأسرته    فكرى صالح يدلى بصوته فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية: "اعمل الصح"    المعهد الفرنسي بالقاهرة ينظم يوما للبعثات الأثرية.. الأربعاء    حبس 3 عاطلين لقتلهم صاحب جراج بشبرا الخيمة    انخفاض مؤشرات البورصة بنهاية اليوم وتربح 562 مليون جنيه    بالصور.. تكريم النجم سمسم شهاب فى جريدة "الموجز"    قافلة طبية تنجح في شفاء 2000 مريض بالإسكندرية    صور.. المطرب شعبان عبدالرحيم يجرى فحصوصات طبية بمستشفي بنها الجامعى    بالفيديو.. فطيرة التفاح والشوفان الشهية والمفيدة بخطوات بسيطة    عالم أزهري يوضح المقصود بآية «وَاضْرِبُوهُنَّ» ..فيديو    "مستقبل وطن" يقاضى شخصيات ومواقع إخوانية فبركت صور الكراتين أمام لجان الاستفتاء    "الوزراء" يعين عددًا من مشاهير الأدب ب"المجلس الأعلى للثقافة"    مهرجان الطبول الدولي يشعل حماس الجماهير بالقلعة    هل يجوز الصيام في النصف الثاني من شعبان؟| «الأزهر للفتوى» يجيب    أطباء وتمريض كفر الشيخ يشاركون في الاستفتاء على الدستور.. صور    مدير أمن المنوفية يتابع عملية الإستفتاء على التعديلات الدستورية 2019    ختام أعمال قافلة جامعة المنصورة الطبية بمستشفي سانت كاترين المركزي    لماذا التقى رئيس الوزراء أعضاء اتحاد البورصات العربية؟    الوطنية للانتخابات تحذر: من يروج الشائعات يعرض نفسه للمسائلة القانونية    الرئيس السريلانكي يعين لجنة للتحقيق في التفجيرات    محافظ المنيا يتابع الاستفتاء على التعديلات الدستورية بعدد من لجان ابوقرقاص    الاستخدام الآمن والفعال للمضادات الحيوية    فيديو| محافظ السويس: المشاركة في الاستفتاء على الدستور حق أصيل للشعب    «البحث العلمي» تعلن أسماء الفائزين بجوائز الدولة لعام 2018    تعرف على كلمات السر الأكثر عرضة للاختراق.. ليفربول وأشلى بالمقدمة    بالصور.. مدير إدارة العلاقات العامه بحي وسط.. تتوجه لمسنه ومسن للإدلاء بأصواتهم بالإسكندرية    الوطنية للانتخابات توضح حقيقة مد الاستفتاء ليوم رابع..فيديو    اذا كنت لا تزر قبر أمك .. فهل أنت ابن عاق ؟ .. تعرف على حكم الدين    نصيحة أمين الفتوى لسيدة تركت الصلاة بسبب الوسواس القهري    حكم الصلاة على الكرسي بعذر أو بدون    سائق يهشم رأس عامل للخلاف على ركوب جرار زراعي في بنها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحت الميكروسكوب
مشاعر باردة
نشر في الجمهورية يوم 21 - 01 - 2019

أخيراً توقف سيل التعازي في وفاة شقيقتي الكبري التي توفيت الأسبوع الماضي رحمها الله..
وأقصد التعازي التي وصلتني علي الفيس بوك والواتس آب طبعاً لا أحد يتذمر من المجاملات في المناسبات المختلفة خاصة العزاء.. إلا أنني لا أشعر في أغلبها بالحميمية.. بل هي تحصيل حاصل لواقع آلي نعيشه.. فهي رسائل باردة تفتقد لدفء العلاقات الإنسانية المباشرة.. مجاملات باردة وجامدة.. تحولت فيها المشاعر إلي صور وملصقات يعبر المرسل من خلالها عن حالة الحزن أو الفرح أو الشجن أو الضيق وغيرها.. للأسف حتي الاتصال التليفوني أصبح عزيزاً بيننا.. إلا من رحم ربي.. في زمن طغت فيه الماديات علي حياتنا وتقلصت المعاني الإنسانية الحقيقية إلي أدني حدودها أرجو ألا يفهم من كلامي أنني ضد التقدم التكنولوجي فهذا غير منطقي.. إنما أنا ضد إلغاء العلاقات الإنسانية المباشرة.. يحسب لهذه التكنولوجيا أنها قلصت المسافات البعيدة بالتواصل السريع بين الأباعد في دول العالم.. ولكنها- للأسف- باعدت المسافة بين أفراد الأسرة الواحدة.
أنستنا تكنولوجيا التليفون الذكي وتطبيقاته التأثير الإيجابي للعلاقات الإنسانية المباشرة في عالم واقعي وليس افتراضياً.. عندما كانت مشاعرنا تصل إلي بعضنا البعض من خلال نبرة الصوت.. التي تنقل إلينا حالة من يخاطبنا فتفرح لفرحه. وتحزن لحزنه.
أرجوكم أعيدوا قيمة الأخوة والصداقة والجوار الحقيقية قيماً كثيرة نحتاج لإعادتها في حياتنا.. ونبتعد قليلاً عن العالم الافتراضي الذي نعيشه.. مجتمع جامد بلا روح عالم يفتقد لديناميكية العلاقات الاجتماعية المباشرة والتواصل بالمشاعر الإنسانية الصادقة.
وينطبق بالطبع هذا الكلام علي التهاني في المناسبات المختلفة الاجتماعية والدينية.. حيث لا تجد من يكلف نفسه بالاتصال تليفونياً.. وإنما يكتفي الجميع بالصور والفيديوهات من الفيس بوك وأخواته..
ولهذا السبب ازدادت العزلة التي فرضها علينا العالم الافتراضي الذي نعيشه.. حيث لا يجد الكثير منا من يفضي إليه بهمومه مباشرة- ويطبطب عليه بالتعبير الدارج- ليخفف عنه.. واكتفي الجميع بالمحادثات- الشات- علي تطبيقات الهاتف اللي طلع أذكي منا وسرق مشاعرنا.. أيضاً.
وفي النهاية أرجو أن ينتبه الآباء إلي ما نحن مقدمون عليه من تغيرات سلوكية. وأخلاقية في الابناء والتي بدأت بالتنمر وحالات الانتحار بسبب الألعاب الذكية..!!
وكما بدأت دول العالم المتقدم العودة للطبيعة في حياتها.. أرجو أن نعود نحن إلي القيم الأصيلة التي نعرفها.. ويحثنا عليها ديننا الحنيف من صلة الأرحام والأخوة الصادقة لشد أزر الأخ لأخيه.. والتفاعل مع الآخر وعدم تجاهله. واحترام الكبير والرفق بالصغير وكل هذه القيم لا تأتي بالتليفون الذكي.. وإنما بالممارسة.. واقتراح أخير أن تقرر كل أسرة إغلاق الهواتف الذكية لأفرادها لمدة ساعة أو أكثر يومياً.. ليتفرغ الجميع للحوار المباشر.. ومناقشة كل ما يهم الأسرة.. ويعيد الدفء للأسرة المصرية.. ويعايشوا الواقع بدلاً من العالم الافتراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.