ندوات ثقافية متنوعة في «ثقافة بني سويف»    فيديو وصور| على نهج الإخوان.. أنصار أردوغان يعتدون على رجل أعمال معارض    رئيسة مجلس النواب الأمريكي: الولايات المتحدة لا ترغب في الحرب مع إيران    شاشات ب90 مركزا شبابيا بالمنيا لعرض مباريات بطولة الأمم الإفريقية    تجديد حبس المتهمين بسرقة الدراجات البخارية بأبو النمرس    رئيس «الانتقالي السوداني» يعفي النائب العام من منصبه    الرئيس السوري يبحث مع المبعوث الروسي لدمشق تطورات الأوضاع    الطريق إلى 30 يونيو.. 8 خطايا ل«الإخوان» أشعلت غضب الشارع المصري    سينما «ريفولي» تجهز شاشات ضخمة وستوديو تحليلي ل«الكان»    محافظ القاهرة: انتهاء استعدادات استقبال فرق وضيوف أفريقيا    خالد جلال يطلب تقرير مصطفي فتحي الطبي    ميناء سفاجا يستقبل 3بواخر وتداول 383شاحنة بموانئ البحر الاحمر    إزالة 498 حالة إشغال طريق و13 حالة تعد على نهر النيل بالمنيا    "المترو" يتضامن من البطولة "الأفريقية" ويمد فترة تشغيله    تموين الشرقية: ضبط 100 شيكارة دقيق مدعم داخل مصنع أعلاف ب«فاقوس»    إحالة المسئولين عن كنترول «الإعدادية» بإيتاى البارود للنيابة    «منورين الإسماعيلية» أغنية للترحيب بضيوف المجموعة السادسة بالبطولة الأفريقية    الإفتاء ل«المصريين»: قدموا الدعم لمنتخبكم بطريقة أخلاقية    بلومبرج: النفط يقع بين مطرقة اضطراب الإمدادات وضعف الطلب العالمي    بدء تسليم 23 عمارة ب«دار مصر» بدمياط الجديدة الأحد المقبل    وزراة الدفاع الروسية تنفي انتهاك قاذفتين روسيتين المجال الجوي الياباني    رئيس وزراء هولندا: لا جدوى من تأجيل البريكست مالم تغير بريطانيا «خطوطها الحمراء»    مقتل 3 من طالبان واعتقال اثنين في إقليمي بلخ وقندوز بأفغانستان    «التمثيل التجاري»: 2.31 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين مصر ودول الكوميسا خلال 2018    وزيرة التضامن البوركينية: لدينا مجلس مجلس قومي لختان الإناث بعضوية السيدة الأولى    فيديو| أمم أفريقيا 2019.. «بيتكوا التاني» رسالة ترحيب من «الداخلية» بضيوف مصر    وسائل إعلام عالمية تشهد تعامد الشمس على مذبح «الملاك» في عيده    محامى عمرو الليثى ينذر «نتفلكس» بعدم الاستمرار فى إذاعة حوار مني عبد الناصر    الآثار: افتتاح معرض للرياضة عبر العصور احتفالا باستضافة مصر لأمم إفريقيا    «Aladdin» يحقق 733 مليون دولار أمريكي حول العالم    قبول دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة مرحلة أكتوبر 2019    منظمة الصحة العالمية ترحِّب بدعم مصر ل14 بلدًا أفريقيًا في التصدِّي لالتهاب الكبد C    افتتاح أعمال المؤتمر السنوي لقسم جراحة المخ والأعصاب بطب الزقازيق    «صحة الأقصر» تنظم قافلة طبية بأرمنت الأسبوع المقبل    السيسي يصدر قرارات بشأن تخصيص أراض مملوكة للدولة لصالح القوات المسلحة    ضبط المتهم بإشعال النيران في جراج «موتوسيكلات» طوخ    فتح باب التقدم لقبول الطلاب بمدرسة المتفوقين بعين شمس    ليلى علوي ودرية شرف الدين وسمير سيف يحكمون مشروعات إعلام الجامعة البريطانية    البابا تواضروس يفتتح نادي التربية الكنسية ب«الأنبا رويس» ويشرح معنى كلمة كنيسة    أرقام ميسى لا تتوقف رغم تعادل الأرجنتين أمام باراجواى.. فيديو    ريال مدريد يجهز عرضا خياليا لضم نيمار.. واللاعب يحدد موقفه    مدبولي يتفقد الحي الحكومي بالعاصمة الإدارية ويتجول بمبنيي مجلس الوزراء والبرلمان    ارتفاع بورصة البحرين بختام التعاملات وسط صعود قطاعى الصناعة والخدمات    70% من حالات الموت المفاجئ بسبب جلطات القلب.. و92%؜ من مرضى القلب ضغطهم غير مستقر    الأوقاف تعلن افتتاح 38 مدرسة قرآنية خلال رمضان    «حكايتي» الأفضل و«البرنسيسة بيسة».. و«حدوتة مرة» الأسوأ في تقرير «القومي للمرأة»    كواليس المواجهة الأولى بين الخطيب وعبد الله السعيد    دار الإفتاء: السائح مستأمن يحرم الاعتداء عليه.. والتأشيرة بمنزلة عهد أمان    هل على المال المودع فى البنك للتعيش منه زكاة؟ الإفتاء توضح    تعرف على سبب اختيار الإله "أنوبيس" لافتتاح بطولة الأمم الإفريقية    مفتي الجمهورية: "نريد الإنارة لا الإثارة"    سفارة مصر بأمريكا: لجنة بطاقات الرقم القومي للمصريين بواشنطن ونيويورك في أغسطس    وزيرة الصحة تتفقد مستشفى بورفؤاد العام وتشيد بمعدلات الإنجاز    مفتي الجمهورية: استقبلنا 4 آلاف سؤال يوميا في شهر رمضان    رد ناري من مروان محسن على هجوم الجماهير    كولومبيا تفوز على قطر وتحجز بطاقة الدور الثاني بكوبا أمريكا    شغلتك على المدفع بورورم؟.. حكاية أشهر شاويش بالسينما المصرية مع الفن فى "أول مشهد"    انتقل للأمجاد السماوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نور إسماعيل تكتب: شمس ديسمبر.. الحلقة الثامنة
نشر في الفجر يوم 19 - 03 - 2018


دخلت الحمام ومرة واحدة صوتت !!
اسماء: يالهوى ! معلش مأخدتش بالى انك هنا ياامير وصاحى دلوقت
انا هستناك تطلع
قعدت برة فالصالة وبعدين سمعت حركة فاوضتى وصوتى وانا بقرا فالكتاب... ايديها كانت بتترعش وهى بتفتح باب اوضتى وفجأة
لاقتنى قدامها ..فاوضتى!
اسماء: يالهوى يالهووى يالهوى يانهار اسود
امير 2
امير 2
اااااااااااااااااااااااااااااااااااااه
واغمى عليها!!
بدآ النور يدخل شوية شوية لعنيها .. وابتدت تجمع!
اسماء لما فتحت عليا الباب وانا مندمج فالقراية وكنت مش حاسس بالوقت ان اصلا النهار طلع !
بسبب اسماء انقطع حبل اتصالى بالكتاب
وخلانى
ارميه مرة واحدة لما اغمى عليها قدام الباب..
شيلتها وصحيت امى تفوقها معايا واهى فاقت الهانم
الام: فيه ايه يااسماء؟ اسم الله عليكى يابنتى
اسماء: أ..أ..(بصت ناحيتى ) بسم الله الرحمن الرحيم
امير: مالك يابت شايفه عفريت ؟
اسماء: انا شوفت امير مرتين ياخالتى فنفس الوقت
في مكانين
الام: يابت مالك ؟ ايه التخاريف دى يااسماء عالصبح
اسماء: (بترتعش) والله .والله شوفته هنا فالحمام
وفأوضته فنفس الوقت ياخالتى والله
الام: يوووه ! يكونش حازم رجع
روح شوف الحمام كده ياامير
امير: حاضر ..
رحت فتحت الحمام مكانش فيه اى حد؟
امير: اصلا انا صاحى ومنمتش من بليل ..يعنى لو كان جه حازم كنت حسيت بيه
تلاقيها بيتهأ لها ولا حاجة
اسماء: طب والله ياخالتى الى بقوله ده حصل كان قصادى فالحمام هنا زى مانا شايفاكى كده .. وبعدين سمعته بيقرا فأوضته .
انا افتكرت حازم رجع لاقيته برضو امير قاعد فالاوضه وانا لسه شايفاه فالحمام
ومحدش عدى من قصادى اقولك جه من الحمام ع اوضته وانا مأخدتش بالى
الام: طب خلاص قومى اغسلى وشك واتوضى وصلى
تلاقيكى شوفتى فيلم بليل خوفك ولا حاجة
امير: وتانى مرة تخبطى عالباب قبل م تدخلى عليا هجم كده ..انتى فاهمة !
دخلت وسيبتهم فالصالة.
بس بصراحه انا كنت عامل قدام ماما ان البت اسماء ممكن يكون بيتهيآ لها وبتهلوس
بس انا لسه كلامها فدماغى
ازاى شافتنى مرتين فنفس المكان..وحازم اصلا مجاش!
معقوله يكون قرين ليا وظهر
ولا الكتاب بدآ يعمل مفعول عكسى ، وبدل م احضر روحك يافريدة حضرت قرينى انا !!
ده يبقى نهار اسود
بس انا كده لازم افهم
لحسن يأذيهم ولا حاجة
طب وانا هعمل ايه
مكانش فبالى اى حاجة اعملها غير انى اكمل قراية فالباب ده .. لو ظهرتلى روح فريدة
هبقى كده وصلت للى كنت عايزه
ولو مظهرتش..هثبت لحامد انه كتاب عادى زى اى كتاب مبيأذيش الى بيقرا زى ماهو بيقول :/
-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-==-
وفالوقت الى انا كنت فيه مندمج فقراية الكتاب.. كانت ماما فريدة وخالتها
صاحيين بردو
وكل واحدة بتعمل الى عليها فالشغل الى بيسترزقو منه.. واهو بيتكلمو شوية سوا
ماما فريدة: عارفه.. فريدة كانت مش بتخلينى اشيل قشاية من عالارض يا كوثر
تيجى تشوف التعب الى انا فيه من بعد م سابتنى
الخالة كوثر: اه والله البت ماشاء الله كانت تخلص شغلها .تيجى البيت عندك تخلص كل شغلك ويدوب انتى بتقومى تغسلى ايدك وتاكلى
ولا اذا كنتى تنامى
ماما فريدة: كانت شايلانى ومستحملانى من صغرها ..ومعشتش سنها ابدآ زى البنات
الا فأواخر ايامها لما اتخطبت
الخالة كوثر: الشهادة لله امير ده كان بيعزها بجد..وكان هيحطها فعنيه
ماما فريدة:يااااااااه! ياعينى عليكى يابنتى
بدل م تدخلى دنيا
خرجتى منها
(هتبتدى تعيط)
الخالة كوثر: بس ووحدى الله ،دى ساعه صبحيه
اطلبيلها الرحمه
كده هى بتتعذب فقبرها يا زينب
ماما فريدة: ولا يوم شافته حلو يا كوثر (بتمسح دموعها) حتى لما كان ابوها لسه معانا ومطفش وسابنا
كان ع طول يضربها
ويحرمها من النزول تلعب زى العيال
ويحرمها تاخد مصروف تجيب كيس كاراتيه ولا مصاصة زى العيال الى فسنها
الخالة كوثر: انتى هتقوليلى ، منة لله كان دايمآ يضربهاواقوله يابو فريدة حرام عليك
يقولى متقوليش يابو زفته
ماما فريدة: كان نفسه فولد ..وبيتهمنى انا السبب فخلفة البنات
طب وهو بايدى
ده رزق من عند ربنا
الخالة كوثر: والنبى يا زينب تقفلى ع سيرته ، كنت دايمآ افتكر لما كان بيلسعها بالنار ع اقل غلط تعمله
حسبى الله ونعم الوكيل لو كان عايش
وربنا ينتقم منه لو كان مات
ماما فريدة: قلبه مياكلوش ع بنته زى اى اب يقول اشوفهم عاملين ايه
محسش بطعنه فقلبه كده لما ماتت حتى لو معرفش !
ليه هو مش اب يا كوثر
وده حته منه برضو
الخالة كوثر: ولا هيحس يا زينب، وهو الى بيسيب اهل بيته فاكتر وقت بيحتاجو ليه فيه
ويهرب
هيحس بيهم لما تحصل لحد فيهم حاجة..بلا نيلة
يلا حسبى الله ونعم الوكيل
ماما فريدة: يارب يابنتى متكونى صحيح انتحرتى وقلدتى المسلسلات الى بتشوفيها
عشان ربنا ميعذبكيش
وتدخلى جنته
ده انتى كنتى غلبانة وطيبه وكل الناس بتحبك
الخالة كوثر: والله فالجنه ..بنتك غلبانة والناس بتدعيلها لحد دلوقتى
ربنا يصبرنا ويسكنها جنته..ربنا حليم وكريم اوى يا زينب
يستحيل هتتعب فالدنيا والاخره كمان
ميلت ماما فريدة مع اخر كلمات لاختها وباصه للارض
وكانت الدموع هى الى بتحكى عن باقى الكلام الى جواها
-=-=-=-=-=-=-=-=-==-=-=-=-=-=-=-=-
الساعات عدت !
ودخل الليل عليا وانا مش حاسس وبقرا فالكتاب، من امبارح مطبق ومدوقتش طعم النوم
يمكن كان قلبى حاسس انى هشوفها !! اخيرا :)
كنت تعبت من القراية والترديد بلسانى للطلاسم
وقلت اقوم افك رجليا وجسمى شويه وارجع اكمل ، قمت بس وانا واقف شعر جسمى مرة واحدة وقف!
وبدأت رعشه فكل جسمى 3:) ايه ده ؟ فيه ايه ؟؟
بلف كده من قدام السرير ببص ناحية الباب .. لاقتها!!
فريدة واقفه قدامى ..بلبس بيتى
وبشعرها
ومبتسمة ليا
وكأن فيه كهربا لمستنى!! رعشه غريبة امتلكتنى..غمضت عيونى ودعكت اكتر من مرة وافتح وبردو هى واقفه!!
ومن غير م احس.. قلبي الى ندهها مش لسانى
امير: فريدة!!
فريدة: انت شايفنى ؟ ياامير
امير: ب..بس..بسم الله ال..الرح..الرحمن.الرحيم
انتى رديتى عليا؟
فريدة: ايوة .. يعنى انت شايفنى ياامير وبتكلمنى دلوقت؟
امير: ياااااااااااااااه وحشنى صوتك
وحشنى وشك
(قربت منها مع انى كنت خايف)
انتى بتتكلمى معايا طيب؟
فريدة: واشمعنا انت الى بترد عليا فيهم ؟ اصل (بدأت تعيط) اصل انا كلمت ماما
وكلمت خالتى ومحدش رد عليا
امير: فريدة ياحتة من روحى (عيونى كلها دموع)
فريدة: تخيل ياامير(بتعيط) بيقولو انى مت؟!
انا مت؟
طب ازاى
مانت شايفنى وسامعنى اهو
امير: (مسحت دموعى ورجعت افكر فكلامها الى بتقوله) ايه ياحبيبتى متعيطيش
بقى بعد الغياب ده كله
اول م اشوفك الاقيكى بتعيطى؟
فريدة: انا متدايقه اوى ياامير حياتى اتشقلبت
مبقاش فيه حد بيشوفنى
كل يوم بصحى فالوقت ده وبنام مرة واحدة زى الغيبوبة
كل يوم لازم اشوف حلم وحش وافوق عليه
حتى شغلى جابو ناس غيرى
فيه
انا مش فاهمة حاجة
امير: (كلامها كأنه سكاكين فقلبى ، دى مش حاسة انها ماتت!! )
حبيبى
سيبك منهم كلهم
انتى معايا دلوقت
فريدة: انا كان نفسى اشوفك واتكلم معاك
جيت ع بالى فمرة ورحت اشوفك فالمكان الى انت بتحبه
عالكورنيش
..بقالى كتيرواحشنى وعايزة اتكلم معاك
بس ..
امير: انتى جتيلى عالكورنيش؟ يعنى انا مكنتش بحلم
طب وليه مشيتى مرة واحدة
فريدة: انت الى مشيت الاول مش انا..انا بصيت عليك وانت ماشى
امير: يعنى انتى مكلمتنيش
.........................
الام: هو امير بيتكلم جوه فاوضته يااسماء ولا انا سامعه غلط؟ بت يااسماء
اسماء: ايوة ياخالتى
الام: تعالى خدى هنا عايزاكى
اسماء: ايوة ..نعم جاية اهو (من المطبخ)
الام: شوفيلى امير كده بيتكلم ولا انا سامعه غلط؟
اسماء حطت ودنها ع باب الاوضه!
اسماء: اه ياخالتى بيتكلم
الام: بيكلم نفسه ؟ هى حصلت الجنان ياامير
اسماء: لا ياخالتى ..يمكن بيتكلم فالموبايل ولا حاجة
الام: اصلى بقول بيكلم نفسه ولا ايه
اسماء: لالالا مش للدرجه دى يعنى ياخالتى، انا هدخل اشوف الى عالنار
-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-
دعاء مشغله اغنية قصة شتا.. وبتعيط عليها
لانها بتفكرها بفريدة!
فريدة الى سمعتها الاول وعرفتها عليها وحببتها فيها ،وكالعادة لوحدها فالاوضه.
وخبط عليها اخوها الصغير.
اخوها: دعاء ماما بتقولك مش هتتعشى
دعاء: لا قولها كلت برة فالشغل ، اقفل الباب عشان هنام
اخوها: حاضر
قفل الباب ومشى.
دعاء: (فنفسها) بحاول اتعود ع بعدك، رغم ان مكناش لبعض الصحاب الى بجد
يارب تكونى مسامحانى يا فريدة
-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-
امير: مش بنساكى ولا هنساكى بعد سنين!
فريدة" طب انا عايشة ولالاء ياامير؟ :(
امير: انتى عايشه جوايا يافريدة ياحبيبتى
فريدة: يعنى انا بجد ميته ! (بتعيط) طيب وانت شايفنى ازاى؟
وهو انا مت امتى
وازاى
وازاى بتكلم معاك دلوقتى
وازاى انا بقيت خلاص مجرد روح
امير: (بمسح دموعى) فريدة كفايه اسئلتك دى بتعذبنى .. انا الى كنت عايز اسألك ليه حرمتينى منك
واستكرتى نفسك عليا
واختارتى البعد للابد!
فريدة: انا معملتش حاجه .. انا مش فاكره حاجة خالص
مش فاكرة حاجة خالص
امير: هاتى ايدك يافريدة
فريدة: ليه ؟
امير: عايز ارتاح زى زمان
فريدة: اتفضل )
كنت بحاول امسكها ولما مسكتها !!!!
-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-=-
دعا: فرييييييييييدة يافريييييييييدة !!
فريدة كانت قاعده ع شط ميه وبتلعب بعصايه فيها ولابسه حلو وامورة اوووى
دعاء: الله!
انتى امورة اوى كده ليه
انتى وحشتينى اوى
فريدة :(بصتلها ورجعت بصت تانى للمية وبتلعب بلا مبالاه)
دعاء: انتى زعلانة منى ؟
فريدة:____
دعاء: طيب ردى عليا اه او لا
فريدة قامت من مكانها وجاية تحضن دعااء
دعاء: يااااااه يا ديدا وححشنى حضنك اوى
وفجأة بدل م فريدة تحضن دعاء.. ايديها لفت حوالين رقبة دعاء وبدأت تخنقها وتميلها عالبحر هتغرقهااااااا
دعاء: بتعملى ايه يافريدة ! بتعملى ايه
الحقوووونى
فريدة مستمرة فزقها لورا فالمية وخنقها
دعاء:ااااااااااااااااااه
وقامت من نومها مخضوضة!!!!
هتموتينى يافريدة!!
يتبع..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.