«كرم جبر» يحذر من أخطاء ما قبل ثورة يناير    الجيزة توقع بروتوكولا مع جهاز تنمية المشروعات لإقامة خزان مياه أرضي بالبراجيل    «العربية للتصنيع» تتعاون مع بنك مصر أوروبا لزيادة الاستثمار    أبو جاد : نبيلة مكرم نجحت فى جذب استثمارات أبنائنا بالخارج لمصر    الأمم المتحدة: أفريقيا بها كل مقومات تحقيق النهوض الاقتصادي ولكنها بحاجة لوضع السياسات الملائمة    شروط وخطوات التقديم لمبادرة "رواد تكنولوجيا المستقبل" بجامعة سوهاج    أبو الغيط يبحث مع وزير خارجية أسبانيا تطورات الأوضاع في الشرق الأوسط    الذين ساندوا تنظيمات الإرهاب.. يتجرعون كأس الفوضى! الجحيم يحرق العالم    نكشف حقيقة تصريحات "شكري" بشأن عودة سوريا لجامعة الدول العربية    الأهلي بطلًا للجمهورية مواليد 2011 قبل نهاية المسابقة ب 3 جولات    محمد صلاح يقود تشكيل الأفضل في الدوري الإنجليزي    52 مخالفة تموينية رصدتها لجنة المرور على الأسواق بمركز الواسطى    111 فائزا بقرعة الحج بمديرية أمن البحر الأحمر    شبكة اتصال للتنسيق بين 14 مهرجانا إفريقيا وعربيا    خلال فعاليات الدورة الثامنة من المنتدى الدولي للاتصال الحكومي.. زاهى وهبى: البرامج الحوارية العربية تجاوزت غايتها الأصلية    إليسا تعلن انتهاء تصوير كليب «كرهني»    تحقيق 30% من المستهدف للحملة القومية للقضاء على الديدان المعوية باليوم الثاني بالبحر الأحمر    محافظ المنيا يفتتح مستشفى مصر المحبة بمركز بني مزار    التنمية المحلية: فحص 44 مليون مواطن ضمن مبادرة «100مليون صحة» حتى الآن    قبول دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة مرحلة يوليو 2019    صور| تنفيذَا لتعليمات «الوزير».. عربات «جولف» لنقل المسنين بمحطة مصر    نيابة عن رئيس الوزراء.. سفير نيوزيلندا يعزي مفتي الجمهورية في ضحايا حادث كرايست تشيرش    مر عليها 16 سنة.. أسرار جديدة لا تعرفها عن الحرب الأمريكية على العراق    وول ستريت تفتح مستقرة مع ترقب المستثمرين لآفاق سياسة مجلس الاحتياطي    قمر تبدأ تصوير مشاهدها مع مايك تايسون ب"حملة فرعون"    شاهد.. إطلالة شبابية لنوال الزغبي على إنستجرام    "تعليم بورسعيد" تجري المقابلة الشخصية ل 50 من المتقدمين للمسابقة الوزارية لسد العجز    الأهلي يواجه الجمارك النيجيري في رحلة البحث عن "السجل الأبيض"    وزارة الشباب و الرياضة توقع بروتوكولا للتعاون مع روابط الرياضيه    إحالة 11 متهما للمحاكمة الجنائية لاتهامهم بمحاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية    ضبط 73 قضية إبتزاز مادى ونصب على المواطنين عبر الإنترنت    "القومى لثقافة الطفل" يكرم أمهات شهداء رجال القوات المسلحة    وزارة الأوقاف..ردًا على الأبواق الإعلامية المشبوهة: الزاويا المزالة غير مرخصةوسنبني مساجد عوضًا عنها    كفر الشيخ تكرم الأمهات المثاليات | صور    «قومي حقوق الإنسان» يرفض «جزاءات الأعلى الإعلام»: تتعارض مع الدستور    جامعة الإسكندرية: مستشفايتنا تتعرض لحملة ممنهجة أضرت نفسيا بالأطباء    صن: ميدو يواجه الجلد بعد إقالته من تدريب الوحدة    اليوم.. وزير خارجية نيوزيلندا يتوجه إلى تركيا    مميش: عبور 68 سفينة بإجمالي حمولات 5.3 مليون طن    فيديو| ردود فعل الطلاب والمدرسين عقب توزيع التابلت المدرسي    جوجل احتفل بذكرى ميلادها اليوم.. من هي جميلة العلايلي؟    عميد طب عين شمس يكشف تفاصيل جديدة عن الامتحان الإلكتروني الموحد    مناورة طوارئ حريق ومفرقعات بميناء السويس    برلمان كازاخستان يوافق على تغيير اسم العاصمة إلى اسم الرئيس المستقيل نور سلطان    تيريزا ماي تطالب الاتحاد الأوروبي تأجيل البريكست    بالفيديو .. دار الإفتاء تهنئ جميع الأمهات بعيد الأم    مفتي الجمهورية : بر الأم وطاعتها فيما لا يخالف الشرع سبب لدخول الجنة    آسف يا أمي.. أغنية جديدة لمكافحة الإدمان.. لازم تسمعها    النائب أحمد إدريس يحصل على موافقة وزير الرياضة بدعم أندية الأقصر    أمين رابطة الجامعات الإسلامية يشيد بتوصيات ملتقى الشباب العربي الأفريقي    عبد الحليم علي: تدريب الزمالك حلم وهذا الثنائي يستحق التواجد في المنتخب ورسالة للاعبين: الدوري قريب    حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الخميس في مصر والعالم    الإفتاء والأزهر: هذا الشخص محروم من الجنة    ذعر بين الركاب بسبب حريق فى الدمرداش.. والمترو يرد    حكم إخراج زكاة المال للأبوين كصدقة    منح بدل شهري للأطفال دون سن السادسة في كوريا الجنوبية    تعلمت من قسوة أمى «خُديج»    كراكيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حبس الضابط المعتدي علي طبيب الإسماعيلية
النيابة تتهمه بالضرب المبرح وتعذيب المجني عليه حتي الموت

أمر المستشار إسلام حمزة المحامي العام الأول لنيابة الإسماعيلية بحبس الملازم أول محمد إبراهيم معاون مباحث قسم أول الإسماعيلية 4 أيام علي ذمة التحقيقات لاتهامه بقتل مواطن داخل قسم الشرطة.
ووجهت النيابة لضابط الشرطة 4 تهم أهمها الضرب المبرح الذي أدي إلي موت المجني عليه الطبيب عفيفي حسن عفيفي وإلقاء القبض عليه بدون وجه حق مقترنا بالتعذيب.
وقد سعت العديد من القيادات الشعبية والسياسية بالإسماعيلية لتهدئة الأجواء ولضبط النفس بين المواطنين الغاضبين لمصرع طبيب بسبب سوء المعاملة بقسم الشرطة. وتعهدت الاطراف انها ستقوم بمتابعة التحقيقات، .
وقام اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية واللواء علي العزازي مدير الأمن بتقديم واجب العزاء لأسرة الطبيب المتوفي.
وأكدت وزارة الداخلية أنه لا تهاون مع أي تجاوزات فردية تقع من بعض رجال الشرطة ولا تعبر بأي حال من الأحوال عن طبيعة العمل الوطني الذي يقوم به رجال الشرطة.. وأن العقيدة الراسخة في وجدانهم هي التضحية بالغالي والنفيس دفاعاً عن أمن الوطن والمواطنين والالتزام باحترام نصوص وروح القانون في كافة المهام الموكلة لهم والمحافظة علي الكرامة الإنسانية واحترام القيم الديمقراطية وحقوق الإنسان وفقاً للدستور والقانون.
وقالت: لن نسمح لبعض التصرفات والأفعال الفردية بأن تنال من التاريخ العريض للشرطة المصرية في العمل الوطني وتضحيات رجالها الأبطال في مواجهة الإرهاب الذين قدموا ومازالوا في سبيل القضاء عليه الآلاف من المصابين والمئات من الشهداء جادوا بدمائهم الذكية حتي يأمن الجميع. وستظل وزارة الداخلية محافظة علي ثقة الشعب المصري العظيم في شرطته، وستحافظ عليها والتي تُعد بمثابة الدافع لرجال الشرطة لأداء رسالتهم في تحقيق الأمن والأمان.
واضافت الوزارة أن كافة الوقائع المنسوبة لبعض رجال الشرطة هي محل تحقيقات بالوزارة والنيابة العامة وسوف تُعلن نتائج التحقيقات بشفافية علي الرأي العام، وأن الوزارة ملتزمة بتنفيذ القانون وتطبيق القرارات والأحكام القضائية علي الجميع دون استثناء حرصاً من الوزارة علي مبدأ سيادة القانون.
واشارت الي إن رجال الشرطة عازمون دوماً علي التمسك بالقيم المهنية والأخلاقية والتفاني في إنجاز رسالتهم الوطنية مهما كانت التحديات ومهما بلغت التضحيات، مدركين لما يحيط بالوطن من مخاطر.
وأكد اللواء أبوبكر عبدالكريم مساعد وزير الداخلية للإعلام والعلاقات أن الوزارة لديها أكثر من قطاع لرصد تجاوزات وأخطاء الضباط الأمناء والأفراد ويتم اتخاذ الإجراء المناسب وفق الخطأ الذي يرتكبه أي منهم.
وقال أن قطاع التفتيش والرقابة والأمن العام والأمن الوطني وقطاع حقوق الإنسان تتابع تصرفات رجال الشرطة ويتم احالة الوقائع إلي النيابة العامة إذا اشتملت علي شق جنائي.
وأشار اللواء أبوبكر ان الداخلية لديها إجراءات عقابية بحق المتجاوزين من خلال قطاع التفتيش والرقابة وتتراوح بين الإحالة للاحتياط والتحويل لمجلس تأديب والخصومات المالية والمحاكمات التأديبية ضاربا مثالا بما تم مع أمين الشرطة بالإسكندرية التي رصدت فيديوهات تقاضيه الرشوة وتم احالته للمحاكمة اما ضابط الأقصر فقد تم تجديد حبسه 15 يوما بقرار من النيابة العامة وننتظر نتائج التحقيقات.
وشدد مساعد الوزير للإعلام والعلاقات أن ما يحدث تصرفات فردية من قلة غير مسئولة ولا تلتزم بتعليمات الوزير التي دائما ما تطالب بحسن معاملة المواطنين.. قائلا: لا يمكن اختزال تضحيات ومواقف رجال الشرطة في هذه التصرفات الفردية التي نرفضها جميعا ونعاقب مرتكبيها.. مشيرا إلي أن الداخلية لديها 35 ألف ضابط فإذا ما قارنا التجاوزات فانها نسبة لا تذكر.
في حين أكد اللواء عمرو الأعصر مساعد أول الوزير لأكاديمية الشرطة ان كيفية معاملة الجمهور مناهج يتم تدريسها في كلية الشرطة حتي يتم تأهيل الضابط ونقله من الحياة المدنية إلي الحياة العسكرية ليكون مؤهلا للعمل بالقطاع الذي يتم الحاقه بعد تخرجه.
وقال اللواء الأعصر ان وزارة الداخلية دائما ما تتواصل مع المواطنين تنفيذا لتعليمات اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية وظهر ذلك خلال حملات التبرع بالدم ومساعدة الغارمين والغارمات في تسديد مديونياتهم إلي جانب قطاع الرعاية اللاحقة والذي يقدم الخدمات لأسر المسجونين، مشيرا ان تعليمات وزير الداخلية لمساعديه بانه لا تستر علي مخطئ في حق مواطن مشيرا إلي أن طلبة كلية الشرطة يتم تدريبهم بالأقسام الشرطية وبدءا من الفرقة الثانية حتي يتعلموا كيفية التعامل الميداني.
وكشفت مصادر للأخبار ان الوزارة رصدت 3370 شكوي خلال شهر أكتوبر الماضي من خلال ما يرد إليها من مجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية ومتابعة وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية وتقوم الوزارة بدراسة الشكوي والعمل علي حلها.
حصلت «الأخبار» علي خطاب دوري يتم ارساله إلي جميع مديريات الأمن جاء فيه: «في إطار متابعة جهات الوزارة المختلفة فقد تم رصد بعض التجاوزات الفردية من جانب رجال الشرطة لا تعبر هذه الممارسات عن استراتيجية وزارة الداخلية أو مناهج العمل داخل قطاعاتها.
ووجه الوزير بضرورة حسن معاملة المواطنين والالتزام بضوابط القانون أثناء التعامل معهم والتأكيد علي موقف الوزارة الثابت باحترام حقوق الإنسان والحفاظ علي حريته الاساسية».. وجاء ضمن تأكيدات الكتاب الدوري توفير جميع الضمانات القانونية للعناصر التي يتم القبض عليها تطبيقا للدستور والقانون وعدم اساءة معاملة المقبوض عليهم واخطار النيابة العامة بالوقائع الهامة في حينه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.