رسالة جديدة من أبو مازن إلى رئيس أمريكا    وفاة جيمس مايكل تايلر أحد أبطال مسلسل "فريندز" عن 59 عامًا    متى يستحب الدعاء باسم الله الرؤوف ؟    محافظ المنيا يتابع معدلات تنفيذ مشروعات «حياة كريمة» بالعدوة    تعرف على الفرق بين الرأفة والرحمة    حبس لص الشقق السكنية بحلوان    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليّ مبلغًا أكبر من عبدالله السعيد    ماعت: أغلب جرائم الإبادة الجماعية التاريخية بدأت بخطابات تحريضية    مصرع اثنين وإصابة 3 بينهم سيدتان في حادث تصادم بالواحات    تريد أن يكون يقينك في الله 100% .. طرق بسيطة ينصح بها عمرو خالد    عمرو الورداني: الشوق إلى الله ليس هو الشوق للموت.. وهذه علاماته    عروض من السهام النارية.. «السويس» تحتفل بذكرى انتصارات المقاومة الشعبية    عصام عبد الفتاح يكشف هوية حكام مباراة الزمالك والأهلي    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليا مبلغا أكبر من عبد الله السعيد ورفضت    الإسماعيلي يكشف موقفه النهائي من إذاعة مباراة الأهلي بالدوري    بوغطاس يفسخ تعاقده مع إنبي.. ويشكو النادي بسبب المستحقات المتأخرة    الأوقاف: افتتاح 12 مسجدًا في 6 محافظات الجمعة    رئيس جامعة الأزهر يشارك في احتفال صيدلة القاهرة بالطلاب الجدد    ضبط عاطل عذب زوجته حتى الموت بالدقهلية    التموين: سعر تكلفة إنتاج طبق البيض 38 جنيهًا.. ويصل للمستهلك ب45    محاضرات وورش وأمسيات بثقافة الأقصر    «العنانى».. هل يخلف الفرنسية «أودرى أزولاى» فى قيادة اليونسكو    مخرج حكاية «هدف نبيل»: حرصنا أن نظهر معدن المصرى الأصيل وردود الأفعال أسعدتنى    محافظ مطروح: إجراءات هامة لتخفيف كثافة الطلاب بالفصول المدرسية    البرازيل تسجل 187 وفاة و6204 إصابات جديدة بكورونا    "بلومبرج" : لا خسائر بعد زلزال إثيوبيا .. وموقف سد النهضة منه    «داعش» يتبنى هجوماً بعبوة ناسفة في أوغندا    شوبير : لن أخوض انتخابات اتحاد الكرة المقبلة    أحمد حسن: محمد صلاح أحد أحد رموز الكرة العالمية    شوبير يكشف دوره في احتراف محمد صلاح في صفوف بازل السويسري    الأزمة خطيرة.. الصحة تصدر بيان كورونا اليومي    نيجيريا تدعو تحالف أوبك بلس إلى التزام الحذر بشأن زيادة الإنتاج    اليوم.. إطلاق خطة لتطوير صناعة العسل الأسود    ألعاب نارية ومسيرات.. الآلاف يحتفلون على كورنيش السويس بعيد المحافظة (صور)    أول تعليق للمخرج مجدي الهواري على شائعة ارتباطه بأنغام (فيديو)    متحف ملوى يحتفل بالمولد النبوى الشريف بأنشطة دينية للأطفال    ترامب: أمريكا «تسممت» بسبب المهاجرين القادمين عبر الحدود    برلسكوني يرفض فكرة إجراء انتخابات مبكرة في إيطاليا    كاسبرسكي تكشف عن منظومة Kaspersky Antidrone لمكافحة الدرونات    محافظ بني سويف يحيل واقعة سوء رصف أحد طرق مركز أهناسيا للشئون القانونية    لنشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم زراعة عضو من الخنزير في جسم الإنسان.. ورأي الشرع في التوسل بالنبي    فيديو.. عبدالمنعم سعيد: مصر أحد المستفيدين من أزمة الطاقة العالمية    تعرف على فوائد قشور الموز.. أبرزها علاج عين السمكة    طرق طبيعية للتخلص من الأكياس الدهنية بالعين    طقس اليوم.. معتدل على أغلب الأنحاء ومائل للبرودة ليلا والعظمى بالقاهرة 27    طارق هاشم: المصري البورسعيدي سيكون "بعبع" الأندية في الفترة المقبلة    بالصور .. آداب عين شمس تواصل إحتفالاتها بإنتصارات أكتوبر    حبس سائق توك توك متهم بالشروع فى قتل آخر بسبب خلاف على أولوية المرور بالجيزة    تفاصيل سقوط عاطل فى كمين قبل ترويجه تذاكر الهيروين بالجيزة    وزارة الصحة تعلن تسجيل 15 محافظة "صفر انتظار" لرسائل تلقى لقاح كورونا    تعرف على التهم الموجهة للمتهمين في القضية المعروفة إعلاميا ب"تقديم الكفن"    برج السرطان.. حظك اليوم الإثنين 25 أكتوبر: لا تجادل    ملتقى القاهرة الدولى للمسرح الجامعى يكرم صلاح عبد الله بحفل الافتتاح    زيادة غير مسبوقة بأسعار السلع بعد رفع الدعم عن الوقود في لبنان    غدا.. محاكمة متهمى «خلية المفرقعات بالمطرية»    على هامش أسبوع القاهرة.. وزير الري يلتقي نظيره اللبناني ونائب وزير البيئة السعودي    هبة قطب : بعض النساء تطلب الطلاق لاختبار زوجها وقياس مدى حبه لها    محافظ كفر الشيخ يفتتح مدرسة قلين الثانوية التجارية بتكلفة 7 ملايين جنيه (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل قضاء الدين مقدم على تقسيم الميراث؟
نشر في الوفد يوم 01 - 01 - 2020

يسأل الكثير من الناس هل قضاء الدين مقدم على تقسيم الميراث؟، فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله رئيس لجنة الفتوى بالازهر الشريف فقال ان الحقوق الواجب على الإنسان أن يؤديها لغيره نوعان ، حقوق لله وحقوق للعباد وقد تكون الحقوق متداخلة، فيها نصيب لله ونصيب للعباد، وقد تكون خالصة لطرف دون طرف ولو على نحو من الأنحاء ، غير أن أساس هذا التقسيم هو الغالب فيما يبدو للناس .
ومهما يكن من شىء فإن الحق الخالص لله كالصلاة مثلا يكون التقصير فيه تقصيرا ليس للعباد دخل فيه . ويعتبر دينا يجب قضاؤه إن كان له مثل أو عوض ، أو يطلب المغفرة من الله ، والله سبحانه واسع الرحمة عظيم المغفرة{قل يا عبادى الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر
الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم }
الزمر :53 وقال تعالى {إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء} النساء : 48 .
أما الحقوق الخالصة للعباد أو يكون ظاهرها أنها خالصة وإن كان فيها حق لله لأنه هو الذى شرعها ، فإن الله سبحانه لا يتجاوز عن التقصير فيها ، بل لابد من أدائها للطرف الآخر أو طلب العفو عنها منه ، وذلك كالمال المسروق والأمانة التى خانها وكالسب والضرب ، فلابد من إبراء الذمة بدفع الحقوق أو العفو عنها ، ومع ذلك لا بد من التوبة إلى الله والاستغفار، لأنه خالف أمره بالتقصير، والتوبة إلى الله بدون أداء الحقوق
إلى أصحابها أو مسامحتهم غير مقبولة ، وقد بين الحديث الذى رواه مسلم أن المفلس يوم القيامة من يأتى بالصلاة وغيرها من العبادات لكنه ضرب هذا وشتم هذا وسفك دم هذا، فيعطى كل مظلوم من حسنات الظالم فإذا لم توف طرح عليه من سيئاتهم ثم ألقى فى النار، وهذا يدل على أن حقوق العباد فى الحرمة مقدمة على حقوق الله واسع الفضل والرحمة .
وبناء على ما تقدم لو تعلق بذمة الإنسان حقان ماديان ، أحدهما لله والثانى للعباد ولا يملك إلا ما يوفى واحدا منهما قدم حق العباد على حق الله ، فمن كان عليه دين لإنسان ، وقبل أن يؤديه نذر بناء مسجد أو التصدق على الفقراء، والمال الذى عنده لا يكفى لقضاء الدين والوفاء بالنذر فالواجب أن يؤدى الدين أولا، وأما النذر فيكون الوفاء به عند القدرة التى لا توجد إلا بعد قضاء الدين والالتزامات الأخرى ، والقدرة وقتها متسع وعند نية الوفاء يرجى عفو الله عند التعذر ، فهو سبحانه واسع الرحمة والمغفرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.