بعد العقوبات الأمريكية.. باناسونيك اليابانية توقف تعاملاتها مع هواوي الصينية    مرتضى منصور: طبعنا 40 ألف تذكرة لمباراة نهضة بركان بناء على تعليمات الداخلية    سبب إلغاء المؤتمر الصحفي بعد مباراة الأهلي والإسماعيلي    الارصاد: هذا موعد انكسار الموجه الحارة    الجندي: الرسول نهي عن الصلاة في هذه الأوقات    سفير مصر فى أديس أبابا ينقل تهنئة شكرى لنظيره الإثيوبي الجديد    استقالة جديدة في حكومة ماي احتجاجًا على إدارة ملف بريكست    دراسة حديثة تكشف أخطار السجائر الإلكترونية    المجلس الانتقالي السوداني يلغي تجميد النقابات    أول فنانة جرافيتى أفغانية تتحدى المجتمع والحرب فى كابول    الاقتصاد والحلقة المفقودة    البدري: ما حققه بيراميدز إنجاز.. والتكهن ببطل الدوري مستحيل    فى «بالما دى مايوركا» .. اختبار قيادة مرسيدس-بنز B-Class وAMG A35 4MATIC    صلوا عليه.. دعاء ديني ل سمية الخشاب .. فيديو    طلبت عدم وضع اسمها عليه.. كاملة أبو ذكرى: زى الشمس لا يخصنى    الحكومة توافق على تعديل قانون «المنظمات النقابية»    شخبطة 2    مفاجأة الرئيس فى دعوة الإفطار    دواء ذو صلاحيتين    رسميًا .. طلعت يوسف المدير الفني للاتحاد السكندري للموسم القادم    نور الطيب و أبو الغار وهشام يتأهلون إلى ربع نهائي بطولة بريطانيا للاسكواش    الرئاسة الفرنسية: حفتر أبلغ ماكرون بأنه لا وقف لإطلاق النار حاليا في ليبيا    ضبط 34 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال 24 ساعة .. اعرف السبب    رئيس الرقابة المالية نعتزم إنشاء مركز إقليمى للتمويل المستدام    مصر تنقل تجربتها الرائدة فى علاج فيروس «سى» لباكستان    الطويلة: الدوري افتقد للعدالة.. وسوء الحظ حرمنا من استمرار أحد أفضل مدربي أوروبا    اليوم.. خالد سليم يحيى حفلا فنيا بدار الأوبرا    «لمس أكتاف».. الإفراج عن ياسر جلال من سرايا النيابة في الحلقة السادسة عشر    عمان تعلن انفراجة فى الأزمة الإيرانية    بسبب ارتفاع درجات الحرارة.. تأجيل الامتحانات بجامعة أسيوط اليوم    "التعليم" تنشر جدول الامتحانات المعدل للصف الأول الثانوي    جثة ملقاه بالشارع تثير زعر المواطنين    مساعدات تجاوزت 350 ألف جنية لقرية ميت حبيب ضمن أعمال مبادرة حياة كريمة    قصور الثقافه تكرم الدكتور حسام أبوساطي ضمن مبادرة "نجم بلدنا "    كل يوم    أوروبا أمام اختبار الديمقراطية اليوم..    مصرع مسجلي خطر في تبادل إطلاق النار مع الأمن    الكفن ينهي خصومة ثأرية بين عائلتين في ساحل سليم بأسيوط    عاطل السلام يعترف بعد سقوطه فى قبضة الشرطة: تخصص هيروين    سقوط 3 عصابات بالقاهرة سرقوا 3 ملايين جنيه .. ضبط3 كيلو حشيش وفتاة قتلت صديقتها بالسم    تعاون بين وزارة الصناعة والعربية للتصنيع لزيادة الصادرات لإفريقيا    ندوة لتوعية العاملين ببورسعيد بأهمية التحول الرقمى    توفى لرحمة الله تعالى    389 ألف طالب «أولى ثانوى» أدوا الاختبار بالتابلت..    زوجة حمادة هلال تهدد والدته في "ابن أصول"    اتفرج على مسلسلات ودراما رمضان على WATCH IT في اي وقت..فيديو    جامع عمرو بن العاص بدمياط ثانى أقدم مسجد بإفريقيا    بالفيديو.. بداية قصة حب بين محمد إمام و هاجر أحمد في "هوجان"    بالأسماء.. كواليس الإقالات والاستقالات بقطاعات النقل والمناصب الشاغرة وسر غياب درويش فى "سكة سفر"    عجائب الأسواق    زمان هانت فيه الصداقة    هوامش حرة    الكمالات المحمدية..    الأهلي يتعثر في سباق المنافسة على لقب الدوري ويتعادل مع الإسماعيلي 1 - 1.. فيديو    فقرة خاصة لتجهيز كهربا لمواجهة نهضة بركان    خدمة العملاء.. جباية السيسي الجديدة على فواتير الكهرباء    المعارضة السورية تسيطرعلى بلدة كفر نبودة في ريف حماة    بالمصرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





واشطن تشن "حربا مالية" على الفلسطينيين
نشر في المصريون يوم 17 - 04 - 2019

اتهم رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الولايات المتحدة الأمريكية بشن "حرب مالية" على الفلسطينيين، بهدف إجبارهم على الاستسلام.
وقال اشتية، في مقابلة مع وكالة "أسوشيتد برس" نشرتها مساء الثلاثاء، إن "إسرائيل جزء من الحرب المالية التي أعلنتها الولايات المتحدة علينا من أجل دفعنا نحو الاستسلام".
وشدد على أن "هذا ابتزاز مالي، ونحن نرفضه".
وأضاف أنه سيسعى نحو تطوير القطاعات الزراعية والاقتصادية والتعليمية "بطريقة تحد من اعتماد الاقتصاد الفلسطيني على إسرائيل".
واقترح على سبيل المثال "استيراد الوقود من الأردن، بدلا من إسرائيل".
وأردف أن "الفلسطينيين سيسعون للحصول على دعم مالي من مانحين عرب وأوروبيين".
وأوقفت واشنطن، العام الماضي، دعمها الكامل لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، بزعم وجود ملاحظات أمريكية على أسلوب عمل الوكالة.
وقررت إسرائيل، في 17 فبراير/ شباط الماضي، خصم نحو 139 مليون دولار (سنويا) من عائدات الضرائب (تجمعها لصالح السلطة الفلسطينية)، في إجراء عقابي على تخصيص السلطة جزء من إيراداتها لدفع رواتب للمعتقلين في السجون الإسرائيلية وعائلات الشهداء.
ويقول الفلسطينيون إن الإجراءات الأمريكية والإسرائيلية تستهدف إجبار السلطة الفلسطينية على القبول بخطة سلام تُعدها إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.
ويتردد أن تلك الخطة، المعروفة إعلاميا ب"صفقة القرن"، تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة، لاسيما بشأن وضع مدينة القدس الشرقية المحتلة وحق عودة اللاجئين.
وقال اشتية إن تلك الخطة "ستولد ميتة"، وإنه يتوقع من المجتمع الدولي الانضمام إلى الفلسطينيين في رفضها.
وزاد بالقول: "بعد كل التحركات الأمريكية التي تصب في مصلحة إسرائيل، خاصة الاعتراف بالقدس (عاصمة مزعومة لإسرائيل أواخر 2017)، لم يتبق شيء يمكننا التفاوض عليه".
وتابع: "أي مقترح يتجاهل المطالب الفلسطينية سيرفضه المجتمع الدولي.. والاتحاد الأوروبي كرر دعوته هذا الأسبوع لمحادثات سلام تهدف إلى إقامة دولة فلسطينية".
وأردف: "نحن لا نتطلع إلى إقامة كيان لنا، بل دولة ذات سيادة".
وتابع: الفلسطينيون لا يكترثون بالسلام الاقتصادي، ولكنهم مهتمون بإنهاء الاحتلال.. الحياة لا تهنأ تحت الاحتلال".
وأدت الحكومة الفلسطينية الجديدة، برئاسة اشتية، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، اليمين أمام الرئيس الفلسطيني محمود عباس، السبت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.