الوفد للشرطة في عيدها: ملحمة الإسماعيلية ستبقى محفورة في أذهان المصريين    اختتام ماراثون امتحانات الفصل الدراسي الأول بجامعة الأزهر    صرف مكافأة 500 جنيه للعاملين بجامعة القاهرة.. تفاصيل    ميناء الإسكندرية: بالورود والهدايا يشارك رجال الشرطة عيدهم الثامن والستين ابتهاجاً واحتفالا بهذه المناسبة    بنسبة 2.12% ..كورونا يدفع أسعار النفط إلى التراجع    وزيرة التجارة تفتتح الجناح المصري بمعرض الخريف الدولي بالبحرين    محافظ قنا: فتح التراخيص ل 156 سيرفيس وفق 5 شروط    رفع 276 طن قمامة وإزالة 156 حالة إشغال في الفيوم | صور    الدفاع الروسية: رصد 100 انتهاك للهدنة في سوريا خلال 24 ساعة    وزير خارجية الكويت يؤكد حرص بلاده على تكوين شبكة علاقات مع دول العالم    نتنياهو يسخر من تلعثم غانتس    وفد الأهلي واستادات يتفقد فرع النادي بالأقصر قبل افتتاحه رسميًا    رسميا - طرح تذاكر السوبر المصري إلكترونيا.. أسعار تبدأ من 215 جنيه    تأهل 9 أندية لنهائيات دوري مراكز الشباب    تجديد حبس المتهمين بسرقة طبنجة من شقة بمدينة بدر    ختام أعمال امتحانات النقل والشهادة الإعدادية بدمياط    إصابة 4 اشخاص فى حادث تصادم على محور مصر القديمة    إصابة 9 أشخاص في انقلاب ميكروباص بطريق الحامول - بلطيم | صور    الوفد مهنئا الشرطة بعيدها:درعا لحماية الدولة وستظلون فخر المصريين    "القباج" تتفقد جناح صندوق مكافحة الإدمان بمعرض القاهرة الدولي للكتاب    ورش فنية متنوعة بثقافة البحر الأحمر    بعد شفائه.. مغردون ل خالد النبوي: حمدلله على سلامتك يا طومان باي    فيديو .. ملاذ يطرح أحدث أغانيه "لو لوحدي"    هل شرب البوظة حرام؟.. «الإفتاء» تجيب    هل أداء النوافل يغني عن الصلوات الفائتة؟.. أمين الفتوى يجيب    الصحة تطلق المرحلة الثانية من مبادرة "الحد من انتشار العدوى" فى صالونات الحلاقة    الصحة العراقية: العراق خالٍ تمامًا من أي إصابة بمرض كورونا    الجيش العراقي يتهم "مندسين" بقتل المتظاهرين    دورة تدريبية ل«طلاب السياحة والآثار» بمتحف محمد علي في المنيل الأحد    فيديو نادر للزعيم عادل إمام    حظك اليوم توقعات الابراج الجمعة 24 يناير 2020 | al abraj حظك اليوم | معرفة الابراج من تاريخ الميلاد    صور.. ثقافة الإسكندرية تناقش "الصحة النفسية والجسدية للمرأة"    وزيرة الصحة: المبادرات الرئاسية والتأمين الصحي الجديد ساهموا في تحسين الخصائص السكانية للمواطنين والمؤشرات الاقتصادية للدولة    براءة 3 مُتهمين في اقتحام مركز شرطة مطاي    #بث_الأزهر_مصراوي.. والدتي توفيت وعليها أيام من رمضان.. هل يجب الصيام عنها؟    وكيل الأزهر يطالب أئمة وواعظات ليبيا بنشر قيم التسامح والتعايش السلمي    بسبب كورونا| بكين تلغي احتفالات رأس السنة الصينية    تركيب 59 ماكينة غسيل كلوي في مستشفيات قنا    تفاصيل مصرع 3 أمريكيين فى تحطم طائرة إطفاء بأستراليا .. شاهد    «الأزهر» يهنئ الرئيس والحكومة والشعب بذكرى ثورة يناير وعيد الشرطة    شاهد.. وصول عربات التدريب العلمي للحكام على تقنية الفيديو    أسبوع اللقاءات السرية يقلب الموازين السياسة فى المنطقة | تقرير    صور.. جامعة الإسكندرية تعلن بدء تفعيل مبادرة "اتحضر للأخضر"    نور يخطف الأضواء بجناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب    نائب برلماني يقترح رقمنة برامج الإرشاد الزراعي في مصر    السيسي بعيد الشرطة: التاريخ سيتوقف كثيرًا أمام التجربة المصرية وشعبها الأبي    هل يجوز الذكر والتسبيح وأنا على جنابة.. الإفتاء ترد    الكشف عن الحيوان المُسبب لفيروس كورونا الغامض    إصابة 6 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بطريق بلبيس- العاشر من رمضان    هل هناك فضل لمن مات في مكان مقدس أو يوم كالجمعة؟.. أستاذ فقه يجيب    KSA SPORT مبشاهدة مباراة الأهلي والرائد في الدوري السعودي رابط مباراة الأهلي اليوم    مشاهدة مباراة ليفربول اليوم| رابط مباراة ليفربول وولفرهامبتون اليوم بث مباشر.. مشاهدة مباراة ليفربول LIVERPOOL عبر قناة beIN SPORTS    وزيرة التخطيط: مصر حققت تحسناً في مؤشر التنافسية عام 2019 في 8 محاور أساسية    نيمار داسيلفا في تمريرة نادرة يثير الإعجاب والسخرية    شركة طيران ماليزية تلغي رحلاتها للصين بسبب «كورونا»    «الوزراء»: السبت المقبل إجازة بمناسبة عيد ثورة 25 يناير وعيد الشرطة    مقتل وإصابة 6 أشخاص في حادث إطلاق نار في الولايات المتحدة الأمريكية    تركي آل الشيخ يرد على بيان الرئاسة الشرفية للأهلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد بدء خطة صيانتها.. كبارى القاهرة في «الإنعاش» وتنتظر «قبلة الحياة»
نشر في المصري اليوم يوم 11 - 01 - 2019

أعمال ترميم البعض متوقف والبعض جارى تراكم للقمامة، عشوائية مرورية، السير عكس الاتجاه، اختفاء لبعض اللوحات الإرشادية والمرورية، فواصل متهالكة وأسوار محطمة، مرور حمولات.. هذه هى أحوال عدد من كبارى القاهرة التى تربط العديد من أحياء القاهرة وتربط القاهرة بالجيزة والقليوبية.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883065_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
رغم أعمال الصيانة المستمرة فى العديد من الكبارى وفقا لبيانات مديرية الطرق والكبارى التابعة لمحافظة القاهرة، بالإضافة إلى وضع لافتات من قبل المديرية تشير إلى تواجد أعمال صيانة، والتى يعقبها غلق للكبارى فى بعض الأوقات، إلا أن الحال لا تخلو من بعض المشكلات التى تقابل مستخدمى هذه الكبارى يوميا بسبب بعض القصور فى أعمال الصيانة والتجديد، على حد تعبير البعض، والذى قد يتسبب فى حوادث متكررة على هذه الكبارى تعوق الحركة المرورية، وتؤثر تدريجيا على حالة الكوبرى، فى جولة ل«المصرى اليوم» على عدد من كبارى القاهرة نرصد أبرز المشكلات عليها وشكاوى مستخدميها اليومية رغم تواجد أعمال الإحلال والتجديد المستمر بعضها والمتوقف البعض الآخر.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883077_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
تباينت أوضاع الكبارى التى رصدتها «المصرى اليوم»، فبعضها خضع للتجديد بالفعل، والبعض الآخر تحت التجديد، والبعض لم يتم تجديده وجار عمل خطة عمل له وفقا لبيانات مديرية الطرق والكبارى بمحافظة القاهرة.
كوبرى الساحل وكوبرى السيدة عائشة وكوبرى أكتوبر من أبرز الكبارى التى تشهد حوادث يوميا عليها، نظرا للكثافة المرورية وأيضا بسبب تراجع أعمال الصيانة على هذه الكبارى.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883073_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
كوبرى الساحل أحد الكبارى الكبرى، والتى تربط الجيزة بالعاصمة، والذى يمر على النيل مباشرة، ولديه العديد من المطالع والمنازل إلا أنه لا يوجد لوحات إرشادية عليه إلا ثلاث لوحات مكتوبة بخط اليد وأسهم تشير إلى مخارج (شارع الوحدة إمبابة- الوراق)، بالإضافة إلى وجود بعض الفواصل التى تحتاج إلى صيانة، وأيضا تواجد أسوار حديدية إلا أنها تم ترميمها نظرا لانهيارها فى حوادث سقوط مركبات فى النيل.
يبدأ كوبرى الساحل من منطقة روض الفرج، ويصل إلى مناطق إمبابة والوراق، يمر بالنيل مباشرة، ويوازيه كوبرى روض الفرج المعلق الجديد الذى يجرى العمل فيه حاليا.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883075_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
يذكر أن كوبرى الساحل يشهد العديد من الحوادث المرورية، التى تؤدى إلى سقوط المركبات على اختلاف أنواعها فى النيل، نظرا لكثرة المنحنيات الخطيرة على الكوبرى وتهالك بعض الفواصل، بالإضافة إلى وقوف العديد من سيارات الميكروباص لإركاب وإنزال المواطنين مما يتسبب فى ازدحام مرورى، كما رصدت المصرى اليوم وجود عربات (التوك توك) تسير عكس الاتجاه وبشكل عشوائى.
حنان السيد إحدى سكان حى الوراق وتستخدم كوبرى الساحل يوميا لكى تصل إلى عملها فى أحد البنوك المطلة على كورنيش النيل، حيث تعمل فى إحدى الإدارات، وتستخدم هذا الكوبرى يوميا وتشعر عليها بالخطر بشكل دائم «هو كوبرى واسع ولكن ميفهوش أى لوحات إرشادية ولا ملجأ للطوارئ ولا أى خدمات وكثير من الميكروباصات تحوله لموقف للركاب».
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883079_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
أما كوبرى السيدة عائشة والذى يربط منطقة عين الصيرة بشارع صلاح سالم فيعد من أقدم الكبارى بالقاهرة، وأكثرها تهالكا، ويشهد العديد من الحوادث التى تنوعت بين اصطدام المركبات ببعضها أو سقوط سيارات أو موتوسيكل من أعلى الكوبرى، وغيرها، وذلك نظرا لتهالك أسوار الكوبرى، بالإضافة إلى تهالك طبقة الأسفلت الموجودة على سطح الكوبرى والذى رصدته «المصرى اليوم»، رغم تواجد لافتات تشير إلى أعمال الصيانة والتجديد، وتواجد آليات فى أسفل الكوبرى لرفع كفاءة أعمدة وقواعد الكوبرى.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883067_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
يعانى الكوبرى من الكثافات المرورية عليه، خاصة فى أوقات الذروة التى قد لا تخلو من مرور مركبات ثقيلة الحجم رغم وجود أفراد المرور لمنع ذلك، بالإضافة إلى تواجد أعداد كبيرة من سيارات الميكروباص أسفل الكوبرى وكثافات مرورية.
حازم سعيد أحد المترددين يوميا على كوبرى السيدة عائشة، حيث يستخدمه للوصول إلى عمله الكائن بمنطقة عين الصيرة، ويستخدم الموتوسيكل يوميا على هذا الكوبرى، رغم عدم صلاحيته وتواجد منحنيات خطيرة عليه، وعدم صلاحية سطح الكوبرى لتآكل أجزائه واتساع الفواصل به، يصف رحلته اليومية على هذا الكوبرى برحلة «الموت» نظرا للمخاطر التى يتعرض لها يوميا على هذا الكوبرى.
يذكر أنه تم وضع حجر أساس تطويره، ضمن خطة تطوير الميدان التاريخى المعروف ب«السيدة عائشة»، ويعتبر الكوبرى شريانًا حيويًا مهمًا لنقل الحركة المرورية من شمال وشرق القاهرة إلى جنوبها والعكس، ورغم هذه الأهمية، إلا أن حوادث كثيرة تقع عليه لتهالكه.
وأعدت محافظة القاهرة دراسات بمعرفة استشاريين ومتخصصين، لحل مشكلات الكوبرى وصيانتها ورفع كفاءتها، مع زيادة عمره الافتراضى، ورصدت المحافظة لصيانة الكوبرى وتطويره 40 مليون جنيه.
img src='https://media3.almasryalyoum.com/News/Large/2019/01/11/883068_0.jpg'/ alt='' title=' كبارى القاهرة'/ width='250' height='170'/ كبارى القاهرة
كوبرى «النعام» بمنطقة المطرية من الكبارى ذات المنحنيات الخطيرة، والتى تربط المنطقة المحيطة بمحطة مترو المطرية بشارع عين شمس، يعانى هذا الكوبرى من تراكم القمامة به وعلى مطالعه ومنزله، بالإضافة إلى سير التوك توك والموتسيكل عكس الاتجاه بجانب السيارات التى تستخدمه، مما يجعل الكوبرى عرضه للحوادث، وخاصة أن الشوارع المحيطة به غير ممهدة وتعانى من العشوائية المرورية، بسبب اعتماد سكان المنطقة على التوك توك كوسيلة للمواصلات بسبب ضيق حجم الشوارع.
فى المقابل رصدت «المصرى اليوم» استمرار أعمال إحلال وتجديد كوبرى الحلمية الواصل بين ميدان المطرية وحلمية الزيتون، حيث يتم إحلال وتجديد الكوبرى الأصلى وإضافة حارات مرورية جديدة له، إلا أن هناك حالة من العشوائية المرورية أسفل الكوبرى بسبب تواجد الآليات الإنشائية.
ورصدت «المصرى اليوم» أيضا تراكم القمامة على جانبى كوبرى سور مجرى العيون، وتهالك الحواجز به، بالإضافة إلى السماح لسير عربات الكارو والتوك توك عليه عكس الاتجاه، بالإضافة إلى التكدس المرورى أعلى الكوبرى بسبب عدم صلاحية الفواصل به، مما يؤدى إلى توقف المرور عليه بشكل نسبى.
أما كوبرى أرض الخيالة الواصل بين مصر القديمة ومدينة الفسطاط وكورنيش النيل، فيعانى من انهيار لأسواره المطلة على كورنيش النيل، بالإضافة إلى وجود تفكك الفواصل، بالإضافة إلى تراكم القمامة لدى منزل الكوبرى المطل على منطقة الفسطاط، ورغم تواجد لرجال الإدارة العامة للمرور أسفل الكوبرى إلا أن الكوبرى لا يخلو من مرور عربات الكارو والتوك توك عليه مما يعوق حركة المرور، خاصة فى أوقات الذروة.
تشرف محافظة القاهرة على 77 كوبرى سواء كبارى مشاة أو كبارى لعبور السيارات، بعضها كبارى حديثة نسبيا، حيث تتفاوت أعمارها بين العشرين والأربعين عاما، والبعض الآخر تجاوز عمره المائة عام مثل كوبرى قصر النيل وكوبرى عباس وغيرهم من الكبارى الأثرية وذات طراز معمارى فريد، والتى ارتبطت بأحداث تاريخية مختلفة، وتمثل معالم رئيسية للعاصمة، حيث تشرف إدارة الطرق والكبارى بالمحافظة على تشغيل وصيانة الكوبرى بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، وتعمل أيضا على رفع الحوادث والتعامل معها على سطح الكوبرى، ورغم ذلك لا توجد إحصائية دقيقة بأعداد الحوادث التى تحدث على كبارى العاصمة.
الجدير بالذكر أن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء رصد أن إجمالى عدد حوادث السيارات بلغ على الطرق 11098 حادثة خلال عام 2017، مقابل 14710 حوادث عام 2016 بنسبة انخفاض قدرها 24.6%، نتج عن هذه الحوادث 3747 متوفى، و13998 مصابا، و17201 مركبة تالفة.
المهندس أشرف حلمى، مدير إدارة الكبارى والطرق بمحافظة القاهرة أوضح ل«المصرى اليوم» أن هناك خطة مستمرة لأعمال الصيانة ورفع كفاءة الكبارى التى تشرف عليها المحافظة، حيث يتم العمل على العديد من الكبارى بالتوازى، وذلك حسب الاعتمادات المالية المخصصة للصيانة، بالإضافة إلى الكبارى القديمة التى نتعامل مع مشكلاتها ونحاول تدارك العيوب الموجودة بها قدر المستطاع، ومن خلال التعاون مع الإدارة العامة للمرور يتم الحفاظ على الكوبرى بعد الصيانة، حيث تحدد الإدارة العامة للمرور الحمولات المطلوبة على الكوبرى أو منع المركبات ذات الحمولة العالية، بالإضافة إلى مواعيد عمل الكوبرى، وأيضا تمنع السير عكس الاتجاه، أما فى حالة عدم تواجد نقاط مرورية على بعض الكبارى، فأكد أنه يتم التنسيق لوضع نقاط مرورية جديدة، وذلك لضمان سيولة مرورية على الكوبرى والسيطرة على السلوكيات الخاطئة فى التعامل الكبارى.
فمن أهم الكبارى التى يتم إعداد صيانة مستمرة لها هو كوبرى السادس من أكتوبر، حيث تم الانتهاء من الصيانة الدورية وجار عمل صيانة الفواصل ويتم غلقه جزئيا ثلاثة أيام أسبوعيا (أيام الخميس – الجمعة – السبت) لإنهاء أعمال صيانة الفواصل، ودهانات الأسوار بالتنسيق مع إدارة المرور.
يعد كوبرى السادس من أكتوبر أكبر كوبرى بالقاهرة، والذى يشهد كثافات مرورية كبيرة نظرا لربطه الكثير من أحياء القاهرة ببعضها، ورغم أعمال الصيانة إلا أنه يتعرض لحوادث يومية، يتم التعامل معها بمعرفة الإدارة العامة للمرور بالتعاون مع مديرية الطرق والكبارى، وحاليا الإدارة تعمل على إحلال وتجديد كوبرى الحلمية بالكامل الذى يربط ميدان المطرية بميدان حلمية الزيتون، وأكد أنه يتم إنشاء كوبرى جديد بهذه المنطقة مواز للكوبرى الحالى، وبالتالى الكثافات المرورية الموجودة بالشارع نتيجة أعمال الصيانة، وسيتم رصف الطرق المؤدية لهذا الكوبرى فور الانتهاء من أعمال التجديد.
فى نفس التوقيت جار العمل على تجديد كوبرى غمرة، وتم الانتهاء من إحلال وتجديد كوبرى شمال طرة، الذى كان من الكبارى التى مثلت مشكلة كبيرة لدى مستخدميه، فضلا عن أعداد الحوادث، نظرا لأنه أحد أهم الكبارى التى تربط أحياء جنوب القاهرة (المعادى وطرة والمعصرة وحلوان)، أنشئ منذ 40 عامًا ليربط الأتوستراد بالكورنيش، بالإضافة إلى أعمال الصيانة المستمرة فى كوبرى محمد نجيب بمنطقة المرج، بالإضافة إلى الانتهاء من تجديد كوبرى على باشا اللالا بمنطقة عين شمس، وأكد أن الكبارى الموجودة بمنطقة السيدة زينب مثل كبارى (الطيبى – فم الخليج) تم الانتهاء من رفع كفاءتها.
بالنسبة لكوبرى السيدة عائشة الذى يعانى من الكثير من المشكلات التى أكدها مدير إدارة الطرق والكبارى بالمحافظة، وأوضح أن هناك خطة خاصة لرفع كفاءة هذا الكوبرى.
«هو كوبرى قديم ومتهالك، وبالتالى يتم إحلاله وتجديده على مرحلتين الأولى هى تدعيم الكوبرى من الأسفل وجار الانتهاء منها، والثانية هى تطوير سطح الكوبرى وجار العمل فيه حاليا بشكل يومى ورفع كفاءة الأسوار، ثم سيتم بالتنسيق مع المرور غلق الكوبرى لكى نتمكن من رصفه، وسيتم الانتهاء من أعمال تطويره بشكل شامل قريبا وتركيب إنارة إضافية على جانبى الكوبرى».
كوبرى الساحل من أفضل الكبارى التى لا يوجد بها مشاكل كبيرة، ولكن ينقصه العديد من اللوحات الإرشادية، وسيتم بالتنسيق مع المرور تدعيم الكبارى باللوحات الإرشادية، ولديه أسوار جيدة وما يحدث به من حوادث أرجعها إلى «سلوك فردى من قائدى المركبات».
برزت لافتات لأحد البنوك فى أعمال تجديد وإحلال كوبرى قصر النيل الأثرى والجلاء وبرر ذلك المهندس أشرف حلمى أن تجديد الكبارى الأثرية يتم بالمشاركة مع المجتمع المدنى «ليس لدى محافظة القاهرة الإمكانية لتجديد كل الكبارى وحدها، وبالتالى تتم الاستعانة بالمجتمع المدنى والبنوك فى المساهمة فى أعمال التجديد وخاصة الكبارى الأثرية لضمان توفير اعتمادات مالية مناسبة».
ويشهد العديد من الكبارى تراكما للقمامة سواء على منزل ومطلع الكوبرى أو على سطح الكوبرى، وردا على ذلك قال المهندس أشرف حلمى، إن هيئة النظافة والتجميل تتعامل مع تراكم القمامة بشكل يومى، وليست داخل نطاق عمل مديرية الطرق والكبارى، إلا أنه يتم التنسيق مع الأحياء وهيئة النظافة لرفع القمامة المتراكمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.