الولايات المتحدة في إحاطة أمام مجلس الأمن: نراقب عن كثب الوضع في محطة زابوريجيا النووية    إصابة 6 أشخاص فى حادث تصادم سيارتين بطريق بورسعيد    قيس سعيد ينهي مهام مستشار المصالح المالية برئاسة الحكومة    الإسماعيلي يعلن التعاقد مع كوليبالي    مرتضى منصور يعلن تأجيل القيد الأفريقي    محمد بركات ينتقد سواريش وصلاح محسن ويحذر لاعبي الأهلي    انقطاع مياه الشرب عن 23 منطقة بالقاهرة لمدة 14 ساعة    نيابة أول المنصورة تباشر تحقيقاتها بواقعة اللاعب ياسر إبراهيم (فيديو)    انخفاض طفيف في درجات الحرارة نهارا.. طقس الجمعة بالفيوم    مقتل سائق توك توك في قنا .. والأمن يلاحق المتهمين    تحالف الأحزاب المصرية يدين التصريحات المغلوطة والكاذبة لجورج إسحاق    القصة كاملة.. حقيقة عرض الأهلي «الأغلى» لضم جناح سانتوس وموقف ناديه من بيعه    محافظ الشرقية: كوبري مشاة العزيزية المنهار مغلق منذ شهرين    فرقة كفر الشيخ للفنون الشعبية تحيي ليالي مصيف بلطيم    «قالولي مستحيل نهون على عمنا».. والدة قتيلي الميراث بكفر الشيخ تكشف التفاصيل (فيديو)    وسائل إعلام: مضادات «حزب الله» تتصدى لطائرة إسرائيلية دون طيار    باختصار.. أهم الأخبار العالمية والعربية حتى منتصف الليل.. تحرير رهائن بنك لبنان مقابل 30 ألف دولار.. جوجل تعلن توقف موقعها عن الرد على الأسئلة السخيفة.. تهديدات بالعنف من أنصار ترامب بعد تفتيش FBI لمنزله    بيريز يصدم مشجعا طالب بعودة رونالدو: مرة أخرى فى عمر 38 عاما؟.. فيديو    استطلاع: 80% من أصحاب الأعمال الصغيرة يتهمون بايدن بالعجز عن محاربة التضخم    الأقمار الصناعية تظهر دمارا واسعا في قاعدة جوية روسية بالقرم    الحكومة توافق على قرارات رئيس الجمهورية بإنشاء جامعات أهلية وعدد من الكليات التكنولوجية.. ووزير التعليم العالى: بدء الدراسة فى 12 جامعة أهلية مع بداية العام الدراسي 20222023    أخبار التعليم| علمي ومجموعك أقل من 70%.. اعرف مكانك في الكليات المتاحة ب تنسيق 2022.. شوقي: ماحدش اتظلم في نتيجة الثانوية العامة    فودة يكرم عددا من القيادات بمحافظة جنوب سيناء        معتز إينو: شيكابالا عقليته اختلفت عن زمان.. وعودة رمضان صبحي ل الأهلي صعب    موقف محمد عمر من الاستمرار في تدريب الاتحاد السكندري    نجم الأهلي السابق: ما حدث مع إيهاب جلال من اتحاد الكرة إهانة للمدرب الوطني    لمن يتقاضى أقل من 2700 جنيه.. التموين تعلن عن خبر سار للمواطنين (فيديو)    عمرها 8 أيام.. الإنقاذ النهري يواصل البحث عن رضيعة في انهيار كوبري العزيزية    4 قرارات لحالات تصالح على مخالفات البناء لأهالي مدينة أبو زنيمة    سعر شيري تيجو 7 برو موديل 2022 في السعودية | صور    3 ملفات على أجندة وليد جمال الدين الرئيس الجديد للهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.. توطين صناعة الهيدروجين الأخضر.. واستهداف صناعة السيارات لتوفير واردات ب4مليارات دولار.. وعقود أخرى للبتروكيماويات    شرطية هندية تنقذ سيدة وطفلها من الموت دهسا في محطة القطار    تعرف على أنشطة مستقبل وطن بمحافظات مصر خلال ال 24 ساعة الأخيرة..صور    تضامن كبير مع قضايا الأمة.. تفاصيل اجتماع النقابات العمالية العربية بسوريا    حظك اليوم برج الجدي الجمعة 12-8-2022 عاطفيا ومهنيا    متحورش.. لمن يوجه أحمد حلمي أغنيته الجديدة على طريقة الراب؟    نجوم الدوم.. فارس مصطفى: اتربيت على الإنشاد الدينى والموشحات والقرآن الكريم    شريف الشوباشي: من يطالب بإلغاء النحو والقواعد جاهل (فيديو)    محمد سلماوي: أكثر شيء يمثلني هو التوزان بين الاهتمامات المختلفة (فيديو)    رانيا محمود ياسين تستعرض جمالها من الساحل الشمالي| صور    كيفية تلقين الميت الشهادة وقراءة القرآن عند القبر.. أسهل طريقة تدخله الفردوس الأعلى    احتفالية لتكريم حفظة القرآن وأوائل الثانوية الأزهرية بالإسماعيلية    كيف تقوي إيمانك بالله عز وجل    أخبار التوك شو.. بكري: الرئيس السيسي لم يكن يريد الترشح لكنه تحمل مسئولية تاريخية.. حقيقة رفع أسعار فواتير الكهرباء.. والأرصاد: الرطوبة 90%    الوزن والتدخين أبرز أسباب إصابة خشونة الركبة.. والغذاء الصحي أفضل طرق الوقاية    فقد القدرة على المشي .. جرعة فيتامينات زائدة كادت تنهي حياة مسن    خروج الطفلة رقية من غرفة العزل.. ووالدها يشكر المصريين: معدنهم يظهر وقت الشدة    ضحية نتيجة الإعدادية.. طالب ينهي حياته بعد رسوبه الغربية    من ينقذ المعتقلين من شرطة الانقلاب ؟ .. 34 شهرا على إخفاء " أحمد " واستمرار التنكيل ب"مروة " للعام الثالث وحرمانها من طفلتها    مصرع زعيم عصابة للسرقة بالإكراه وضبط 6 من أعوانه بالبحيرة    مصرع شاب وإصابة آخر في انقلاب دراجة بخارية في قنا    رئيس «المصريين الاحرار»: الحوار الوطنى فرصة عظيمة يعبر بها الجميع عن آرائه    مصدر يوضح كواليس مشاجرة ياسر إبراهيم مع أحد المشجعين    أستاذ مناهج: الدولة جعلت التعليم المصري بمعايير عالمية | فيديو    «FBI»: الهجمات غير المبررة على مكاتبنا تقلص دور القانون    حكم ترشيد استهلاك الكهرباء في البيوت والمحلات    الفرق بين الذنب والسيئة والمعصية .. علي جمعة يوضح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نساء السلفية يفرضن النقاب علي الفيس بوك
نشر في آخر ساعة يوم 27 - 12 - 2011

نساء منتقبات فى طريقهن للإنتخابات دعما لحملة أنا السلفي التي نظمها السلفيون لعرض أفكارهم وبرامجهم الانتخابية ، قامت النساء السلفيات بعمل صفحة علي موقع "الفيس بوك" للنساء فقط، بعنوان »أنا السلفية« تحتوي الصفحة علي مجموعة من مقاطع الفيديو الخاصة بالسلفيين ومقاطع أخري لمسلمين حول العالم يتحدثون عن الإسلام والنقاب، ويصف نساء السلفيين النقاب بأنه الزي الإسلامي الذي يجب أن تتمسك به المرأة المسلمة، وتدعو نساء السلفية المرأة المسلمة إلي ارتداء النقاب لأنه فرض!
جاءت حملة "أنا السلفية"علي الفيس بوك استكمالا لصفحة أنا السلفي التي أسسها السلفيون لعرض أهم الفتاوي الدينية والقرآن الكريم وهو موقع ديني سياسي يتطرق فيه السلفيون لأهم القضايا الدينية والفتاوي وعرض أهم وآخر الأخبار السياسية ، خاصة أخبار برلمان 2011 ودعم مرشحيهم للفوز بمقاعد مجلس الشعب.
وتعد حملة أنا السلفية علي موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" صورة مصغرة لأفكار السلفيين، فهو صدي آخر لما يردده السلفيون بالقنوات التليفزيونية والشوارع التي امتلأت بلوحاتهم الدينية التي يصفون فيها الزي الشرعي للمرأة التي تتلخص في فرض النقاب.
فتعددت الكثير من اللوحات السلفية في الشوارع التي وضعوها تحت عنوان »شروط الحجاب الشرعي« والتي احتوت علي 8 نقاط أساسية وهي أن تستر المرأة جسدها بالكامل وألا يكون الحجاب نفسه زينة وألا يكون يشف وأن يكون فضفاضا واسعا غير ضيق وألا يكون مبخرا مطيبا وألا يشبه ملابس الكافرات وألا يشبه ملابس الرجال فضلا عن كونه لا يقصد به الشهرة بين الناس .
وظهرت باللافتة ثلاثة مشاهد للفتاة المسلمة الأولي صورة لفتاة ترتدي زيا مخالفا لشروط الحجاب الشرعي علي حد قولهم والثانية فتاة ترتدي »خمار« ومكتوب بالأسفل »هذا أقل ما يسمح به الشرع كزي للمرأة المسلمة« والأخيرة ترتدي »النقاب« ومدون تحتها »هذا أفضل ما تلبس المرأة المسلمة«.
كما طرحت صفحة "انا السلفية العديد من الأسئلة علي مرتادي الصفحة والتي كان من أهمها هل أنت مسلمة تؤمنين بالله ورسوله وكتابه والملائكة واليوم الآخر والجنة والنار والقضاء والقدر؟ إذاً فأنت سلفية.
هل أنت مسلمة لا تسجدين لقبر ولا تطلبين شيئاً من الأموات حتي لو كانوا صالحين؟ فاطمئني أنت لست صوفية بل إذاً أنت سلفية.
هل أنت مسلمة تؤمن أن النبي لم يحتفل بعيد ميلاده ولا أحد من الصحابة فعل هذا؟ فاطمئني أنت لست من أصحاب البدع.. إذاً فأنت سلفية.
هل أنت مسلمة تؤمنين أن الصحابة لم يرتدوا عن الإسلام بعد موت النبي؟ فاطمئني.. أنت لست شيعية.. إذاً فأنت سلفية.
هل أنت مسلمة لا ترضين إلا بتطبيق الشريعة كما طبقها الرسول وخلفاؤه الراشدون؟ فاطمئني.. أنت لست من العلمانيين ولا الليبراليين.. إذاً فأنت سلفية.
وتعرض صفحة"أنا السلفية"علي "الفيس بوك" منهجها للكتاب والسنة وفهمها سلف الأمة من غير إفراط أو تفريط.. شيخها رسول الله.. جماعتها المسلمون توقر الكبير وترحم الصغير، تعامل الكل بلطف وإحسان. وتضم الصفحة حتي الآن ما يقرب من 800 مشترك معظمهم من نساء السلفية.
واحتوت الصفحة علي الكثير من الكومنتات التي تدعم الفكرة بفرض النقاب وارتدائه لأنه ما نص عليه الدين وأنه فرض علي المرأة يجب أن تتبعه، والتي تخالف ذلك لا تكون من الإسلام في شيء.
كما تقدم الصفحة كل الوصفات التي تخص العناية بالبشرة والشعر كما تقدم طرق عمل بعض الأكلات.. وتعرض مجموعة من مقاطع الفيديو الخاصة بالسلفيين ومقاطع أخري لمسلمين حول العالم يتحدثون عن الإسلام والحجاب والصلاة.
تقول فاطمة محمد (موظفة) المرأة كرمها الإسلام ولكن هناك من يحاولون إهانتها، وباسم الدين يلفقون ما ليس له أساس من الصحة يقولون علي الله ما لم يأت به لا نص في القرآن الكريم ولا في السنة النبوية المشرفة، ونحن من قديم الزمن نعلم أن الحجاب فرض ،لكن النقاب ليس فرضا ونعلم جيدا ما هو الزي الإسلامي الذي يجب أن تلتزم به المرأة من القرآن والسنة ، وليس من الصحيح أن نخضع لأفكار وتطلعات البشر.
وتوافقها الرأي سمية رفعت في أن لبس المرأة الشرعي من القرآن والسنة هو الفضفاض والواسع والذي لا يشف ولا يصف، وكشف الوجه والكفين فقط أما النقاب فهو فضيلة وليس فريضة، أي أنه ليس فرضا حتي أنه في الحج يسمح بكشف الوجه والكفين ، فيجب عدم الانسياق وراء أفكار أحد ، فمنهجنا هو الكتاب والسنة.
يقول د.عبدالحي الفرماوي أستاذ تفسير القرآن بالأزهر إن الحجاب فريضة علي كل مسلمة والحجاب لا يعني الزي وإنما معني الحجاب ألا تختلط المرأة في عالم الرجال حتي لا يشبوها أو لا يسمع صوتها حتي لا تثير الشبهات فاختلاط للضرورة أو تعمل للضرورة وبعد ذلك ترتدي الزي الإسلامي. أما النقاب يعني غطاء الوجه فليس فريضة إنها فضيلة ولو أنه فريضة ما ترك الإسلام النساء يطفن في الحج والعمرة وهن منتقبات وإنما تأخذ حسنات علي ارتدائها النقاب ولو تركته فليس عليها حرج أو إثم.
ويصبح النقاب فريضة إذا كانت وحيدة في عالم الرجال أو دخلت مكانا تمكث فيه لفترة طويلة ولا يوجد به إلا الرجال فلابد أن تنتقب مخافة الفتنة علي نفسها وعلي الرجال.
وإنما من يتشدد ويقول إنه فريضة فلا يليق بديننا فديننا دين يسر ولا نختلف حوله بشرط الكل مطيع لله سبحانه وتعالي.
ويضيف الشيخ منصور عبيد وكيل وزارة الأوقاف سابقا أن الدين الإسلامي دين يسر وقال الله تعالي في قوله "يريد الله أن يخفف عنكم".
وبناء عليه النقاب ليس بفرض مطلقا ومن قال إنه فرض فهو غير فقيه وليس بعالم ولكن العالم يعلم أن النقاب ليس فرضا بدليل أن الله سبحانه وتعالي علي لسان الرسول جعل إحرام المراة الحج أو العمرة في وجهها وكفيها فإذا كان فرضا لأمر الله به في حالة الحج أو العمرة وعند البيع والشراء لابد أن تكشف المرأة وجهها ليعرف من يبيع ومع من يتعامل وأيضا عند الإدلاء بالشهادة لابد أن تكشف وجهها ليتعرف القاضي عليها، وكذلك في الانتخابات علي المرأة أن تكشف وجهها إلي غير ذلك من أمور كثيرة تكلم فيها العلماء والفقهاء واستدل علي أن الوجه ليس عورة.
قال الله تعالي "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها" وفي رأي الجمهور أن الزينة المتحدث عنها هي الوجه والكفان ولما كان في زمن فتنة اختلط فيه الحابل مع النابل فلابد أن تكشف المرأة وجهها لأن بعض الرجال يتخفون في زي النقاب.
ويؤكد د.زكي عثمان أستاذ الدعوة الإسلامية أن الفتوي لابد أن تخرج من مفت متخصص يدرك ما يعنيه وما يقوله بعيدا عن العصبية والتعصب وبعيدا عن الافتعال واختلاق الأقوال فإن كانت النساء اللاتي ينتمين إلي المجموعة السلفية يتطلعن إلي الحديث والتوجيه فلابد أن يبتعدن عن الإساءة الأخلاقية وأن تكون أفكارهن معتدلة فلماذا يخرج هؤلاء بفتوي معوجة لا تقوم إلا علي الاضطراب والبلبة والثقافة المخلخلة وإذا كان لهن رأي في افتراضية النقاب فلا يفرضنه علي الغير فالنقاب فضيلة وليس مفروضا وليس مرفوضا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.